موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

حين تتخلى أوروبا عن ضميرها في محطة قطارات!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ربك تدفُّق موجات اللاجئين المجتاحة لتخوم أوروبا الجنوبية اتحادها القلق. داهمتها نتائج مآسٍ أسهمت مع أميركاها في صناعتها. وإذ فاجأتها، أفزعها ما ستحصده من عواقب ما شاركت في اصطناعه،

وبالغت عنصريتها العريقة في تضخيم إحساسها بما سيحمله إليها هذا التدفق من أعباء وما تتخيله من مخاطر، فلم يعد بالإمكان الآن الحؤول دون افتضاح نفاقها الإنسانوي الزائف… أسقط الذي لطالما ولكثر ما تغنَّت وفاخرت به ما خلاها من قارات الكون.

 

هذا الطارئ غير المتوقع سرعان ما كشف عن اهتراءات يصعب رتقها في الثوب الأوروبي الفضفاض المتباينة مصالح رقعه الثمانية والعشرين، كبيرها مع صغيرها، وغربها مع شرقها، وشمالها مع جنوبها، ناهيك عن ما هو بين كبارها وكبارها وما هو بين صغارها وصغارها. وإذ كشف ما كشف، كان أول ارتداداته انهيار قواعد اللجوء المتوافق عليها، وظهور قائمة الانقسامات المتعلقة بين دول الاتحاد، وانسحابها على مجتمعاته، التي توزَّعت بين قطاعات واسعة باتت مرتعًا لإسلاموفوبيا يرفدها تنامٍ للفاشية وتصاعد لليمين المتطرِّف، وكلاهما يركب الآن موجتها، وأخرى هزَّت ضميرها فعلًا مأساة “شاحنة العار”، كما بات يطلق على ضحايا شاحنة اللاجئين الواحد والسبعين الذين اختنقوا داخلها على الحدود المجرية النمساوية… وصولًا إلى المشهد المريع للآلاف المكدَّسة المنقطعة بها السبل في محطة القطارات المركزية في بودابست، والذي طرح سؤالًا محيِّرًا حام في سماء المدينة قبل أن يفعل في كافة القارة ويتعداها إلى العالم دون أن يجد جوابًا شافيًا أو معقولًا حتى الآن، وهو: إذا كانت المجر، وهي بلد عبور لا استقرار للاجئين، لا تريدهم فيها، لدرجة أنها أقامت سياجًا شائكًا لمنع قدومهم على طول حدودها مع صربيا، ومن وصلها منهم لا يريد بقاءً فيها، كما أن مقصدهم من الدول، ومنها ألمانيا والنمسا، قد أعلنت استعدادها لإيوائهم، فلماذا تعمد حكومتها فجأة إلى إخراج من ينتظرون قطاراتهم داخل المحطة، وضمهم لمن ينتظرون دورهم خارجها، وإقفالها للحؤول دونهم والمغادرة إلى حيث من يقصدونه ويقول بأنه سيستقبلهم؟؟!!

هناك تسليم بأن المجر بلد صغير محدود الإمكانيات ولا يقوى حقًّا على تحمُّل مسؤولية إيواء مثل هذه الموجات من اللاجئين، لكنما الإجراءات المجرية، التي ترفض مرورهم بديارها وتمنعهم من مغادرتها، يصعب تفسيرها حتى لدى المجريين العاديين، إلا باثنتين:

الأولى: إن تباينات المعلن الأوروبي من هذه المسألة هي أكثر من واقعها المبطن، وإن كانت فظاعة “شاحنة العار” قد هزَّت ضمائر كثير من الأوروبيين العاديين فأحرجت حكوماتهم، فهي لم ولن تغيِّر من مبدأ رفض استقبالهم كسياسة أوروبية منتهجة لدى الجميع، منهم من يعلنها، ومنهم من يموِّهها، وحتى من يستنكرها، وهناك من لا يخجل من إشهارها، كسلوفاكيا، التي تقول جهارًا نهارًا إنها لن تقبل بلاجئ مسلم على أرضها، وعليه، يمكن فهم المفارقة المجرية بأنها وليدة ضغوط مورست من تحت الطاولة على المجر لإجبارها على احتمال ما لا تقوى على احتماله، أو يحيلها مصدًّا للاجئين يريح منهم من يظهرون تسامحًا معلنًا حيالهم ويتحايلون للتهرب من تبعات أريحيتهم. إنه الأمر الذي يشي به تناقض وتبدُّلات مواقف الأطراف المعنية، مثلًا، بعكس ما يراد أن تعكسه تصريحات ميركل التسامحية، تؤكد برلين أن “قواعد دبلن” ساريةً، بمعنى “إن من يصل المجر يجب أن يسجَّل هناك ويمر بإجراءات اللجوء هناك”. ومن هنا يأتي طلب بودابست من برلين توضيح حقيقة مواقفها، مع تأكيدها على أنها لا تفعل أكثر من “تطبيق قوانين الاتحاد الأوروبي بدقة”، أما النمسا فتكثر من الحديث عن “العبور الآمن”، وإجراءات التوقف، واشتراطات القبول، وتصف وزيرة داخليتها اللاجئين ﺑ“مهاجري الحروب”!

الثانية: إن اليمين القومي الحاكم المتحالف مع الديموقراطيين المسيحيين بزعامة رئيس الوزراء فيكتور أوربان والمهيمن على الساحة السياسية المجرية لامتلاكه الأغلبية في البرلمان، الذي أقر بناء السور الشائك ويناقش وضع قانون لجوء جديد أكثر تشددًا، لا يجد ولا يخشى فيها منافسًا أو معارضًا له، إلا من هم على يمينه، كحزب “يوبِّك” الأشد تطرفًا، والمعادي للأجانب والغجر ومعهما الاتحاد الأوروبي، والممتلك الآن لما يقارب ربع أعضاء البرلمان، لذا، أتاح له تدفق اللاجئين اختلاق فزاَّعة “لخطر” خارجي يستثمر داخليًّا تشدده في مواجهته. البدايات كانت في الاستبيان الشعبي الشهير، فالحملة التحريضية الحكومية على “المهاجرين”، البادئة منذ شهور والبالغة حد نصب أكثر من ألفي لافتة في الميادين العامة، منها، “إذا قدمتم إلى المجر لن تأخذوا وظائف المجريين”، وأن يصرِّح نائب مجري “لا نريد خلافة إسلامية في أوروبا”، ويطالب آخرون بنشر الجيش على الحدود… إلى تصريحات رئيس الوزراء الأخيرة الموحية بأن المجر قد باتت أوروبيةً أكثر من الأوروبيين والمتطوعة وحدها للدفاع عن حياضهم!

لكن، وللإنصاف، هناك أيضًا حالة من تعاطف شعبي مع اللاجئين، تبدَّى في بعض اللافتات المرحِّبة بهم، والتي نصبت مقابل تلك الرسمية الكارهة لهم، وما تيسر من مساعدات يتلقونها من جمعيات وهيئات شعبية ومتطوعين، والمواقف المستنكرة والشاجبة للإجراءات الحكومية من قبل شخصيات ثقافية معروفة، من بينها الشاعرة فِراغ اردوش، التي نشرت بيانًا بعنوان “ليس باسمي” ترفض فيه السياسة الرسمية تجاههم، التي قالت إنها تذكِّرنا بالمراحل الأكثر قتامةً في تاريخ المجر، ليتحوَّل هذا العنوان لاحقًا إلى شعار لمظاهرة شاركت فيها أمام البرلمان… يتملَّص الأوروبيون من مسؤولياتهم الإنسانية والأخلاقية والقانونية تجاه اللاجئين بوصفهم بالمهاجرين الاقتصاديين، متجاهلين أن أغلبهم قد بنى رفاهيته على إفقار ما عداه، ويخيفون شعوبهم من “تدفُّق الإرهابيين”، مُغفلين أن تدفُّقهم لم يك إلا معكوسًا، أي من أوروبا إلى المنطقة العربية… الضمير الأوروبي الآن يتم حبسه في محطة قطارات…

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26265
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع141487
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر630700
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49286163
حاليا يتواجد 3261 زوار  على الموقع