موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء روس يبتكرون دواء يقتل الخلايا السرطانية "انتقائيا" ::التجــديد العــربي:: محمد صلاح: أنا واثق من قدرتي على خوض مونديال روسيا بعد تدخل قوي من سيرخيو راموس قائد ريال مدريد ادت الى اصابته في الكتف وسواريز يتضامن مع محمد صلاح: ننتظرك في كأس العالم ::التجــديد العــربي:: جماهير ريال مدريد تحتفي بأبطال أوروبا في "سانتياغو برنابيو" بعد فوزه في النهائي على ليفربول 3-1 ::التجــديد العــربي:: كشف السبب الرئيس لوباء السرطان في العالم ::التجــديد العــربي:: 5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي::

في الحديث عن الأسباب

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الإقالة الغاضبة، والمفاجئة لأكبر ثلاثة مسؤولين عن الأمن الداخلي في الأردن: وزير الداخلية ومدير الأمن العام وقائد قوات الدرك، جرى الاحتفاء بها شعبيا باعتبارها إدانة لطرق تعامل هؤلاء مع المواطنين، أو لنتائج ذلك التعامل وفي مدينة معان تحديدا،

والذي أدى عشية الإقاله لاستيلاء مجموعة مُطارَدة في معان على آلية للأمن ليتم التجول بها ورفع علم داعش عليها قبل حرقها، بحيث بات لزاما استعادة هيبة الدولة التي تسبب أولئك المسؤولون في التفريط بها.

 

ودون استباق لما سيأتي ولا افتراض لطبيعته ولا لمداه، نقول إنه إذا كانت القضية "استعادة هيبة الدولة" فسيلزم ترحيل هذه الحكومة الأولى في تاريخ الأردن التي جرى استعمال الأحذية في الاحتجاج على رئيسها، بل ودخل الأردن سجلات عالمية لكون أول من استهدف بالحذاء كان بوش الابن وفي بغداد، وهو ما ختم كل ما ما قامت عائلة بوش في المنطقة بشهادة فشل ورفض تامّين. ورئيس الحكومة لا يساعد نفسه في شأن الهيبة.

ولا نعني قراراته المرفوضة شعبيا، فتلك أمور جدليه قد تطال السياسات أو الكفاءة أو النزاهة... الخ، وإنما استعراضاته المنتشية بالمنصب وصولا لتموضعاته العجيبة للكاميرا وكلما لحظ الكاميرا، ما يستغرب في سنه وأيضا مركزه، ما جعل كاميرات الصحافة الجادة وليس الساخرة فقط، تتصيده.

فالأولى باتت تميل لنظرية ارتباط السياسة بالسيكولوجيا بأكثر من ارتباطها حتى بالأيديولوجيا. ولهذا، في حين نجد نكاتا شعبية كثيرة تتناول شخصية سياسية كالسادات، نجد دهاة مثل كيسنجر يقومون باستثمار سياسي لنقطة ضعف السادات تلك، العالم العربي ما زال يعاني من نتائجه الكارثية.

مجلس النواب الحالي أيضا يستحق الحل. فقد تعرض للضرب بالأحذية والبيض الفاسد، كما المجلسين السابقين.. ووصل حال فقدان المجلس للهيبة أن رئيسه الحالي أقر بذلك واقترح تعديل الدستور لتحقيق تلك الهيبة. وتشخيصه صحيح ومجمع عليه، ولكن وصفة علاجه غير مجدية.. إلا أن يكون الرجل قصد أن تتم العودة عن التعديلات الدستورية التي أدخلت على الدستور وقلصت من حقوق الشعب وبالتالي صلاحيات ممثلي الشعب. فمن هذه التعديلات التي أسميت "إصلاحية" تعديل ينص على إنشاء محكمة دستورية.

ولكن نص التعديل سحب من الشعب، أفرادا وجماعات، الحق التاريخي في اللجوء للمحاكم بكل فئاتها حين يخرق حق دستوري لهم، كون القوانين والأنظمة والتعليمات إن ناقضت أحكام الدستور تصبح باطلة. فيما المتضرر من القرارات الحكومية كان يتاح له الطعن لدى محكمة العدل العليا والتي تحكم (وهذا ما يميزها عن المحاكم الأقل درجة) ليس فقط بإلغاء القرار بل وبتجميد العمل بالقانون أو النظام غير الدستوري الذي استند إليه. وهذه الصلاحيات سُحبت من محكمة العدل العليا (أهم صلاحياتها ولهذا تسمى في دول كمصر "بالمحكمة الإدارية") بعد إنشاء محكمة دستورية حق المواطن قي اللجوء للمحكمة لها ربط بقرار محكمة أدنى.. ونترك للشعب تقييم حال القضاء الذي يعترض هذا الحق الدستوري ويفلتره.

ففي دراسة لمركز الدراسات الوطنية (الرسمي) نشرت قبل أيام قليلة تبين أن نسبة الذين لا يثقون بالقضاء من الأردنيين في عينة البحث هي 48%!

ولكن لافت أن 81% من ذات العينة يثقون بالجيش الذي احتل المرتبة الأولى، كما أن من يثقون بالأمن يشكلون 73%، رغم كل ما يجري الآن من تجاوزات أمنية يُعزى لها إقالة أكبر ثلاثة مسؤولين عن الأمن الداخلي ودونما توفر بدلاء جاهزين.

وليكون تحري أسباب الإقالة دقيقا، نلتزم بنص الخبر الذي يؤشر على غضب الملك من غياب التنسيق والتواؤم ما بين القادة الأمنيين الثلاثة، فيما يشير قرار الإقالة إلى "تقصير" هؤلاء و"إخلال بالمنظومة الأمنية" ولا يشير "لنوعية" ممارساتهم بما يوحي بأية إدانه لها. والذي أطلق عبارة "استعادة هيبة الدولة" هو الوزير المقال عند نزوله الأخير لمعان. بمعنى أن الإقالات جاءت لفشل هؤلاء في مهمتهم التي صنفوها هم كمسؤولين أمنيين بأنها "مهمة استعادة هيبة الدولة"، والتي لأجلها قاموا بتجاوزات عديدة على امتداد سنوات.. ما يجعل تفسير الشعب المحتفل، كما تفسير الإخوان المسلمين بأن الإقاله كانت بسبب منعهم من إقامة احتفال ذكرى تأسيس تنظيمهم، غناء كلّ على ليلاه!

فمواصفات ليلى التي لأجلها جرت الإقالة، حتى إن اعتبرت "هيبة دولة"، تتفاوت وقد تتناقض ما بين التعريف الشعبي والتعريف الرسمي، وليس فقط في تعريف الأمنيين المقالين لها، بل وفي تعريف رئيس حكومة أسبق حصل رضا الملك عنه حد مناقلته بين الرئاسات الأربع: رئاسة الديوان الملكي، ورئاسة الحكومة، ورئاسة مجلس الأعيان، ورئاسة مجلس النواب. ففيصل الفايز سبق وأصدر تعريفه لهيبة الدولة أثناء ترؤسه للحكومة. فقد ووجه في لقاء له بأهالي إربد بشكاوى بشأن تجاوزات أمنية تمس كرامة المواطنين، فكان رده "نحن مع كرامة المواطن".. ثم استدرك "ولكن ليس عندما تتناقض مع هيبة الدولة"!!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

دلالات مظاهرات أهلنا في منطقة 48

د. فايز رشيد

| الأحد, 27 مايو 2018

    مظاهرة حيفا الأخيرة للتضامن مع أهلنا في قطاع غزة في مسيرة العودة التي تجري ...

الطائرات الورقية الفلسطينية!

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 27 مايو 2018

    لطالما أبدع الشعب الفلسطيني في وسائل مقارعته للاحتلال الصهيوني. وعلى قاعدة أن «الحاجة أم ...

مأزق روسيا بين طهران و«تل أبيب»

د. محمد السعيد ادريس

| الأحد, 27 مايو 2018

    الضغوط والاختبارات الصعبة تتراكم على إيران بشكل متسارع، وإذا كان التصعيد الأمريكي ضد إيران ...

قرن من النضال الفلسطيني

د. عبدالعزيز المقالح

| الأحد, 27 مايو 2018

    يوشك قرن من النضال الفلسطيني أن يكتمل بما اتسع له من مقاومة متواصلة وتضحيات ...

الدم الفلسطيني يثقل أيديهم

د. كاظم الموسوي

| الأحد, 27 مايو 2018

    مرت أيام حملت ذكريات صعبة، استعادت قسوة ما كانت عليه، فليس هينا على الفلسطيني، ...

ما لم نتعلمه من مانديلا

عبدالله السناوي

| الأحد, 27 مايو 2018

    قبل إطلاق سراحه من سجنه الطويل طلبت مجلة ال«تايم» الأمريكية من أحد فنانيها أن ...

برنارد لويس والإسلام السياسي

د. السيد ولد أباه

| الأحد, 27 مايو 2018

    رحل مؤخراً المستشرق البريطاني - الأميركي «برنارد لويس» بعد عمر طويل أصدر فيه عشرات ...

جذور الصراع العربي «الإسرائيلي» وحقائقه

عوني فرسخ

| السبت, 26 مايو 2018

    شهدت مصر منذ تولى السلطة فيها محمد علي سنة 1805 نمواً طردياً في قدراتها ...

الجريمة والعقاب.. ولكن!

د. محمد نور الدين

| السبت, 26 مايو 2018

    أخيراً تقدمت «وزارة» الخارجية والمغتربين الفلسطينية بإحالة إلى المحكمة الجنائية الدولية حول الجرائم المستمرة ...

مسيرات العودة ومحاولات الإجهاض

عوني صادق

| الخميس, 24 مايو 2018

    في مقال الأسبوع الماضي، خلصنا إلى استنتاج يتلخص في مسألتين: الأولى، أن الجماهير الغزية ...

الذكاء الاصطناعي في خدمة السياسة الخارجية

جميل مطر

| الخميس, 24 مايو 2018

    استسلمت لمدة طويلة لمسلَّمة، لم أدرك وقتها أنها زائفة، غرست لدي الاقتناع بأن عقلي ...

أوروبا والولايات المتحدة وبينهما إيران

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 23 مايو 2018

    لم يكف دونالد ترامب عن ارتكاب الحماقات منذ دخوله البيت الأبيض، بخاصة في مجال ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10230
mod_vvisit_counterالبارحة23962
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع34192
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي179830
mod_vvisit_counterهذا الشهر752203
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53917947
حاليا يتواجد 2359 زوار  على الموقع