موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

فتح غير محسوب على محاسبة الفساد

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الحاسوب (الكمبيوتر) صمم ليشبه عقل الإنسان. تدخل فيه كلمة، فتستدعي لك كل المعلومات المخزنة تحت ذلك العنوان. والأهم أن هنالك مخزوناً جمعياً يتشكل لدى الشعوب فيما يخص أمورها المصيرية.. منها "الإفقار". ولا نقول "الفقر"، فبعد الربيع العربي حديث الشعوب هو عن الإفقار.

 

"المفقرون" من الشعب الأردني تناموا بانضمام كثيرين من الطبقة الوسطى لهم، والتي تتمتع بقدرات معرفية غير تلك التي أتيحت للفقراء "تاريخيا"، وبإطلالة علمية وعملية مختصة على الشؤون الاقتصادية والمالية. هم غير ابن القرية النائية المهمشة، الذي لم يغادرها إلا للمجيء للعاصمة في رحلات موسمية خشي فيها السير في مناطق العاصمة الثرية مترجلا من سيارة أجرة أو باص. وأروي هذا مستشهدة بمقالة لشاب من مناطق عمان المحرومة يروي كيف استقل "تاكسي" لمنطقة "دابوق" التي ليس فيها مواصلات عامة، وكيف جرؤ على النزول من التاكسي واستكشاف شوارع "دابوق" مشياً!

في بدايات الربيع العربي، كنت أشعر بالأسى للأرقام التي يتداولها الشباب عن الفساد، وكنت أحمد الله أن تلك الدعاوى لم تؤخذ لمحكمة بحيث لا يمكن للقاضي إلا أن يقول "المحكمة لا تستطيع أن تحكم بأكثر مما طلبه المدعي".. فذلك كان سينتج أرخص عملية غسل أموال في العالم كله! فقط الشباب أُخِذوا "لمحكمة أمن الدولة"!

مؤخراً رئيس الحكومة الدكتور الملقي فتح مؤشر البحث في عقول الأردنيين على "مكافحة الفساد" بوعد جدولة قضايا الفساد التي سيحيلها لما أسمي "هيئة مكافحة الفساد". ولا ندري هل إشعال حريق في مكاتب مديريتين من وزارة جاء لسوء حظ رئيس الحكومة الحالي، أم أن هنالك من غرر بالمتورطين (وهم أغرار بغض النظر عن سنهم وخبرتهم) ليشعلوا الحريقين فيلفتوا الأنظار بعيداً عن قضايا فساد كبرى، لقضية التلاعب بتصاريح العمل، والتي يفترض أن يعرف أصغر مراسل في الوزارة أن نسخاً من المعاملات المحروقة موجودة في ملفات الوزارة المركزية.. وبهذين الحريقين أصبح كل "المريبين" فيها يقولون "خذونا" عبر زوامير الإطفائيات وبالنار والدخان اللذين كشفا بدل أن يخفيا!

وبالطبع اضطرت الحكومة لفتح تحقيق وإحالة ملف تصاريح العمال الوافدين "لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد" التي إنجازاتها لا ترى بأبعد من إصدارات "أدبية" لمواثيق نزاهة وقيام إداراتها المتلاحقة بإلقاء محاضرات عن قيم النزاهة، مع التأكيد (الجاد جداً) على عدم التأشير بأي اتهام للشخصيات والمؤسسات العامة! وهؤلاء حُصنوا بفيض من التشريعات التي تحمي ذممهم المالية وتجرّم المبلغ عنهم، لا بل وتتيح لمن ثبت اختلاسهم "تسويات" (التسوية قانونا لا تعني رد المسروقات كاملة) دون صدور الحكم ما أتاح لهؤلاء تبوؤ المناصب العامة بل والترشح للنيابة! وهذا وحده كافٍ ليضع الملقي في وضع لا يحسد عليه، فهو صرح متحمساً لقضية التلاعب في تصاريح العمل بقوله عن الفاسدين: قلة ضالة مكانها السجن وليس الوظيفة العامة!

ثم ما قيمة تصاريح العمل المختلسة، مقارنة بمئات الملايين المحكوم بها ولا تتابع؟ والأدهى ما بدأ يعلن من قضايا بالمليارات على يد ملمين بالشؤون المالية من طبقة غير أولئك المفقرين تاريخياً، تفتح عيون المفقرين على عالم لم يسمح لهم بدخوله من قبل. منها ما أعلنه خبير اقتصادي، في حسبة قال إنها مبنية على أرقام رسمية، من كون أرباح الحكومة من بيع المشتقات النفطية تبلغ أربعة مليارات وستمائة مليون دينار في العام الماضي وحده.. وما أعلنه نائب من أن دخول الدولة، من مصادر مختلفة، تصل لرقم مماثل.. وكلاهما تنفيه الحكومة ولكنها لا تقدم حقائق داحضة لها.. وقبل أيام نشر الخبير الاقتصادي مقالة بعنوان "هفوة" يتراجع فيها عن أرقامه وحساباته. ولكن المقالة المطولة تزخر بعبارات حب الوطن والإشادة بمسيرته وإنجازاته وأمنه واستقراره، ولكنها تخلو من أية أرقام مصححة ومصادرها. والكاتب خبير اقتصاد، والرقم حقيقة محايدة وليس عاطفة. فكلنا نحب الوطن ودفعنا الكثير ثمناً لهذا الحب، ولو أمكن أن نبز المديونية بقصيدة وطنية، أو أن نقول إنها هفوة حسابات، لفعلنا هذا مضحين بكل علمنا وتاريخنا في علوم "الكلمة" التي بها كان بدء الخلق!

الأرقام التي أعلنت في حديث الخبير الاقتصادي والنائب غير الخبير، رصاصات أطلقت ولا تسترد إلا بإثبات موثق بالأرقام، إنها عبوات فارغة.. وهذا بالكاد سيفيد، فالقواعد المفقرة فتحت عيونها وآذانها، وقريباً ستفتح حناجرها على "مئات الملايين" بل و"المليارات"! وأقله يلزم تقديم وجبة فاسدين كبار للمحاكمة واسترداد مبالغ مؤثرة وليس فقط فروق اختلاسات من رسوم عمالة وافدة!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مستقبل «إسرائيل» بين التفاؤل والتشاؤم

عوني صادق

| الخميس, 24 يناير 2019

    يطلق بعض «الإسرائيليين» على بنيامين نتنياهو اسم «ملك إسرائيل»، وسبق لهم أن أطلقوه على ...

نحو الفاشية، النيوليبرالية الى مرحلة جديدة

الفضل شلق

| الخميس, 24 يناير 2019

    تدخل الرأسمالية في عقد حر اضطراري مع العمال، وفي نفس الوقت تدخل في منافسة ...

كوخافي «مجرم حرب» كسابقيه

د. فايز رشيد

| الخميس, 24 يناير 2019

    عينت دويلة الاحتلال رئيساً جديداً للأركان هو أفيف كوخافي، «مجرم الحرب» الذي يستبيح كلّ ...

خطوات لتصحيح مجال التواصل الاجتماعى العربى

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 24 يناير 2019

    إذا كان الغرب، كما بيَّنا فى مقال الأسبوع الماضى، بدأ يقلق من تنامى الجوانب ...

قمة وضاعت

جميل مطر

| الخميس, 24 يناير 2019

    أعلنوا عن قمة عربية تنعقد فى بيروت. عاد بصيص الأمل. أطل على المدينة فانتعشت. ...

أربع ملاحظات على قمة بيروت الاقتصادية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 24 يناير 2019

    يتردد المرء أحيانا فى الكتابة عن فاعليات العمل العربى المشترك لأن البعض يتلقف عادة ...

قراءة في الواقع الاقتصادي والاجتماعي في لبنان

بشارة مرهج

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    (كلمة القيت بدعوة من الحركة الوطنية للتغيير الديمقراطي في مركز توفيق طبارة بتاريخ 17/1/2019 ...

تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 23 يناير 2019

    شكلت زيارة رئيس حكومة العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى تشاد خرقاً إسرائيلياً جديداً في ...

انظُروا.. وتبصَّروا.. وتدبَّروا

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    أيا كان الكلام، فهو لا يفعل الفعل المادي للقذائف، لكنه قد يحركها ويوجهها.. إذا ...

غرب يتصدّع وشرق يتوسّع!

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    ثلاثون عاماً مضت على انهيار «المعسكر الشيوعي» الذي كانت روسيا تقوده لعقود من الزمن، ...

مَن المسؤول عن القضية الفلسطينية؟!

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 22 يناير 2019

    تتعرض القضية الفلسطينية إلى أخطار جدية، مصيرية، خارجية وداخلية. وإذا اختصرت الخارجية، سياسيا، بما ...

غاز المتوسط بين مِطرقة الصّراع وسِندان التعاون والتطبيع

د. علي بيان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    المقدمة: يعتبر البحر الأبيض المتوسط مهدَ الحضارات، وشكَّل منذ القدمِ طريقاً هامّاً للتجارة والسفر. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم37188
mod_vvisit_counterالبارحة58283
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع239238
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1186532
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63790929
حاليا يتواجد 4609 زوار  على الموقع