موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

انتكاسة اليسار الجديد في أمريكا اللاتينية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يبدو أن الصراع بين الاشتراكية والرأسمالية أضحى ممتداً من ناحية، فضلاً عنه أنه بات من ناحية أخرى يأخذ منحى دائري الحركة في تتابع لا ينقطع، طالما ظلت إشكالية التوفيق بين منظومة القيم السياسية العليا متفاقمة ودون حل،

خاصة بين الحرية من ناحية وبين المساواة والعدالة من ناحية أخرى، ولعل في الانتكاسة الراهنة التي تواجه ما كان يُعرف، حتى وقت قريب، بنموذج اليسار الجديد الذي أبدعته دول أمريكا اللاتينية عقب سقوط الاشتراكية السوفييتية والأوروبية الشرقية ما يؤكد ذلك.

 

ظهور هذا اليسار اللاتيني الجديد بنماذجه المتعددة كان بمثابة انتفاضة مضادة لما أخذ يروجه الفكر السياسي الأمريكي من ادعاءات بالانتصار الساحق للرأسمالية على الاشتراكية، عقب تفكك الاتحاد السوفييتي وتساقط الدول الاشتراكية الموالية في أوروبا الشرقية. فعقب صدور مؤلف «نهاية التاريخ» لصاحبه فرانسيس فوكوياما أستاذ العلوم السياسية الأمريكي الشهير (من أصل ياباني) الذي اعتبر فيه أن سقوط الاشتراكية أو هزيمتها يعد انتصاراً نهائياً للرأسمالية وتسيّدها كأيديولوجية وركيزة للحكم، تم دحضه عملياً بظهور نماذج اشتراكية جديدة في العديد من دول أمريكا اللاتينية تباينت فيما بينها في نسبة المزج بين الاشتراكية والرأسمالية، بين المساواة والحرية، مع حرص على الحفاظ، قدر الإمكان، على روابط وثيقة مع الولايات المتحدة والمؤسسات المالية للنظام الرأسمالي العالمي. كانت فنزويلا ونيكاراغوا وكوبا على اليسار من هذه التجربة، حيث قدّم الرئيس الراحل هوغو تشافيز نموذجاً أكثر تحرراً من الروابط بالنظام الرأسمالي ودخل في صراع مع الولايات المتحدة، ولجأ إلى تأميم الثروات الوطنية كأساس لتجربة الاشتراكية، في حين كانت البرازيل والأرجنتين على اليمين من هاتين التجربتين، كانتا الأحرص على التمسك بروابط العلاقة مع الولايات المتحدة والاندماج في الاقتصاد العالمي وتحقيق الديمقراطية الحقيقية التي ترتقي بالمستويات المعيشية للقطاعات الأوسع من الشعب.

هذه التطورات أخذت تشكل الدورة المتكاملة من التفاعلات بين الرأسمالية والاشتراكية. فمع انشغال الولايات المتحدة بحربها الباردة ضد الاتحاد السوفييتي ركزت ضمن أولوياتها، على الحيلولة دون تمدد النفوذ السوفييتي عبر كوبا إلى دول أمريكا اللاتينية، لذلك أعطت كل الأولوية لدعم نظم ديكتاتورية موالية بهدف الحفاظ على هذه الدول كفناء خلفي أو كحديقة خلفية خالية من أي نفوذ سوفييتي..

فمع سقوط الاتحاد السوفييتي لم تعد واشنطن تخشى من امتداد نفوذه قرب حدودها، فتركت المنطقة أسيرة تفاعلاتها الداخلية دون تدخل فعلي، وأعطت كل الأولوية للتمدد في القارة الأوروبية على حساب النفوذ السوفييتي المتداعي، وساهمت التحولات الديمقراطية التي شهدتها بعض دول القارة اللاتينية في تمكين القوى اليسارية من اكتساب القوة اللازمة لفرض التغيير وإحداثه، سواء عبر تحولات ديمقراطية أو انقلابات ثورية أطاحت النظم العميلة الموالية لواشنطن.

جاء التحول في أمريكا اللاتينية مزدوجاً، فهو من ناحية كان تحولاً نحو اليسار وظهور ميول جادة لخلق إبداع اشتراكي جديد، وهو من ناحية أخرى كان تحولاً في غير صالح علاقة «الزواج الكاثوليكي» السابقة بين الولايات المتحدة ودول القارة اللاتينية منذ «مبدأ مونرو» الشهير الذي أقر، ليس فقط بفرض النفوذ الأمريكي المطلق على دول هذه القارة. وإذا كان الكثير من هذه الدول، وفي مقدمتها بالطبع البرازيل، قد استطاعت تحقيق نجاحات اقتصادية مبهرة، فإنها نجحت أيضاً في إحداث انقلابات سياسية في علاقاتها مع القوى الدولية ضد الاحتكار الأمريكي.

دخول البرازيل في مجموعة «بريكس» مع روسيا والصين والهند وجنوب إفريقيا جعلها في مرمى الجهود الأمريكية لإسقاط الثورة واليسار في أمريكا اللاتينية، خاصة بعد مجموعة السياسات والإجراءات التي اتخذتها «بريكس» في مواجهة الهيمنة الأمريكية على الاقتصاد العالمي.

ظهور «بريكس» كان عامل استفزاز شديد لواشنطن، خصوصاً على ضوء العضوية البارزة للبرازيل في هذه المجموعة الاقتصادية العالمية العملاقة، لكن كان للبرازيل نفسها سياسات أشد وطأة على واشنطن، سياسات اقتصادية ضربت الهيمنة الأمريكية ومرتكزات التبعية للولايات المتحدة في العمق وخاصة الاحتكارات الأمريكية وعملاءها المحليين، ثم جاءت تحديات الرئيس شافيز في فنزويلا للولايات داخل منظمة «أوبك»، ومن بعده سياسات الرئيسة الأرجنتينية «كريستينا كوشنر» التي أهانت السياسة الأمريكية من على منبر الأمم المتحدة وأعلنت انحيازها للشعوب المقهورة، خاصة الشعب الفلسطيني والشعب العراقي، واتهمت الولايات المتحدة بدعم الإرهاب، بل هي من خلق الإرهاب وخاصة تنظيم «القاعدة». تحديات دفعت واشنطن إلى السعي لإسقاط اليسار اللاتيني الوليد ونجاحاته. مات شافيز وأسقطوا كريستينا كوشنر في انتخابات قادها الإعلام الأمريكي في ديسمبر الماضي، والآن يجري إسقاط الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف خليفة الزعيم لولا دا سيلفا الذي قاد انتصارات حزب العمال البرازيلي ونموذجه الاشتراكي الجديد.

موجة جديدة من الانقلابات الأمريكية أقرب إلى القصاص من اليسار اللاتيني، لكنها استكمال لدورة ممتدة قد تكون انتكاسة مؤقتة تنبئ ﺑ«بعث جديد» لليسار في أمريكا اللاتينية ومناطق أخرى من العالم في مواجهة رأسمالية وليبرالية أمريكية تتداعى.

 

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (2 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    اراد المؤلفان التأكيد على أهمية مراكز الفكر كلاعب أساسي في الديمقراطية إلا أنهما استمرا ...

حول «البريكسيت» والديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    يثير الجدل المحتدم الراهن في المملكة المتحدة حول الخروج من الاتحاد الأوروبي قضية بالغة ...

تداعيات التجديد النصفي للكونجرس

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    فوز الديمقراطيين برئاسة مجلس النواب الأمريكي كان متوقعاً، نتائج الانتخابات هي استفتاء على أداء ...

مفارقات ثلاث في التجربة اليسارية العربية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    دخلت الماركسيّة المجال العربيّ- في بدء اتصال العرب بها- في سنوات ما بين الحربيْن. ...

الإسلام والمواطَنة الشاملة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    في الكلمة التي تقدم بها الشيخ عبد الله بن بيه، رئيس تعزيز منتدى السلم ...

انتهى عصر السلم الأميركي ليخلّف فراغاً خطيراً

جميل مطر

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    شاهدت مع ملايين المشاهدين إحدى الحلقات الأخيرة في مسلسل نهاية «عصر السلم الأميركي». امتدت ...

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5768
mod_vvisit_counterالبارحة42336
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع147927
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر967887
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60751861
حاليا يتواجد 3817 زوار  على الموقع