موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

تحديات القمة العربية القادمة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

عندما يقرأ القارئ الكريم هذا المقال يكون شهر فحسب قد تبقى على انعقاد القمة العربية الدورية في العاصمة الأردنية وهكذا تكون دورة كاملة قد دارت منذ انعقاد القمة الدورية الأولى في عَمان في 2001 بعد أن أقرت قمة القاهرة 2000 بروتوكول الانعقاد الدوري للقمم العربية كل عام في إحدى الدول العربية بالترتيب الأبجدي. ويثير هذا التساؤل كيف تكتمل دورة كاملة في ستة عشر عاماً بينما يبلغ عدد الدول العربية اثنتين وعشرين دولة؟ والواقع أن الإجابة تكمن في الظروف العربية، فبعض الدول العربية بعيد عن التفاعلات العربية أصلاً كالصومال وجيبوتي وجزر القمر، وبعضها لم تمكنه ظروفه كاليمن، وبعضها اعتذر كما حدث في العام الماضي حين استخلص المغرب من الأوضاع العربية القائمة أن انعقاد القمة لن يكون مفيداً بحال. وعلى رغم أن وجهة النظر المغربية كانت لها جدارتها إلا أن مشكلتها أنها كانت تتعارض مع منطق دورية القمة أصلاً، لأن الدورية تقررت على أساس أنه لا يصح أن تغيب القمم العربية عن مواجهة التحديات التي يواجهها العرب بحجة صعوبة الظروف وعدم ملاءمتها لتحقيق اختراق في الأوضاع العربية السيئة. والواقع أن أحداً لا يستطيع أن يحكم على سبيل القطع بصحة إحدى وجهتي النظر فلاشك أن الانعقاد الدوري للقمم يُطَمئن إلى إمكانية المواجهة الناجحة للتحديات من ناحية، ولكن قمة نواكشوط التي انعقدت بعد اعتذار المغرب وقبول موريتانيا تحدي عقدها جاءت من ناحية أخرى بسبب الملابسات التي أحاطت بانعقادها ضعيفة من حيث التمثيل على المستوى القيادي، فلم يحضرها إلا أكثر قليلاً من ثلث القادة العرب، وهو ما دفع إلى الترحم على زمن لم يكن يغيب فيه قائد واحد عن الحضور، كما حدث في قمة القاهرة 1964 التي دعا إليها الرئيس جمال عبدالناصر لمواجهة مشروعات إسرائيل لتحويل مجرى نهر الأردن.

 

والآن تقترب القمة مع ازدياد التحديات ضراوة، فالأوضاع العربية ما زالت على ما هي عليه من صراعات عربية ضارية فتحت الباب لتفاقم ظاهرة الإرهاب على نحو غير مسبوق كما يظهر من «داعش» وممارساتها المدمرة في عموم الوطن العربي وبالذات في العراق وسوريا، بل وخارجه، كما أدت هذه الصراعات إلى تهديد كيان الدولة الوطنية العربية في أكثر من دولة، وفَتَح هذا الباب على مصراعيه لتدخل خارجي غير مسبوق في الشؤون العربية على المستويين الإقليمي والعالمي معاً. ثم أضيفت إلى هذه التحديات تداعيات فوز ترامب برئاسة الولايات المتحدة بأفكاره الانقلابية على أمور خلناها استقرت في العلاقات الدولية بل وفي السياسة الأميركية الداخلية ذاتها. ونالنا من هذه التداعيات عدد من المواقف المربكة المتتالية مثل إعادة طرح فكرة نقل السفارة الأميركية في إسرائيل إلى القدس، ثم تراجعها أو تباطؤها جزئياً، والموقف من الاستيطان الذي بدأ مؤيداً كما ظهر من محاولة ترامب تعويق صدور قرار مجلس الأمن بإدانة الاستيطان قبل أن يتولى الرئاسة فعلياً، ثم تخفيف هذا الموقف بعد ذلك، والموقف من حل الدولتين الذي يجمع عليه العالم فيما يقول هو إن الأمر سيان بالنسبة له، ثم تراجعه بعد ذلك أيضاً، وهكذا. وأخيراً وليس آخراً الحديث عن أحلاف جديدة في المنطقة قد لا نختلف على أهدافها إذا اقتصرت على محاربة الإرهاب ولكننا بالتأكيد نختلف على المنضمين إليها أو محاولة توسيع أهدافها بما يتعارض والمصالح العربية، أو على تلك الفكرة السخيفة التي تطالبنا بتمويل تنفيذ الأفكار الأميركية لترتيب حياتنا. فماذا تفعل قمة عَمان القادمة في مواجهة هذه التحديات كلها؟ يحدوني الأمل في أن تكون القمة مختلفة هذه المرة لأسباب ثلاثة، أولها أن الأوضاع العربية قد تفاقمت على نحو لا يدع مجالاً لأدنى شك في أنه لن يحفظ أمن العرب سواهم، فكل الأطراف المتدخلة في شؤونهم لا تبحث إلا عن مصالحها، ومن ثم وجبت إعادة الاعتبار إلى الأمن القومي العربي. والثاني أن ثمة بوادر مشجعة لتخفيف توترات إقليمية لو تبلورت في إطار الحفاظ على الحقوق العربية قد تساعد على تسوية الصراعات العربية الراهنة. والثالث هو الدبلوماسية الأردنية النشيطة التي تدرك أهمية نجاح القمة وضرورته للعرب جميعاً، والنموذج التعاوني لعلاقات الأردن العربية الذي سيساعد دون شك على تمثيل أفضل للقادة العرب في هذه القمة.

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

استذكار باريس: لماذا يغيب العرب؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    على الرغم من ثقل الأحداث في قطاع غزة والعدوان «الإسرائيلي» المفتوح، فلا يمكن لكاتب ...

بين الليبرالية والرأسمالية

د. حسن حنفي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    يتساءل المفكر والمتابع السياسي لتجارب بعض الدول: أيهما أسبق تاريخياً، الليبرالية أم الرأسمالية؟ وأيهما ...

خلاص العرب في الدولة المدنية والمواطنة

عدنان الصباح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    لا وجود لقيمة دون ناسها وبالتالي فلا يجوز لعن القيمة دون لعن ناسها كان ...

الأمة بين الجمود وضرورات التجديد

د. قيس النوري

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    النزوع نحو التطور جوهر وأساس الفكر الإنساني، فغياب العقل الباحث عن الأفضل يبقي الإنسان ...

غداً في غزةَ الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    إنها الجمعة الرابعة والثلاثين لمسيرة العودة الوطنية الفلسطينية الكبرى، التي انطلقت جمعتها الأولى المدوية ...

طموحات أوروبا في أن تكون قطباً عالمياً

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    قضى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أسبوعاً يتجول في ساحات المعارك في شمال بلاده بمحاذاة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27745
mod_vvisit_counterالبارحة49579
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77324
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر897284
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60681258
حاليا يتواجد 3701 زوار  على الموقع