موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

ذلك المساس بإنسانية المرأة العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

من أفجع وأحقر ما أظهرته حقبة الجهاد التكفيري العنفي، وخصوصاً تجلياته المنحرفة في إدارة ما عُرف بالخلافة الإسلامية في القطرين العربيين، العراقي والسوري، هو تعامل المنتسبين لذلك التيار مع المرأة. إنه تعامل متوحّش وغير أخلاقي، ولا صلة له بالإسلام الذي يدّعون بأنهم من حملة راياته ومبادئه.

 

إن ما أفصحت عنه النساء الهاربات من جحيم الأسر والعبودية والسّبي والاغتصاب والبيع كسلعة الذي عشنه، لا ينمُّ فقط عن أمراض نفسية وعقلية وخلقية عند ممارسيها، وإنّما ينمّ أيضاً وبنفس القوة، عن وجود خلل ثقافي وديني هائل في فهم موقف الإسلام من المرأة، لا من قبل أفراد الجماعات الجهادية التكفيرية فقط، وإنما من قبل الملايين من المسلمين العرب. فما كان باستطاعة تلك البربرية أن تتواجد لولا وجود أجواء وثقافات تاريخية عدائية تجاه المرأة عبر السنين والقرون.

ولذلك فنحن أمام جرس إنذار يدقّ بقوة وعنف يصمّ الآذان، جرس التنبيه إلى أن موضوع المرأة برمّته في المجتمعات العربية، القائم على الاحتقار والعدوانية والظلم والتهميش، ما عاد يمكن السكوت عنه، إذ وصل إلى مستوى الكبائر والجرائم والموبقات.

والسبب الرئيسي، بصوتٍ عالٍ لا غمغمة فيه، هو المفاهيم الفقهية المتخلّفة التي أصرّ عليها وعلى نشرها الكثير من الفقهاء، دون أن يكترثوا للتضاد الواضح بين ما يدّعون وبين ما يقوله الإسلام نصوصاً ومقاصد كبرى وروحاً بالغة الحساسية تجاه فضائل العدالة والرحمة والإنصاف.

دعنا، كمثال أول، نبدأ من ما يعرف بالخطيئة الأولى، أي خروج آدم وحوّاء من الجنة. إن القرآن يضع المسئولية على كليهما في آيتين، وعلى آدم وحده في آية واحدة ثالثة، ولا يضع اللوم على حواء وحدها في أية آية، ومع ذلك أصرّ الكثير من الفقهاء على أن المرأة هي التي أغوت وخدعت آدم وأخرجته من الجنة. بل ويتجرأ ابن جرير الطبري في تفسيره فينسب إلى الله أنه جلّ جلاله قال لها: «أنت غررت عبدي»، ويهلوس ابن المسيّب بأنه «ما أكل آدم من الشجرة وهو يعقل، ولكن حواء سقته الخمر»، وينقل ابن كثير في تفسيره عن التراث اليهودي بأن آدم قد قال: «حواء أمرتني». لقد تغلبت سلوكيات العصبية ضدّ المرأة عند هؤلاء وعند الكثير من الفقهاء على عدالة الدين.

لنأخذ، كمثالٍ ثانٍ، الموضوع الأكبر في حياة المرأة والرجل على السواء: موضوع الزواج. في القرآن الكريم توصف تلك العلاقة بالشكل التالي: «ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً، لتسكنوا إليها، وجعل بينكم مودة ورحمة، إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون» (الروم، الآية 21). وفي آية أخرى وصفٌ لا يعلو عليه وصف: «هنّ لباسٌ لكم وأنتم لباسٌ لهن».

فماذا يقول الفقهاء عن تلك العلاقة المبنية على المودة والرحمة والسكينة؟ مذهب يعرّف الزواج بأنه» عقد لمجرّد متعة التلذّذ بآدمية»، ومذهب آخر بأنه «عقد بلفظ النكاح على منفعة الاستمتاع»، ومذهب آخر بأنه «عقد يفيد ملك المتعة قصداً وهو معقود للرجل دون المرأة»، ومذهب آخر يتكلم عن «نكاح المتعة». ويتجرّأ البيهقي فيقول على لسان النبي العفيف الطاهر بأن «النكاح رقّ»، ويعلن الترمذي عن عبودية جديدة للمرأة فيكتب: «لو كنت آمراً أحداً أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها»، وينبري مسلم ليحطّ من شأن النساء بالقول «لولا حواء، لم تخن أنثى زوجها الدهر»! وبالقول: «إن المرأة تقبل في صورة شيطان وتدبر في صورة شيطان»، ويصل الاحتقار للمرأة إلى ذروته بأقوال للإمام أبو حامد الغزالي بأن «ما نزلت على أمتي فتنة أضرّ على الرجال من النساء». ويردف لا فُضّ فوه: «ما رأيت من ناقصات عقل ودين أسلب للبّ الرجل الحازم منكن يا معاشر النساء». بل إن أروع النساء عند الغزالي من «إذا تزوّج عليها ثلاثاً أطعمته الطيبات وقالت: «اذهب بنشاطك وقوتك إلى أزواجك».

عندما تتناقل آلاف الكتب الفقهية تلك التعابير والصور البشعة التي تصوّر المرأة بأنها شيطان، ومصدر إغواء، ووسيلة للمتعة الجسدية والغرائز الجنسية فقط، وتطلب منها السجود لزوجها، ثمّ يقرأ كل ذلك المسلمون الشباب وتردّد كل ذلك يومياً محطات تلفزيونية دينية... عندما يحدث كل ذلك، وتخلق بيئة تحتقر المرأة وتعاديها وتعتبرها سلعة للمتعة وعبدة لزوجها، فلماذا نستغرب أن نرى ونسمع عن الموبقات التي يرتكبها الكثير من المنتمين لحركات الجهاد التكفيري العبثي بحق النساء والفتيات الصغيرات في كل أرض يحكمونها؟

نعم، لقد وجدت محاولات إصلاحية وقرارات فقهية إنسانية للردّ على كل تلك الأقوال التي قيلت بحقّ المرأة، لكن لم يتكوّن بعد تيار كبير يعتدُ به، ولم تقم وزارات التربية والثقافة والإعلام والشئون الدينية بحملات مستمرّة لا تتوقف ولا تهدأ قط، ولم تشرّع البرلمانات قوانين تردع وتعاقب بمستويات عليا، ولم توقف الحكومات بحزم أية جهات دينية وأيّ رجل دين يعارضون مساواة المرأة والرجل في كل الحقوق وكل المسئوليات وكل الفرص الحياتية. السُخف الفقهي الذي حطّ من قدر المرأة العربية، المسلمة وغير المسلمة، عبر القرون، يظهره الجنون الحالي الذي نعيشه في كل الأرض العربية. كما يظهر أن موضوع حقوق المرأة العربية الإنسانية الكاملة يجب أن نتعامل معه كأقدس المقدّسات، وكأولوية قصوى، وكاستجابة للتوجيهات الربانية العادلة، وليس كخطابات ووعود موسمية.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم54032
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع157096
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر605739
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60389713
حاليا يتواجد 5287 زوار  على الموقع