موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

انتفاضة الفدائيين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

دخلت الانتفاضة الفلسطينية شهرها الخامس. تجاوزت مرحلة بدايات رافقتها حيرة المحتارين في اختياراتهم لمسمياتها وتوقُّعاتهم لمآلاتها. أهبة أم انتفاضة؟، أمحدودة أم شاملة؟ استخبوا أم ستستمر؟، إلى ما هنالك من الأسئلة التي نعتقد أنها قد اجابتهم الآن عليها. في البدء، قيل الكثير في ظروف اندلاعها، ومثله عن موازين القوى المختلة، وما لا يصعب ملاحظته من مرحلة تأتي كافة رياحها وطنياً وقومياً ودولياً بما لاتشتهي سفنها. ومنه، قدرة وانفلات آلة بطش عدوها ووحشيته اللامحدودة، وعاهة اوسلوية ساحتها، وسائر كل هذه الظروف بالغة القهرية وشديدة التعقيد، التي يواجهها واقع شعب ظهره إلى الحائط ومستفرد به، وكل ما هو المعلوم وما لسنا هنا بصدده.

 

قلنا حينها، سمُّوها ما شئتم، فما هى إلا محطة نضالية من محطات تترى منذ بدء الصراع وإلى أن يحسم، أي لها لاحقها ولاحقه في مسيرة كفاح مديد لشعب مناضل اسطوري الصمود ومذهل التضحيات، وابتكاراته للمستجد من اشكال نضاله تظل المدهشة والمفاجئة والمتوائمة دوماً مع لحظته الكفاحية والمتناسبة بالضرورة مع ظروفها القاسية وتعقيداتها الصعبة، وحيث لايحكمها ولن يحكمها إلا قانون واحد هو: ما دام هناك احتلال فستكون مقاومته.

نعم، قدَّمت الآنتفاضة حتى الآن أكثر من 173 شهيداً ومئات الجرحى ومثلهم من الأسرى، وبالمقابل خسر المحتلون أكثر من واحد وثلاثين قتيلاً وعشرات المصابين، لكنما في ظل موازين القوى المختلة، ولطبيعة العدو وهشاشة وجوده المصطنع، وسائر ما بيَّناه آنفاً، تميل الكفة لصالح الفلسطينيين لا لعدوهم، والأهم منه أن هذه الانتفاضة حتى الآن قد حققت من المنجزات واحدةً هى مما لا يُقدِّر إلا عدوها وحده مصيريتها و لا غيره يشعر بمدى خطورتها بالنسبة لوجوده، ألا وهى ارباكها وهزها لمرتكز وعامل رئيس لاستمرارية وبقاء كيانه الغاصب، وهو أمنه، إلى جانب المشهود من تأثير ذلك على اقتصاده، وقد لايقل عنه أنها قد ارغمته على ايقاف عملية تقسيمه للأقصى زمانياً ومكانياً، ثم أنها قد اعادت القضية، رغم كل اسباب التناسي متعدد الدوافع والتوجهات، عربياً ودولياً، إلى واجه الأحداث المزدحمة شاشتها هذه الأيام بكل ما من شأنه أن يسهم فيما يدفعها جانباً ويغطي عليها.

كل ما يبدر عن الصهاينة اليوم اتجاه ما يسمونها "انتفاضة السكاكين" لايعكس إلا ارباكاً ورعباً وتوجساً من آتيها، يزيد منه تزايد تحوُّل السكاكين إلى رصاص وتواصل استخدام هذين وثالثهما الدهس جنباً إلى جنب، وما قد تأتيهم به من جديد بوادر تطور العمليات الفردية إلى عمليات الخلايا مسبقة التخطيط ومعقدة التنفيذ، كما هو حال عملية باب العمود المقدسية الأخيرة . وزيرهم اوري اريئيل يصف الوضع الأمني للصهاينة في الضفة بأنه "لايطاق"، ويدعو للمزيد من التهويد وقمع الفلسطينيين...يزيد من هذا الارباك والذعر ما يضاف اليه مما يمكن تسميته برعب الأنفاق، حيث يخاف مستعمرو مستعمرات ما يطلقون عليه "غلاف غزة" أن يخرج لهم المقاومون من تحت الأرض، لدرجة أنهم باتوا يتخيلون سماع الحفر تحت اقدامهم فيستنجدون بسلطاتهم التي تهب لفحص التربة من حولهم للتأكد مما يتخيلون، وأن تعلن أنها قد بدأت في تدارس مسألة ابتكار الممكن من "عقبات" في وجه هذه الأنفاق الزاحفة.

لذا فإن عملية فدائي حاجز مستعمرة "بيت إيل"، الحاجز العسكري القابض على انفاس رام الله، الشهيد البطل أمجد السكري، كانت بمثابة النقطة التي افاضت الكأس الصهيوني ودفعت المحتلين لحصار المدينة وسلطتها واقفال مداخلها، والتصديق علناً على مقولة صائب عريقات من أن "يوآف مردخاي، منسق شؤون الحكومة الإسرائيلية في الضفة الغربية، بات الرئيس الفعلي للشعب الفلسطيني"!

قبل العملية لم يسمع الصهاينة بمثل ما سمعوه من تأكيدات الأوسلويين المتكررة على المواظبة على التعاون الأمني معهم...تصريحات ماجد فرج مثلاً وتثنيات رئيس السلطة عليها، اضافة لترداد الأخير لما ردده مراراً من أن جانبه الفلسطيني، فيما يتعلق بالتزامته الأوسلوية، يقوم "بواجبه على أكمل وجه"، لكنما المحذور، وما له دلالاته، والذي لطالما خشوا وقوعه، وكانوا قد تحسبوا له بعيد اندلاع الانتفاضة ، وحذَّرتهم اجهزتهم الأمنية مراراً منه، قد وقع...كان جديد الانتفاضة في هذه المرحلة، وهو:

رقيب أول في شرطة السلطة الخاصة، مرافق لرئيس نيابة رام الله، يستخدم سيارة من يرافقه، وبطاقة ال"vip"، التي يخص بها الاحتلال قيادات السلطة للتنقل، ليقتحم حاجز "بيت إيل" المسمى شعبياً "حاجز الشخصيات المهمة جداً"، مستعملاً في هجومه على المحتلين سلاحاً يفترض أنه خاصاً بشرطة دايتون، ويردي به ثلاثةً منهم قبل أن يستشهد...كان قبل ساعتين فحسب قد غرَّد على حسابه في "الفيس بوك" بما يلي: "صباحكم نصر بإذن الله" وتلى الشهادتين...

لا حصار رام الله، ولا التهويد والتنكيل، وحتى الترانسفير، يثني سلطة "اوسلوستان" عن مواصلة "مقدسها"، أو تعاونها الأمني مع المحتلين، وايقاف مطاردتها للمقاومين، ومحاصرتها للانتفاضة، أو الاقدام على خطيئة من مثل اعتقال البروفيسور عبدالستار قاسم. إنه ما يؤكدونه يومياً...وصلوا حد أن يبرر عباس زكي احجامهم عن التوجه لمحكمة الجنايات الدولية بأن الأمريكان هددوهم إن هم فعلوا بوضع كافة مسؤوليهم على قائمة الارهاب!

...بعد عملية بطل حاجز "بيت إيل"، الشهيد امجد السكري، جائتهم عملية ابطال قباطية، الشهداء احمد زكارنة، واحمد ابو الرب، ومحمد كميل في القدس. الفردية غدت خلايا، والسكاكين افسحت مكاناً للرصاص.على الصهاينة الآن أن يسموها "انتفاضة الفدائيين"...

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26096
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع141318
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر630531
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49285994
حاليا يتواجد 3472 زوار  على الموقع