موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي:: أمير الكويت يفتتح مؤتمرا دوليا لمكافحة الفساد ::التجــديد العــربي:: وزير الخارجية المصري يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: «أرامكو السعودية» تستحوذ بالكامل على «أرلانكسيو» ::التجــديد العــربي:: مصر: ارتفاع صافي الاحتياطيات النقدية الأجنبية إلى 42.5 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: تشكيليون: منيرة موصلي «حالة خاصة».. أضاءت بألوانها عتمة الحياة ::التجــديد العــربي:: مهرجان «أفلام السعودية» ينطلق في الدمام بمارس ويبدأ في استقبال المشاركات ::التجــديد العــربي:: «معرض جدة»: يخطو إلى الأمام... ويمزج ما بين كتاب وفنون تصويرية ::التجــديد العــربي:: فيتامينات ضرورية للراغبين في الإقلاع عن التدخين ::التجــديد العــربي:: تحديد 2 مارس موعدا لمواجهة كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة ::التجــديد العــربي:: منتخب فلسطين يتعادل مع الأردن ويحافظ على آماله الضعيفة في كأس آسيا ::التجــديد العــربي:: الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله ::التجــديد العــربي:: مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن ::التجــديد العــربي:: الشرطة الفرنسية: توقيف 43 شخصا في احتجاجات "السترات الصفراء" في باريس ::التجــديد العــربي:: مقتل وجرح فلسطينيين برصاص الاحتلال ::التجــديد العــربي:: انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل رجلي إطفاء ويصيب العشرات ::التجــديد العــربي::

خمسون رصاصة وشهيد... انتقام الحاقد ووحشية الجبان

إرسال إلى صديق طباعة PDF


مشهد اعدام الشاب المقدسي الشهيد محمد ابو خلف بأكثر من خمسين رصاصة، توالى اطلاقها على جسده المثخن النازف وهو ملقى على الأرض يلفظ أنفاسه الأخيرة في باب العامود بالقدس الأسيرة المحتلة، وأمام عدسات التلفزة الكونية وبشهادتها، له من الدلالات كثيرها.

دلالات لا يمكن اختصارها في معهود الوحشية الجبانة والانتقامية الحاقدة لآلة البطش الاستعمارية الصهيونية الهائجة والمنفلتة مستفردةً بضحاياها العُزَّل، ولا لمدى استنادها المعروف لعرَّابها وظهيرها الغربي، أو ما لم يعد جائزاً تسميته، كما هو الدارج، بتواطؤ ما يدعى "المجتمع الدولي"، وإنما مشاركته في الجريمة الصهيونية المستمرة لثلاثة ارباع القرن بلا انقطاع ورعايتها وتغطيتها... يضاف إليه ما اسبغته عليهم من فرص لا تعوَّض بركات عار مثل هذا الزمن العربي الذي يمر بأحط مراحل انحداره وغرائب لا معقوليته.

 

كل ما تقدَّم هو قطعاً يشكِّل جزءاً من هذا المشهد الدموي الهمجي واللا إنساني، لكنما عماده الأهم هو مزمن الرعب المستحكم في لب هذا الكيان اللقيط الهش، والذي أقل اهتزاز للبعد الأمني في ركائز وجوده يطرح عليه مسألة بقائه مرةً واحدةً ويشكك في امكانية استمراريته ويثير لديه كل كوامن عقدته الوجودية القاتلة. هذا عموماً، إلا أن هذه المرحلة تضيف اليه مستجدين يشكِّلان اضافةً من شأنها مفاقمة تلكم العقدة واثارة جنون ملتاثيها، أولاهما:

اقتناعهم بأن زمن انتصاراتهم السريعة والسهلة والحاسمة قد ولَّى وإلى غير رجعة. ثبت لهم، ومثلهم لاحقاً لولاة رعاية فجورهم الأميركان، محدودية القوة مهما عظُمت وتطوَّرت وتغوَّلت، ناهيك عن عدم قدرتهم على مزيد من التوسُّع والاحتفاظ بما يضيفونه لما سبق وأن اغتصبوه من الارض العربية حتى الآن. في الدرس اللبناني وحروبهم على غزة ما يكفيهم من عبر. بدأوا يتحدثون الآن عن اخطار "كيانات ما دون الدولة" بعد أن ابتعدت عنهم إلى حين اخطار الجيوش العربية الكلاسيكية، وعن اعتماد استراتيجية " الفيلا داخل الغابة" واسوارها واسيجتها الالكترونية الملتفة من حولها وإن غير الموثوقة. فشلت دروعهم الصاروخية بمسمياتها المختلفة من "حيتس" وحتى "القبة الحديدية"... وإذ بدأوا يشعرون بأنهم قد باتوا شيئاً فشيئاً يتحولون إلى عبئٍ على الغرب لم يعد حتى ثابت ضمانته لهم ورسوخها يطمئنهم إلى مستقبلهم.

وثانيهما: فشل استراتيجية "الاعدامات الميدانية"، التي منها مشهد باب العامود المشار اليه، بالتوازي مع التعاون الأمني مع الأجهزة الأوسلوستانية في وأد الانتفاضة الراهنة، أو جاري المقاومة الشعبية للاحتلال وبما ملكت ايمانكم، حجراً أو سكيناً أو مقود سيارة وحتى الامعاء الخاوية، وكل ما سيتيسر، وأكثر ما يخشونه وليس في مقدورهم التكهُّن به هو الأخير، وأشد ما يقلقهم هو ملاحظتهم أن أغلب فدائيي الانتفاضة الثالثة هم ممن ولدوا بعد الانتفاضة الثانية ومعظم القلة المتبقية منهم هم ممن كانوا صغاراً إبانها. توقَّفت صحيفة "يدعوت احرونوت" أمام كون عمر الشهيدين عمر الريماوي وأيهم صباح لم يزد عن الأربعة عشر عاماً، أما الشهيد احمد مناصرة فلم يتجاوز الثالثة عشرة. وكان "الشاباك" قد نشر إحصائيةً تقول بأن 22 طفلاً، أو 10% من الفدائيين، هم دون السادسة عشرة، و81 منهم، أو ما يعادل 37%، هم بين السادسة عشرة والعشرين عاماً، و74 فدائياً، أي 34%، ما بين الحادية والعشرين والخامسة والعشرين، و17، أو 8%، ما بين السادسة والعشرين والثلاثين، و25 فقط، أو ما لا يزيد عن 11% فوق الثلاثين.

لهذا الفشل وردت اشارة تحذيرية في التصريحات الأخيرة للجنرال ايزنكوت رئيس اركان جيش الاحتلال، وهو ايضاً ما دفع به لأن يجيز لجنده القتل خارج الخدمة، عندما سمح لهم بالاحتفاظ بسلاحهم الفردي عندما يجازون ويعودون إلى بيوتهم... وهذا الفشل عكسه أيضاً مقال لمعلق تلفزيوني معروف هو امنون ابراموفيتش نُشر في ذات الصحيفة المشار إليها والمعروفة بيمينيتها الفائضة، يتحدث فيه عن انتفاضة فتية وفتيات تحت الاحتلال في مواجهة لن ينتصر جيش الاحتلال فيها، مثلما لم ينتصر في حروبه الأخيرة على لبنان وغزة وضد الانتفاضتين السابقتين الأولى والثانية، مذكِّراً ب"أطفال الآر بي جي" في اجتياح بيروت عام 1982 ودورهم في معركة الدامور، حينما فتكوا بالدبابات الغازية، ليخلص ابراموفيتش محذِّراً صهاينته إلى إن "التاريخ القديم والحديث مليء بأمثلة عن تراجع جيوش الغزاة أمام مدنيين ومقاتلين تحت الاحتلال".

... وهذا الفشل يضاعف الفوبيا ويزيد من تخبط المحتل المرتبك، والذي، كما تقول مصادره، بات يوطن النفس ويستعد لثلاثة سيناريوهات يتحسب لها: ثورة شعبية فلسطينية شاملة يدعوها "اندفاع الجمهور شيباً وشباباً دفعة واحدة للخروج لتنفيذ عمليات طعن ودهس"، أو ما يسميه "سيناريو الرعب"، وهو تمرُّد تنظيم السلطة الأوسلوستانية واجهزتها الأمنية وانضمامهما مع اسلحة الأخيرة إلى انتفاضة شعبهم، أو ما يدعونه "تضرر التنسيق الأمني" مع هذه السلطة. السيناريوهان الأول والثاني هما المحتملان وحتى معاً، أما الثالث فلا من مناسبة توفرها السلطة لكي تثبت لهم ولشعبها أنه ليس في واردها، ورئيس شعبة استخباراتهم العسكرية الجنرال هاليفي طمئن الكنيست بعدم ترجيحه لوروده... إلى هموم هذه السيناريوهات الثلاثة، المحتملين وغير الوارد منها، يضاف تحسُّب الصهاينة غير المكتوم، والذي عبَّر عنه هاليفي نفسه بالقول: إن "الجيش قلق مما سيغدو عليه الحال بعد ابومازن، خصوصاً وإنه ليس له وريث طبيعيي حالياً"، هذا ناهيك عن ما يعرف عندهم ب"استراتيجية الأنفاق" الغزِّية، وخشية وقوع ما يحذِّر منه وزير حربهم يعلون ويدعوه بانفتاح جبهة غزة.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد

News image

كشف القيادي في حركة فتح، عزام الأحمد، عن زيارة قريبة للرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى...

ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست"

News image

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن شكه في أن يعيد الاتحاد الأوروبي التفاوض على اتف...

الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين

News image

أعلنت المملكة الأردنية عن موافقتها على طلب الأمم المتحدة استضافة عمّان اجتماع حول اتفاق تبا...

ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير

News image

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم في رسالة إلى الفرنسيّين إلى المشاركة في نقاش وطن...

الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله

News image

"انا لله وإنا اليه راجعون، إنتقلت إلى رحمة الله الفنانة التشكيلية السعودية ‎منيرة موصلي، ومو...

مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مَن المسؤول عن القضية الفلسطينية؟!

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 22 يناير 2019

    تتعرض القضية الفلسطينية إلى أخطار جدية، مصيرية، خارجية وداخلية. وإذا اختصرت الخارجية، سياسيا، بما ...

غاز المتوسط بين مِطرقة الصّراع وسِندان التعاون والتطبيع

د. علي بيان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    المقدمة: يعتبر البحر الأبيض المتوسط مهدَ الحضارات، وشكَّل منذ القدمِ طريقاً هامّاً للتجارة والسفر. ...

أطفال من أطفالنا.. بين حدي الحياة والموت

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في خضم هذا البؤس الذي نعيشه، لم تضمُر أحلامُنا فقط، بل كادت تتلاشى قدرتنا ...

المختبر السوري للعلاقات الروسية - التركية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 يناير 2019

    ليس مؤكَّداً، بعد، إن كانت الاستراتيجية الروسيّة في استيعاب تركيا، ودفعها إلى إتيان سياسات ...

«حل التشريعي».. خطوة أخرى في إدارة الشأن العام بالانقلابات!

معتصم حمادة

| الاثنين, 21 يناير 2019

  (1)   ■ كالعادة، وقبل انعقاد ما يسمى «الاجتماع القيادي» في رام الله (22/12)، أطلت ...

وعود جون بولتون المستحيلة

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 21 يناير 2019

    يبدو أن الانتقادات «الإسرائيلية» المريرة لقرار الرئيس الأمريكي بالانسحاب المفاجئ من سوريا، قد وصلت ...

الحبل يقترب من عنق نتنياهو

د. فايز رشيد

| الاثنين, 21 يناير 2019

    إعلان النيابة العامة «الإسرائيلية» قبولها بتوصية وحدة التحقيقات في الشرطة لمحاكمة نتنياهو، بتهم فساد ...

لم يعد هناك خيار امام العالم العربى سوى ان يتغير بقرار ذاتى او ان يتغير بقرار من الخارج!

د. سليم نزال

| الاثنين, 21 يناير 2019

    العولمة تضرب العالم كله و تخلق عاما مختلفا عما شهدناه من عصور سابقة .اثار ...

ديمقراطية الاحتجاج وديمقراطية الثقة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في الوقت الذي دخلت فيه حركة «السترات الصفراء» في فرنسا أسبوعها العاشر بزخم منتظم، ...

كوابيس المجال التواصلي الرقمي القادمة

د. علي محمد فخرو

| الأحد, 20 يناير 2019

منذ عام 1960 تنبأ الأكاديمي المنظِّر مارشال مكلوهان بأن مجيء وازدياد التواصل الإلكتروني سينقل الأ...

سنين قادمة وقضايا قائمة

جميل مطر

| الأحد, 20 يناير 2019

أتفق مع السيد شواب رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي ومؤسسه على أننا، أي البشرية، على أبو...

التحالف الإستراتيجي في خطاب بومبيو

د. نيفين مسعد

| الأحد, 20 يناير 2019

كانت مصر هي المحطة الثالثة في جولة وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو التي شملت ثما...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22753
mod_vvisit_counterالبارحة49166
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع115013
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1062307
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63666704
حاليا يتواجد 4152 زوار  على الموقع