موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

«تقدميون» تكفيريون!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


من نحن حتى «نكفر» الآخر أو نحكم عليه؟! أي ديمقراطية هذه ونحن «نكفر» الآخر وندعو لمقاطعته فقط لأنه رفض آراءنا؟ مواقف متطرفة ترفض احترام الاختلاف. من ليس معي فهو ضدي! وكأن خلافنا هو نقطة ضعفنا وليس العكس.

طوال فترة ما سمي «الربيع العربي»، كُتبت مئات المقالات عن ما أصبح «يرقى» إلى مستوى «تكفير» الآخر. ونتذكر أنه في ستينيات وسبعينيات القرن الماضي، حملت القوى التقدمية على كاهلها الدفع بمطالب التغيير والديمقراطية في البلدان العربية، لكن دورها ما لبث أن أخذ بالتراجع والتآكل بعد أن مورست ضدها عملية تهميش ممنهجة، في ظل قوة وسطوة أجهزة الأنظمة الحاكمة من جهة وصعود قوى «الإسلام السياسي» من جهة ثانية، ففقدت القوى التقدمية مكانتها وتأثيرها الجماهيري.

 

لا ينكر أحد أن بدايات ما سمي «الربيع العربي» كان سببه القمع والاضطهاد ورفض الرأي الآخر والظروف الاقتصادية الصعبة، وربما خيانة الأوطان، حتى وصلت الأمور إلى درجة لجوء الأنظمة إلى تكفير قوى في شعوبها بحيث شملت التقدميين منهم بخاصة في ظل تحالف الأنظمة تلك مع قوى أخرى (إسلامية وغيرها) في المجتمع، وذلك من خلال ممارسة «التكفير» ضد القوى المعارضة. وقد اتضح أن «فيروس التكفير» ليس سلاحاً في أيدي الأنظمة فحسب. في البداية، كانت الحركات الإسلامية هي أكثر من مارس «تكفير» الرأي الآخر عبر إعطاء «صكوك» التبريرات الشرعية والأخلاقية والسياسية لترسيخ قوتها كبديل أوحد للأنظمة، بل وصلت فوضى التكفير داخل الحركات الإسلامية إلى «تكفير» متبادل بين التيارات الإسلامية نفسها. لكن، يبدو أن العدوى قد انتشرت، إذ اتضح أن «فيروس التكفير» بات سلاحاً بين القوى التقدمية نفسها، بين ما هو شيوعي أو يساري أو ليبرالي أو اشتراكي أو قومي، أي أنها شملت مجمل ألوان الأطياف السياسية، وكان الاستناد في هذا كله إلى مبدأي «عدم الاعتراف بالرأي الآخر» و«التخوين» تمهيداً للإقصاء، وهذا كله يتم باسم الديمقراطية! و«التكفيريين»، من كافة الخلفيات والأيديولوجيات، وجدوا ملاذاً فكرياً وسياسياً آمناً لغلوهم، فشكلوا مرجعيات فكرية لكل موجات العنف، في ظل استمرار معركة التجهيل الرافضة للعلم والمعرفة والوعي والتنوير. أدواتهم جاهزة لاتهام الآخر بالتآمر والتخوين الذي يؤدي لا محالة إلى «التكفير»، حتى باتت لدينا قوى وتنظيمات يسارية (يسراوية) وقومية (قومجية) وشيوعية (تحريفية) لا علاقة لها، لا من قريب ولا من بعيد بأي شيء يتعلق بالديمقراطية وحقوق الإنسان، وكل ما يقولونه هو مجرد تعابير إنشائية لا قيمة لها على أرض الواقع.

لقد انتقلت «العقلية العرفية» التي تحتكر الحقيقة، من النظم وأنصارها إلى القوى والتنظيمات اليسارية «المعارضة» بشكل عام وتغلغلت في أوساطها فأضحت مرضاً باتت معه تتعنت في مواقفها وكأنها منزلة من السماء ترفض النقاش حولها، ما دفعها أيضاً إلى تخوين و«تكفير» أصحاب الرأي الآخر! وعليه، شاهدنا كيف أن قوى وطنية عربية نفرت منها شعوبها بعد أن توافقت في سياساتها مع نظم معينة، وباتت هذه القوى والتنظيمات تمارس سياسة التكفير والتخوين ضد الآخر، فتعززت قيم سلبية جوهرها انتشار العقلية الاستئثارية الإقصائية بدلا من العقلية التشاركية السياسية المجتمعية، وغير ذلك من قيم وصيغ وممارسات سلبية، فازدادت لدى هذه القوى صعوبة تقبل النقد أو الرأي المخالف، ما أدى لعصبيات مرفوضة على قاعدة «من ليس معي فهو ضدي»! وقد تحولت هذه الأمور إلى «ثقافة» ترفض الاعتراف بالآخر مع اتهام واضح في النيات حد التكفير، وإصرار على الاستئثار واحتكار «الحق» والحقيقة، عاكسين ذلك - في نطاق السلطة- على الاحتكار والاستئثار بالقرار السياسي والانفراد بكل ما يتعلق بالقرار الوطني دون اكتراث لعواقب ذلك، فكانت النتيجة كارثية، حيث انتشر فيروس «هذه الثقافة»، فشملت «التقدميين» أيضاً في ظل تحالف «الدول القِطْرية» مع قوى أخرى في المجتمع من ذات الطينة الثقافية، حتى ولو كانت لها منطلقات دينية أو عقائدية مختلفة.

يبدو أن عديد القوى والتنظيمات، على اختلاف توجهاتها السياسية والأيديولوجية، باتت تفتقر لأساسيات الحوار الموضوعي البناء المتفهم للآخر وكأن الحقيقة لم تعد تعنيهم بمقدار ما يعنيهم التثبت بمواقفهم، متناسين أن الحوار هو من يثري التجربة الإنسانية. صحيح أن الخلافات الأيديولوجية والفكرية بين التنظيمات السياسية في بلد ما عادة تكون واسعة ومن الصعوبة التوفيق بينها، لكن الأهم من ذلك أن على القوى والتنظيمات خوض «تنافسها» مع الآخر على أرضية «العمل الجبهوي» على درب بناء الدولة المدنية الديمقراطية، وعلى قاعدة حقوق وحرية الإنسان وكرامته وتوفير الضمانات الاجتماعية، وهناك دائماً فرص للتفاهم والتشارك على صعيد العمل السياسي.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10899
mod_vvisit_counterالبارحة52662
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع63561
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر845273
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار64999726
حاليا يتواجد 4054 زوار  على الموقع