موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

الحرب على العروبة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

عندما نُشر مقالى الأخير على هذه الصفحة يوم السبت الماضى بعنوان " حصاد السنين " والذى كانت له بحمد الله أصداء واسعة فى مصر والوطن العربى كان الكثيرون من القراء يدركون ولو بصورة عامة طبيعة المؤامرة التى يتعرض لها معهد البحوث والدراسات العربية، لكن كثيرين أيضاً لم يكونوا على علم بالأمر فسألونى وأجبتهم بأن المعهد على مدار أقل قليلاً من ربع القرن ظل مستهدفاً من خصوم العروبة وأصحاب المصالح، واستدرجه هؤلاء إلى سلسلة من المعارك المتصلة خرج منها أقوى مما كان بفضل من الله. استغرقت منى هذه المعارك عشرين سنة قاتلت فيها بضراوة وأبديت المرونة فى الوقت نفسه كى لا تنكسر الدفة أو تتحطم السفينة. كانت المعارك كلها خطيرة لكن المعركة الراهنة أخطرها لأن سابقاتها أتت من الخارج بينما خطط لهذه المعركة وأُديرت من داخل الإطار الذى يفترض أن يكون درعاً يحمى المعهد وليس حرباً عليه.

 

شنت الحرب الأولى على المعهد قوى الفرانكفونية فى الوطن العربى، وكان خريجو الجامعات فى عدد من البلدان التى تتمتع فيها هذه القوى بنفوذ حقيقى قد وجدوا فى المعهد مخرجاً من القيود الصارمة التى تُفرض عليهم إذ أرادوا مواصلة الدراسة فى مرحلة الدراسات العليا فى بلدانهم، وأخذت أعدادهم فى المعهد تتزايد على نحو لافت، وتنبهت تلك القوى للخطر فمنعت التحاقهم بالمعهد ونكَّلت فى إحدى الحالات بخريجيه الذين كانوا قد تولوا بالفعل مناصب أكاديمية رفيعة مع أن أيا منهم لم يصل إلى موقعه إلا بعد اختبارات تنافسية كانت الأولوية فيها دائماً لخريجى المعهد، وقبل الحرب الأخيرة عليه بأسابيع قليلة كان أبناؤه فى تشاد وكلهم يشغلون مواقع أكاديمية رفيعة فى جامعاتها قد نجحوا فى إقناع وزير التعليم العالى هناك بأن يكون المعهد هو المرجعية فى ترقية أساتذة الجامعات الذين يتقدمون ببحوثهم باللغة العربية فى سابقة هى الأولى من نوعها، لكن الحرب الحالية أوقفت هذا الإنجاز الكبير بعد أن وُقعت اتفاقيته بالأحرف الأولى .

أما الحرب الثانية فقد شنتها قوى الطائفية البغيضة، وفى إحدى الدول العربية التى هيمنت الطائفية عليها ودفعت لذلك ثمناً فادحاً من استقرارها وسلامتها الإقليمية كان من الواضح أن تنشئة المعهد العروبية لدارسيه تزعج السلطات هناك فبدأت تفرض قيوداً سخيفة على معادلة الشهادات التى يمنحها المعهد فى تلك الدولة، وقد حدثنى أحد دارسى المعهد المنتمين لها بأنه التقى وزير التعليم العالى فيها شاكياً من هذا الموقف تجاه المعهد فرد عليه بقوله: "قل للدكتور أحمد يوسف خلِى العروبة تنفعك".

وكانت الحرب الثالثة من أصحاب الجامعات الخاصة فى عدد من الدول العربية الذين أزعجهم أن المعهد يقدم خدمة تعليمية رفيعة بتكلفة بالغة الرمزية فتكالبوا ضده، وفى وطننا العربى الذى يصل الفساد فيه إلى درجة أن يكون أصحاب المصالح الخاصة فى مواقع صنع القرار أو مؤثرين عليها كان مفهوماً أن تُشن من قبلهم حروب ضارية على المعهد فى دولة أو أخرى.

ثم شُنت الحرب الرابعة من القوى صاحبة المصلحة فى الجمود الاجتماعى، وكنا قد فوجئنا فى إحدى السنوات بإقبال غير مسبوق من قبل أبناء إحدى الدول العربية على الدراسة فى المعهد بأعداد لا تتناسب مع الخفة السكانية فى هذه الدولة ، وفى السنة التالية لم يتقدم طالب واحد منها للالتحاق بالمعهد. حيرتنى هذه الظاهرة طويلاً، وبعد سنوات أوفدت تلك الدولة مستشاراً ثقافياً إلى سفارتها فى القاهرة وكان أستاذا جامعياً فاضلاً توثقت علاقتى به بسبب تردده على مكتبى لمتابعة أوضاع الطلاب الذين التحقوا بالمعهد فى تلك السنة العجيبة، وفى إحدى المرات وجدتنى أسأله فجأة : هل لديك تفسير لما حدث؟ فأجابنى من فوره: " أتريد أن تحدث إنقلاباً فى بلدى يا دكتور أحمد. فى بلدى التعليم لأبناء الطبقة العليا وأنت تريد أن تجعله كالماء والهواء". فهمت وحل بى صمت طويل.

وللأسف فإنه فى كل الحروب السابقة لم يجد من أشعلوها حجة لهم إلا ادعاء انخفاض المستوى العلمى للمعهد، ويكفينى أن خريجيه يتكفلون بأدائهم المتميز بدحض هذه الفرية، أو القول بأن الدول العربية لم تعد بحاجة إلى المعهد بعد أن اكتظت بالجامعات مع أن المعهد هو المؤسسة العربية الوحيدة المعنية حصراً بالدراسات العربية . غير أن الحرب الأخيرة ليست كأي حرب لأنها كما سبقت الإشارة حرب من داخل الإطار الذى يُفترض فيه أن يحمى المعهد حيث تُدبر المؤامرات وتختلق الذرائع وتُختار الأسلحة وتُمارس مكارثية جديدة أبشع من مكارثية خمسينيات القرن العشرين لأنها تُشن من قبل من يُفترض فيهم حماية الثقافة العربية فإذا بهم يصرحون على الملأ فى واحدة من أهم مناسبات المعهد: "العروبة كلام جرايد" ويحاولون أن يقوضوا واحدا من أهم أذرعها، فيا أنصار العروبة انتبهوا! فالحرب على هويتكم صارت ضارية، وسوف يكتشف الرأى العام عندما يحين الوقت المناسب لإذاعة أسرار هذه المهزلة كم هى رخيصة تلك الأساليب التى اتُبعت فى تنفيذها، ويومها سوف يعلم الذين تآمروا أي منقلب ينقلبون.

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

أربعينية «كامب ديفيد»

عبدالله السناوي

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  ران صمت كامل على اجتماع مجلس الأمن القومي المصري الذي دعا إليه الرئيس أنور ...

نتنياهو جبان ومخادع

د. فايز رشيد

| السبت, 15 سبتمبر 2018

    «نتنياهو جبان».. هذا ما كتبه وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري في مذكراته التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4336
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع106352
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر618868
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57696417
حاليا يتواجد 2360 زوار  على الموقع