موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

المؤتمر الدولي والدفاتر العتيقة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


على وقع التطورات الدولية والإقليمية الرئيسية التي احتلت أنباؤها عناوين الأسبوع الماضي، بدءاً برفع العقوبات عن إيران وزيارات الرئيس الإيراني حسن روحاني الأوروبية، ثم بدء جلسات مفاوضات جنيف السورية،

متزامنة مع تكثيف الغارات الروسية، وتقدم الجيش السوري في مناطق مختلفة من سوريا، امتلأت الساحة الفلسطينية بتصريحات أمين عام الأمم المتحدة، بان كي مون، حول الاستيطان والإجراءات القمعية «الإسرائيلية»، وتصريحات وزير الخارجية الفرنسية، رولان فابيوس، عن نية فرنسا الدعوة إلى عقد مؤتمر دولي لبحث القضية الفلسطينية، وإلّا فإنها مستعدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية، إن فشلت هذه الدعوة، بينما حملت الهبّة الشعبية الفلسطينية المستمرة منذ شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ما يعتبر مفاجأة للسلطة الفلسطينية والأجهزة الأمنية «الإسرائيلية» معاً!

 

فكرة عقد «مؤتمر دولي» يبحث الوضع الفلسطيني فكرة عتيقة في دفتر عتيق! لكنها خرجت هذه المرة من رام الله، بعد أن جربت وفشلت، لكن التاجر المفلس دائماً يرجع للدفاتر العتيقة! جاءت بعد أن ثبت أن «قرارات وتهديدات» المجلس المركزي بإعادة النظر في العلاقة مع الكيان الصهيوني، لم تكن إلّا قنابل صوتية، كان هدفها القفز عن «انكشاف حالة العجز»، إزاء الممارسات «الإسرائيلية»، لدرجة استوجبت التغطية عليها، ولو لأيام أو أسابيع.

ويبدو أن حالة العجز المستمرة والمستشرية فرضت العودة إلى فكرة أشد وقعاً على الأذن، فكانت فكرة «المؤتمر الدولي»! وبدأت العودة في مؤتمر قمة شرم الشيخ في مارس/ آذار الماضي، حيث تم تشكيل «اللجنة الوزارية العربية لمتابعة التحرك على الساحة الدولية، لدعم القضية الفلسطينية». وفي الثلث الأول من شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، اجتمعت اللجنة المذكورة للبحث «في سبل إنهاء الاحتلال «الإسرائيلي» للأراضي الفلسطينية المحتلة»، بناء على طلب السلطة الفلسطينية، وتبنت قرار الدعوة إلى «عقد مؤتمر دولي بهدف التوصل إلى آلية دولية فعالة من أجل إنهاء الاحتلال، وإنجاز حل الدولتين، في إطار زمني محدد»!

وفي القمة الإفريقية اﻟ26، التي شارك فيها الرئيس محمود عباس، جدد دعوته إلى «عقد مؤتمر دولي للسلام يطبق مبادرة السلام العربية وحل الدولتين، وإنشاء آلية دولية جديدة فعالة، على غرار المجموعات التي تعمل لحل أزمات المنطقة مثل 5+1، الخاصة بالملف النووي الإيراني»! وقد استقوت السلطة الفلسطينية في دعوتها الجديدة بتصريحات أمين عام الأمم المتحدة، بان كي مون، حول الاستيطان، والممارسات «الإسرائيلية»، والعنف الذي تلجأ إليه سلطات الاحتلال في تصديها للفلسطينيين، وهبتهم الشعبية، وكذلك بتصريحات وزير الخارجية الفرنسية، فابيوس، الذي أعلن عن نية فرنسا الدعوة لمؤتمر دولي، وأنها مستعدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية، إن فشلت هذه الدعوة!

غير أن المدقق في تلك التصريحات لن يحتاج إلى جهد كبير ليعرف أن ما يبدو محاولات «لإحياء الموتى» ليس أكثر من تحايل، معروفة مآلاته الفاشلة. ففكرة «المؤتمر الدولي» طرحت أكثر من مرة، وفشلت في كل مرة، وظروف الدعوة إليها اليوم أسوأ بكثير من ذي قبل، ويكفي التذكير بتصريحات صائب عريقات لمجلة ديفنس الأمريكية، قبل أسبوعين للتأكد من هذه الحقيقة. فالولايات المتحدة «تمنع» السلطة من الوصول إلى الأمم المتحدة، سواء كان ذلك لمجلس الأمن أو الجنائية الدولية، أو أي من المؤسسات الأخرى. وفرنسا سبق لها أن فكرت بمثل هذا الاقتراح أكثر من مرة، وتراجعت عنه تحت الضغط الأمريكي و«الإسرائيلي». أمّا تصريحات الأمين العام، بان كي مون، فهي «موسمية» ودائماً تخدم غرضاً محدوداً، وقد تراجع عنها بسرعة، عندما استنكر في تصريحات لاحقة «أنفاق غزة»، وجعلها سبباً للعنف «الإسرائيلي»! لقد اعتبرت فصائل المقاومة الفلسطينية، وهي على حق، أن الطرح الفرنسي، والدعوة لمؤتمر دولي، هي «مضيعة للوقت»، و«محاولة للقضاء على الانتفاضة الجارية»، و«فرصة للسلطة الفلسطينية للتمسك بسياساتها، وتحديداً بالتنسيق الأمني» مع الأجهزة الأمنية «الإسرائيلية»! ولم يكن ما قالته الفصائل استنتاجاً، بل جاء على لسان الرئيس محمود عباس في كلمته في مؤتمر القمة الإفريقية، حيث قال مؤكداً: «سنظل نعمل وشعبنا باستخدام الوسائل السياسية والقانونية، وعبر المقاومة الشعبية السلمية لإنجاز حقوقنا الوطنية...»!

وبينما تدور السلطة الفلسطينية حول نفسها، متمسكة بطروحاتها الفاشلة والاستسلامية، تتواصل الهبّة الشعبية، ويعترف قادة الجيش «الإسرائيلي» بعجزهم عن وضع حد لها، بل وعن تصور نهاية قريبة لها. وفي وقت كان التنظير «الإسرائيلي» طول الفترة السابقة، يقوم على فرضية أن «اليأس» هو السبب والدافع الرئيسي وراء الهبّة، بدأ التراجع عن هذه الفرضية يظهر على ألسنة بعض غلاة المتطرفين منهم. وآخر هؤلاء كان نفتالي بنيت زعيم البيت اليهودي، وزير التربية في حكومة نتنياهو الرابعة، وأقوى وزرائه، الذي اعترف في تصريح علني بأن الفلسطينيين «لا ينفذون عملياتهم ضدنا لأنهم يائسون، بل لأنهم يأملون من خلالها أن تغير “إسرائيل” معاملتها لهم»! ويبدو أنه لم يخطر بباله أن الهدف هو إنهاء احتلالهم البغيض!

أما المفاجأة الكبرى التي حملتها الأيام الأخيرة من الهبّة الباسلة، فهي تلك التي فجرها الشرطي الشهيد أمجد السكري عند حاجز مستوطنة بيت إيل، قرب رام الله، فأصاب ثلاثة من جنود الجيش «الإسرائيلي». وبرصاصاته، أسقط الشرطي الشهيد «منظومة دايتون» و«الفلسطيني الجديد»، الذي حلم به، وأسقط أيضاً، سياسات «التنسيق الأمني» غير المقدس، وأظهر «الفلسطيني الجديد»، كما الفلسطيني القديم، الذي لن يتوقف عن مقاومة الاحتلال حتى يرحل!

***

awni.sadiq@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لماذا اختفى صوت لجان حق العوده فى اوروبا؟

د. سليم نزال

| الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

    تاسست منظمه بديل فى فلسطين العام 1998 كمنظمه اهليه فلسطينيه مستقله تعنى بالحقوق الفلسطينيه ...

البرازيل بين ضفتي العرب و«إسرائيل»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

    ما إن أعلن فوز الرئيس جاير بولسونارو في الانتخابات البرازيلية التي جرت في 29 ...

مراكز البحث أو مخازن الفكر (2 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    اراد المؤلفان التأكيد على أهمية مراكز الفكر كلاعب أساسي في الديمقراطية إلا أنهما استمرا ...

حول «البريكسيت» والديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    يثير الجدل المحتدم الراهن في المملكة المتحدة حول الخروج من الاتحاد الأوروبي قضية بالغة ...

تداعيات التجديد النصفي للكونجرس

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    فوز الديمقراطيين برئاسة مجلس النواب الأمريكي كان متوقعاً، نتائج الانتخابات هي استفتاء على أداء ...

مفارقات ثلاث في التجربة اليسارية العربية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    دخلت الماركسيّة المجال العربيّ- في بدء اتصال العرب بها- في سنوات ما بين الحربيْن. ...

الإسلام والمواطَنة الشاملة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    في الكلمة التي تقدم بها الشيخ عبد الله بن بيه، رئيس تعزيز منتدى السلم ...

انتهى عصر السلم الأميركي ليخلّف فراغاً خطيراً

جميل مطر

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    شاهدت مع ملايين المشاهدين إحدى الحلقات الأخيرة في مسلسل نهاية «عصر السلم الأميركي». امتدت ...

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27587
mod_vvisit_counterالبارحة42336
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع169746
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر989706
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60773680
حاليا يتواجد 3296 زوار  على الموقع