موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

الانفجار من الشرق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أمام هوس العبوات الناسفة لتعطيل أى أمن وإثارة كل ذعر فإن آخر ما تحتاجه مصر أن تفقد ثبات أعصابها وتتورط فيما لا يصح أن تتورط فيه.

 

بكلمات مباشرة فإن الحكم الذى أصدرته محكمة الأمور المستعجلة بالقاهرة باعتبار حركة حماس "إرهابية" مربك تماما للعمليات العسكرية فى سيناء ضد تمركزات الجماعات التكفيرية ومدمر فى الوقت نفسه لأية أدوار مصرية محتملة فى محيطها.

 

الكلام فى السياسة لا فى القانون.. فى الأمن القومى لا فى حيثيات الأحكام.

لم يعهد فى أى وقت ولا فى أية دولة أخرى أن تكفلت الأحكام القضائية بإصدار لوائح المنظمات الإرهابية، فهذه من أعمال السيادة التى تتولاها السلطة التنفيذية وحدها.

لأسباب سياسية قرر الاتحاد الأوروبى رفع اسم "حماس" من لائحة التنظيمات الموصوفة بالإرهاب، لم تتدخل جهة قضائية واحدة فى إدراجها على اللائحة ولا فى رفع اسمها.

فى الحالتين تصدرت متطلبات المصالح المتغيرة كل شىء آخر.

القضية ليست فى نوايا أصحاب الدعوى ولا فى نصوص الأحكام، فباليقين ارتكبت حماس أخطاء قاتلة لم يكن يصح لطرف فلسطينى أن يتورط فيها أو أن يقدم عليها فى الصراع الداخلى المصرى.

القضية فى الآثار السياسية فكلها أشبه بكوارث تنذر بانفجار من الشرق من على خط الحدود مع غزة المحاصرة بقسوة.

فى اللحظة التى صدر فيها الحكم المستعجل وجدت مؤسسات الدولة السيادية والتنفيذية نفسها أمام أحد خيارين قاسيين.

الخيار الأول، أن تتجاهل الحكم القضائى كأنه لم يصدر وأن تمضى فيما تعتمده من سياسات وتفاهمات دون نظر إلى حرف واحد فيه، وهذا الخيار هو الأرجح تماما.

هناك تفاهمات أمنية مع حماس لا تملك السلطات المصرية أن تشطبها بجرة قلم أو أن تغلق ملفاتها كأنها لم تكن، فهذه مسألة أمن قومى على درجة عالية من الأهمية والخطورة أثناء حرب ضارية مع الإرهاب فى سيناء.

وهناك أدوار وساطة تتولاها نفس السلطات بين الفصائل الفلسطينية المتنازعة للتوصل إلى إنهاء الانقسام الفلسطينى الذى ينال من الأمن القومى المصرى بقدر ما يصيب القضية الفلسطينية بضربات قاصمة، والتخلى عنها يعنى بالضبط تهميش الدور المصرى فى أكثر الملفات العربية ارتباطا به.

بمعنى آخر فإن قطع الصلة مع حماس دعوة للتهميش لا الحضور فى ملفات المنطقة ودعوة أخرى لتقويض أية رهانات عربية على أية أدوار مصرية مستقبلية فى إقليم تتنازعه الزلازل والبراكين والفتن وكما لم يحدث فى تاريخه كله.

تقليديا ينظر العالم العربى للقضية الفلسطينية على أنها فلسطينية أولا ومصرية ثانية وعربية ثالثا. وهذا صحيح إلى حد بديهى ويرتب مسئوليات تدخل كلها فى اختيارات السياسة لا فى أحكام القضاء.

من أول مقتضيات لعب دور فى المنطقة أن تكون هناك سياسة مقنعة أو شبه متماسكة فى القضية الفلسطينية وحماس طرف رئيسى فى معادلاتها الحالية.

الأخطاء التى ارتكبتها لا سبيل لتسويغها غير أن تلخيصها فى الانتساب لجماعة الإخوان المسلمين يخل بوجهها الآخر كحركة مقاومة قاتلت ببسالة القوات الإسرائيلية فى أكثر من مواجهة وألهمت العالم العربى شىء من الكبرياء.

خلط الأوراق قد يدفع بأصحاب النوايا الحسنة أن يجدوا أنفسهم فى الخانة الإسرائيلية، فإذا كنا نقول عن المقاومة إنها إرهابية فما الذى يمكن أن يقوله الإسرائيليون؟

دمغ المقاومة بالإرهاب يوفر الغطاء السياسى للتنكيل بالفلسطينيين وإحكام الحصار على غزة، وهو ما ينذر بانفجار من الشرق فى وجه مصر وأمنها فى سيناء.

وقد تعالت فى العالم العربى قبل الحكم المستعجل أصوات تحذر من مثل هذا الانفجار تحت وطأة الحصار على غزة وأزمة معبر رفح.

المعنى أن ما هو معقد ازداد تعقيدا وما هو حساس دخل حيز الخطر الداهم.

الخيار الثانى، أن تقدم مؤسسات الدولة السيادية والدبلوماسية والسياسية على الالتزام بمقتضيات الحكم المستعجل، وهذا مستبعد كليا فى أى حساب وتحت أى اعتبار، فالملف أكثر تعقيدا من أن يلخصه مشهد واحد تورطت فيه حماس، والملف الفلسطينى مسألة أمن قومى تطرح تحدياتها منذ أربعينيات القرن الماضى حتى اليوم ولعقود طويلة مقبلة.

بين الخيارين المرجح تماما والمستبعد كليا ارتبكت مؤسسات الدولة، فلا عرفت أين مواضع أقدامها ولا كيف تتصرف فى التداعيات الخطيرة التى وقعت فوق رأسها دون تحسب أو انتظار.

لم تأخذ الدعوى القضائية على محمل أى اهتمام، وهذا بذاته دليل تراخ وسوء تقدير للعواقب.

والهيئة القانونية التى تمثل الدولة أمام المحاكم انضمت إلى الدعوى من تلقاء نفسها، وهذه فوضى فى إدارة الدولة والعلاقات بين مؤسساتها.

فوجئت مؤسسات الدولة بالحكم القضائى المستعجل وبدت شبه عاجزة عن مخاطبة رأيها العام، فلا أوضحت موقفها أمامه ولا أخبرته كيف سوف تتصرف وعلى أى أساس وطبقا لأى مصلحة وطنية.

المثير أن الذى تود أن تقوله عكس ما يتردد فى الإعلام بصورة جذرية، فالإعلام أغلبه يعبئ ويحرض دون روية وتفكير، وهذا أسوأ ما يمكن أن تتعرض له أمة.

عندما تتهدد الأخطار المحدقة المصالح الوطنية العليا دون أن يجرؤ مسئول واحد على الكلام فهذا عار كامل.

ورغم أية اعتراضات جوهرية على الآثار السياسية الخطيرة للحكم المستعجل فإن تجاهله خطأ فادح، فمن الأليق بدولة تنسب نفسها للقانون أن تطعن عليه وأن تسرع فى الوقت نفسه بإصدار تشريع يمنع طرح الأمور المتعلقة بأعمال السيادة على القضاء، فهذه ليست مهمته ولا هذا دوره.

الظاهرة مرشحة للتوسع، فمن المنتظر فى أبريل المقبل أن يصدر حكما مستعجلا آخر فى دعوى مشابهة تطلب اعتبار كل من تركيا وقطر دولتين إرهابيتين، وهذه كارثة متكاملة الأركان بأى معنى سياسى دولى يقوض النظام الجديد وقدرته على الحركة والتصرف فى ملفات المنطقة ويحرجه أمام دول الخليج والعالم كله.

نعم هناك شكوك قوية فى تورط تركى وقطرى بدعم وتمويل تنظيمات تكفيرية تحارب فى مصر لكن لم تنهض عليها أدلة ثابتة ونهائية.

وقد تجنبت الرئاسة المصرية قطع العلاقات الدبلوماسية مع البلدين لأسباب تتعلق بإدارة الصراع وسبل كسبه على مدى زمنى معقول فإذا بها قد تجد نفسها أمام أحكام قضائية تفضى موضوعيا إلى إعلان الحرب، وهذا خارج كل حساب واعتبار.

إذا ما صدرت أحكام مماثلة بحق قطر وتركيا فما الذى يمنع مستقبلا من دمغ دول أخرى فى المنطقة والعالم، والشهادات والوثائق متوافرة، بدعم الإرهاب؟

القائمة قد تضم الولايات المتحدة ودول رئيسية فى الاتحاد الأوروبى ودول إقليمية بعضها تربطنا بها صلات وثيقة.

كأى لعبة بلا قواعد فإنها قد تتحول إلى مأساة كاملة، نخسر حيث يجب أن نكسب ونستدعى الانفجار من الشرق حيث الحرب على الإرهاب مشتعلة.

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4190
mod_vvisit_counterالبارحة34370
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع209016
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر721532
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57799081
حاليا يتواجد 2962 زوار  على الموقع