موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فيلم "جوسكا لا غارد" (حتى الحضانة) للمخرج كزافييه لوغران حول العنف الزوجي الفائز الأكبر في حفلة توزيع جوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية للعام 2019 ::التجــديد العــربي:: عائدات السياحة التونسية تقفز 40 في المئة خلال 2018 ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يغادر إلى مصر في زيارة رسمية و ينيب ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب ::التجــديد العــربي:: العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو يعقد مهمة يوفنتوس بفوزه 2-0 ::التجــديد العــربي:: الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات ::التجــديد العــربي:: هل تسهم بكتيريا الأمعاء في زيادة وزنك؟ ::التجــديد العــربي:: الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة ::التجــديد العــربي:: بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما ::التجــديد العــربي:: البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور ::التجــديد العــربي:: اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي::

وقاحة ليس لها نظير

إرسال إلى صديق طباعة PDF


نتنياهو الحاقد، الفاشي، الصهيوني حتى العظم، في آخر تقليعة تزويرية له يصف الإرهاب اليهودي بأنه «إرهاب صغير» أمام «الإرهاب الكبير» للفلسطينيين... ويستطرد:

«الإرهاب» العربي الذي يهاجمنا أكبر بكثير من الإرهاب اليهودي المرتبط بجماعة متطرفة وهامشية، ولا تمثل الصهيونية الدينية! نتنياهو ينسى أو يتناسى - تذاكياً- أن كيانه هو الإرهاب بعينه على الساحة الدولية.

 

عمليات المقاومة التي يجترحها شعبنا هي عمليات مقاومة مشروعة بقرارات واضحة من الأمم المتحدة، هي الرد الطبيعي على جريمة الاحتلال، المقاومة هي فعل طبيعي ضد الاحتلال، ولو لم يكن هناك احتلال... لما كانت هناك مقاومة. الاحتلال هو ثقافة فاشية. الصهيونية هي ثقافة احتلالية عنصرية. الاحتلال هو عنف ضد الآخر، نعم ثقافة الإيديولوجية الصهيونية هي ثقافة الإرهاب والعنف والقتل، هذا ما يقوله العلماء والقانونيون العالميون، وهذا ما قالته الأمم المتحدة أيضاً.

نتنياهو يكذب، وهو يحاول تقزيم الإرهاب الملازم للصهيونية منذ نشأتها وحتى اللحظة، من خلال كيانها! ومن خلال مقارنته بما يسميه «الإرهاب الفلسطيني الأوسع»، والذي هو مقاومة وحق مشروع للدفاع عن النفس أمام إرهاب الاحتلال الصهيوني لأرضنا وأهلنا.. هذا الكذب يتواجد أيضاً في محاولة التمييز القسري بين الصهيونية الدينية، وأحفادها الإرهابيين. هذا التفسير كان قدمه مؤخراً الصهيوني حاييم لفنسون في «هآرتس» في 27 ديسمبر/ كانون الأول 2015، الذي يدّعي: أن الإرهابيين اليهود ليسوا نتاج الثقافة الحاخامية الاستيطانية بل نتاج «الرد عليهم». تصوروا، نتنياهو يتناسى حقيقة أن الإرهابيين خرجوا من رحم الحركة الأم، أي الحركة الصهيونية، التي اعتمدت الإرهاب المبني على العنف والقتل بالتوازي مع السيطرة على عصبي المال والإعلام في العالم، تربى الصهاينة وقادتهم خاصة، وترعرعوا في أحضان الحاخامات اليهود وتعلموا نظرية «سيادة اليهودي على سواه من البشر»، وامتصوا إرث الخلايا الإرهابية الصهيونية التي رافقت تشكيل الأخيرة كحركة أسموها «حركة تحرير اليهود». الحريديون الصهاينة في نهاية المطاف قرروا الانفصال عن التيار المركزي وإقامة تنظيم إرهابي خاص بهم بين المستوطنين، ممن يستوطنون أراضينا المحتلة، ينسى نتنياهو منظمات «ليحي» التي انفصلت عن «الايتسل» وتم الإعلان عنها كتنظيم إرهابي، حتى من قبل البريطانيين والحكومة المؤقتة، ينسى منظمتي «شتيرن» و«الأرغون» الإرهابيتين. أيضاً فإن الإرهابيين الصهاينة السابقين تحولوا إلى أبطال الصهيونية الدينية، والإرهابيون الحاليون سيتحولون إلى أبطال صهاينة في أقرب وقت، هذا هو القانون الذي لازم ولادة الحركة الصهيونية منذ نشأتها وحتى هذه اللحظة.

حسب قائمة فرق الإرهاب التي يعدها نتنياهو صغيرة، فإن الصهيونية الدينية تقسم إلى قسمين: صهاينة دينيين إرهابيين، وصهاينة غير إرهابيين. قادة الصهيونية الدينية، ومنهم الآباء المؤسسون للكيان هم: «الخلايا السرية اليهودية، ومؤيدو باروخ غولدشتاين.. هم السلطة» الحالية مثل نفتالي بينيت ونتنياهو نفسه وليبرمان وإيلي شكيد.

المقارنة التي يجريها الفاشي نتنياهو بين إرهابيين يهود والصهيونية الدينية، هي أمر تضليلي جديد وديماغوجي موجه، الأمر الذي سيظهر الصهيونية الدينية «بريئة وطاهرة». المقارنة في حقيقتها، هي بين صهيونية دينية وهي تفسر وجود «إسرائيل» بجوهرها اليهودي وبشكل راديكالي وغير ديمقراطي، وبين أغلبية تدعي العلمانية الليبرالية و«النضال» من أجل إظهار بعض القيم الإنسانية التي حاربتها وتحاربها الحركة الصهيونية وتمثيلها السياسي الصهيوني.

يتناسى رئيس وزراء الكيان جوهر الصهيونية التي تروج وتشجع سيطرة إيديولوجيا الحاخام كوك وأمثاله على الكيان وقوانينه الفاشية مقابل التعاون في التصريحات ضد الإرهاب اليهودي، وذلك في صفقة قذرة تمت بين الجانبين. جملة القول:

«إن محاولة نتنياهو التزويرية الجديدة هي أكثر من واضحة، وتبدو كمن يحاول الفصل بين الأم ورضيعها، الصهيونية الدينية هي المولود الشرعي للصهيونية وجوهرها الفاشي».

****

fayez_rashid@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى

News image

تشهد العلاقات السعودية الصينية تطوراً متواصلاً تمتد جذورها لقرابة "80" عاماً، وذلك يعود لحنكة الق...

الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات

News image

أعرب الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية السفير خالد الهباس، عن تطل...

الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة

News image

أطلقت الشرطة الجزائرية الغاز المسيل للدموع على مسيرة باتجاه مقر الرئاسة بالعاصمة ضد ترشح الر...

بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما

News image

كشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن جزء من دور بلاده في الأزمة المحتدمة بفن...

البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور

News image

الخرطوم- أعلن مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني صلاح عبد الله قوش أن الرئيس عمر حسن ...

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«أنهار العسل والحليب» لا تتدفق دائما مع الاستثمار الأجنبى..!

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| السبت, 23 فبراير 2019

    فلنبدأ هذا المقال بسؤال افتتاحى مهم: ما هى العوامل الرئيسية المفسرة لتدفق الاستثمار من ...

لقاء موسكو الفلسطيني .. يدعو للأسف

د. فايز رشيد

| السبت, 23 فبراير 2019

    في جولة جديدة لتجاوز الانقسام, واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية, جرى لقاء لكافة الفصائل الفلسطينية, ...

ضحايا العنصرية وأشد ممارسيها!

د. عصام نعمان

| السبت, 23 فبراير 2019

    يزعم اليهود، أنهم كانوا دائماً ضحايا التمييز العنصري، ولاسيما في «الهولوكوست» على أيدي الألمان ...

إدلب... لماذا التأجيل؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 فبراير 2019

    القمة التي انعقدت في 15 فبراير/شباط 2019 في سوتشي، بين رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، ...

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم643
mod_vvisit_counterالبارحة36561
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع643
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي298666
mod_vvisit_counterهذا الشهر1081021
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65235474
حاليا يتواجد 3306 زوار  على الموقع