موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

قراءة في بيان «البحر الميت»

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تُظهر القراءة الأولية للبيان الختامي للقمة العربية في البحر الميت بالأردن أمرين أولهما أنه تضمن تشخيصاً سليماً للواقع العربي، والثاني أن القمة حافظت على المواقف السليمة من القضايا العربية الرئيسية لكن تبقى مشكلة الفاعلية،

أي عدم اتخاذ إجراءات محددة أو اقتراح آليات فاعلة لتحقيق اختراق باتجاه إزالة الجمود الذي يكتنف تلك القضايا مع استثناءات طفيفة. أما عن تشخيص الأوضاع العربية فقد جاء واقعياً بإشارته إلى الظروف الصعبة التي تحيط بالوطن العربي، والتي تتمثل في الصراعات التي تجري على الأرض العربية والانتشار غير المسبوق للإرهاب، وإن لوحظ أن البيان قد أطلق على تلك الصراعات الدامية وصف «الأزمات»، وإن كان قد أعطى تداعياتها الخطيرة حقها، فهي وفقاً لكلمات البيان تقوض الدول وتقتل مئات الألوف وتشرد الملايين، كما لوحظ أن البيان قد اكتفى بالإشارة إلى تهديد الإرهاب للأمن والاستقرار في المنطقة والعالم ولم يأت على تهديده للدولة الوطنية ذاتها، كذلك لم يُشر البيان في مقدمته إلى تفاقم التدخل الخارجي في الشأن العربي، وجاء حديثه لاحقاً عن هذه التدخلات على نحو معين كما سنرى.

 

وفيما يخص الحفاظ على المواقف العربية من قضايا العرب الرئيسية، وإن بقيت مشكلة غياب الفاعلية، نأخذ القضية الفلسطينية مثالاً، حيث حافظ البيان على صدارتها وتمسك بحل الدولتين وبخطوط الرابع من يونيو 1967 كحدود بين هاتين الدولتين، وبالقدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية، وبالسلام كخيار استراتيجي أساسه المبادرة العربية. ورفض البيان كافة الخطوات الإسرائيلية، خاصة تلك المتعلقة بالاستيطان وتغيير الوضع القانوني والتاريخي للمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس. وأكد البيان على دعم جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية، وتشكيل حكومة وحدة وطنية في إطار الشرعية الفلسطينية، وكلها مواقف جيدة يُحسب لها عدم تعديل المبادرة العربية - كما كان البعض يتمنى- ورفض الاستيطان ونقل سفارات الدول إلى القدس، غير أنه يُلاحظ من ناحية أن بعض المواقف المهمة التي وردت في بيان قمة نواكشوط السابقة لم ترد في بيان القمة الأخير، كرفع الحصار عن غزة، وإطلاق سراح الأسرى، والنص على أن تكون سيادة الدولة الفلسطينية كاملة على مجالها الجوي ومياهها الإقليمية وحدودها الدولية، كما أن بعض المواقف لم يتناسب مع جدية التهديدات؛ وعلى سبيل المثال فقد كان من الممكن أن يتناسب النص الخاص بنقل السفارات إلى القدس مع احتمال إقدام الرئيس الأمريكي على ذلك، وكان ممكناً في قرار كهذا أن يتم التبصير بعواقبه والطلب من الرئيس الأمريكي عدم الإقدام على هذه الخطوة للاعتبارات المعروفة.

ومن ناحية أخرى غابت آليات العمل لترجمة هذه المواقف على أرض الواقع، كالحديث عن خطوات محددة ينبغي الالتزام بها لإنجاز المصالحة الفلسطينية أو التلويح بقرب نفاد صبر الشعب الفلسطيني والتحذير من مغبة ذلك أو الاتفاق على آليات لكسب المزيد من الدعم الدولي للحق الفلسطيني.. وإنما اقتصرت صياغة معظم المواقف على مطالبة الآخرين بتنفيذ القرارات الدولية ذات الصلة.

وما ينطبق على القضية الفلسطينية ينطبق على غيرها؛ ففي الصراعات العربية الدائرة كان ثمة تأكيد على ضرورة تسويتها سلمياً وعلى الحفاظ على الدولة الوطنية العربية، وهذا صحيح ومطلوب، لكن إجراءً واحداً لم يُتخذ لتبني خطوات عملية لضمان هذه الغاية باستثناء تكليف المجلس الوزاري للجامعة بوضع آلية لمساعدة الدول العربية المستضيفة للاجئين، وهذا جيد. وفي العلاقة مع دول الجوار تضمن البيان صيغة متوازنة تجمع بين الحرص على بناء علاقات حسن الجوار والتعاون معها من جانب، ورفض تدخلها في الشأن العربي من جانب آخر. وقد شملت الصيغة جميع دول الجوار، وهذا إيجابي، لكن يلاحظ من ناحية غياب أية مبادرات لتحقيق هذا الغرض باستثناء الموقف من احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث، والذي أكد بيان القمة بشأنه على حق دولة الإمارات العربية وتأييد مقترحاتها لإدارة الأزمة. ومع ذلك يلاحظ أن الحديث عن التدخل الخارجي جاء في سياق العلاقة مع دول الجوار، وكأن البيان يتجاهل التدخل ذي الطابع العالمي.

وهكذا تُظهر القراءة الأولى لبيان القمة تمسكاً بالمواقف دون آليات واضحة لترجمة معظمها إلى واقع بما يزيح عن كاهل الأمة العربية بعض ما تعانيه.

 

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

استذكار باريس: لماذا يغيب العرب؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    على الرغم من ثقل الأحداث في قطاع غزة والعدوان «الإسرائيلي» المفتوح، فلا يمكن لكاتب ...

بين الليبرالية والرأسمالية

د. حسن حنفي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    يتساءل المفكر والمتابع السياسي لتجارب بعض الدول: أيهما أسبق تاريخياً، الليبرالية أم الرأسمالية؟ وأيهما ...

خلاص العرب في الدولة المدنية والمواطنة

عدنان الصباح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    لا وجود لقيمة دون ناسها وبالتالي فلا يجوز لعن القيمة دون لعن ناسها كان ...

الأمة بين الجمود وضرورات التجديد

د. قيس النوري

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    النزوع نحو التطور جوهر وأساس الفكر الإنساني، فغياب العقل الباحث عن الأفضل يبقي الإنسان ...

غداً في غزةَ الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    إنها الجمعة الرابعة والثلاثين لمسيرة العودة الوطنية الفلسطينية الكبرى، التي انطلقت جمعتها الأولى المدوية ...

طموحات أوروبا في أن تكون قطباً عالمياً

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    قضى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أسبوعاً يتجول في ساحات المعارك في شمال بلاده بمحاذاة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27735
mod_vvisit_counterالبارحة49579
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77314
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر897274
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60681248
حاليا يتواجد 3696 زوار  على الموقع