موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

تبادل الأكاذيب بين الادارة الأمريكية والنظام العراقي

إرسال إلى صديق طباعة PDF


اعلنت القيادة العسكرية الأمريكية، يوم الاحد، عن مصرع جندي أمريكي قرب مدينة الموصل. وتناقلت وكالات الانباء الخبر، بعد اضافة جملة «ولم يذكر البيان أي تفاصيل أخرى». وهي مسألة تستحق الانتباه لأن مقتل أي جندي أمريكي، عادة،

نشر تفاصيل أسمه ووحدته وتفاصيل حياته منذ الولادة حتى الموت، لتبقى ذكراه، خلافا لمواطني البلدان المحتلة المتعمد نسيانهم إلى حد الالغاء، راسخة في اذهان الجميع. فما الذي أستدعى التغيير او على الأقل تأجيل اصدار التفاصيل؟

 

هناك أولا مسألة التوقيت. حيث الادارة الأمريكية مشغولة بذكرى مرور 100 يوم على تنصيب دونالد ترامب رئيسا، وما أثاره الرجل حتى الآن، كاستعراضي من الدرجة الاولى، يستدعي التعامي عن سقوط العسكر الأمريكي في البلدان التي تم بيعها، إعلاميا، إلى العالم، كمحطات بارزة في طريق الهناء الديمقراطي. العراق السعيد هو أحد هذه البلدان. النقطة الثانية، هي ثنائية انسحاب - إعادة قوات الاحتلال. فاذا كان الرئيس الأمريكي السابق باراك اوباما قد عمل على اجلاء القوات من الباب، عام 2011، وابقاء «مستشارين ومدربين وقوات خاصة»، واعادة اعداد منها، تدريجيا، من الشباك، فان اعادتها إلى العراق، حاليا، لاتزال مستمرة، بشكل جرعات. حيث تقوم وزارة الدفاع (البنتاغون)، بالإعلان، بين الحين والآخر، عن ارسال 200 جنديا مرة، وارسال 400 او 600 مرة أخرى، كلما رأت الوضع يخرج من بين يدي الادارة، حتى وصل عدد قوات الاحتلال، بترحيب حار من النظام العراقي وساسته الذين جلبوا طاعون الاحتلال أساسا عام 2003، أعلى نسبة لهم منذ عام 2011.

عند مراجعة الزيادات المعلنة، يلاحظ ان هناك غموضا يحيط بالعدد الحقيقي لقوات الاحتلال الأمريكي المتواجدة على الأرض في العراق. فالبنتاغون، حسب الموقع العسكري الأمريكي «آرمي دوت كوم»، لا يعلن، عادة، عن كل القوات المرسلة بحجة ان أرسالها مؤقت وليس دائما، وما هو مؤقت لا يتوجب الاعلان عنه. وكما هو معروف، يخضع مصطلح «مؤقت» للاستخدام وفق الاستراتيجية العسكرية لانجاز مهمة ما وليس حسب المدة الزمنية. هكذا اصبح تواجد قوات الاحتلال الأمريكي بغطاء التحالف الدولي، منذ سنوات، مثلا، مؤقتا، بحجة مساعدة العراق في محاربة الإرهاب (كنا نظن ان العراق يساعد أمريكا في محاربة الإرهاب!!) وتدريب القوات العراقية.

يشمل ذلك القوات الموجودة في قواعد عسكرية مثل قاعدة عين الاسد، في محافظة الانبار، غرب العراق، والقوات الخاصة، والمرتزقة، بالإضافة إلى 1500 جندي من المزمع وضعهم على الحدود العراقية الكويتية. مما سيرفع عدد قوات الاحتلال إلى 10 آلاف، من مختلف الوحدات بضمنها المارينز، حسب صحيفة «ميليتري تايمز» المتخصصة بالشأن العسكري الأمريكي. وكانت الصحيفة قد أكدت مشاركة 100 من القوات الخاصة الأمريكية في القتال، على الارض، مع القوات العراقية، في معركة الموصل، وهم يرتدون الزي الاسود، تماشيا مع زي قوات النخبة العراقية.

هذه الأرقام لا تشمل المتعاقدين الذين تخفى أرقام المقاتلين منهم بين سجلات الحراس، والسواق، والميكانيكيين، والطواقم الطبية في الميدان و القواعد، ومجهزي الطعام والعتاد والعدد المتزايد من طواقم الطائرات المسيرة والروبوتات. هذا اضافة لحراس السفارات والقنصليات وملاكاتهم التموينية والميكانيكية المحسوبين على ملاك وزارة الخارجية، وعددهم يعادل عدد الديبلوماسيين. لذلك تتراوح تقديرات عديد الوجود العسكري الأمريكي في العراق بين اﻟ20 إلى اﻟ30 الفا.

ومن المفهوم أن ارقام الفرق الخاصة، مثل ما يسمى باﻟ«ديلتا» واﻟ«نيفي سيلس»، واماكن وجودها تبقى سرية حسب القانون وطبيعة العمل، لكن من المشروع التكهن ان نسبة عالية منهم، وقد وصل عددهم تحت ولاية اوباما إلى اﻟ70 الفا، هو في العراق وسوريا بدون إعلان.

قد يظن البعض ان هذه المعلومات التفصيلية، على اختلاف الارقام، تؤكد للجميع بما لا يقبل الشك، ان القوات الأمريكية موجودة لا بشكل مستشارين ومدربين، فقط، بل انها تشارك في القتال الفعلي جوا وأرضا، وما مصرع عدد منهم، واعلان وزارة الدفاع الأمريكية عن مقتل أربعة جنود بين عامي 2015 و2016، غير دليل أضافي على الحقيقة. إلا ان هذه الحقيقة، تبدو غير كافية لرئيس الوزراء حيدر العبادي كلما وقف في حضرة الكاميرا، اسبوعيا، ليتفوه بأكاذيب تفوق من خلالها على سلفه الذي بات موضع اهزوجة «كذاب نوري المالكي كذاب».

ففي 19 آذار/ مارس 2017، اي بعد أعوام من تواجد القوات الأمريكية على الارض، استمع العراقيون إلى العبادي قائلا: «القوات التي تقاتل داعش على الأرض هي قوات عراقية فقط». ويبدو انه استمرأ الكذب، فأضاف: أن «هناك بعض الحاقدين يقومون بالترويج كذبا لوجود جنود اجانب يقاتلون على الاراضي العراقية». وكان قبل ذلك قد تغلب حتى الادارة الأمريكية في فبركاتها الدعائية، حين استقبل وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، في 20 فبراير/ شباط، وأكد له مبتسما «ان لا وجود للقوات الاجنبية على ارض العراق»، وكأن الجنود الأمريكان من أبناء عمومته ودينه ومذهبه.

واذا كانت وزارة الدفاع الأمريكية تكذب او لا توفر بشكل روتيني معلومات حول قدرات او قوات او مواقع او تحركات القوات داخل او خارج العراق «من اجل الحفاظ على المفاجأة التكتيكية وضمان الأمن التشغيلي وحماية القوة» وفقا لما ذكره المتحدث باسم البنتاغون لصحيفة «لوس أنجليس تايمز»، فما هو سبب هطول أكاذيب العبادي المفضوحة إلى حد الابتذال على الشعب العراقي الذي يدعي تمثيله؟

هل هي الاستهانة بعقول الناس وافتراض الغباء المطلق أم انه بات، وهو ليس الوحيد بين ساسة النظام، يصدق نفسه و«كلامه المثقوب» كما يقول نزار قباني. وما كنا سنضيع الوقت بمتابعة أكاذيب الادارة الأمريكية وساسة «العراق الجديد» لولا انها تكلف الشعوب حياة أبنائها بالمئات، يوميا، وتقودها من كارثة إلى أخرى، لتصبح مسؤوليتنا رصد انعكاسات الأكاذيب على الشعوب وتوثيقها، لئلا نسقط في أحبولة تسويق الشعارات والرطانة الشعبوية، بحجة مكافحة الإرهاب، بلا تمحيص.

 

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جذور الصراع العربي «الإسرائيلي» وحقائقه

عوني فرسخ

| السبت, 26 مايو 2018

    شهدت مصر منذ تولى السلطة فيها محمد علي سنة 1805 نمواً طردياً في قدراتها ...

الجريمة والعقاب.. ولكن!

د. محمد نور الدين

| السبت, 26 مايو 2018

    أخيراً تقدمت «وزارة» الخارجية والمغتربين الفلسطينية بإحالة إلى المحكمة الجنائية الدولية حول الجرائم المستمرة ...

مسيرات العودة ومحاولات الإجهاض

عوني صادق

| الخميس, 24 مايو 2018

    في مقال الأسبوع الماضي، خلصنا إلى استنتاج يتلخص في مسألتين: الأولى، أن الجماهير الغزية ...

الذكاء الاصطناعي في خدمة السياسة الخارجية

جميل مطر

| الخميس, 24 مايو 2018

    استسلمت لمدة طويلة لمسلَّمة، لم أدرك وقتها أنها زائفة، غرست لدي الاقتناع بأن عقلي ...

أوروبا والولايات المتحدة وبينهما إيران

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 23 مايو 2018

    لم يكف دونالد ترامب عن ارتكاب الحماقات منذ دخوله البيت الأبيض، بخاصة في مجال ...

يا الله.. ما لهذه الأمة.. تغرق في دمها ومآسيها؟!

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أكثر من مئة شهيد، وأكثر من عشرة آلاف جريح ومصاب في غزة، خلال مسيرة ...

القدس وغزة والنكبة!

د. عبدالله القفاري

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    في الوقت الذي كان يحتفل فيه الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارة الأخيرة ...

عن ماذا يعتذرون ؟

د. مليح صالح شكر

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أما وقد أنقشع الغبار الذي رافق مسرحية الأنتخابات في العراق، يصبح من الضروري مشاهدة ...

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16806
mod_vvisit_counterالبارحة26599
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع175299
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر713480
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53879224
حاليا يتواجد 2052 زوار  على الموقع