موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

فكر وممارسات «داعش».. ليسا جديدين

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لا نختلف مع أحد على أن فكر تنظيم «داعش» مقيت ومزعج ومرفوض، وما التنظيم سوى مجموعة من عصابات إجرامية مسلحة ومنظمة قدمت من كل أصقاع الأرض، تقتل الناس في العراق وسوريا وليبيا وغيرها، وتشرد من لا يؤمن بأفكارها و«حقها» في تأسيس «وطن» لعناصرها القادمة من كل أنحاء الأرض!

لكن الأمانة تقتضي أن نسأل: هل هذا الفكر هو – حقاً- ظاهرة جديدة؟! ودون الإيغال في التاريخ البعيد المليء بظواهر الفكر التكفيري والذي يبرر قتل كل معارض، يتبين أن العالم العربي مليء في عصره الحديث بمجازر ومذابح أساسها كلها فكر إجرامي (على «النسق الداعشي» وسابق له زمنياً) جوهر نظامه السياسي فكر ثيوقراطي يدعي أنه يستمد سلطته مباشرة من الإله أو من ممثلي أفكاره من غلاة متدينين.. ومن جهتنا، نحن مع كل من يقول إن «داعش» صاحبة تاريخ دموي، إلا أن مجازر ومذابح ارتكبت على يد آخرين (متزمتين دينياً أو قومياً) في أزمنة وظروف سياسية معينة لا تقل بشاعة عن جرائم «داعش»، ونكرر السؤال: هل الفكر الداعشي جديد؟

 

قبل أي شيء، لا يمكننا تجاهل الدولة الصهيونية وجرائمها ضد الشعب الفلسطيني، فالاثنان معاً، «داعش» و«الدولة الصهيونية» (والتي يصرون اليوم على تسميتها «الدولة اليهودية» وأختار أن أسميها «الدولة المتهويدة») يشتركان في الجذور والآفاق. و«داعش» - بمعنى معين- هي الوجه الآخر ﻟ«إسرائيل»، حصاده فظاعات، جرائم وحشية، مجازر ضد الأبرياء العزل، زرع الخوف والرعب في قلوب الكبار قبل الصغار، وغير ذلك كثير. وكل منهما يضطهد الإنسان على أساس عرقي. وكلاهما، أيضاً، يخلف وراءه، كما الطاعون، آلاف الضحايا من كل الأعمار، ترافقها عمليات هدم وتدمير لأحياء سكنية كاملة يصبح الآلاف من أهلها مشردين لا ملاذ لهم. فما تفعله «داعش» سبق أن فعلته ولا تزال تفعله إسرائيل مرات ومرات، على امتداد المجازر في «دير ياسين» وغيرها، مروراً - وليس انتهاءً- بحرق الرضيع علي الدوابشة، ثم وفاة والده متأثراً بجراحه، على أيدي جماعات إرهابية يهودية، سبقها حرق الطفل محمد أبو خضير - حياً- علاوة على جرائم إحراق وتدمير مساجد وكنائس أثرية وبيوت وحقول على امتداد فلسطين التاريخية طوال سنوات مضت.

نتذكر أيضاً ونشير إلى الحرب الأهلية في لبنان (1975– 1990)، التي انتشر فيها الذبح على الهوية، بل وأحياناً على اللهجة. فالغلاة من المسيحيين الموارنة قتلوا وأبادوا آلاف المسلمين العزل، في مذابح أشهرها مذبحة مخيمي صبرا وشاتيلا في 16 سبتمبر 1982 والتي استمرت لمدة ثلاثة أيام على يد المجموعات الانعزالية اللبنانية المتمثلة ﺑ«حزب الكتائب» اللبناني و«جيش لبنان الجنوبي»، بالتعاون والتنسيق مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، حيث قدر عدد القتلى ﺑ6000 قتيل من الرجال والأطفال والنساء والعجزة والمدنيين العزل من السلاح، أغلبيتهم من الفلسطينيين، ولكن بينهم أشقاء لبنانيون أيضاً، حيث قامت القوات «المسيحية» بتنفيذ المجزرة التي هزت العالم ودونما رحمة وبعيداً عن الإعلام، مستخدمةً الأسلحة البيضاء وغيرها في عمليات التصفية للسكان العزل. يومها استفاق العالم على مذبحة من أبشع المذابح في تاريخ البشرية ليجد جثثاً مذبوحة بلا رؤوس ورؤوساً بلا أعين ورؤوساً أخرى محطمة! وبادلهم الإجرام بعض ممن قاتلوهم باسم الإسلام (السني والشيعي على حد سواء) بل شارك في ذلك الإجرام بعض «الماركسيين» و«التقدميين»، وأيضاً «ليبراليين لبنانيين وفلسطينيين» ممن نسوا انتماءاتهم التنظيمية والسياسية وخلعوا عن أنفسهم أفكارهم التقدمية ومارسوا الجرائم ذاتها بعيداً عن أخلاق الدفاع المشروع.

كذلك، نفذت قيادات وعناصر من حركة «أمل» (تصنف نفسها «شيعة»!) عدة مجازر ضد «أهل السنة» من سكان بيروت الغربية ومخيمات الفلسطينيين، خاصة خلال فترة حرب المخيمات في عام 1985، حيث قامت الحركة بقتل الجرحى وذبح الكثيرين بجز الأعناق، ونتذكر نسف الحركة لأحد الملاجئ في 26 مايو 1985، وكان به مئات العجزة والأطفال والنساء. وبادلهم بعض خصومهم التكفير بالتكفير، والجرائم بالجرائم!

وإن عدنا بالزمن إلى الوراء قليلا، في عام 1860، فقد قتل «دروز» من المسيحيين نحو 20 ألف شخص، كما دمرت أكثر من 380 قرية مسيحية و560 كنيسة. وأشعلت هذه الخلافات سيلا من أعمال العنف المتبادل اجتاحت لبنان بكامله!

خطر «داعش» لن يزول بين ليلة وضحاها، بل قد يزداد شراسة وعنفاً، وهو خطر يكمن في انتشار فكر التطرف، واتساع دائرته، وتزايد أتباعه، وتحوله إلى جزء من «ثقافة» المجتمعات العربية المعاصرة! ونكرر أن حل مشكلة «داعش» وأخواتها مفتاح لحل العديد من المشاكل المستعصية الأخرى في العالم العربي، وذلك عبر الثقافة المعاصرة (ثقافة المواطنة والعلمانية) وعبر خطاب إسلامي حداثي معتدل يؤسس للدولة المدنية ويرفض «تسييس الدين» أو «تديين السياسة»، مع إعادة طرح واعية لموضوع التراث لتخليصه من كل ما علق به من خزعبلات دموية مقيتة!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

استذكار باريس: لماذا يغيب العرب؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    على الرغم من ثقل الأحداث في قطاع غزة والعدوان «الإسرائيلي» المفتوح، فلا يمكن لكاتب ...

بين الليبرالية والرأسمالية

د. حسن حنفي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    يتساءل المفكر والمتابع السياسي لتجارب بعض الدول: أيهما أسبق تاريخياً، الليبرالية أم الرأسمالية؟ وأيهما ...

خلاص العرب في الدولة المدنية والمواطنة

عدنان الصباح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    لا وجود لقيمة دون ناسها وبالتالي فلا يجوز لعن القيمة دون لعن ناسها كان ...

الأمة بين الجمود وضرورات التجديد

د. قيس النوري

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    النزوع نحو التطور جوهر وأساس الفكر الإنساني، فغياب العقل الباحث عن الأفضل يبقي الإنسان ...

غداً في غزةَ الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    إنها الجمعة الرابعة والثلاثين لمسيرة العودة الوطنية الفلسطينية الكبرى، التي انطلقت جمعتها الأولى المدوية ...

طموحات أوروبا في أن تكون قطباً عالمياً

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    قضى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أسبوعاً يتجول في ساحات المعارك في شمال بلاده بمحاذاة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27756
mod_vvisit_counterالبارحة49579
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77335
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر897295
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60681269
حاليا يتواجد 3693 زوار  على الموقع