موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فيلم "جوسكا لا غارد" (حتى الحضانة) للمخرج كزافييه لوغران حول العنف الزوجي الفائز الأكبر في حفلة توزيع جوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية للعام 2019 ::التجــديد العــربي:: عائدات السياحة التونسية تقفز 40 في المئة خلال 2018 ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يغادر إلى مصر في زيارة رسمية و ينيب ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب ::التجــديد العــربي:: العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو يعقد مهمة يوفنتوس بفوزه 2-0 ::التجــديد العــربي:: الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات ::التجــديد العــربي:: هل تسهم بكتيريا الأمعاء في زيادة وزنك؟ ::التجــديد العــربي:: الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة ::التجــديد العــربي:: بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما ::التجــديد العــربي:: البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور ::التجــديد العــربي:: اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي::

مبعدو الثورة..طفيليوها .. والثمانون دينارا!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

عاتبني صديق على عدم كتابتي عن قضية المبعدين الفلسطينيين, وأنا أحدهم. اعترفتُ له بتقصيري حول هذه القضية. وهأنا أنفذ وعدي. لجأت سلطات الاحتلال الفاشي الصهيوني , منذ احتلالها الضفة الغربية وقطاع غزة في أعقاب هزيمة عام 1967, إلى اتباع سياسة ممنهجة لتهجير وإبعاد المواطنين الفلسطينيين من أرضهم ووطنهم, مستخدمه في ذلك عدة وسائل, تبدأ من العنف المباشر والطرد بالقوة المسلحة, إلى أسلوب الإبعاد بالتهجير غير المباشر عن طريق الإرهاب الجماعي وتدمير المنازل والأحياء والقرى. كما الإبعاد الفردي إلى الدول الأخرى بعد السجن أو من دونه. لقد بلغ عدد المبعدين الفلسطينيين منذ عام 1967إلى عام 1987 تسعين مبعدا ( وفقا لإحصائيات الجهات المعنية الفلسطينية).أيضا شهدنا حملة إبعاد جماعية للعديد من المعتقلين, مثل قضية مبعدي مرج الزهور, وقد كان عددهم415 ناشطاً فلسطينياً من الضفة الغربية وقطاع غزة المحتلين,عندما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بإبعادهم إلى ذات المنطقة في جنوب لبنان. وقد تم هذا الإبعاد في 17 كانون الأول/ ديسمبر عام 1992. قام هؤلاء الأخوة بالمرابطة في تلك المنطقة لإرغام سلطات الاحتلال على إرجاعهم, وقد نجحوا في ذلك. بقوا في مرج الزهور حتى عادوا على مراحل, وتم ذلك على عدة أشهر في عام 1993.أيضا قامت سلطات الاحتلال النازي الصهيوني(10 أيار/مايو2002) بإبعاد تسعة وثلاثين مواطنًا فلسطينيًا ,احتموا داخل كنيسة المهد في بيت لحم. ووفقاً لاتفاقية سلطوية فلسطينية – إسرائيلية (من أجل إنهاء حصار قوات الاحتلال للكنيسة على مدى 39 يومًا)تم إبعاد 13 منهم إلى خارج الوطن, عن طريق مطار اللد (بن غوريون),إذ نقلوا إلى قبرص, ثم وزِّعوا على عدة دول أوروبية, و26 فلسطينيًا تم إبعادهم إلى قطاع غزة بواسطة حافلات.كثيرون عادوا بعد اتفاقيات أوسلو مع السلطة, وآخرون لم تتضمنهم قوائم السلطة من الأساس, والبعض رفضهم الكيان تماما.حتى أحدهم وعندما دخلت زوجته عام 1996 لحضور اجتماع دورة المجلس الوطني الفلسطيني في غزة, قدمت للسلطة طلبا بعودة زوجها,وبعد أيام عندما ذهبت للموظف الفلسطيني لمراجعته. اتصل الأخير بنظيره الإسرائيل, فأجاب الصهيوني اللقيط قائلا على الهاتف المسموع: «أبلغها, أنه لم ينزل في التوراة أن نمنحه الموافقة للعودة».

 

كان من المفترض أن تتم عودة مبعدي الكنيسة بعد عام من إبعادهم, لكن السلطة الفلسطينية , ورغم وقوف هؤلاء على اعتاب العام 15 للإبعاد, ومعاناتهم المستمرة , والتي تتفاقم يوما بعد يوم , لم تراجع سلطات الاحتلال الصهيوني في قضيتهم , ولم تصنع من هذه القضية شرطا (على سبيل المثال لا الحصر), بتوقيف التنسيق الأمني السيئ الصيت والسمعة, ولا بوقف اتفاقية باريس الاقتصادية معه, إن لم يلتزم باتفاقية مبعدي الكنيسة, التي سبق له وأن وقعها!. للعلم, المبعدون يصدرون بيانات بين الفينة والأخرى, ولكن للسلطة الفلسطينية «أذن من طين, وأذن من عجين!». مؤخرا, طالب هؤلاء الإخوة في بيان لهم, الرئيس محمود عباس بالعمل على عودتهم ورفع قضيتهم الى محكمة الجنايات الدولية , باعتبارها جريمة حرب,وطالبوا السفارات الفلسطينيةفي الخارج, تأمينهم ماديا وتوفير الامن والحماية لهم في الدول الاوروبية, وخاصة بعد حادثة اغتيال الاسير الشهيد عمر النايف. كما طالبوا المعنيين الفلسطينيين بالعمل على تأمين زيارات أهاليهم لهم. كما طالبوا الامم المتحدة, بتحمل مسؤولياتها والضغط على سلطات الاحتلال من اجل الموافقة على عودتهم ,ووقف جرائم الابعاد بحق أبناء شعبنا.وطالبوا أيضا طرفي الانقسام بسرعة انهاء الانقسام ,من اجل تحقيق الوحدة الوطنية, والحيلولة دون استمراره.

الإبعاد هو جريمة حرب كبرى لقهر المناضلين الفلسطينيين, يُقتلعوا من ديارهم ووطنهم المفتوح أمام كل مهاجر لقيط, يأتي بهم الكيان الصهيوني لفلسطين المحتلة على مراحل. المبعدون يفقدون حتى فرصة دفن جثامينهم في وطنهم الفلسطيني, رغم أن كلّ منهم يحنّ لأرضه حيا وميتا, الكيان لا يريد حتى احتضان وطننا لأبنائه في حالة الوفاة! أرأيتم أي نوع من الأعداء نواجه؟ عدو ما بعد نازي, ما بعد فاشي, عدو, نحن بحاجة إلى أسلحة جديدة لا تمحو أجساد الأغراب فقط, بل تمحو أثرهم من التاريخ والذاكرة. كيف للقيط البولندي بيرس أن يدفن في أرضنا وفي القدس , وأنا وإخوتي من بعض المبعدين( الذين لم يقبل الكيان بإعادتهم رغم اتفاقيات أوسلوا, أو رفض السلطة ضمهم إلى قائمة العائدين معها!)محرومون من هذا الحق؟.

أما المتطفلون على الثورة الفلسطينية, فما أكثر عشرات الآلاف منهم, يقبضون رواتب شهرية, مؤمّنون سكنا وطبابة وسفرا! إضافة إلى امتيازاتهم الأخرى,التي لا يعرفها إلا الله تعالى وقيادة السلطة بالطبع, وهؤلاء أنفسهم. رغم أن معظمهم لم يشارك في الثورة لا قتالا , ولا حتى نضالا سياسيا, ولم يعتقل يوما, ولم يُبعد, وعلى هذه الشاكلة قس!.أما المناضلون الحقيقيون, فمن حقهم, رواتبهم بالطبع. كما تأميناتهم. للعلم, كثيرون من المناضلين, كانت تقطع رواتبهم ولا تزال, فقط , لأنهم يخالفون النهج السياسي لقيادتهم, والتي هي قيادة السلطة.

أما بالنسبة لحكاية الثمانين دينارا, فهي قصة سأرويها باختصار: كنّا 11 مبعدا, أبعدهم الكيان عام 1970 في أجواء أحداث أيلول الأسود في الأردن.أبعدنا عن طريق صحراء غور الصافي, وبعد قضاء بضعة أيام للتحقيق والتحقق, جرى تسليمنا إلى مكتب م. ت .ف في عمان. قابلنا الأستاذ يعقوب العبيدي (أمدّ الله في عمره), وسلّم كلا منا مبلغ 80 دينارا أردنيا.اعتقدتُ أن هذا سيكون مقدمة لمبلع شهري! الذي حصلَ, وقد عرفتُ ذلك من زملائي المبعدين, وقد حرصنا على الاجتماع أسبوعيا في إحدى مقاهي عمان. ما حصل, أن تسعة منا من التنظيم الفلسطيني الأكبر حينذاك , جرى تخصيص رواتب شهرية واستئجار بيوت لهم وتأثيثها, وصُرفت لهم مبالغ مالية من المنظمة, لشراء سيارات والبدء بمشروع إنتاجي, افتتاح محل بقالة, شراء سيارة أجرة وغيرها. اثنان منا, وهما المرحوم عبدالله عدوان, وكاتب هذه السطور, فاقتصرت المساعدة العاجلة والآجلة لهم على مبلغ الثمانين دينارا!. بصراحة شديدة, لو لم أجد بيت شقيقتي المتزوجة وزوجها, الساكنين وعائلتهما في العاصمة الأردنية, ومساعدة أهلي, لتهتُ في شوارع عمان!. يتكرر الأمر حين أصبتُ بالسرطان, قبل أربعة أعوام, ولزمتني عملية جراحية تكلف مبلغا كبيرا من المال, لم تمد جهة فلسطينية يدها لي, حتى لو كلاما! ولولا قانون في الأردن يحق بموجبه العلاج من السرطان مجانا لكل مواطن أردني, لما تمكنت حتما من إجراء العملية. هذا هو أحد جوانب ثورتنا الفلسطينية المعاصرة! وتسألون, لماذا يتراجع المشروع الوطني الفلسطيني وقضيتنا عقودا إلى الوراء؟.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى

News image

تشهد العلاقات السعودية الصينية تطوراً متواصلاً تمتد جذورها لقرابة "80" عاماً، وذلك يعود لحنكة الق...

الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات

News image

أعرب الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية السفير خالد الهباس، عن تطل...

الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة

News image

أطلقت الشرطة الجزائرية الغاز المسيل للدموع على مسيرة باتجاه مقر الرئاسة بالعاصمة ضد ترشح الر...

بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما

News image

كشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن جزء من دور بلاده في الأزمة المحتدمة بفن...

البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور

News image

الخرطوم- أعلن مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني صلاح عبد الله قوش أن الرئيس عمر حسن ...

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«أنهار العسل والحليب» لا تتدفق دائما مع الاستثمار الأجنبى..!

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| السبت, 23 فبراير 2019

    فلنبدأ هذا المقال بسؤال افتتاحى مهم: ما هى العوامل الرئيسية المفسرة لتدفق الاستثمار من ...

لقاء موسكو الفلسطيني .. يدعو للأسف

د. فايز رشيد

| السبت, 23 فبراير 2019

    في جولة جديدة لتجاوز الانقسام, واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية, جرى لقاء لكافة الفصائل الفلسطينية, ...

ضحايا العنصرية وأشد ممارسيها!

د. عصام نعمان

| السبت, 23 فبراير 2019

    يزعم اليهود، أنهم كانوا دائماً ضحايا التمييز العنصري، ولاسيما في «الهولوكوست» على أيدي الألمان ...

إدلب... لماذا التأجيل؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 فبراير 2019

    القمة التي انعقدت في 15 فبراير/شباط 2019 في سوتشي، بين رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، ...

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9988
mod_vvisit_counterالبارحة36561
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع9988
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي298666
mod_vvisit_counterهذا الشهر1090366
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65244819
حاليا يتواجد 5736 زوار  على الموقع