موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الغرب لن يفطم مدللته

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

دفعني الدكتور صائب عريقات كبير مفاوضي الاوسلوستانيين الفلسطينيين الدائم لاستحضار مقولة قرأتها لوليم كوانت مساعد مستشار الأمن القومي الأميركي في عهد كارتر ، والذي له باعه في حوك اتفاقية "كامب ديفيد" سيئة السيرة، وصاحب كتاب "الديبلوماسية الأميركية والنزاع العربي الإسرائيلي منذ عام 1967"، ويعمل الآن كبيراً للباحثين في معهد بروكنجز، وهى أن "التعامل مع اسرائيل بمثابة التنبوء بربع قرن قادم امامنا، أما التعامل مع العرب فهو تعامل مع سياسة اللحظة الراهنة...اسرائيل هى الحليف الوفي للولايات المتحدة". استحظرت مقولة كوانت، التي تعبِّر عن تليد النظرة ذات البعد الاستراتيجي الأميركي للكيان الصهيوني، ناهيك عن عضوية العلاقة اساساً، وأنا اقرأ تعقيباً للدكتور عريقات على قرار تهويدي يقضي بمصادرة 2342 دونما من اراضي مدينة اريحا المحتلة، والتي من مكتبه فيها غالباً ما يصدح كبير المفاوضين بتصريحاته السلمية المُحلِّقة. هذه المرة اعتبر عريقات أن القرار التهويدي هذا، والذي تم الاعلان عنه وبايدن لم يغادر فلسطين المحتلة بعد، وبعيد وصول المبعوث الفرنسي إليها، هو "رد رسمي من اسرائيل على الافكار الفرنسية الهادفة لعقد مؤتمر دولي للسلام لتحقيق خيار الدولتين، وعلى طلب نائب الرئيس الأميركي جو بايدن بوقف الاستيطان ومصادرة الاراضي"!

 

كنت في مقالين سابقين تواليا قد تعرَّضت للزيارتين الاميركية والفرنسية والقرار التهويدي اياه، وهنا لن ازيد أكثر من توقُّف أمام كل هذا الغي الأوسلوستاني المستمر لما يقارب حتى الآن ربع القرن الأعجف الذي اعقب اتفاقية اوسلو الكارثية، والحافل بشائن العبث التنازلي الفادح باعدل قضية عرفها عصرنا، وادمان ذات المراهنة على ذات الأوهام التسووية، أو استجداء حلول تصفيتها من "المجتمع الدولي"، بمعنى تسوُّلها من الغرب المتصهين.

الدكتور عريقات يعلم اكثر من سواه أن بايدن لم يأت لفلسطين المحتلة لإيقاف التهويد، ولا هو، وهو القائل ذات يوم أن والده اوصاه "لكي تكون صهيونياً فليس عليك ألا تكون مسيحياً"، يضيره، أو يقاسم عريقات النظرة، إلى ما أُستقبل ووُدِّع به من حفاوة تهويدية، وإنما جاء للتوافق على مستوى الرفع الملياري لقيمة المساعدات العسكرية الأميركية للكيان الصهيوني للعقد القادم، والتعاون الاستراتيجي، الذي اشار اليه كوانت قبل عقود. التعاون بين حليفين كبيرهما ينظر لصغيرهما بأنه جزء عضوي منه، ويحرص عليه حرصه على أية ولاية اميركية. ويعلم ما لا يجهله جاهل وهو أن المبادرة الفرنسية من الهزال بحيث أُختصرت في مجرَّد عرضها للتسويق رغم أن نتنياهو قد رفضها قبل عرضها، وإن كليهما، الأميركي والفرنسي لم يتجشما عناء القدوم إلا حرصاً على أمن الكيان الذي هزته انتفاضة الفدائيين، ومحاولةً منهما للحؤول دون انهيار السلطة لإبقاء دورها في محاصرة الانتفاضة وحماية أمن الاحتلال.

بيد أن المضحك المبكي هو دعوة عريقات إلى "ضرورة مساءلة ومحاسبة الحكومة الأسرائيلية، والتي تستمر بتدمير خيار الدولتين من خلال الاملاءات والمستوطنات وفرض الحقائق على الأرض"...لا ندري ما إذا كان عريقات قد سأل نفسه من ذا الذي سيسأل أو يحاسب الكيان على تدمير خياره المسمى "حل الدولتين"؟! وما إذا كان يجهل أن من يطالبهم بمسائلته ومحاسبته هم من اختلقوه اصلاً بفرض الحقائق عنوةً على الأرض؟! بمعنى لم يك من فرق ما بين مستعمرات ماقبل 1967 وما بعدها، وأن ما فرض قبلها أو بعدها هو برعاية وحماية ودعم غربي، بدأ بريطانياً ولم يقتصر على الفرنسي أو ينته بالأميركي، بل هو شمل حتى اليوناني، ولنضرب من الأمثلة طازجها، ولنأخذها كلها فيما هو متعلق باثنتين فحسب: الاعتراف ب"دولة فلسطين"، وتعاظم دعوات مقاطعة بضائع مستعمرات الضفة شعبياً في اوروبا.

بالنسبة للأولى، أي الاعتراف، لقد سمع عريقات مثل سواه أن الفرنسي بيير فيمو لم يأت إلى الكيان الغاصب في فلسطين لعرض بضاعته المرفوضة سلفاً إلا بعد أن اوضحت فرنسا بأنها لن تعترف بالدولة الفلسطينية قبل التوصل إلى حل ناجم عن تفاوض عزَّ ويعتبره عريقات "حياة" ويعلم أن دونه خرط القتاد النتنياهوي، وكذا الأمر بالنسبة للأسبان وما شابه، أما المستشارة الألمانية انجيلا ميركل فالوقت "غير مناسب لقيام الدولة الفلسطينية" اصلاً.

بالنسبة للثانية، أي المقاطعة الشعبية، فعلى اهميتها على المدى البعيد، تظل المحدودة والهامشية التأثير في ظل محاصرة رسمية لدول هى صانعة الكيان الصهيوني وداعمته والمتكفِّلة باستمراريته باعتباره من امتداداتها. ولنأخذ مثلين لا أكثر: بريطانيا، التي ذكَّرتنا بوعد بلفور عندما استنت قانوناً يجرِّم من يرفض التعامل مع المستعمرات الصهيونية في الضفة الغربية لمحاصرة توسُّع دعوات المقاطعة مؤخراً فيها. واليونان، ويونان تسيبراس ما غيره، أو حيث يطمح اليونانيون لدور "الوسيط النزيه" باعتبارهم "شركاء لإسرائيل...واصدقاء للعرب"...شركاء للصهاينة في الغاز واستثمارات التنقيب عنه واقتسام مكامنه وتسهيل منافذ تصديره، ومكثَّف المناورات العسكرية، وفتح المجالات الجوية اليونانة لكي يتدرب طياروهم وطائراتهم الحربية...واصدقاء للعرب فقط لوجه الله تعالى...عطلت اليونان اعتماد وثيقة للاتحاد الأوروبي بشأن التأشير على بضائع المستعمرات الصهيونية وليس منعها، رغم أنها كانت قد شاركت في صياغتها، بدعوى أنها "قاسية"، ولتعطيلها صوَّت معها فقط كل من قبرص ورومانيا والمجر. وكانت قد اجَّلت الاعتراف ب"دولة فلسطين" الى أن يأتي الوقت المناسب مراعاةً منها ل"العلاقات الأخوية مع الشعب العربي وعلاقة التعاون مع اسرائيل"...كفى وهماً، الغرب لن يفطم مدللته ولن يخذل اسرائيله، حتى وإن باتت عبئاً عليه!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26172
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع141394
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر630607
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49286070
حاليا يتواجد 3325 زوار  على الموقع