موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

عن «الرباعية» ومبعوثها المستقيل

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بعد ثماني سنوات عجاف قضاها في منصب المبعوث الدولي، ممثلاً للجنة «الرباعية الدولية» المكلفة بتطبيق قرارات «الشرعية الدولية» المتعلقة بما يسمى «عملية السلام في الشرق الأوسط»، استقال توني بلير!

 

السلطة الفلسطينية، على لسان عضو اللجنة المركزية لحركة (فتح)، نبيل شعث، أعرب عن سروره باستقالة بلير «لأنه لم يفعل شيئاً للقضية الفلسطينية»! لكن الحقيقة أن بلير فعل الكثير بالقضية الفلسطينية وليس لها، إذ لم يقصر في التغطية على الجرائم والانتهاكات «الإسرائيلية» ضد الشعب الفلسطيني، وساهم في إضعاف الموقف الفلسطيني وتهميش القضية الفلسطينية، وإدامة الوهم بأن هناك «عملية سلام» في المنطقة، ومنح حكومتي نتنياهو الوقت لتنفيذ الكثير من مخططاته في توسيع المستوطنات ومصادرة الأرض وتهويد القدس! وأكثر ما «يحسب» لتوني بلير تبنيه لمشروع نتنياهو فيما سماه «السلام الاقتصادي» جاعلاً من القضية السياسية مجرد «تحسين للحياة اليومية للفلسطينيين» باسم «بناء المؤسسات وتعزيز الوضع الاقتصادي» على حساب قضية إنهاء الاحتلال وحق عودة اللاجئين. أما موضوع استغلال منصبه لمصلحته الخاصة وجني الأموال باسم العمل «لإحلال السلام في المنطقة»، فذلك كان مجرد «مكافأة على البيعة»!!

ولعل «الشهادات» التي صدرت من رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو، والمتحدث باسم الخارجية الأمريكية جيف رانكي، بل ومن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، واللجنة الرباعية نفسها، تدل بوضوح على طبيعة «المهمة» التي قام بها بلير أثناء تقلده المنصب. فقد ثمن نتنياهو «الدور» الذي أنجزه بلير كمبعوث دولي بقوله: «إن بلير قام بجهود كبيرة لتعزيز السلام والاستقرار في المنطقة»! أليس هذا مضحكاً وسط الحروب المحتدمة والتهديد المستمر للسلام والاستقرار في المنطقة؟!

أما جيف رانكي، الناطق باسم الخارجية الأمريكية، فقد أعرب عن أسف حكومته لاستقالة بلير، وهي «تقدر الجهود الثمينة التي بذلها في دعم السلام في الشرق الأوسط»! وأضاف يقول: «إن رئيس الوزراء البريطاني السابق أبلى بلاء حسناً في عملية السلام في الشرق الأوسط، وإن اللجنة الرباعية اعتمدت على خبرته ومهارته للدفع بعملية السلام قدماً»!! أي أكاذيب يحاول الناطق بلسان الخارجية الأمريكية أن يروجها في وقت يستطيع الأعمى أن يرى في أي درك تستقر «عملية السلام» المزعومة؟!

ولم يتخلف الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عمن سبقوه في الإشادة بمجهودات بلير.

وكان طبيعياً أن تؤكد «الرباعية الدولية» تلك المجهودات التي بذلها بلير، فهي التي وضعته في المنصب لثماني سنوات. وقد زعمت في بيان لها أن «بلير أظهر خلال عمله مبعوثاً ميدانياً للجنة الرباعية على مدى السنوات الثماني الماضية التزاماً لا يتزعزع بالسلام بين “الإسرائيليين” والفلسطينيين، وقدم مساهمة دائمة في الجهود الرامية لتعزيز النمو الاقتصادي وتحسين الحياة اليومية في قطاع غزة والضفة الغربية»!! ويبدو أنه كان على الفلسطينيين، وفقاً لبيان «الرباعية» تقديم الشكر الجزيل للسيد بلير مقابل خدماته الجليلية لهم ولقضيتهم!

لكن توني بلير كان في نهاية الأمر، وللإنصاف، ليس أكثر من «موظف كبير» لدى «لجنة» تمثل القوى العالمية المسؤولة عن «السلام والأمن الدوليين» وتطبيق «قرارات الشرعية الدولية» الخاصة بالمنطقة. وقد مثل بلير، والحق يقال، هذه اللجنة أصدق تمثيل، والتزم بأهدافها أكبر التزام. فهذه «اللجنة» التي تشكلت في العام 2002، وصل إليها بلير في العام 2007، أي بعد فشلها المتواصل لخمس سنوات دون نجاح يذكر، فورث فشلها وتآمرها على الشعب الفلسطيني وقضيته من جهة، والتزم بأهدافها تلك من جهة أخرى، فكان الحصاد كله للبيدر «الإسرائيلي». وقد ثبت أن «تحقيق وإحلال السلام في المنطقة» لم يكن هدفها، بل كان الهدف خدمة المخططات «الإسرائيلية» وخدمة المصالح الأمريكية والغربية في المنطقة في الوقت نفسه. وكانت الولايات المتحدة هي الدولة المقررة في كل ما يتعلق باللجنة، بينما كان الأعضاء الباقون فيها، بما فيهم الأمم المتحدة، شهود زور على القرارات الأمريكية، التي هي أصلاً «إسرائيلية»!

ليس ما قلناه في الفقرة السابقة عن «الرباعية الدولية» من قبيل الاتهام، بل هو ترجمة لأخر التقارير الذي قدمته اللجنة إلى «الدول المانحة» في اجتماعها الأخير في بروكسل، والذي عقد يوم 2015/5/27، حيث جاء فيه: إنه «في حين كان ينبغي أن يشهد العام 2014 تقدماً كبيراً نحو حل الدولتين، فإنه بدلًا من ذلك سيذكر بالصراع الدموي في غزة، والاضطرابات العنيفة في الضفة الغربية والقدس، نجد أنفسنا في وضع غير مستقر للغاية، مع مؤشرات قليلة على أن الحوار الجدي والمتواصل والمباشر بين «إسرائيل» والفلسطينيين سيبدأ في أي وقت قريب»!! هكذا تكون الحرب العدوانية على غزة، في لغة «الرباعية» صراعاً دموياً «تتساوى فيه مسؤولية الجلاد والضحية، وتكون الجرائم والانتهاكات «الإسرائيلية» في الضفة والقدس (لاحظ التمييز بين الضفة والقدس بما يتنافى مع اعتبار القدس جزءاً من الضفة) مجرد اضطرابات غير معروف المسؤول عنها، ما يكشف الخندق الذي تقف فيه اللجنة المكلفة بتطبيق «حل الدولتين» الذي لم يعد سوى عنوان للوهم والتضليل!

لقد كانت استقالة توني بلير خطوة جيدة ومطلوبة منذ زمن طويل كمؤشر على فشله وفشل اللجنة التي يمثلها في تحقيق ولو القليل نحو المهمة المعلنة لهما. لكن الأفضل منها كان ولا يزال استقالة اللجنة نفسها، إذ يكفي ما خربته في المنطقة وما زرعته فيها من أضاليل!!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم48075
mod_vvisit_counterالبارحة53578
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع48075
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر829787
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار64984240
حاليا يتواجد 4566 زوار  على الموقع