موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

العنف في الشرق الأوسط.. البدائل والفرص

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هل هناك مربع محدد في ثقافة الشرق الأوسط الكبير يمكننا تحميله مسؤولية هذا التراكم الهائل من العنف الذي يملأ المنطقة، دول في المنطقة تعيش مرحلة تشبه القرون الوسطى من حيث غياب المعايير الإنسانية ، والتراكمات الثقافية بشتى أنواعها تتخلص بشكل تلقائي من مسؤولياتها عبر حشر الأدلة التاريخية والتراثية بأن ما يجري في هذه المنطقة مستجلب بشكل خفي من خارج المنطقة.

 

العنف في هذه المنطقة يصل إلى مستويات تهدد الثقافة العالمية بمكوناتها وخاصة المكون الخاص بالسلم الدولي، فتأثير المنطقة عالميا ليس عملية سياسية مفتعلة يمكن اختراعها لتبرير التدخلات الدولية في هذه المنطقة، القضية أبعد من ذلك بكثير، فالمنطقة خلال المئة عام الماضية تكرس وتحفز نماذج التطرف وخاصة ذلك النوع الذي يعتمد التراث والإيديولوجيا والبعد الطائفي والعرقي، وهذه في الحقيقة هي الأنساق التي ساهمت في بناء أنظمة اجتماعية وثقافية في منطقة الشرق الأوسط ظلت مع كل محاولاتها غير قادرة على إدارة المجتمعات بشكل تحولي يتزامن مع التغيرات التي سادت العالم وخاصة في النصف الثاني من القرن العشرين.

في الشرق الأوسط وعبر تاريخ طويل تراكمت فيه الثنائيات أصبح من السهل إثبات الثنائيات المتناظرة من أجل تبرير المشكلات، فعلى سبيل المثال يتم تبرير التطرف والعنف الديني في مساحة كبيرة من الثقافة والمجتمعات كون هذا العنف ردة فعل طبيعية ضد أعداء الدين، مع أن الدين الإسلامي بشكل خاص وهو الدين الأكثر انتشارا في هذه المنطقة لا يصنع العداء، وخياراته التاريخية كلها خيارات ذات أبعاد حرة تمكن الجميع من التعايش في أي منظومة مجتمعية.

ثنائية المؤامرة والواقع تنتشر بشكل مقلق في ثقافة شعوب الشرق الأوسط، فالفشل في بناء منظومة تنموية أو إحداث إصلاح اقتصادي أو نجاح سياسي، كل ذلك يفسر في إطار المؤامرة الخيالية ضد شعوب المنطقة التي جربت كل نماذج التبرير لإخراج نفسها من دائرة الفشل في إحداث تحولات جديدة في ذاتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

الشعوب الشرق أوسطية تعاني من أزمات تنموية في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، وهذه الأزمات أنتجت ما هو أخطر حيث مسارات العنف المتطور، فالإنسان في الشرق الأوسط والكثير من دوله وخاصة تلك التي يمكن أن يطلق عليها "دول فاشلة" أصبح منتجا للعنف بطرق مختلفة، فهناك عنف أيديولوجي منتشر، أنتج المنظمات الإرهابية ولكن على الجانب الآخر هناك عنف ثقافي ينتشر بين هذه الشعوب يتمثل في فكرة الانعزال والخصوصية التي تعتبر ثقافيا مولدا طبيعيا لفكرة التفرد في ادعاء معرفة الحقائق وتبنيها كونها قضايا قطعية لا تقبل النقاش.

العنف في الشرق الأوسط لا يعطينا الكثير من البدائل للقضاء عليه أو حتى تجنبه ولو بشكل جزئي، ولكن الحقيقة التاريخية أن العالم والقوى الدولية لن تستثمر طويلا في حلول سياسية أو حتى عسكرية في منطقة الشرق الأوسط، فالإنسان في الشرق الأوسط ليس لديه الكثير من الخيارات وكذلك الدول وخاصة المنهارة والتي تعاني من أزمات سياسية أو اقتصادية مؤلمة.

المنطقة تحتاج بشكل كبير إلى فرض الأمن والاستقرار وإلى استثمار حقيقي في رأس المال البشري من خلال نظام تعليمي معرفي قيمي يعمل على بناء مواطن يتمتع بمساحات عالية من التشاركية والمسؤولية، ولكن في النهاية لا بد من الاعتراف من أن أهم وأكثر بدائل العنف في الشرق الأوسط تكمن في بناء منظومة تسهم في مناقشة الأزمة التاريخية التي ولدت مع تنامي ثنائية "الدين والهوية" التي تعاني منها المجتمعات في منطقة الشرق الأوسط دون استثناء.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3519
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع72841
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر826256
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57903805
حاليا يتواجد 2835 زوار  على الموقع