موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

كوابيس ترامب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تبدو الولايات المتحدة كمن ينظر في المرآة فلا يعرف لنفسه ملامح ينتسب إليها. الاضطراب صريح في تعريف المجتمع لنفسه ومدى انتسابه للقيم الإنسانية الحديثة.

 

لأول مرة في التاريخ الأمريكي تخرج تظاهرات بمئات الألوف في مدن كبرى ترفض الاعتراف بشرعية رئيس منتخب، تنزع عنه أية أحقية في تمثيلها، وتتحسب من عواقب سياساته على السلم الأهلي وحقوق المرأة والأقليات والحريات العامة وحقوق الإنسان.

وقد زكت الإجراءات التي أقدم عليها «ترامب» في أيامه الأولى داخل البيت الأبيض هذه المخاوف على نحو يدفع للاعتقاد بأن أمريكا توشك أن تدخل مرحلة اضطراب داخلي بالنظر إلى طبيعتها ك«مجتمع مهاجرين».

تصاعد النزاعات العرقية مرجح، وقد تأخذ صوراً عنيفة. وتصاعد الاحتقانات الدينية مرجح، وقد توفر بيئة عنف أخطر وأشد. وتصاعد الأزمات بين البيت الأبيض والنخب الأمريكية في «الميديا» والمجتمع الأكاديمي و«هوليوود» مؤكد، بما ينزع أية هيبة أو أي ثقل أدبي للبيت الأبيض.

بصورة أو أخرى فإن الاضطرابات الداخلية تؤشر على أوضاع يصعب تجاوزها بدون كلفة كبيرة.

وقد كان الأمر التنفيذي بمنع مواطني سبع دول إسلامية من دخول الأراضي الأمريكية دليلاً قاطعاً أن «الرئيس ترامب» سوف ينفذ كل ما تعهد به «المرشح ترامب». كما كان دليلاً قاطعاً آخر على حجم الانقسام في المجتمع الأمريكي والفوضى التي يمكن أن تضرب بنية الإدارة الجديدة.

إقالة وزيرة العدل بالوكالة، التي لم تؤيد ما اتخذه من إجراءات، إشارة أولى إلى النهج الذي سوف يتبعه.من المنتظر أن يدخل في حرب معلنة للسيطرة على المحكمة العليا ومن غير المستبعد أن يدخل في صراعات مع أجهزته الاستخباراتية طلباً للولاء.

فضلاً عن ذلك كله فإن سياساته تنزع أية أقنعة أخلاقية، حرص عليها أسلافه من الرؤساء الأمريكيين، فهو بصدد إعادة اعتماد أساليب استجواب المشتبه فيهم بالإرهاب، التي استبعدت بأثر ما تكشف من وحشية لاستنطاق الاعترافات، وإعادة فتح سجون لوكالة الاستخبارات الأمريكية في الخارج، كما كان يحدث من قبل.

كل شيء الآن صريح بلا مساحيق تجميل. مع ذلك كله فإن أسوأ اقتراب ممكن من ظاهرة «ترامب» النظر إليها كما لو كان حادث سير مروع وقع فجأة. هو تعبير صريح عن نوع من الثقافة لها جذور وتحكمها اعتقادات في سيادة الرجل الأبيض على ما عداه من أعراق وأقليات.

بخطابه الشعبوي كسب الانتخابات الأمريكية، غير أن مقتله في نفس الخطاب. فالقوى التي تناهضه أكثر قوة ونفوذاً وتأثيراً بينما قاعدته من «البيض المحرومين» مرشحة للتآكل عندما تخيب رهاناتها على تحسن أحوالها المعيشية وتبدأ في دفع فواتير حماقاته.

بتعبير باحث أمريكي شاب في مجلة «ذي اتلانتيك» قبل انتخاب «ترامب»: «أخشى ألا يحترمنا أحد في العالم إذا ما أصبح رئيساً وألا نحترم أنفسنا».

شيء من ذلك يحدث الآن. كوابيس «ترامب» صداع مزمن في رأس العالم كما رأس الولايات المتحدة نفسها.

هناك، تقلص غير مسبوق في مستويات الهيبة الأمريكية منذ الحرب العالمية الثانية. وللهيبة اعتبارات تفوق قوة السلاح في حسابات المصالح والنفوذ.

إذا لم تستند الرئاسات على ثقة مجتمعاتها فإن أحداً في العالم لن يحترمها.

شيء من ذلك يحدث الآن. وهناك، بوادر أزمة مستحكمة، غير مسبوقة في طبيعتها، بين الولايات المتحدة وحلفائها التاريخيين في أوروبا وآسيا والإقليم.

لا يخفي القادة الأوروبيون خشيتهم من تبعات سياساته على مستقبل الاتحاد الذي يجمع دولهم ومصير حلف «الناتو» ذراعهم العسكرية الذي تقوده الولايات المتحدة.

ولا تخفي دول مثل اليابان وكوريا الجنوبية خشيتها من طبيعة نظرته إلى العلاقات الدولية وحركة المصالح والقوة.

ولا يعرف الإقليم كله، حتى الذين يراهنون عليه، كيف سوف يتصرف في الملفات الملتهبة، أو متى ينقلب على تحالفاته.

العالم كله يترقب ما قد يفضي إليه خطابه الشعبوي من نذر ومخاطر تهدد الأمن والسلم الدوليين. في أوروبا بالخصوص تتبدى خشية حقيقية من أن تخسر القارة قيم الحداثة والتمدن التي اكتسبتها بتضحيات هائلة.

وهناك بوادر أزمة مستحكمة أخرى مع الجار المكسيكي، وفي الصدام احتمالات تفاقم الأزمات الداخلية بالولايات المتحدة نفسها بالنظر إلى قوة الأقلية المتحدثة بالإسبانية.

كما أن فكرة بناء جدار عازل على الحدود مع المكسيك تدفع الأخيرة تكاليفه، فيه تعال وتعسف واستضعاف له أثمانه الفادحة على أمن الولايات المتحدة ومصالحها.

وهناك، حروب اقتصادية تنسخ اتفاقيات موقعة ورفع رسوم جمركية ودخول في مواجهات مع الصين غير محسوبة نتائجها على الاقتصاد الأمريكي نفسه.

ذلك مخالفة كاملة لقواعد اقتصاد العولمة الذي تبنته ودعت إليه وفرضته على العالم الولايات المتحدة قبل غيرها، وهو ما يزكي سيناريوهات الفوضى الاقتصادية.

وهناك، غموض في طبيعة العلاقات، التي يمكن أن تجمعه مع الرئيس الروسي «فلاديمير بوتين».

فلا العقوبات الاقتصادية رفعت ولا التفاهمات الاستراتيجية ممكنة بالصورة التي تحدث عنها بأوقات سابقة.

وهناك، قضايا الإقليم الملتهب بالنيران، فهو يدعو إلى مناطق آمنة في سوريا دون أن يكون واضحاً مقصده والكلام كله غير متماسك وبلا أفق استراتيجي مفهوم.

وهو يتبنى نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وتلك نقطة تفجير لا يقدر أحد على تحمل نتائجها، لكن الكوابيس ماثلة.

السؤال الحقيقي الآن: أمريكا إلى أين؟.. وإلى أي حد تتحمل والعالم كوابيس «ترامب»؟

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12039
mod_vvisit_counterالبارحة52662
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64701
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر846413
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65000866
حاليا يتواجد 4342 زوار  على الموقع