موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

«صداقة» لن تجلب إلا الخيبات

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أعلنت مصر ودول عربية أخرى «شديد الأسف» وأعربت عن «خيبة أمل كبيرة» في أعقاب الموقف الذي اتخذته الولايات المتحدة في مؤتمر الأمم المتحدة الذي عقد في نيويورك على مدى شهر لمراجعة «معاهدة حظر الانتشار النووي» والذي انتهى بفضلها إلى الفشل، كما كان متوقعاً!

وحذرت مصر من عواقب قد تواجه العالم العربي بسبب الموقف الأمريكي!

 

لم يكن منتظراً ألا ينتهي هذا المؤتمر إلى الفشل، والسبب ببساطة هو أن «إسرائيل» لا توافق على ما يمكن أن يخرج به من قراراتٍ تفرض عليها أن تعلن عن ترسانتها النووية، وأن تفتحها لمفتشي الأمم المتحدة. ومع أن «إسرائيل» لم توقّع على «معاهدة حظر الانتشار النووي» المبرمة في العام 1970، إلا أنها حضرت المؤتمر الأخير بصفة مراقب. لكن حضورها في هذه المؤتمرات لم يكن ضرورياً، لأن «ممثلها الشرعي» وغير الوحيد موجود لحمايتها والدفاع عنها وإفشال كل قرار لا ترضى عنه!. وجدير بالذكر أن نائب وزير الخارجية الأمريكي، توم كاترمان، كان في زيارة لتل أبيب قبل انتهاء اجتماعات المؤتمر، والتقى القيادات الأمنية «الإسرائيلية» وناقش موقفها وما تريده من المؤتمر، وواضح أن الموقف الأمريكي التزم بالتوجيهات «الإسرائيلية» المقدمة لنائب الوزير!

إن معاهدةً وقّع عليها ممثلون عن (190) دولة، بما فيها الولايات المتحدة، وعقد في إطارها أكثر من مؤتمر، لم تستطع أن تحقق شيئاً بسبب «دولة» لم توقّع على المعاهدة، وهي تنتهك قواعد كل الاتفاقات الدولية، وقرارات الأمم المتحدة، وتستطيع في النهاية أن تفشِل كل اجتماع لا تحضره ولا توافق عليه!! أليس هذا من سخريات السياسة؟!. لكن السخرية تتحول إلى مأساة عندما تتحول السياسة إلى أفعال عدوان من جهة، وحماية من جهة أخرى! والمسؤول الأول يظل الولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت مصر قد تقدّمت في بداية المؤتمر بطلب عقد مؤتمر دولي لبحث الموقف من الترسانة النووية «الإسرائيلية»، ما أغضب «إسرائيل» وجعل المندوبة الأمريكية ترفض بشدة الطلب المصري. ولقد بررت ممثلة الولايات المتحدة في المؤتمر نسفها له، ورفض مسودة الوثيقة التي كان يفترض أن تصدر عنه، بقولها: «إن مشروع القرار لا يستوي مع سياسة الولايات المتحدة»! وشددت على أن تكون القرارات بالإجماع. ولكن لماذا لم يستو مع سياسة الولايات المتحدة؟، لأن أي مسودة يجب أن يتوفر لها التوافق بين دول المنطقة «توافقاً تاماً ومشتركاً»!! بكلمات أخرى تعطي الولايات المتحدة «إسرائيل» حق الفيتو على كل ما لا يعجبها ولا يضمن لها نجاح مخططاتها في السيطرة والهيمنة والاحتلال! وقد أوضح مسؤول «إسرائيلي» موقف حكومته من «معاهدة حظر الانتشار النووي» بقوله: «سننضم إلى المعاهدة عندما يتحقق السلام في المنطقة»!! ولا حاجة لطرح السؤال أي سلام يقصد!!

والحقيقة أنه ليس في الموقف الأمريكي جديداً يستحق التوقف عنده أو التعليق عليه، لكنه يفرض ملاحظتين عليه في الهامش. الملاحظة الأولى، تتعلق بحجم الكذب وكمية النفاق اللذين تتميز بهما الولايات المتحدة، ومعها أوروبا، عندما تزعمان بأنهما تسعيان وحريصتان على «الأمن والسلام العالميين»، وتسعيان وحريصتان على «إحلال الأمن والسلام في الشرق الأوسط»، في الوقت الذي تحميان وبكل وقاحة وعدوانية «إسرائيل»، وخروجها عن كل قواعد ميثاق الأمم المتحدة، وانتهاكها المستمر لكل قرارات «الشرعية» الدولية واتفاقات ومعاهدات الأمم المتحدة! ولو كانت الولايات المتحدة، وحلفاؤها جادين فيما يزعمون حول «منطقة الشرق الأوسط» لكان عليهم أن يضعوا حداً ﻟ«أزعر الحارة» المتمرد بفضل دعمهم وحمايتهم، بعد أن ثبت أنه المسؤول عن كل الحروب والاضطرابات التي شهدتها ولا تزال تشهدها المنطقة، وأنه لا سبيل إلى وقف ذلك سوى هذا السبيل!

أما الملاحظة الثانية، فهي تتعلق بمواقف الدول العربية. فبعد كل تاريخ الولايات المتحدة المعادي للأمة العربية، وبعد كل ما جرّته السياسات الأمريكية، والأوروبية، عليها من كوارث ونكبات، وفي الأصل خلق الكيان الصهيوني وإقامته في الأرض العربية، بعد كل هذا التاريخ الذي أصبح معروفاً للجميع لا يزال بعض العرب يصاب ب«الخيبة» من هذه السياسات!!. ترى متى كانت نتيجة التمسك بالسياسة الأمريكية شيئاً غير الخيبات الكبيرة التي تنتج الكوارث والنكبات، والصغيرة التي تكشف الانحياز الأمريكي لعدونا التاريخي والقومي؟!

إننا لم نسمع يوماً أن رئيساً للولايات المتحدة تنافس مع سابقيه، أو مرشحاً للرئاسة دخل في سباق مع نظرائه، إلا في ميدان واحد هو حماية وضمان «أمن إسرائيل»، والحفاظ على تفوقها على الدول العربية مجتمعة، وآخرهم الرئيس باراك أوباما في آخر مقابلاته الصحفية مع مجلة (أتلانتك) أثناء انعقاد مؤتمر مراجعة «معاهدة حظر الانتشار النووي» الأخير، حيث خاطب «الإسرائيليين» بعد التأكيد على «ضمان أمن إسرائيل» في معرض حديثه عن الاتفاق النووي المنتظر مع إيران، قائلًا لهم: «اعتبروني واحداً منكم»!!

ليس هناك ما يبرر الإعراب عن «الخيبة» من المواقف الأمريكية المنحازة للكيان الصهيوني، ﻔ«إسرائيل» ليست كياناً خارجاً عن الولايات المتحدة، إنها واحدة من الولايات الأمريكية الأكثر نفوذاً وهيمنةً على السياسة الأمريكية، فكيف لا تنحاز لها، وكيف لنا نحن العرب أن نشعر تجاه ذلك بالخيبة؟!! إن الشيء المؤكد في هذه المسألة هو أن تمسكنا ﺒ«صداقة» الولايات المتحدة لن يجلب لنا إلا الخيبات، إلى جانب الكوارث والنكبات!!

***

awni.sadiq@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أي «تهدئة» يريدها نتنياهو؟

عوني صادق

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    محاولة الاختطاف التي نفذتها وحدة خاصة من قوات الاحتلال شرق خان يونس، مساء الأحد ...

جمهوريات الايتام و الارامل و المشردين

د. سليم نزال

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    الكوارث التى حلت ببعض مجتمعاتنا سيكون لها تاثير علينا و على اولادنا و على ...

تجار الحروب يحتفلون بالسلام

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    هذا العالم لايتوقّف فيه اختلاط مشاهد الدراما بمشاهد الكوميديا. فمنذ بضعة أيام تجشّم قادة ...

الانتخابات الأميركية.. قراءات إسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    في ظل تعزيز الجمهوريين لأغلبيتهم في مجلس الشيوخ الأميركي، واحتفال الديمقراطيين بالفوز في مجلس ...

بث الكراهية.. الخطوة الأولى نحو الحرب ضد الصين

جميل مطر

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    التاريخ يمكن أن يعيد نفسه أو التاريخ لا يعيد نفسه جدل لا يعنينى الآن. ...

العدوان على غزة ليس عفويا ولا بريئا

جميل السلحوت | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    من يتابع العدوان الاسرائيليّ الجديد على قطاع غزّة، والذي بدأ بتسلّل وحدة عسكريّة إسرائيليّة ...

سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    العملية العسكرية التي جرت أحداثها في بلدة خزاعة شرق مدينة خانيونس بقطاع غزة، والتي ...

عن التهدئة ورفع الحصار

معتصم حمادة

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    التهدئة لن ترفع الحصار عن القطاع. فالحصار مفروض على القطاع لأنه يتبنى خيار المقاومة ...

مبدأ ترامب وأركانه الخمسة

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    أثار فوز الديمقراطيين في مجلس النواب للانتخابات النصفية للكونجرس الأمريكي، طائفة من الأسئلة حول ...

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم44348
mod_vvisit_counterالبارحة50805
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع253537
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر702180
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60486154
حاليا يتواجد 4699 زوار  على الموقع