موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

الانتخابات الأميركية وصراع الهوية الإنجلو بروتستانتية..!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لا أحد يشك أن أحداث الحادي عشر من سبتمبر كانت وجبة تاريخية مليئة بالمكونات التي عكسها غبار برجي التجارة في نيويورك، لقد كانت الصورة المعبرة عن أميركا في تلك اللحظات مختلفة تماماً لتظهر أميركا الثقافة المكتظة بالاختلاف فكل الوجوه المتواجدة في تلك اللحظات والتي صورتها الكاميرات للعالم كانت ممتلئة بغبار برجي التجارة التوأمين، لقد طويت صفحة من تاريخ أميركا في تلك اللحظات وبدأت صفحة أخرى صنعت أميركا مختلفة خلال عقد ونصف من الزمان.

 

رئيسان بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر هما جورج بوش الابن وباراك أوباما، كلاهما صنع الارتباك والضعف خلال فترتيهما الرئاسية، وبالتأكيد فإن مؤشرات سباق الانتخابات الأميركية يوحي بأن هذا الارتباك مستمر أيضاً مع الرئيس القادم للولايات المتحدة الأميركية، لذلك يطل علينا سؤال ملح يعكس قلق الأميركان أنفسهم وقلق العالم حول هذه الدولة العظمى، لازلت أتذكر تلك الوجوه الأميركية البيضاء من أثر الغبار الذي كسا كل شيء ليغير في تلك الملامح وتلك الثقافة التي حملها الأميركان منذ قرون تعبيراً عن أميركا كما بناها "تومس جفرسون" عبر المثياق الأميركي العظيم.

الغبار الأبيض صبغ كل الوجوه ليعيد إلى الذاكرة العالمية تلك الوجوه لأوائل المستوطنين البريطانيين على ساحل الأطلسي في شرق أميركا كما وصفهم كتاب يحمل عنوان "من نحن" لمؤلفه المفكر السياسي العالمي الشهير صموئيل هنتنغتون الذي أستعير منه بعضاً من الأفكار في هذا المقال ولكن على الطريقة السياسية للانتخابات الأميركية وليس على طريقة الكاتب التي تبحث عن أزمات الهوية الأميركية وتحديداً في النصف الأخير من القرن الماضي.

لقد عودت أميركا العالم دون استثناء أن تكون نموذجاً انتخابياً يصمت العالم أمامه وينتظر نتائجة، لأنه يقدم مرشحين يبهرون العالم في مناظراتهم وخطبهم وحملاتهم الانتخابية، ويقف خلفهم في حفلات التصوير مجموعة كبيرة من أفراد أتوا من كل العالم كما تقول ملامحهم ولكنهم متساوون كونهم كلهم يحملون الجنسية والثقافة الأميركية، وعندما ينتهي مسلسل الانتخابات يأتي رئيس يقود أميركا القوية كما عرفها العالم، ولكن السؤال اليوم هل تغيرت أميركا وما الذي يمكن أن يكون قد غير ذلك المشهد "الهليودي"؟. يقول هانتنغتون في كتابة "المصالح الوطنية تشتق من الهوية الوطنية، وعلينا أن نعرف من نحن قبل أن نتمكن من معرفة ماهي مصالحنا".

خلال عقد ونصف بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر، صنع ذلك الغبار الأبيض الذي غطى كل الوجوه القريبة من سقوط مركز التجارة العالمي تاريخاً لطالما حاولت أميركا تفادية عبر التغني بإنجازات "لينكون وجيفرسون وغيرهم من رؤساء أميركا الكبار"، ولعل السؤال المهم يقول هل أميركا لم تعد مجتمعاً خالداً..؟.

يقول هنتنغتون مستعيناً بعبارة شهيرة قالها (روسو): "اذا كانت إسبارطة وروما قد زالتا، فأي دولة يمكن أن تأمل في الاستمرار إلى الأبد"، وهذا الاستدلال ليس قطعاً في الحدث التاريخي وحدوثه، ولكن التاريخ يشبه الموت إذا تحول إلى حقيقة ماثلة أمام الجميع، حيث لا يمكن التحديق بالتاريخ إذا أراد أن يقول حقائقه، كما تقول الأفكار العلمية، فهل كانت أحداث سبتمبر بذلك الغبار الأبيض منعطفاً خطيراً يمكن أن تتهاوى من خلاله العربة الأميركية لتفقد إحدى عجلاتها المهمة "الهوية الأميركية".

يقول هنتنغتون "الأيديولوجيا صمغ ضعيف" وهذا وصف دقيق إذا كانت أيديولوجيا سياسية، ولكن الأيديولوجيا إذا كانت عرقية أو اثنية ينشأ بينها وبين المجتمعات نوع من الصمغ الحديدى الذي يصعب التخلص منه، وهذا ما تكشفه لنا الانتخابات الأميركية التي ينطبق على حملتها الانتخابية فكرة نقلها هنتنغتون في كتابة عن،إيفور جيننغ،"لا يستطيع الشعب أن يقرر إلى أن يقرر أحد ما من هو الشعب".

وكما تصف الأحداث فإنه خلال خمسة عشر عاماً مضت افتقدت أميركا من يقرر لها من هو الشعب الأميركي الذي اختلطت فيه جميع أوراق اللعبة السياسية والثقافية والعرقية بعد أحداث سبتمبر، فالانتخابات الأميركية اليوم تتداول ذات الكلمات الأولى التي قالها بوش عندما سقط برجا التجارة العالمية حول الأقليات والثقافات والأديان غير المنتمية إلى "الهوية الإنجلو بروتستانتية" التي جلبتها أول الحشود البشرية القادمة من بريطانيا تحديداً والتي استوطنت شرق أميركا قبل قرون مضت، أميركا اليوم ومنذ أحداث سبتمبر تبحث عن نفسها من جديد وتحاول اكتشاف أميركا يصعب على الموت التاريخي أن يصيبها.

أميركا التي أنهت الحرب الباردة أجبرها التاريخ أن تبحث في حرب باردة مع تاريخ أوائل المهاجرين الإنجلو برتستانتية، السؤال المهم وإن كان غريباً إلا أنه مهم ويبحث في مدى إمكانية تحول أميركا نحو حرب تقيمها مع ذات أميركا "الإنجلو برتستانتية" فعلى سبيل المثال تحاول ديمقراطية أميركا عبر ميثاق (جفرسون) تجاوز فكرة مواجهة تاريخ أميركا في القرن (21)، فمكونات الهوية الأميركية منذ العام الميلادي (1900) كما يقول هنتنغتون لم تعد عرقية أو اثنية مع ارتباك مستمر حول ثقافتها، ولكنها منذ ذلك العام وحتى أحداث سبتمبر أصبحت هوية سياسية متقدمة نحو العالم ومتفوقة عليه.

ومع بداية القرن الحادى والعشرين تكاثرت الأسئلة حول أميركا مابعد أحداث سبتمبر وكيف ستواجه أميركا تلك التحديات العظيمة وهل أصيبت أميركا بمرض هشاشة التاريخ..؟، إن من ينتظر أو ينظر إلى أميركا كما كانت في نهاية القرن الماضي فعليه إعادة قراءة المشهد في الداخل الأميركي وصراع أميركا المتنوع مع تاريخ "الهوية الإنجلو بروتستانتية". أنا لست قلقاً من موقف ترامب من المسلمين لأن موقف ترامب مادته الانتخابية المسملون ولكن فتح هذه النافذة من نوافذ الهوية الأميركية سوف يعود أبعد وأبعد ليصل إلى أي جماعة أو عرق مختلف عن المادة المكونة لأميركا ألا وهي العقيدة (الإنجلو بروتستانتية).

عندما ننظر إلى الانتخابات الأميركية اليوم فعلينا أن نؤمن بثلاثة مؤشرات أساسية وهي: إن أميركا تتغير من الداخل والخارج دون شك، إن أميركا لم تعد تنتحر من أجل الصدارة العالمية، إن أميركا أصبحت تتصارع وبصوت مسموع مع ثقافتها، هذه المؤشرات كلها ظهرت دلائلها خلال عقد ونصف مضى لذلك علينا نحن العرب تحديداً أن نعيد قراءة أميركا بشكل مختلف فعلاقتنا مع هذه الدولة لا يمكن التنبؤ بمستقبلها سياسياً لأن أميركا تتغير ليس منذ اليوم ولكن منذ عقد ونصف مضى وأكبر مؤشرات تغيرها هو المرشح "ترامب".

hussah111@gmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

القمة العربية والمطالب الثورية

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 24 مارس 2019

    أول مرة تنعقد القمة العربية في تونس منذ نجاح الثورة الشعبية في الإطاحة بالحكم ...

الجزائر … أبعد من رئاسة

د. موفق محادين

| الأحد, 24 مارس 2019

    تضم المعارضة طيفاً واسعاً لا يقتصر على رموز الحرس الجديد بل يمتد أحياناً إلى ...

أميركا تهوّد هضبة الجولان

د. فايز رشيد

| الأحد, 24 مارس 2019

    ذكرت وكالات الأنباء, أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب, كتب تغريدة على حسابه, أعلن فيها: ...

كيف ولماذا عادتْ موسكو إلى الشرق الأوسط من البوّابة السورية؟

فيصل جلول

| السبت, 23 مارس 2019

    يُعزى الموقع الجديد الذي تحتله روسيا إلى الرئيس فلاديمير بوتين، ودوره الفعّال في وقف ...

تأثيرات «عام العدس» على الشعب العراقي!

هيفاء زنكنة

| السبت, 23 مارس 2019

  لا أظن أن هناك مواطنا، خارج حدود العراق، سيحظى بهدية من حكومته، تماثل ما ...

حدود الدم في فلسطين

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 مارس 2019

    ما يجري من أحداث في فلسطين وخصوصا في قطاع غزة يتجاوز الخلافات الفصائلية وأزمة ...

تهدئتان لا تصنعان سلاماً ولا استسلاماً

د. عصام نعمان

| السبت, 23 مارس 2019

    ليس هناك وضع مستقر في غزة؛ إذ إن «إسرائيل» تثابر على التحرش والتعدي والقصف ...

تركيا والغرب والاستثمار الديني

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 مارس 2019

    ما بين مجزرة المسجدين في نيوزيلندا التي ذهب ضحيتها أكثر من خمسين شخصاً مسلماً ...

قبل أن نُصدم بعودة «داعش»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 22 مارس 2019

    يبدو أن التحذيرات التي أطلقها مسؤولون في قوات سوريا الديمقراطية «قسد» منذ أيام قليلة ...

هذا هو واقع الحال فى اوروبا !

د. سليم نزال

| الخميس, 21 مارس 2019

    المجتمعات المسلمة المهاجرة التى استقرت فى الغرب دفعت و تدفع ثمن انتشار الارهاب الاسلاموى ...

أخرجوا قطاع غزة من أزمته الراهنة

منير شفيق

| الخميس, 21 مارس 2019

    ما جرى في الأيام الفائتة في قطاع غزة من تظاهرات كان هتافها الأول "بدنا ...

كلام في الحرام الاجتماعي

عبدالله السناوي

| الخميس, 21 مارس 2019

    في صيف (١٩٥١) جرت مواجهات وصدامات في الريف المصري مهدت لإطاحة النظام الملكي بكل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24170
mod_vvisit_counterالبارحة30566
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع24170
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر814414
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66244495
حاليا يتواجد 2740 زوار  على الموقع