موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

حماية المستضعفين: من إيران إلى أمريكا

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أكد وزير الخارجية الأمريكية ريكس تيلرسون يوم الاثنين الماضي أن بلاده «عازمة على معاقبة كل من يشن هجوما على الأبرياء في أي مكان في العالم»، ومن المفهوم أن هذا التصريح استهدف توصيل رسالة مفادها

أن العملية الأمريكية ضد قاعدة الشعيرات العسكرية السورية قابلة للتكرار ليس فقط في سوريا لكن في أي مكان في العالم طالما أن هناك هجوما يستهدف الأبرياء. دع عنك أن هذا التصريح يتنافى مع ما أعلنه ترامب عن أنه سيركز على الداخل الأمريكي، فإن النفس الذي حمله تصريح تيلرسون يشبه ذلك الذي يميز دستور الجمهورية الإسلامية الإيرانية إذ ينص في الفقرة 16 من مادته الثالثة على «تنظيم السياسة الخارجية للبلاد على أساس المعايير الإسلامية والالتزامات الأخوية تجاه جميع المسلمين والحماية الكاملة لمستضعفي العالم». ففي واقع الأمر فإن أبرياء الولايات المتحدة لا يختلفون في شيء عن مستضعفي إيران، وكما تخيرت إيران مستضعفيها بما يخدم مصالحها كذلك فعلت الولايات المتحدة الأمريكية. بين يدّي تقرير المنظمة العربية لحقوق الإنسان الصادر قبل عدة أيام، وفيه تفاصيل وافية عن تقرير لجنة التحقيق التابعة لمجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة التي شُكِّلت للتحقيق في عدوان إسرائيل على غزة عام 2014 (عملية الجرف الصامد)، وقد وجدت لجنة التحقيق أنه تم تنفيذ 6000 غارة جوية إسرائيلية على قطاع غزة استُخدِمت فيها 50000 قذيفة مدفعية لمدة 51 يوما ما أدى إلى «استشهاد 2251 فلسطينيا بينهم 1462 مدنيا ونحو ثلث المدنيين من الأطفال وإصابة 11231» شخصا. وهذه الإحصائية الأممية مهداة إلى الذين احتفلوا بالقصف الأمريكي لقاعدة الشعيرات لأنه انتقم لقتل الأطفال لكنهم لم يلحظوا أن 487 طفلا قُتِلُوا في فلسطين.

وبعيدا عن النموذج الإسرائيلي الذي تأقلم المجتمع الدولي مع واقع أنه فوق القانون، وبالانتقال لسياق شديد الشبه بالسياق السوري وأعني به الواقع العراقي حيث يشن التحالف الدولي حربا على تنظيم داعش نجد أن المجزرة التي نفذتها قوات هذا التحالف في 17 مارس الماضي وراح ضحيتها العشرات من المدنيين مرت دون رد فعل ينسب بشاعتها، واستبقت الولايات المتحدة التحقيق في المجزرة بالتأكيد على نقطتين، الأولى أن القصف جاء بطلب من مجلس النواب العراقي وهذا لا شأن له بالموضوع. أما النقطة الثانية فهي أن داعش «يتحمل المسئولية أيضا» وهذا متوفر بدوره في الحالة السورية حيث تندس عناصر التنظيم وسط المدنيين. ربما الفارق الوحيد بين مجزرتي الموصل وخان شيخون أن رد الفعل الأمريكي على هذه الأخيرة جاء فوريا وانفعاليا قبل فتح تحقيق في الأمر كما طلبت روسيا، فكل ما ورد عن المصادر الأمريكية في هذا الخصوص هو ما قالته سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة عن أن واشنطن «تمتلك أدلة سرية قاطعة تثبت استخدام السلاح الجوي السوري الأسلحة الكيماوية في خان شيخون»!!. وهكذا فإن المُهللين لصواريخ توما هوك التي انطلقت بناء على «أدلة سرية قاطعة» لدى الولايات المتحدة عليهم أن يستعدوا لاحتمالات أن تنال بلادهم صواريخ مماثلة بناء على «أدلة سرية قاطعة» أخرى تتوافر قبل التحقيق.

يعيد حديث الولايات المتحدة عن «أدلتها السرية» كتبرير لدفاعها عن «الأبرياء» المخاوف من تكرار كذبة أسلحة الدمار الشامل التي أسالت في العراق أنهارا من الدماء وما زالت تُسيل، ويفرض علينا مثله التفتيش عن إجابات لأسئلة كثيرة أثارها قصف قاعدة الشعيرات من قبيل: هل المقصود هو العودة إلى وضع ما قبل معركة حلب عندما كان النظام قد التقط أنفاسه لكنه لم يكن قد حقق انتصارا ملموسا وبالتالي فإن تأديبه يضمن الحفاظ على صيغة لا غالب ولا مغلوب ويطمئن إسرائيل؟ هل تمهد الضربة لإنشاء مناطق آمنة يتقاسم النفوذ فيها الأمريكيون مع الروس؟ هل المقصود القفز على مسار الآستانة والتركيز على مسار چنيڤ؟ هل كانت الضربة «حركة أمريكاني» تشبه التقاط صورة بدون فلاش طالما أن المطار عاد للعمل بسرعة لافتة وانطلقت منه طائرات قصفت مجددا خان شيخون، لكن في حالة صحة الاحتمال الأخير إلى أي مدى يمكن أن تخدم هذه الضربة شعبية ترامب بعد أن يتبين أن شيئا لم يتغير وأن ما قيل عن تدمير عشرين بالمائة من السلاح الجوي السوري مبالغة من النوع الثقيل؟ هل أراد ترامب بعث رسالة تهديد لكوريا الشمالية، لكن ما درجة الحاجة لتلك الرسالة غير المباشرة بعد أن تم نشر حاملة طائرات قبالة سواحل شبه الجزيرة الكورية وهي رسالة شديدة المباشرة والوضوح؟ هل إيران هي المقصودة ليس بذاتها كهدف لكن بذراعها الحوثية في اليمن وماذا إذن عن احتمالات استهداف السعودية بصواريخ إيرانية من اليمن نفسه وربما العراق؟

في واقع الأمر فإن إجابة هذه الأسئلة ترتبط إلى حد كبير بالتعرف على حدود التنسيق الأمريكي- الروسي بخصوص الضربة الأمريكية، وسبحان مغير الأحوال فبعد أن كانت روسيا متهمة بالتدخل في الانتخابات الأمريكية لإنجاح ترامب ها هي تصبح في مرمى اتهام أمريكا لها بالضلوع في مجزرة خان شيخون. فهمنا أن روسيا أخذت علما بالضربة وأنها أجلت جنودها الموجودين في القاعدة، لكننا لم نفهم أبدا تفاصيل التفاهم بين الطرفين قبيل توجيه الضربة ولم نعرف هل كان سقوط 23 صاروخا فقط على قاعدة الشعيرات من أصل 59 جرى إطلاقها هو جزء من هذا التفاهم أم لا، لم نُحط علما بتوزيع الأدوار بين الطرفين إن كان ثمة توزيع للأدوار، ولا عرفنا كيف تعاطت دولة كالصين مع خبر اعتزام الولايات المتحدة تنفيذ عمل عسكري منفرد خارج نطاق مجلس الأمن ولا توصلنا لحساباتها.

رجعت الحرب الباردة بأجوائها الثقيلة وأعادت تذكير أبناء جيلي بتلك المرحلة التاريخية بكل تداعياتها واستقطاباتها. فها هي الولايات المتحدة لا تستبعد تورط روسيا وروسيا تعتبر قضية السلاح الكيماوي تدبيرا أمريكيا، كوريا الشمالية تعلن أنها لن تتورع عن استخدام كل الوسائل المتاحة في مواجهة التهديد القادم من سواحلها وتؤكد أنها كانت محقة في امتلاك السلاح النووي، الدول الصناعية السبع تحاول فرض عقوبات جديدة على موسكو ثم تحجم ولو مؤقتا، روسيا تلغى اتفاق التنسيق مع الولايات المتحدة فوق الأجواء السورية وتتعهد تعزيز الدفاعات الجوية السورية والولايات المتحدة تضع احتمال تكرار ضرباتها الصاروخية على سوريا وروسيا تحذر. وبينما المشهد الدولي على هذا النحو من الخطورة والتعقيد وفيما الأمن الدولي على حافة الهاوية تدشن مجموعة من “العرب” حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تحمل عنوان we love you تتصدرها صورة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العدوان على غزة ليس عفويا ولا بريئا

جميل السلحوت | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    من يتابع العدوان الاسرائيليّ الجديد على قطاع غزّة، والذي بدأ بتسلّل وحدة عسكريّة إسرائيليّة ...

سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    العملية العسكرية التي جرت أحداثها في بلدة خزاعة شرق مدينة خانيونس بقطاع غزة، والتي ...

عن التهدئة ورفع الحصار

معتصم حمادة

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    التهدئة لن ترفع الحصار عن القطاع. فالحصار مفروض على القطاع لأنه يتبنى خيار المقاومة ...

مبدأ ترامب وأركانه الخمسة

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    أثار فوز الديمقراطيين في مجلس النواب للانتخابات النصفية للكونجرس الأمريكي، طائفة من الأسئلة حول ...

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2838
mod_vvisit_counterالبارحة50805
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع212027
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر660670
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60444644
حاليا يتواجد 4419 زوار  على الموقع