موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

صهيوني «نموذجي» اسمه نتنياهو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

عندما تجرأ رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو على التاريخ في عملية تزوير مفضوحة، فجعل الحاج أمين الحسيني مستشاراً لأدولف هتلر، وقرر أنه هو الذي أشار على الزعيم النازي بحرق اليهود،

كتب أحد المعلقين «الإسرائيليين» في صحيفة «إسرائيلية» بما يفيد أن الرجل أصبح في حاجة لمراجعة طبيب نفسي! والحقيقة أن كل من يؤمن، أو يتمسك بالصهيونية وأساطيرها وما قامت عليه من أكاذيب، ويعمل على تحويل ذلك إلى حقائق تاريخية وأسس تقوم عليها «دولة» في القرن الحادي والعشرين، هو في حاجة إلى مصحّة نفسية، وليس إلى طبيب نفسي واحد! وعليه يكون بنيامين نتنياهو مجرد صهيوني «نموذجي» تتملكه كل العقد النفسية التي تحتاج إلى علاج! وفي ممارساته الدليل.

 

وإذ نقترب من اكتمال الشهرين على اندلاع الهبّة الشعبية الفلسطينية، يتبدى عجز نتنياهو وحكومته وجيشه ومستوطنيه عن وقف بل وتطور الهبّة الباسلة، فيمعن في إجراءاته القمعية التي يتصوّر أنها العلاج للمرض الذي يعانيه، ويتخبط في قراراته التي تدل على نفاد صبره وقلة حيلته. فبسبب عجزه عن مواجهة الهبّة الشعبية، بعد أن عبرت إلى الداخل الفلسطيني، ها هو يلجأ إلى الحركات الفاعلة فيه فيصدر قانوناً يحظر الجناح الشمالي من «الحركة الإسلامية» التي يتزعمها الشيخ رائد صلاح بتهمة التحريض، رابطاً بينها وبين حركة (حماس) و«جماعة الإخوان المسلمين»، علماً بأن الشيخ صلاح يخضع حالياً للمحاكمة وينتظر قراراً من المحكمة العليا بنفس التهمة! وقد استغل نتنياهو انشغال العالم ﺑ«تفجيرات باريس» والحرب العالمية على (داعش)، وحاول بخطوته تلك ضد «الحركة الإسلامية» أن يماثل بينها وبين «الإرهاب»، معتبراً نفسه جزءاً من تلك الحرب، ومعتبراً ممارساته الإرهابية جزءاً من «محاربة الإرهاب»! لكن الجميع يعرفون أن النوايا مبيّته ليس ضد «الحركة الإسلامية» وحدها، بل ضد كل الحركات والمنظمات الفلسطينية الفاعلة والأشخاص النشيطين في الداخل الفلسطيني.

المراقبون على الجانبين، الفلسطيني و«الإسرائيلي»، يرون أن قرار حظر «الحركة الإسلامية» له ما بعده. فلسطينياً، يرون أن الخطوة تمهيد وبداية ﻟ«إجراءات» ضد المسجد الأقصى، وتتعلق بما تحاول سلطات الاحتلال فرضه من تقسيم مكاني وزماني للمسجد، وفي الوقت نفسه استمرار ومواصلة للإجراءات ضد الفلسطينيين ومنظماتهم السياسية والاجتماعية في الداخل. ويشيرون إلى تلك المناقشة الجارية في اللجنة الوزارية لقانون يسحب من المحكمة العليا صلاحية البت في قوائم المرشحين للكنيست، ويسهل شطب من لا يتوافق مع السياسة الرسمية للحكومة، وذلك بمبادرة من أفيغدور ليبرمان. يذكر في هذا السياق، أن حملة تشن منذ فترة ضد حنين زعبي وباسل غطاس، النائبين عن «التجمع الوطني الديمقراطي».

و«إسرائيلياً»، هناك من رحب بقرار حظر «الحركة الإسلامية»، وهناك من حذر من «التراجع عن القرار»، بل وطالب بتشديد العقوبات بسحب الجنسية والطرد من البلاد لكل «من يرفع يده ضد تنفيذ القرار القانوني المتأخر لحكومة «إسرائيل»! (زئيف جابوتنسكي إسرائيل اليوم 2015/11/19). ولكن إلى جانب أولئك يوجد من تساءل إن كانت الخطوة «حكيمة»، وهو تساؤل ينطوي على التشكيك في حكمته، ويغمز من ذكاء واضعي القرار. فبينما وصف بن كسبيت، في جريدة (معاريف)، الخطوة بأنها «شجاعة وعادلة»، إلا أنه تساءل إن كانت «ذكية أيضاً»! أما المحلل العسكري للقناة التلفزيونية العاشرة، ألون بن دافيد، فاعتبر القرار نابعاً «من عدم معرفة كافية بالتيارات في المجتمع العربي» وأنه «سيرفع من أسهم الحركة»، مؤكداً أن «من يعتقد أن نشاط الحركة سيتوقف بعد حظرها مخطئ» وناصحاً «أن يفكر مرة أخرى»!

لقد أعربت كل الحركات الفلسطينية في الداخل عن رفضها لقرار الحظر، وجسدت ذلك في إضراب شامل نظمته يوم الخميس الماضي (2015/11/19)، وأقرت تنظيم تظاهرات احتجاجية ظهر السبت الموافق (2015/11/28). وقد تحفظت بعض الأوساط «الإسرائيلية» على القرار بدافع من خوفها أن يؤدي ذلك ليس فقط إلى التأييد والتضامن مع «الحركة الإسلامية»، بل بدافع من خوفها أن يؤدي حظر الحركة إلى تحولها للعمل السري. ويكفي في هذا الإطار أن نشير إلى تحفظ جهاز (الشاباك) الذي أعلن أنه «لا توجد أدلة على تورط الحركة في التحريض على العنف»، وهو ما استندت إليه الباحثة في «منتدى التفكير الإقليمي» في جامعة حيفا، رونيت ميرزان ورأت أن «سلبيات القرار أكثر من فضائله»! (معاريف 2015/11/20). والأمر نفسه بالنسبة للمعلق إيال غروس الذي كتب في (هآرتس 2015/11/18): «في حال عدم وجود أدلة حقيقية على التورط في العنف والإرهاب، فإن الإعلان عن منظمة سياسية ودينية بأنها غير قانونية سيخطئ الهدف الذي هو الحفاظ على الأمن والنظام العام»!

إنه في الوقت الذي يثبت فيه نتنياهو أنه صهيوني «نموذجي» من حيث سعيه لإقامة «إسرائيل الكبرى» معتمداً على انشغال العالم عنه، ومستنداً إلى قوة عسكرية غاشمة يعتقد أنها قادرة على تحقيق أحلامه، يثبت أنه لا يتمتع بأي قدر من الذكاء! فكل إجراء قمعي يقدم عليه، يصب الزيت على النار المشتعلة في ردائه، وكل قرار عنصري لتوسيع الاستيطان أو لإخضاع الهيئات السياسية والاجتماعية في الضفة أو في الداخل الفلسطيني، يؤدي إلى إقناع فئات أوسع من الفلسطينيين بأنه لا فرص للتعايش مع هذا الكيان الغاصب، المتطلع إلى مزيد من التوسع على قاعدة الاغتصاب بالقوة. والحياة على «حد السيف» لن تضمن لكيانه يوماً واحداً من الاستقرار أو الأمن.

***

awni.sadiq@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46425
mod_vvisit_counterالبارحة53578
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع46425
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر828137
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار64982590
حاليا يتواجد 4501 زوار  على الموقع