موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

اعتراف

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لعل أهم مشكلة تواجه أوروبا الآن هي لجوء أعداد غفيرة من العالم العربي والأفريقي لها، والأخطر ما رافق هذا بشكل رئيس من عمليات إرهابية قام بها أشخاص من أصول عربية وأفريقية، وعلى مستوى أقل جرائم تحرش جنسي.

وهو ما يحتم ازدياد الرفض الشعبي لهؤلاء المهاجرين، أو أقله تشريع عقوبات خاصة حصرية بمن يرتكبون الجرائم من مثل سحب الجنسية منهم. ولافت ومثير للإعجاب، ولكن في نفس الوقت "للعجب"، حجم المعارضة الشعبية الأوروبية لهكذا تشريع. وبصراحة، لو قامت فئات مستجدة في بلد عربي بهكذا جرائم، الأرجح أن يجري حرمان من قام بها من الجنسية.. ولكن يبدو أن أوروبا وأمريكا اللتين تشتمهما مظاهراتنا كعرف سائد، هم أكثر تسامحا وأقل ضغينة، ما يستوجب الإعجاب بشعوبهما، بل وبل العديد من ساستهما.. والاعتذار منهما.

 

وهذا التقبل لم يبدأ بقيام الاتحاد الأوروبي ليقال أن الأوروبيين يدافعون عن كيان موحد جامع لقوميات عدة لكونه حقق لهم مزايا كثيرة، وأن دفاعهم عن وجود لاجئين عرب ومسلمين وأفارقة هو من تفاصيل وضع كلي يحرصون على استدامته، كما تبين احتفالاتهم بالذكرى الستين لاتفاقية روما التي أسست لقيام الاتحاد الأوروبي.. بل هو يتجاوز هذا لقبول تغيير يطال السمة القومية للشعوب الأوروبية، وسمة كونهم مسيحيين أو علمانيين بقول مواطنين مسلمين، فيما إسرائيل تريد اعتبار ديانتها قومية يحظر خلطها بأي مكون من أهل الأرض التي احتلتها، أو معاملة هؤلاء كمواطنين أدنى درجة وأقل إنسانية. فهل نشهد تحولا تاريخيا لجهة زوال دول الأعراق من أوروبا لصالح الدولة لمواطنيها، يلجم إسرائيل.. بعد أن شهدنا بروز وزراء ونواب من أصول عربية شمال أفريقية في دول أوروبية عدة، أغلبهم مسلمون؟

الزيادة السكانية سالبة في العديد من دول أوروبا هو ما أدى سابقا للترحيب بالهجرات إليها، وحينها قلنا، وقولنا كان صحيحا لحد بعيد أن الأمر استقطاب للنخب.. والأمير حسن ولي عهد الأردن حينها (في سبعينيات القرن الماضي) اعتبره استنزافا لتلك الكفاءات وطالب بتعويض العالم الثالث ماليا عنها.

وكان ذلك معقولا حين كان التعليم في الجامعات الأردنية الحكومية فقط (الجامعة الأردنية وجامعة واليرموك حينها) متوفرا بكلفة أقرب للرمزية. وكان الحصول عل المقعد فيها تنافسيا، والاستثناءات "بالواسطة" لغير المتأهلين محدودة، وهؤلاء كانوا يتعثرون بالرسوب ويضطرون لترك الجامعة. وكذلك الخبرات العملية في وزارات ودوائر الحكومة، كانت على سوية عالية أنتجت جيشا من الإداريين والفنيين الذين أسسوا وأداروا مؤسسات الدولة بكفاءة فأصبحوا مطلوبين خليجيا، وكثير منهم هاجروا لأوروبا وأمريكا.

وهذا الطلب على الكفاءات الأردنية أدى لأحد أعجب تطبيقات الأحكام العرفية عليهم، والتي تمثلت بمنع استقالة موظفي ست عشرة دائرة ومؤسسة حكومية تحت طائلة الحرمان من حق أساسي قانوني ودستوري وإنساني، وهو التقاعد أو تعويضات نهاية الخدمة.. وذلك بتسمية تلك المؤسسات ﺑ"الأمنية" لتشبيهها بالجيش الذي تمنع الاستقالة منه وفقط يقال العسكري بما كان يسمى "الترميج".. وكانت من بين تلك المؤسسات "التلفزيون الأردني" الذي كنت أعمل فيه معدة ومقدمة برامج. وكنت وحدي حينها من اعترض على هذا القرار بمقال نشر في صحيفة "الرأي".. ولم أفصل من عملي لأنني كنت كفاءة هم بحاجة لها.. ولكن ما حصلت عليه بعدها بسنوات من تعويض نهاية خدمة كان ضئيلا بصورة تفيد أن الكفاءة إن اعتزلت لا تعود تعنيهم "حقوقها". وحين انتخبت كأول سيدة نائبة وثبتت كفاءتي بصورة حتمت الاعتراف الرسمي بها من أعلى المستويات، جرى التزوير ضدي، بل وجرى اعتقالي ووضع ثلاثة قوانين غير دستورية لمنعي من الترشح للنيابة أو لأي منصب عام ابتداء! حينها وجه البرلمان الأوروبي تحذيرا علنيا للنظام بوجوب إطلاق سراحي أو يعيد الاتحاد النظر في برنامج مساعداته للأردن، كما ضغط الشعب الأمريكي على حكومته لتضغط بدورها على حكومتنا. ولا يفوتني هنا أن أذكر الراحل الكبير الشيخ زايد آل نهيان "حكيم العرب"، على ذات الموقف الضاغط، وإن بأسلوب أكثر كياسة ولكن ليس أقل حزما.

في ضوء هكذا تجربة شخصية لا أملك إلا أن أنحني إعجابا بهذه الشعوب التي رأت المشترك بيننا في حين مازلنا نرى المختلف وندينه، وأقر بأن استعمارهم لنا كان فرصة تعلم لم تستفد منها حكوماتنا الوطنية وحكامنا، فهل تستفيد وتتعلم شعوبنا من شعوبهم؟!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوروبا والولايات المتحدة وبينهما إيران

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 23 مايو 2018

    لم يكف دونالد ترامب عن ارتكاب الحماقات منذ دخوله البيت الأبيض، بخاصة في مجال ...

يا الله.. ما لهذه الأمة.. تغرق في دمها ومآسيها؟!

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أكثر من مئة شهيد، وأكثر من عشرة آلاف جريح ومصاب في غزة، خلال مسيرة ...

القدس وغزة والنكبة!

د. عبدالله القفاري

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    في الوقت الذي كان يحتفل فيه الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارة الأخيرة ...

عن ماذا يعتذرون ؟

د. مليح صالح شكر

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أما وقد أنقشع الغبار الذي رافق مسرحية الأنتخابات في العراق، يصبح من الضروري مشاهدة ...

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

مذبحة إسرائيلية وبطولة فلسطينية .. ووين الملايين؟

د. فايز رشيد

| الجمعة, 18 مايو 2018

    62 شهيدا فلسطينيا في يوم الإثنين الماضي 14 مايو/أيار, يوم نقل السفارة الأميركية إلى ...

هل تصبح نكبةً لإسرائيل؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 مايو 2018

  ثمة تطورات بارزة ومتسارعة، ربما تبدأ بإعادة صياغة الوضع الراهن في منطقة الشرق الأوسط: ...

واقع فلسطيني تضيء معالمه دماء الشهداء

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 18 مايو 2018

    أفسدت مليونية «مسيرة العودة الكبرى» والمواجهات الدامية التي وقعت بين الشعب الفلسطيني ومنظماته وبين ...

انتخابات في زمن الإحباط

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 18 مايو 2018

    ربما كان أصدق وصف للزمن العربي الراهن بأنه زمن الإحباط بامتياز. وزمن كهذا يصعب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16598
mod_vvisit_counterالبارحة26491
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105582
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر643763
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53809507
حاليا يتواجد 1517 زوار  على الموقع