موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

سيرك اميركي!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


هناك العديد من الأمم في عالمنا هذا ممن عُرفت بكرنفالاتها، أو احتفالاتها الشعبية ذوات الطابع المهرجاني الصاخب المنسجمة مع ثقافاتها وخواص مواريثها ومكوِّناتها التاريخية، بحيث تأخذ احياءاتها الدورية عادةً طوابع الاعياد الفلكلورية القومية المتعمِّدة التميُّز والإثارة،

وتالياً استجلاب السياح والمتفرجين من اطراف المعمورة، ومعهم بالطبع عوائد السياحة المجزية. هذه تبدأ من الكرنفال الأشهر، كرنفال ريو دي جانيرو البرازيلي، الذي تأتي فيه راقصات السامبا عبر شاشات التلفزة العالمية وعلى الهواء مباشرةً لمن لا يذهب لمشاهدتهن، أو مشاركتهن، على الطبيعة في عقر دارهن، وفي أي ركن اختلى فيه في هذا العالم... إلى كرنفال اطلاق الثيران الغضبى الهائجة في شوارع بعض المدن الاسبانية وركض المرعوبين أمامها تلاحقهم قرونها المشرعة، وهكذا...

 

الامريكان، مثلهم مثل سائر خلق الله، ولا يختلفون عن سواهم، وإن حاولوا دائماً التميُّز عن غيرهم، لهم ايضاً كرنفالاتهم الخاصة بهم وحدهم، ونعني ما هو حق امتيازه يظل حصراً عائداً لهذه الشركة العظمى، بل الأعظم، المسماة بالولايات المتحدة الاميركية، والتي لا تفارق نكهتها الفلكلورية تلك اللمسات المميزة لمن يقيمها، أي المساهمون في رأسمالها من كارتيلات ولوبيات وقوى ضغط ومراكز ابحاث، بمعنى ما يمكن اختصاره في اصحاب القرار الحقيقيين والدائمين في مجلس ادارة هذه الشركة العابرة للسيادات فيما ملكت ايمانها من دول العالم، وتحاول، وقد بدت ارهاصات افول سطوتها، التشبث في امساكها بالقرار الكوني واطالة احتكارها له ما استطاعت... هذه الشركة التي عنوانها الظاهري لا الباطني اسمه البيت الأبيض.

سيد الكرنفالات الأميركية جميعاً هو ما يقام دورياً كل ثلاثة اعوام بالتمام ويستمر ضجيجه ورقصاته وسائر متعدد عجائبه لمدة عام بكامله. وقد يختلط عليك الأمر، أكرنفال هو أم سيرك أم كليهما معاً، وترجُّح كليما، عندما تعلم أننا نتحدث عن العام الأخير للمدة الرئاسية المنتهية، أي الرابع، بمعنى عام سيرك الانتخابات الرئاسية القادمة، بكل ما تحفل به أيامه من مبارزات بين فرسانه، والذي بانتهائه ينتهي مراتون المتبارين هوليودي الماركة للفوز بقصب السبق إلى حيث المكتب البيضاوي، أو "شو" اختتام عملية صناعة الرئيس.

المختلف هنا أن السياسة هي البديل للسامبا، وراقصوها مرشحو محتكريها الحزبين، الديموقراطي والجمهوري، مع بعض البهارات سريعة الذوبان من خارجهما، وبالتالي نحن هنا اقرب إلى المثال الكرنفالي الاسباني وليس البرازيلي، والأدهى أن مدة مطاردة الناخب ليست يوما أو حتى اسبوعاً، وإنما حولاً كاملاً، والمختلف هو أن لا من سياحة ولا من سائحون اجانب باستثناء نتنياهو، لكن العالم من ادناه إلى اقصاه معني، بل مجبر، وحتى مكره، على متابعة حتى سفاسف ومفارقات الحلبة الأميركية جداً، وأقله أنه تعوَّد على هذا تعوِّده على الببسي كولا وماكدونالد وافلام الكاوبوي إلى جانب الفانتوم والأباتشي والبدون طيار وأخواتهن.

كما هو الحال، ها هما كلا المخبوء والمكشوف الأميركيان يتبديان لمن يهمه متابعة عاصف هذه المطارحات الشعرية الرئاسية بين المتنافسين، ومنذ بدء السباق وحتى نهاية النزال في الثامن من نوفمبر من عامنا هذا سوف يفتح صندوق العجائب الأميركي على آخره. حتى يونيو القادم نحن ازاء زفة اختيار كل حزب لمرشحه للرئاسة لا أكثر، وبعدها تبدأ فصول جديدة من الملاكمة الانتخابية بين مرشَّحي الحزبين الديموقراطي والجمهوري... منذ بداية الشو، العرب في مقدمة متابعيه، ومن موقعين، لأنهم طرفان لا تجمعهما نظرة واحدة للعم سام. شعوب تراه عدواً ونقطة وأول السطر، والنخب المتوزعة ما بين من يراه حليفاً يجيز اتباعه، وعاجز يجتهد لمداراته، وواهم يراهن على تبدُّل قد يغشى عوائد القادم الذي تسمح له شركة الولايات المتحدة بالسكنى في بيتها الأبيض.

لا يمكننا، ولا يهمنا، تتبع كل ما حفلت به الوصلة الانتخابية التمهيدية الجارية من مفارقات وصرعات، ضجرنا من التكهنات ثم التعقيبات حول عدد ما جمع هذا المرشَّح أو ذاك في هذه الولاية أو تلك، ولا يهمنا الأهاجي المتبادلة بينهما، والتي هبطت حد التشهير بالزوجات على تويتر بين الخصمين الجمهوريين كروز وترامب، ونشفق على المحللين العرب المنشغلين بالمفاضلة بين بيرني ساندرز وهيلاري كلنتون... يهمنا ما يهم أمتنا وننظر من زاويته، وهو، أن كل مرشحيهم للرئاسة، ديموقراطيين أو جمهوريين، قد حاولوا اظهار الاختلاف على كل شيء ماعدا إسرائيلهم... تصوروا، السيدة كلنتون تعير ترامب بأنه "محايد" وليس "منحاز" لهذه اللامختلف عليها، وتكفي الاشارة هنا إلى مشهد التزلُّف غير المتخيَّل للصهاينة من قبل كل المرشحين وهم يقفون في حضرة "ايباك" ويخطبون ودَّها من على منصتها... باستثناء ساندرز لأنه يهودي ولا يخشى اتهامه ﺑ"الحياد" أو بمعاداة السامية، ثم أن الجميع وبلا استثناء يتفقون على أمر واحد، هو تليد اللازمة الأميركية، أي ضمان أمن الكيان الصهيوني، وأن لاحل للصراع العربي الصهيوني إلا وفق المثال الأوسلوي، أو ما يقولون إنه سلام بعد تفاوض ونتيجة له، أو ما يعني عملياً سلام على طريقة نتنياهو إن شاء نتنياهو سلاماً... من ناحيتي أنا اعطي ترامب صوتي واتمنى له الفوز بالرئاسة الأميركية... لماذا؟ لأن ما بدى منه في حملته الانتخابية قد دل على أنه الرجل الذي تجتمع في شخصه الفريد من الميزات الأميركية كل ما هو كفيل بالكشف الصريح عما لم يُكشف لأمريكاننا العرب بعد من أوجه دمامة خفية في تليد الوجه القبيح للعم سام... مثله الأقدر على سرعة ازالة ما علق بهذا الوجه من زائف الماكياج الأوبامي...

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23983
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع56646
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر420468
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55336947
حاليا يتواجد 4177 زوار  على الموقع