موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

القادمون إلى القيادة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لا يوجد مشروع واحد في التاريخ اكتسب قيمته خارج سياقه.. السياق أولاً وثانياً وعاشراً.

أول الأسئلة في «البرنامج الرئاسي لإعداد الشباب للقيادة» هو: إلى أي حد يساعد في حلحلة أزمة الدولة مع شبابها؟

 

هنا صلب التحدي كله.

وهو يطلق مبادرته من جامعة قناة السويس استبعد الرئيس عبد الفتاح السيسي أي احتمال لانكسار الأجيال الجديدة في مصر.

بأي معنى تاريخي هذا صحيح.

غير أنه يصعب إنكار هزيمتها في أحلامها ورهاناتها الكبرى.

.. الهزيمة غير الانكسار.

الأولى يمكن ردها، والثاني حكم نهائي.

بقدر عمق تجربة «يناير» يستحيل حذفها من خريطة المستقبل.

القادمون إلى القيادة في المستقبل هم أبناء «يناير»، بكل أحلامها وأهدافها وتضحياتها وإحباطاتها.

القيادة لا تولد بقرار من سلطة أو في قاعة درس وتأهيل.

عندما يختل السياق تأخذ التفاعلات مساراً آخر.

آخر ثلاثة أجيال ولدت في الميادين العامة.

جيل (1946) هو ابن عالم ما بعد الحرب العالمية الثانية ونداءات التحرر الوطني والعدل الاجتماعي.

وقد جاءت ثورة يوليو من بين تفاعلاته وأفكاره، أصابت وأخطأت بقدر ما حلمت وطمحت.

وجيل السبعينات ولد من رحم الهزيمة العسكرية عام (1967)، هو ابن الحرب والتمرد والتطلع إلى المشاركة السياسية.

انتفض لتسع سنوات متصلة في الجامعات وحارب لست سنوات في الخنادق الأمامية وقاد انتفاضة الخبز عام (1977).

هزم تقريبا في أغلب معاركه، لكنه لم ينكسر.. وأعطى الحياة السياسية المصرية روح المقاومة فيها لنحو نصف قرن تقريبا.

وجيل «يناير» هو ابن ثورة المعلومات والتطلع إلى نظام سياسي جديد تستحقه مصر. هذه هي قضيته التي لا يمكن القفز فوقها.

أي تضاد مع الحقائق خسارة مؤكدة.

اللافت أن برنامج القادة لم يثر أي حوار يستحقه بالاتفاق أو الاختلاف وهذه إشارة تستحق التوقف عندها.

الحملات الممنهجة على «يناير» وإهانة دستور (2014) أحد أسباب العزوف العام عن أي نقاش.

نزع السياسة عن الانتخابات النيابية واليأس شبه العام من الإفراج عن الشباب المتهمين وفق قانون التظاهر رغم الوعود الكثيرة التي بذلت سبب جوهري آخر.

تناقض الوعود مع السياقات أخطر ما يتهدد البرنامج الرئاسي لإعداد قادة المستقبل.

بتعبير الرئيس هو خطوة أولى، لكنه يحتاج إلى ما يعزز الثقة فيه حتى يكتب النجاح.

وثاني الأسئلة التي تعترض البرنامج الرئاسي:

ما قضية الأجيال الجديدة بالضبط؟

بكلمة واحدة: الحرية.

هذه صياغة «يناير» التي استدعت ثورتها ووجدت تعبيرها المنضبط في الدستور.

عندما سدت القنوات السياسية والاجتماعية كانت إطاحة حسني مبارك محتمة.

بعدد آخر من الكلمات: بناء دولة مدنية ديمقراطية حديثة.

هذه صياغة «يونيو» التي استدعت ثورة جديدة لاستعادة ما اختطف على يد جماعة الإخوان المسلمين.

في أي تقدم للمستقبل لا بد من ردم الفجوات بين الدولة وشبابها.

وذلك يستدعي احترام القواعد الدستورية، فلا مستقبل بلا قواعد. بقدر احترام الدستور يمكن الحديث عن تأهيل الشباب للقيادة.

أي نوع من التأهيل؟ إنه ثالث الأسئلة.

وفق ما هو متاح من معلومات يستهدف البرنامج الرئاسي إكساب المتدربين الشبان معارف أساسية في العلوم السياسية والاستراتيجية والاجتماعية والإدارية والمالية والإعلام والرأي العام وشيء من الخبرة في أصول البروتوكولات والمراسم.

رغم أنه لا ينفي الثقافة السياسية فإن طابعه العام أقرب إلى رفع مستوى الذين يتصدون للإدارة العامة.

قادة إداريون لا سياسيين.

هذا لا يمكن التهوين من شأنه، لكنه يقصر عن إجابة سؤال رابع: أي قادة نراهن عليهم؟

توجد في مصر مراكز عديدة من مثل هذا النوع الإداري بتاريخ أعرق وتقاليد أرسخ مثل «مركز إعداد القادة».

كيف نبني الدولة من جديد ونؤهل شبابها لتولي عبء القيادة في المستقبل القريب؟ هذا سؤال خامس.

لا نجاح ممكنا إذا لم تكن خرائط الإصلاح المؤسسي واضحة.

كل الملفات مفتوحة لأن كل الأزمات حاضرة من بنية الدولة المهدمة إلى تراجع هيبة مؤسساتها العامة إلى جفاف المجال العام.

بحسب الرئيس فإن البرنامج المقترح يستهدف تأهيل (2500) شاب وشابة سنويا، وهذا رقم يعتد به.. كل دورة تستغرق نحو ستة أشهر.

وبحسب ما تسرب فالبرنامج من اقتراحات المجلس التخصصي للتعليم والبحث العلمي.

جهة الاقتراح تنبئ عن طبيعة البرنامج.

رفع مستوى لا إعداد لقيادة.

الاقتراح نفسه مستوحى من برنامج أمريكي يحمل الاسم نفسه في تصميمه وأسلوبه وطرق الانضمام إليه.

في (8) يوليو/ تموز الماضي شارك الرئيسان السابقان بيل كلينتون وجورج دبليو بوش في تخريج دفعة أخيرة جديدة من البرنامج الأمريكي.

لم يشارك الرئيس الحالي باراك أوباما في هذه الاحتفالية لأنه ليس طرفا مباشرا في البرنامج والإشراف عليه.

بعدما يغادر موقعه وينشئ كأسلافه مؤسسة بحثية تحمل اسمه وتعتني بتوثيق حقبته فإنه يحق له الانضمام للبرنامج كأحد رعاته.

التجربة المصرية تختلف، فلا توجد مؤسسات من مثل هذا النوع، وآخر رئيسين في السجن والإشراف الكامل عليها للرئيس الحالي.

يبدو البرنامج الأمريكي أكثر اتساقاً مع طبيعة نظامه السياسي.

فهو يستهدف بناء «نوع معين من القادة» قادر على التصدي للتحديات المستقبلية بمستوى أعلى من الكفاءة، والعملي يغلب النظري.

بمعنى آخر ما هو نظري يخدم ما هو عملي.

الفكرة الجوهرية التعلم من تجارب الماضي وخبرات الرؤساء السابقين والمسؤولين في الوظائف العليا.

أكثر النقاط لمعانا في البرنامج الأمريكي أنه يفتح ملف الأزمات الكبرى التي اعترضت الرئاسات المتعاقبة ويخضعها لمناقشة مفتوحة بلا حواجز.

في المراجعة تتوافر للمتدربين الشبان معلومات ثمينة عن قدرة كل رئيس في إدارة الأزمات التي تعرض لها.

كيف أدارها وأين كانت الأخطاء؟

مثل هذه المراجعة وبعضها مع الرؤساء أنفسهم تُكسب المتدربين قدرات قيادية من الاحتكاك والتفاعل وحرية النقاش العام.

التفاعل لا التلقين قاعدة أساسية لبناء أي قدرات قيادية.

السياسيون لا الموظفين وحدهم القادرون على الاضطلاع بالمهمة.

إذا ضاق المجال العام بالحريات الدستورية يصعب الرهان على أي نجاح محتمل للبرنامج المصري.

التوجه العام في التجربة الأمريكية لاكتشاف المواهب القيادية ليس مجانيا على أي نحو.

البرنامج يستهدف مباشرة ضخ دماء جديدة من المواهب المدربة في الحزبين الكبيرين الديمقراطي والجمهوري وشرايين الكونغرس، فضلا عن مراكز التفكير والأبحاث.

إلي أين يذهب المتدربون في مصر؟

هذا سؤال سادس.

أسوأ خيار ممكن أن يتولوا مهام شكلية كنواب لوزراء أو محافظين، فقد كانت التجربة سلبية للغاية.

كل ما هو مصطنع تذروه رياح النسيان وكل ما هو طبيعي يرسخ في الأرض لحقب طويلة مقبلة.

 

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أي «تهدئة» يريدها نتنياهو؟

عوني صادق

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    محاولة الاختطاف التي نفذتها وحدة خاصة من قوات الاحتلال شرق خان يونس، مساء الأحد ...

جمهوريات الايتام و الارامل و المشردين

د. سليم نزال

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    الكوارث التى حلت ببعض مجتمعاتنا سيكون لها تاثير علينا و على اولادنا و على ...

تجار الحروب يحتفلون بالسلام

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    هذا العالم لايتوقّف فيه اختلاط مشاهد الدراما بمشاهد الكوميديا. فمنذ بضعة أيام تجشّم قادة ...

الانتخابات الأميركية.. قراءات إسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    في ظل تعزيز الجمهوريين لأغلبيتهم في مجلس الشيوخ الأميركي، واحتفال الديمقراطيين بالفوز في مجلس ...

بث الكراهية.. الخطوة الأولى نحو الحرب ضد الصين

جميل مطر

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    التاريخ يمكن أن يعيد نفسه أو التاريخ لا يعيد نفسه جدل لا يعنينى الآن. ...

العدوان على غزة ليس عفويا ولا بريئا

جميل السلحوت | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    من يتابع العدوان الاسرائيليّ الجديد على قطاع غزّة، والذي بدأ بتسلّل وحدة عسكريّة إسرائيليّة ...

سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    العملية العسكرية التي جرت أحداثها في بلدة خزاعة شرق مدينة خانيونس بقطاع غزة، والتي ...

عن التهدئة ورفع الحصار

معتصم حمادة

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    التهدئة لن ترفع الحصار عن القطاع. فالحصار مفروض على القطاع لأنه يتبنى خيار المقاومة ...

مبدأ ترامب وأركانه الخمسة

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    أثار فوز الديمقراطيين في مجلس النواب للانتخابات النصفية للكونجرس الأمريكي، طائفة من الأسئلة حول ...

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11290
mod_vvisit_counterالبارحة51843
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع272322
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر720965
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60504939
حاليا يتواجد 5101 زوار  على الموقع