موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

المنطقة العربية.. مواجهة الفوضى والتعقيد!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بين عامي 1915-1916م أنهت بريطانيا وفرنسا معاهدة تقسيم المنطقة الشهير (سايكس بيكو) والتي عملت وفق مبدأ تقسيم المنطقة بما يخدم القوى التي كانت سائدة في ذلك الزمان ، لقد كانت قضية التوزيع للمنطقة وتحريك أوراقها على رقعة الجغرافيا عملية سهلة في ذلك الزمان فهذه الدول التي ورثت الدولة العثمانية سياسياً كانت قادرة على أن تعيد مصفوفة الدول جغرافياً وفقاً لتنظيم متفق عليه خرج تحت تلك المعاهدة الشهيرة.

 

قرن من الزمان مرّ على هذه المعاهدة لتعود منطقة الشرق الأوسط إلى فوضى جديدة أنتجتها الثورات العربية، فهل يمكن تفسير ذلك بأنه ثورة على هذه المعاهدة أم أن المنطقة أصبحت بحاجة إلى إعادة النظر عبر إنتاج معاهدة جديدة تطلق عليها مراكز البحوث الدولية اسم (سايكس بيكو2)..؟ هذا سؤال منطقي هل هناك حاجة فعلية إلى تلك المعاهدة لتعود مرة أخرى..؟.

تعقيدات المنطقة تتضاعف على شكل متوالية هندسية يومياً فالمنطقة ليست في حالة استكانة سياسية قابلة للخضوع لمعاهدة جديدة، فرقعة الشطرنج ليس بذات الحجم كما كانت قبل قرن من الزمان، ومن يعتقد جازماً أنه قادر على توقع مستقبل منطقة الشرق الأوسط في ظل هذه التعقيدات فإنه على خطأ كبير لأن معطيات الصراع ومكونات التنافس متضاربة على جميع المستويات فليست القضية كما كانت محصورة بين قوى تاريخية متحكمة في المعطيات السياسية، (اليوم هناك منتجات كبرى لها عمق في المنطقة).

القوى العالمية التي صنعت معاهدة (سايكس بيكو) قبل مئة عام ليست كما هي اليوم فمنطقة الشرق الأوسط خلال قرن من الزمان أثبتت للعالم أنها ساهمت في صناعة القوى العالمية الطامعة في الفوز بها، اليوم تتنافس أوروبا وأميركا والصين وروسيا على هذه البقعة من العالم، كما تتنافس إسرائيل ودول المنطقة على الجغرافيا والتاريخ، وتتنافس الجماعات الإرهابية مع دول المنطقة سياسياً وثقافياً، ومن جانب آخر تتنافس دول اقتصادية مستمثرة في المنطقة كاليابان وكوريا ودول آسيوية ودول أوروبية أخرى، وكل هذه المجموعات تتنافس مع أكثر من مليار مسلم حول العالم، ويتنافس المسلمون أنفسهم في هذه المنطقة من شيعة وسنة، وتتنافس قوميات متناحرة تاريخياً أيضاً.

منطقة الشرق الأوسط اليوم هي في أكثر حالاتها تعقيداً فلا يمكن أن يتم تحديد منطقة بداية أو نهاية لهذا التعقيد السياسي والاقتصادي والتاريخي والجغرافي، وهذا قد يفسر لنا جميعاً حجم الأزمة التي تعاني منها شعوب المنطقة على جميع المستويات ولعل التحدي الأكبر انه مع كل هذه الأزمات المتداخلة بشكل يصعب فهمه تحظى منطقة الشرق الأوسط بثروات اقتصادية هائلة تضيف معضلة أخرى في سبيل تعقيدات الأزمة الشرق أوسطية.

ما تسمى بالقوى العالمية اليوم تواجه أزمة ثقة بينها، فما يبدو لنا أنه اتفاق روسي أميركي أوروبي حول سورية لا يعكس بالطبع حقيقة هذه الفرضية مهما بدت إعلامياً أنها حقيقة، فالقوى العالمية التي تحاول فعلياً أن تعيد فكرة (سايكس بيكو2) تبدو حالمة أمام بعضها، فصراع المصالح لم يعد محصوراً بين قوى قادرة على اتخاذ ما تريده من قرارات، أميركا التي تتناقص ثقتها بروسيا تشعر في حقيقتها أن أوروبا العجوز بما فيها روسيا يجب أن تكون في مسار سياسي أقل مما كانت عليه في السابق في المنطقة، في المقابل تشعر أوروبا أن تراجع أميركا ومثالية أوباما في عدم تعريض الجنود الأميركان للخسائر في الأرواح نتيجة المشاركة في مناطق مختلفة من العالم كل هذا يمنحها الفرصة لتملأ فراغ القوة الذي تتركة أميركا في المنطقة.

فلسفة القوة في التاريخ تقوم على عنوان وحيد وهو التضحية من أجل البقاء قوياً، وهذا ما علمنا إياه التاريخ على مر العصور ولكن أميركا اليوم تحاول تغيير هذا المنهج وفشلت في ذلك، فالضعف الذي تعرضت له أميركا خلال العقد الماضي ساهم بشكل كبير في هذه النتيجة التي نراها في المنطقة اليوم، لقد ساهمت أميركا على سبيل المثال في تنامي التيارات الإسلامية بشكل غير مباشر، وفي ذات الوقت ساهمت أميركا في تنامي الصعود للجماعات الإسلامية في المنطقة، وهذا ما حدث خلال الخمس سنوات الماضية في الثورات العربية التي قادها الإسلاميون وحارب فيها الإسلاميون وخلق الفوضى في المنطقة الإسلاميون وضاعف الإرهاب في المنطقة الإسلاميون إلخ...

لن يكون هناك مخارج سهلة يمكن الحديث عنها في المنطقة، ومن الواضح أن الإغراق في الفوضى السياسية والعسكرية والاقتصادية سوف يساهم في مزيد من الاشتعال في المنطقة وكما هو معلوم أن حرائق الغابات يصعب السيطرة عليها في ظل وجود الرياح العاتية، فعلى سبيل المثال من يرى الوضع السوري اليوم يدرك أن هذا الحريق يصعب السيطرة عليه لأنه بدأ في دمشق صغيراً وانتهى في كل سورية.

لن يكون من السهل تقسيم سورية أو العراق أو أي مكان لأن الظروف والتعقيدات لا يمكن أن تسمح بذلك وليس من البساطة أن تفرض حدوداً جديدة أو مساحات جغرافية مستقلة لأن الأزمة لا يمكن إدارتها عبر الأقوياء القادرين على فرض ما يريدون، كل الدول والجماعات والطوائف والمحتلين مثل إسرائيل لا يمكن تجاوزهم، ولا يوجد في العالم اليوم منظمة قادرة على أن تحني رؤوس الجميع للجلوس إلى طاولة واحدة بما في ذلك مجلس الأمن الذي أصبح منبراً لتبادل حق الننقض (الفيتو) بين ممثليه خلال الخمس سنوات الماضية مما يعكس وجهاً خفياً لتلك التناقضات الهائلة بين دول العالم.

بالنظر وبشكل مبسط بعيداً عن التعقيدات وبرصد محصور للمنطقة تجد حرباً أهلية ودولية وطائفية وأيديولوجية واقتصادية وسياسية وأزمة لاجئين يتم دفعهم إلى أوروبا بشكل مثير للأسئلة خلال الثلاثة أشهر الماضية في سورية، نشأت على بعد قريب منها أزمة أيديولوجية في إسرائيل خلال الأسابيع الماضية، وقبلها حرب تقودها من الخلف إيران في اليمن من أجل تحويل هذا البلد العربي إلى نموذج جديد يشبه النموذج اللبناني، وفي ذات الوقت يتصاعد صراع طائفي سني شيعي تمثله إيران ويصل الأمر إلى قبة الأمم المتحدة التي شهدت خلال الأسبايع الماضية حرباً خطابية قادتها إيران وهي تكيل الاتهامات لدول المنطقة السنية.

منطقة الشرق الأوسط اليوم في وضع تاريخي لا تحسد عليه والدول القادرة على التنافس والباحثة عن الاستقرار لم يبقَ أمامها سوى منع وصول تلك الحرائق إليها عبر تقوية جبهاتها الداخلية والنزوع إلى تقوية فكرة الاستقرار والأمن بين المواطنين من خلال تأصيل المواطنة المستقلة عن كل اتجاهات أيديولوجية عبر الاستثمار في مشروعات إصلاحية ومحاربة الفساد، كما انه من المهم عزل المجتمعات عن التقاطعات الأيديولوجية مع الجماعات المتطرفة وتصحيح المسارات الثقافية وهو ما يمثل المخرج الوحيد لإبعاد الرياح التي تنقل حرائق الغابات المجاورة لمجرد تغيير في اتجاه تلك الرياح.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تهديدات تركيا في إدلب

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 23 يوليو 2018

  تقول تركيا: إنه في حال شن الجيش السوري هجوماً على إدلب فإن اتفاق أستانا ...

المواطنة وحقوق الإنسان

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 23 يوليو 2018

    الأصل في فكرة حقوق الإنسان، في أصولها الفلسفيّة، أنها تلك المنظومة (من الحقوق)، التي ...

الدين وحواضن الإرهاب

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 23 يوليو 2018

    اختتم موسم أصيلة في دورته الأربعين التي التأمت مؤخراً ندواتِه بلقاء فكري مهم حول ...

إن تاريخ العالم هو محكمة العالم

د. علي الخشيبان | الاثنين, 23 يوليو 2018

    ليس من المبالغة القول: إن هناك تحولات دولية جديدة وقوى اقتصادية قادمة، وهناك فك ...

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23553
mod_vvisit_counterالبارحة33464
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع57017
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر716116
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55632595
حاليا يتواجد 2557 زوار  على الموقع