موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

لن تعود أمريكا قريباً إلى عظمتها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حقاً إنها للحظة تحول مهمة في الولايات المتحدة ودورها في العالم. دولة عظمى بمسؤوليات ضخمة في مرحلة تحولات دولية كبرى يتولى الحكم فيها رئيس من دون خبرة سياسية في الحكم، أو المعارضة ، رئيس بشخصية مثيرة للجدل، يصعب التنبؤ بمواقفه، وتصرفاته، ويتمتع بقدرة فائقة على الغضب والرد الانفعالي، ومتناقض السلوك، ومحتقر للنخبة السياسية والأكاديمية. هذا الرئيس جاء إلى الحكم محمولاً على بساط من اختلاف في الرؤى، وفقدان الثقة بينه وبين الحزب الجمهوري. الحزب الذي كان يفترض أن يرشحه ويمول حملته الانتخابية ويحشد له، وعندما يفوز الرئيس في الانتخابات فهذا هو الحزب الذي سوف يتعاون معه ويشرع له.

 

رئيس جديد في نظام سياسي منهك. نظام استنفد جانباً كبيراً من طاقته وموارد البلاد في تدخلات خارجية لم تحقق له ما يقابلها من أمن لأمريكا، أو تجديد لأفكاره ومؤسساته. نظام خرج منتصراً في حرب عالمية كلفته الكثير، ولكن عاد النصر عليه بفوائد ثمينة سرعان ما انطلق يبددها في حرب بكوريا، ثم أخرى في فيتنام، وثالثة في أفغانستان، ورابعة في العراق، ومنها جميعاً خرج خاسراً.

كانت أمريكا العنصر الأهم الذي ساعد على تطوير أهم حركات وأفكار التطرف، وتجذيرها في مجتمعاتها لتحمي مؤخرته من صحوات غير محسوبة للحركات القومية المناهضة للنفوذ الأمريكي.

رئيس بشخصية انفعالية. ونظام سياسي أنهكته مغامرات القوة والتدخلات الخارجية، وفضائح حكامه، وبخاصة فضائح الرئيسين ريتشارد نيكسون، وبيل كلينتون. أضف حقيقة، لعلها الأهم والأخطر، وهي انحسار الحلم الأمريكي. تابعنا باهتمام على امتداد العشرين عاماً الأخيرة مسيرة تباطؤ الاقتصاد الأمريكي، وكانت حقاً مسيرة عنيدة.

لا جدال في أن النسيج الاجتماعي الأمريكي في حالة سيئة. كنا على دراية بما وصل إليه سوء الحال، حتى جاء دونالد ترامب ليكشف بكل جلاء ممكن حقيقة أن الحال الاجتماعية أسوأ مما كنا نظن أننا على دراية بها. وصلت فجوة الدخول مثلاً إلى أقصى درجة اتساع في تاريخ المجتمع الأمريكي. كذلك تدنت إلى مستويات جديدة مختلف مصادر القوى الناعمة. تدهورت سمعة التعليم العالي وحالة الكفاءة الإدارية، وضعفت البنية التحتية للاتصالات والمواصلات، وبخاصة الطرق والجسور. لا يجادل أحد، وترامب في المقدمة، حول تحميل النظام السياسي القائم مسؤولية هذا التدهور. بل ويتحمل أيضاً مسؤولية تراجع الثقة العامة بالحكومة الأمريكية ممثلة في الكونغرس والرئاسة وأجهزة الإدارة.

يبدو لي أن انسحاب أمريكا من الشرق الأوسط مسألة منتهية، وأن النقاش حول فرص واحتمالات العودة غير مجدٍ. لم يكن الانسحاب قرار ترامب، بل قرار باراك أوباما، وبمعنى آخر، كان القرار من تفكير وتخطيط المؤسسة العسكرية، تدعمها المؤسسة الاستخباراتية. الانسحاب من الشرق الأوسط يجب أن ينظر إليه من زاويتين، زاوية الانسحاب العام من التزامات عسكرية خارجية لأسباب ليس أقلها شأناً الأوضاع المتردية للنظام الأمريكي، كما أسلفت في السطور السابقة. الزاوية الأخرى تتعلق بالشرق الأوسط لذاته، وأقصد به شبكة النزاعات المعقدة، والغيوم الكثيفة التي تملأ أجواء العواصم العربية كافة، وأخيراً العلاقة مع الاتحاد الروسي، وهي علاقة أخذت أشكالاً غير مألوفة في عهد باراك أوباما، واستمرت في عهد دونالد ترامب. المؤكد أن عهد ترامب سوف يتعرض لارتباكات عدة، من أهمها السياسات المتعلقة بالإسلام والمسلمين، فجماعة ترامب تضم أشخاصاً كارهين للإسلام كدين، وبعضهم يحمل عداء عنصرياً للمسلمين، هؤلاء تدربوا في فصول المحافظين الجدد، وتفوقوا عليهم في كره المسلمين، ووجدوا ضالتهم في شخص ترامب.

وليس سراً أن دولاً عدة لم تعد تثق باستمرار اعتمادها على أمريكا. المدهش أنه رغم الخطابات التطمينية التي ألقاها مبعوثو ترامب في مؤتمر ميونيخ للأمن، خرج المؤتمرون بانطباع يقضي بضرورة التفكير في بدائل لأمريكا في الأجل القصير لقيادة دفاعات أوروبا وآسيا والخليج، في وجوه روسيا، والصين، وإيران، على التوالي.

وضع مركز بريطاني مشهود له بالموضوعية العلمية الممكنة تقريراً مطولاً عن دور أمريكا الدولي في عهد ترامب، خرجت من قراءته بخلاصات أهمها ثلاث. انتهت الاستثنائية الأمريكية التي شهدت ولادة الحلم الأمريكي، وكانت الأساس الذي قامت عليه الإمبريالية الأمريكية على امتداد قرن ونصف القرن. انتهى دور أمريكا كنموذج يحتذى في بناء الديمقراطية، واحترام الحريات، والتمسك بروح التسامح، ودعم مبادئ التعددية، وتعايش الأعراق، والديانات، والأجناس تحت سقف أمة واحدة. انتهى الشعور التلقائي لدى بعض الدول الحليفة لأمريكا بالاطمئنان إلى أمريكا الحامية والقائد.

لم أقرأ أن دولة عظمى تدهور حالها، وانكمش نفوذها، وتهتك نسيجها الاجتماعي، وتفسخت وحدة قيادتها السياسية والإدارية، ثم عادت قوة عظمى. التحدي أكبر وأخطر مما كنا نعتقد.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم54112
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع157176
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر605819
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60389793
حاليا يتواجد 5332 زوار  على الموقع