موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

عنصرية صهيونية بشعة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بعد إقرار الكنيست الصهيوني لمشروع قانون «منع الأذان» في فلسطين المحتلة عام 1948 والقدس بالطبع، باعتبارها «عاصمة أبدية «لإسرائيل»»، بكل دلالاته العدوانية والعنصرية ، يعود بنا التاريخ إلى الوراء، بعد إعلان ما سمي ب«الاستقلال «الإسرائيلي»» بعشرة أيام، أي في 24 مايو/أيار 1948، وقول ديفيد بن غوريون في جلسة «للهاغاناه» يومها: «يجب تدمير مدينتي الرملة واللد على الفور، ويجب تنظيم كتيبة الياهو وتوجيهها ضد جنين من أجل غور الأردن، ويجب تقديم التعزيزات ل«متلف» (قائد عسكري) ومهمته احتلال جنوب لبنان، من خلال قصف مدن صور وصيدا وبيروت، ويجب تكليف يغئال ألون بقصف سوريا من الشرق ومن الشمال وإنشاء دولة مسيحية يكون الليطاني حدودها الجنوبية، ثم نقوم بعقد تحالف معها. وعندما نهزم الجيوش العربية ونقوم بقصف عمّان، نقوم أيضاً بتصفية الضفة الأخرى من النهر، وعندها ستسقط سوريا. وإذا تجرأت مصر على الحرب، سنقوم بقصف بور سعيد والإسكندرية والقاهرة».

 

هذا هو تاريخ الدولة الصهونية التي تريد منع الأذان في المساجد في فلسطين المحتلة عام 48. نعم، هذا هو بن غوريون الذي قال يومها «هكذا سننهي الحرب، ونصفي حساب أجدادنا مع مصر ومع آشور وآرام».

من ناحية ثانية، يرفض رئيس الوزراء الصهيوني نتنياهو، وكل أعضاء حكومته الفاشية، الانتقادات الموجهة لسياسة الاستيطان في الضفة الغربية. كما يرفض نتنياهو أية انتقادات دولية لسياسات كيانه العنصرية ونهبه المستمر لأرضنا. ففي مقابلة له أجريت مؤخراً مع القناة الثانية في التلفزيون الألماني «زد.دي إف» قال: «من الممكن أن تكون هناك خلافات بين الأصدقاء (يقصد مع من ينتقدون الاستيطان)، لكن من يقول إن المستوطنات عقبة، يتعين عليه أن يعلم، أنها ليست كذلك». وحمّل نتنياهو المسؤولية للفلسطينيين، مضيفاً أن «عدم تحقيق السلام لا يكمن في سياسة الاستيطان، بقدر ما يكمن في إرادة الفلسطينيين لقبول دولة قومية لليهود، باعترافهم بيهودية «إسرائيل»، وهو ما يرفضونه». بالطبع من وجهة نظر نتنياهو، على الفلسطينيين الاعتراف بأن القدس هي «أرض «إسرائيلية»»، كما عليهم إلغاء مطالبتهم بتنفيذ قرارات الأمم المتحدة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم، كما يؤكد أن لا دولة فلسطينية ستقام على كل الأراضي المحتلة عام 1967، وعلى قبولهم للاستيطان، والقبول بحق الكيان في إبقاء جيشه في المواقع الاستراتيجية في دولتهم العتيدة. إضافة إلى سلسلة من الاشتراطات الأخرى (التي تتوالد كالفطر) للحفاظ على الأمن «الإسرائيلي».

نموذجان أوردناهما كمثالين على عنجهية وصلف القادة «الإسرائيليين»، أحدهما في عام 1948، والثاني في العام الحالي 2017. تفصل بينهما مسافة تمتد إلى 69 عاماً. وفي السؤال، هل مثّل الكيان الصهيوني طوال هذه السنوات، غير هذه السياسة العدوانية، التي شهدناها ونشهدها على مدى ما يقارب السبعة عقود؟ سؤال نطرحه برسم المهتمين. ثم بتوجيه السؤال: هل مازال يعتقد البعض بإمكانية ولو بنسبة 5٪ جنوح الكيان للسلام مستقبلاً؟ بالإجابة عن السؤالين يتضح الجواب. آخرون للأسف، يقومون بالتطبيع مع «إسرائيل» ويعقدون اتفاقيات معها. هل يعتقد هؤلاء أن دولهم ستكون بمنأى عن عدوانية الكيان؟ هل يعتقد هؤلاء أن الخطر الصهيوني مقتصر على فلسطين وحدها؟ هل انتهى مشروع دولة «إسرائيل» الكبرى؟

«إسرائيل» ترفض رفضاً قاطعاً ترسيم حدود دولتها حتى اللحظة، ذلك، لأن الترسيم سيمنعها من ممارسة العدوان على الدول العربية. وأن الترسيم سيحد من عودة يهود العالم إلى «وطنهم التاريخي»، وسيثير المزيد من الانقسامات، وتحديداً حول مصادر التشريع، بين المتشددين اليهود وبقية الأطراف في الحركة الصهيونية التي تنادي بانكفاء «إسرائيل» على الذات، حتى تحين الظروف الملائمة لإعادة طرح المشروع. الترسيم سيفاقم من بروز السؤال الذي لم تجر الإجابة عنه حتى اليوم: تحديد تعريف من هو اليهودي؟ شارون أجاب عندما سُئل عن رفض «إسرائيل» ترسيم حدود دولتها ب«أن حدوده، حيث تصل دباباتها وأقدام جنودها». الكيان ما زال تعتبر الضفة الغربية، «يهودا والسامرة». ضم الكيان مدينة القدس مبكراً إلى دولته في 27 نوفمبر/تشرين الثاني 1967. وهو يرفض الانسحاب من هضبة الجولان العربية السورية ومن مزارع شبعا اللبنانية. فهل هذه دولة تريد السلام؟

من زاوية ثانية. هناك أزمة في المشروع الوطني الفلسطيني والعربي عموماً، بفعل عوامل كثيرة، أزمة تُحدثُ إحباطاً لدى كثيرين، نتيجة لرداءة الوضع العربي، ولاصطدام مشروع البعض الفلسطيني، بالرفض الصهيوني للحقوق الوطنية الفلسطينية. أما الجانب الآخر من الصورة، الذي يدعو للتفاؤل ويمد الفلسطيني بعزم الاستمرارية، فهو مقاومة شعبنا في الأراضي المحتلة أولاً، ومدى تعاظم تأييد قضيتنا في العالم، وتزايد مقاطعة الكيان يوماً بعد يوم. وقبل كل شيء هذا الإيمان المطلق، المزنّر بالإرادة الفولاذية بحتمية اجتثاث المشروع الصهيوني من جذوره من وطننا، والمنطقة العربية بشكل عام.

Fayez_Rashid@hotmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مؤتمر لإعمار العراق أم لسرقة المانحين؟

فاروق يوسف

| الأحد, 18 فبراير 2018

  لمَ لا يتقشف العراقيون بدلا من أن يتسولوا على أبواب الدول المانحة ويعرضوا أنفسهم ...

دافوس وتغول العولمة ( 3 )

نجيب الخنيزي | الأحد, 18 فبراير 2018

    توقع تقرير جديد صادر عن منظمة العمل الدولية، ازدياد معدل البطالة في العالم من ...

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

الهجرات العربية في التاريخ الحديث

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 فبراير 2018

    هذه إشارات عابرة وسريعة عن أسوأ الهجرات العربية التي شهدتها بعض الأقطار العربية. وكانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14337
mod_vvisit_counterالبارحة33029
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع14337
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر806938
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50783589
حاليا يتواجد 2570 زوار  على الموقع