موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

أيها «المتأسلمون».. كفى!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


عن الإجرام الذي نشهده مؤخراً في سيناء، ما أشبه الليلة بالبارحة حين وقعت جريمة استهداف الملهى الليلي في إسطنبول ليلة رأس السنة، وقبلها جريمة الكنيسة البطرسية في القاهرة، وقبلها، وعلى الأرجح بعدها، جرائم كثيرة أخرى!

 

هذه الجرائم التي لم تتوقف عن اقترافها يد الإرهاب، تعيد التذكير بجرائم سابقة ضد أرواح وكنائس وممتلكات مكون عريق وفاعل من شركائنا في المواطنة والعروبة.

لماذا باسم الله وعلى بركة الله وباسم الدين، يتم نشر العنف وإسالة الدماء وتقطيع القلوب وخلع الألسنة..؟ لماذا باسم الله والدين يتم القتل والنحر والذبح وجز الرقاب وقطعها والتهام الأكباد وتقديم القرابين على مذابح الكفر والضلال..؟ لماذا بهذين الاسمين يتم التهجير من البيوت والأراضي والأعمال، والحرمان من الماء والغذاء والدواء..؟ وباسم مَن يُعدَم حتّى الأطفالُ الرُضَّع.. ويحلَّلُ دم الآخر..؟! أيّاً كان هذا الآخر. وبأي سبب يبيحون القتل على «الهوية» أو «الديانة» أو «المذهب»..؟! وباسم أي شريعة يتم تحريم التنوع والاختلاف..؟ وأي مسلم هذا الذي يكره ويمقت الجمال ويشوه الخلق، ويقوم بمنع كل تطور وتقدم وخلقٍ وإبداع..؟ وبمن وبماذا يبشر هؤلاء «المتأسلمون»..؟!

هذا «الدين» الذي تبشّروننا به لا نعرفه، فأنتم من اختلقتموه وادعيتم التعبد في كنفه لغايات وسياسات تعلمونها أو من حيث لا تعلمون..! أنتم ذاتكم تعبدون أصناماً اخترعتموها وسميتموها.

المسيحية ديانة سماوية مسيحها «رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم»، وهو «.. وَجِيها فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ». وعذراؤها «مريم» مطهرة ومصطفاة على نساء العالمين. والإنجيل كتاب «حق» و«هدى للناس» و«نور». والمسيحيون «.. أقربهم مودة للذين آمنوا..».

لماذا إذن «يصلب» المسيحيون كل يوم على أيدي من لا دين لهم؟! وباسم أحكام مصطنعة وعدالة ظالمة..؟!

لماذا يراد إفراغ شرقنا من مسيحييه..؟

هل هو تقاطع السياسات والمصالح..؟! وماذا عن «صمت القبور» عند دول تشجّع وتدعم كلّ المجازر والمذابح والتهجير بحقّ المسيحيين وغير المسيحيين في سوريا ومصر والعراق والعديدِ من الدول الأخرى..؟، وتفتح في الوقت ذاته أبواب بلدانها لاستقبالهم؟

لمن الشكوى ولا زالت تستصرخنا دماء الكثير من المسيحيين والمسلمين على اختلاف مذاهبهم وانتماءاتهم؟

الإرهاب خطر يتصف بالعمى والشمول، يهدد ويضرب في جميع الدول وعلى امتداد رقعة العالم، خاصة في الدول التي تقع في عين العاصفة وبؤر الإرهاب ومعاقله.

وللمفارقة فإن العدد الأكبر من ضحايا وحصاد آلة الإرهاب «المتأسلم»، بشقيه السني والشيعي، هم من أبناء المسلمين..!

إخواني المسيحيين، يبدو أن الإرهاب - الذي لا دين له والذي لا يفرق بين مسلم ومسيحي– لا يريد أن يترك فرصةً لأحد كي يعيش أو يصلي أو يحتفل..!

هم أولئك الإرهابيون الذين يحاولون يائسين قضم وامتصاص تاريخكم المسيحي الناصع عبر محاولة تدميرهم لجغرافيتكم..! ويحاولون بكل ما أوتوا من نوازع وميول إجرامية، القضاء على كل ما يدل ويشهد على أنكم «سكّر» الشعوب و«ملح» الأرض المشرقية، أبناؤها الأصلاء الأصليون، المولودون من رحمها، وأصحابها منذ فجر التاريخ..! شركاؤنا (بل نحن شركاؤهم) الأساسيون والحقيقيون في البناء على أرضنا الطيبة والدفاع عنها، وفي إرساء قواعد الحضارة العريقة فيها. لقد شكلتم أيها المسيحيون نسيجها لمئات من السنين خلت، ورسمتم بألوانكم الزاهية لوحتها الرائعة، وزينتم بثقافاتكم المتنوعة وحضارتكم ومساهماتكم الفكرية سيرتها العطرة، وعمرتموها بسواعدكم الفتية وقلوبكم النقية، ومجرد وجودكم الآن فيها بحد ذاته مقاومة وأية مقاومة..!

«المتأسلمون» - وهم في طغيانهم يعمهون - يحرمون أنفسهم بوعي أو من دون وعي - من الإحساس بالفخر الذي يعنيه أن يكون المرء متحدراً من أرض الرسالات والأنبياء الثرية بتراثها وتنوع عقائدها، بل يقتلون على أساس هذه الفكرة الإيجابية بطبيعتها، ربما لأنهم في الأساس لا يشعرون بالانتماء إلى هذه الأرض، كون غالبيتهم في الأصل «دخلاء» أو «مرتزقة»..!

إنهم الوجه الآخر لشرذمة من الحاخامات الذين قاموا بتحريم وجود «أشجار الميلاد» في المؤسسات الرسمية والفنادق في الدولة الصهيونية، بعد أن اعتبروها رمزاً وثنياً ومعادياً لليهود وطالبوا بوضع الشمعدانات عوضاً عنها!

المطلوب دوماً هو نشر ثقافة العلم والمحبة والسلام والتسامح، والابتعاد عن التطرف الديني الذي ينطلق من مبدأ إلغاء الآخر، وبالتالي رص الصفوف وتوحيد الجهود، فالدين لله والوطن للجميع. وبصراحة تامة، لا نريد ممن يوظفون أنفسهم للقتل «باسمه تعالى» ويتخذون من الدين مطية لهم وذريعة لتنفيذ مخططاتهم السياسية أن تصبح تحيتهم لجيرانهم «الموت لكم» بدل «السلام عليكم..!»

لابد لليل أن ينجلي ولابد للإرهاب أن يندثر، وغداً ستسمع تراتيل الميلاد في القدس والناصرة والشام ومعلولا والكرك والقاهرة وسيناء وميونخ وباريس والموصل ونجع حمادي وتونس وفي كل بقاع الأرض، تبشر بولادة طفل المغارة يسوع، وتنشد لابتسامات الفقراء والأطفال والمضطهدين.

وختاماً، لماذا يكون تطرّفهم جنون موت للموت..؟! هل لأنهم مسكونون بالموت..؟! لماذا لا يكون تطرفنا جنون حياة للحياة..؟! أو لسنا مسكونين بالحياة..؟!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم48653
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع151717
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر600360
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60384334
حاليا يتواجد 5713 زوار  على الموقع