موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

حول الانقلاب العسكري والديمقراطية في تركيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

شدّت ساعات الانقلاب العسكري في تركيا انتباه العالم وأطلقت التكهنات المتعددة والمتناقضة حوله ومستقبل تركيا وكشفت وجها من وجوه الصراعات الداخلية في تركيا ، التي تؤكد ان الانقلاب هو راس جبل الجليد، او حالة من حالات الغضب الداخلي في بنية الدولة التركية. كيف يفهم انقلاب عسكري في نظام ديمقراطي!؟. ولماذا تجري المحاولة ويتدخل العسكر في تفاصيلها ويفشل فيها؟!, ولماذا يواصل الرئيس التركي سياساته وأهدافه قبلها وبعدها؟!. وأسئلة كثيرة مثلها وقد تعيد نفسها محملة بأخرى تتبعها، وكلها تشير الى تعقد المشهد السياسي في تركيا ودور شخص الرئيس التركي رجب طيب اردوغان فيه. مما يعني ان كثيرا من المفاهيم المتداولة بحاجة الى اعادة نظر وتفهم يتناسب مع التطورات ويضعها في موقعها الصحيح من معادلات الصراع وقيادة الشعب والدولة.

 

سياسات تركيا التي يقودها حزب العدالة والتنمية، ذو التوجه الاسلامي، الاخواني الصريح والمبطن، تعمل على تمكين الحزب وفكره ورئيسه على التحكم في مفاصل بلد تحكمه العلمانية الاتاتوركية تاريخيا، والتي يعتبر الجيش التركي نفسه حارسا لها ومعبرا عن وحدة الخيارات التركية الاستراتيجية داخليا وخارجيا، ومنها حماية الدستور ايضا، وهذا ما يتعارض كليا مع نهج الرئيس اردوغان وحزبه ايديولوجيا وأهدافا. وهي تدفع الى التفكير في هذه المحاولة "الغريبة" في إعدادها وانطلاقها وخططها. حيث يرى العديد من المراقبين ان ما حصل في تركيا ولاسيما بعد فشل الانقلاب يفتح ابواب تركيا لأهداف اردوغان في تشديد سياسات الاستبداد والتفرد في الحكم وإحكام قبضته وتشويه ما يدعيه هو ومن ربط مصيره به وبالديمقراطية وحكم الشعب، رغم بعض صور الحراك الشعبي، الذي له اسبابه في الرد على الانقلاب العسكري.

مثلما اثارت محاولة الانقلاب الانتباه تثير الان حملات الاعتقال في أوساط الجيش والشرطة والسلطة القضائية والتعليم وغيرها، والممارسات البشعة التي تقوم بها سلطات حكومية وحزبية ضد من يتهمون بالمحاولة وتأييدها، حيث تتزايد الاعداد يوميا ويبدو انها مفتوحة الى ابعاد كبيرة قد توصف المرحلة القادمة بها.

اشارت صحيفة التايمز البريطانية (18/7/2016) في صفحتها الأولى مصحوبة بتغطية اخبارية تابعت تطورات الأوضاع في تركيا بعد الانقلاب، الى أن الرئيس أردوغان بدأ حملة تطهير غير مسبوقة في الجيش والقضاء إثر محاولة الانقلاب الفاشلة التي فتحت أمامه "طريقا واضحا إلى السلطة المطلقة، ظل يُتهم لوقت طويل بأنه يتوق إليها". وذكرت الصحيفة ارقاما من حملة اعتقالات منذ فشل الانقلاب، شملت ضباطا وجنودا وقضاة، كما أغلقت السلطات خمسة مواقع إخبارية، مدشنة "حملة قمع جديدة على حرية وسائل الإعلام في دولة يزداد تأسلمها"، بحسب الصحيفة. وفي افتتاحيتها التي حملت عنوان "أفضل من الشيطان" قالت التايمز إن انقلابا عسكريا ناجحا ضد الرئيس التركي كان سيشكل كارثة لكن على اردوغان الآن أن يحترس من غواية ممارسة سلطة مستبدة. وترى الصحيفة أن حزب العدالة والتنمية قد جلب لتركيا قوة ورخاء واستقرارا منذ عام 2002، ولكن على حساب الحرية وحقوق الانسان، إذ طهّر اردوغان القوات المسلحة والسلطة القضائية ووسائل الإعلام للقضاء على عدد من المؤامرات المزعومة. ( اشارت وكالات الانباء يوم 7/20/ 2016 ان عدد المعتقلين بلغ اكثر من 50 الفا).

قالت وزارة الخارجية التركية (18/7/2016) إن حصيلة القتلى من جراء الانقلاب ارتفعت إلى 290 شخصا علما بأن أكثر من 100 منهم من المشاركين في الانقلاب. وأفادت تقارير بأن قوات الأمن لقيت مقاومة من بعض المشاركين في الانقلاب عند محاولة اعتقالهم. بينما تنشر الاخبار عن القبض على 8000 شخص منذ محاولة الانقلاب الفاشلة، بحسب ما أعلنه وزير العدل التركي بكير بوزداغ حتى يوم (18/7/2016) وبالتأكيد الحملات مستمرة. وكان قد توقع بوزداغ اعتقال المزيد من الأشخاص، واصفا ما يحدث بأنه "عملية تطهير"!!. (اقرأ اجتثاث كل من خالف اردوغان ونهجه ولاسيما القيادات العسكرية من " العلويين"!!)

هذه الارقام ليست قليلة بحد ذاتها، فكيف سنرى في الايام المقبلة، وهي مؤشر الى خطط عملية التطهير وروح الانتقام والعمل على تحقيق اهداف اردوغان الشخصية وحزبه في تركيا. وقد انعكست ايضا في ردود الفعل والبيانات والإعلانات الى اردوغان شخصيا من بعض ممن يدعون ارتهانهم بسياسات تركيا ومواقفها ازاء ما يجري داخل تركيا وخارجها، ولاسيما ما يتعلق بعلاقات تركيا الخارجية وأدوارها فيما يحصل من تطبيقات وخطط لا تصب في خدمة الشعب التركي. كاشفة اسرارا غير مخفية عن تلك الارتباطات وكذلك عن منهج وايديولوجية المتراهنين من كل الاطراف. ومنها ما قاله أردوغان وما تعنيه المفردات ذاتها وما تحتها كما يقال، خلال حضوره جنازة شقيق أحد أقرب مساعديه في اسطنبول: "إن عملية التطهير ستتواصل في جميع مؤسسات الدولة لأن هذا الفيروس قد استشرى. ولسوء الحظ، إنه مثل السرطان الذي تغلغل في أجهزة الدولة". وكذلك في ما وجده في الانقلاب الفاشل "هبة من الرب" منحته فرصة للقيام بتطهير داخل القوات المسلحة التركية. وكرر أردوغان اتهاماته الموجهة إلى رجل الدين، فتح الله غولن، الذي يعيش في منفاه الاختياري بالولايات المتحدة، وهو حليفه الذي ساعده في الوصول الى الحكم، مكررا ما قام به اردوغان في تعامله مع اولئك الذين دعموه، ولا يحميهم منه انكار او نفي الاتهامات الموجهة اليهم من اردوغان ومؤيديه في تركيا او خارجها.. ( وقد ترأس اجتماعات في 20/7/2016 مع القيادة العسكرية الموالية والحكومة واعلن حالة طوارئ لثلاثة اشهر والحبل على الجرار....).

في كل الاحوال هز الانقلاب الصورة التي كانت عليها تركيا، وأصبحت ما بعد الانقلاب بصورتها الاخرى، وهي التي تحكم على حكم اردوغان منذ الان، وقد تجاوز محاولة الانقلاب ولابد له من العمل في حسم خياراته الاستراتيجية ومصالح شعبه الاساسية، وإعادة النظر في السياسات التي سار عليها سابقا، ولاسيما في حقول الالغام المفتوحة والحرائق المشتعلة في المنطقة وجوارها. وما تطرح من اسئلة الاستقرار والبناء والعدالة والتنمية. التي اعلنها هو وأصحابه تسمية لحزبه الذي قاد الحكم في تركيا منذ عام 2002، ولكن صورة التنمية التي بناها حزب اردوغان لم تقترن بالعدالة من عنوانه واسمه، وها هي الان امام اختبار فعلي، تفضح سر الانقلاب المعلن ومفهوم الديمقراطية في تركيا.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

قراءة في الواقع الاقتصادي والاجتماعي في لبنان

بشارة مرهج

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    (كلمة القيت بدعوة من الحركة الوطنية للتغيير الديمقراطي في مركز توفيق طبارة بتاريخ 17/1/2019 ...

تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 23 يناير 2019

    شكلت زيارة رئيس حكومة العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى تشاد خرقاً إسرائيلياً جديداً في ...

انظُروا.. وتبصَّروا.. وتدبَّروا

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    أيا كان الكلام، فهو لا يفعل الفعل المادي للقذائف، لكنه قد يحركها ويوجهها.. إذا ...

غرب يتصدّع وشرق يتوسّع!

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    ثلاثون عاماً مضت على انهيار «المعسكر الشيوعي» الذي كانت روسيا تقوده لعقود من الزمن، ...

مَن المسؤول عن القضية الفلسطينية؟!

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 22 يناير 2019

    تتعرض القضية الفلسطينية إلى أخطار جدية، مصيرية، خارجية وداخلية. وإذا اختصرت الخارجية، سياسيا، بما ...

غاز المتوسط بين مِطرقة الصّراع وسِندان التعاون والتطبيع

د. علي بيان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    المقدمة: يعتبر البحر الأبيض المتوسط مهدَ الحضارات، وشكَّل منذ القدمِ طريقاً هامّاً للتجارة والسفر. ...

أطفال من أطفالنا.. بين حدي الحياة والموت

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في خضم هذا البؤس الذي نعيشه، لم تضمُر أحلامُنا فقط، بل كادت تتلاشى قدرتنا ...

المختبر السوري للعلاقات الروسية - التركية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 يناير 2019

    ليس مؤكَّداً، بعد، إن كانت الاستراتيجية الروسيّة في استيعاب تركيا، ودفعها إلى إتيان سياسات ...

«حل التشريعي».. خطوة أخرى في إدارة الشأن العام بالانقلابات!

معتصم حمادة

| الاثنين, 21 يناير 2019

  (1)   ■ كالعادة، وقبل انعقاد ما يسمى «الاجتماع القيادي» في رام الله (22/12)، أطلت ...

وعود جون بولتون المستحيلة

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 21 يناير 2019

    يبدو أن الانتقادات «الإسرائيلية» المريرة لقرار الرئيس الأمريكي بالانسحاب المفاجئ من سوريا، قد وصلت ...

الحبل يقترب من عنق نتنياهو

د. فايز رشيد

| الاثنين, 21 يناير 2019

    إعلان النيابة العامة «الإسرائيلية» قبولها بتوصية وحدة التحقيقات في الشرطة لمحاكمة نتنياهو، بتهم فساد ...

لم يعد هناك خيار امام العالم العربى سوى ان يتغير بقرار ذاتى او ان يتغير بقرار من الخارج!

د. سليم نزال

| الاثنين, 21 يناير 2019

    العولمة تضرب العالم كله و تخلق عاما مختلفا عما شهدناه من عصور سابقة .اثار ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7881
mod_vvisit_counterالبارحة58283
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع209931
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1157225
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63761622
حاليا يتواجد 4425 زوار  على الموقع