موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

سياستنا؟!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أخبار الأسرى والرهائن الذين تحتجزهم داعش هي أبرز الأخبار في العالم كله، وتحظى بالتغطية والمتابعة الأعلى، بخاصة لكون أغلب هؤلاء ينتهون لقطع رؤوسهم، والتي تصوّر لتنشر. ورغم قبولنا أن وحشية هذا القتل تطغى على كل تفصيل آخر،

إلا أن ذات الاهتمام الإنساني بالأسرى والرهائن ينبغي أن يدفعنا للتوقف عند حيثيات ومدلولات أخبار التفاوض بشأن إطلاق سراحهم، إن لم يستوقفنا المدلول السياسي الأعمق لتلك الأخبار. فداعش ومن قبلها القاعدة، ظواهر سياسية لها جذورها في المشهد السياسي الإقليمي والدولي، بدلالة أن داعش فصلت نفسها عن القاعدة، ولكن كلا من داعش والقاعدة لا ينفصلان عن ظروف إنتاجهما الدولية والإقليمية، والمحلية في كل قطر فيه مؤازرون لهذا النهج.

 

وسبق أن كتبنا عند بداية الهجمات المتفرقة في أوروبا تحديدا والتي تلت تفجيرات برجي التجارة الدولية، عن كون القاعدة في بعدها "الدولي" ليست "تنظميا" بقدر ما هي فكرة ونمط، وبينّا أنه لا صلة سابقة لعدد من مخططي ومنفذي تلك الهجمات بالقاعدة وأسامة بن لادن.. ولكن الأخيرين، بعد أن أذيع خبر نسبة المنفذين أنفسهم أو فعلهم للقاعدة، تبنيا تلك العمليات. والفرق الزمني بين القيام بأية هجمة وتبنيها لاحقا، يعود لبطء أو بدائية عملية تواصل القاعد بينيا ومع العالم حينها، ما كان يؤخر وصول زعم منفذ العملية انتماءه للقاعدة وبالتالي ما يليه من زعم القاعدة ما تعتبره "فضلها". ورغم أن إمكانات وقدرات هؤلاء - أفرادا وجماعات- تطورت في السنوات الأخيرة تطورا هائلا.. إلا أن زعم وقوف أحد التنظيمين المتنافسين وراء أية عملية، يظل مرهونا في الأغلب بخيار "إهداء" صاحبها أو أصحابها "الفضل" لأي منهما.

وهو ما يستلزم وقفة منا أمام تسمية "الخلايا النائمة"، والتي توحي بأن تلك الخلايا منظمة ولكنها ليست مفعّلة. وهي تسمية غير دقيقة، بدلالة ما جرى في الأردن بشأن ما أسمي خلايا نائمة. والأردن حالة دالة لتميزها بكون أغلب تلك الخلايا تنام في أسرّة معروفة العنوان، وفي الأغلب معروف اسم النائم.. وتراوح بين أسرّة (أو أرضيّة) السجون الأردنية والبيوت المفقرة (في الأغلب) في مناطق كالجنوب ومدينة الزرقاء في الوسط اللصيق بعمان. وكون هذه ليست مرتبطة "تنظيما" (بالمعنى التقني للتنظيم) بالقاعدة أو بداعش، بقدر ما هي مرتبطة "بالفكرة"، يتضح من تصريحات أصدرها قادة لتنظيمات سلفية أردنية راوحت بين دعم وإدانة نهج القاعدة و/أو داعش. وبعضها غلّب قربه من "النصرة".. وقد يكون تراجع عن هذا عند تبين علاقة مقاتلي النصرة بإسرائيل، وتحديدا عند نشر أخبار علاج جرحاهم في مستشفيات إسرائيل التي تعتبر قتل أي عربي، وعربي مسلم بالذات، مكسبا بحد ذاته. فيما السمة الموحدة لسلفيي الأردن (الذين يصنفون دون تمحيص كخلايا نائمة لهذا أو ذاك) هي العداء لإسرائيل.. ولهذا جرى حصار معان "احتياطا" قبل غزو العراق، بل وجرى اجتياحها الذي أودى بأرواح مدنيين ورجال أمن (كما تثبت اعترافات الحكومة المدونة في صحف أمريكية وتقارير دولية)!

وفي عودة لأخبار الرهائن، نتوقف عند خبر نشر قبل أيام ولم يعلق عليه أحد عندنا أو في العالم العربي (ولا أعرف بماذا علقت اليابان) رغم دلالاته الهامة بل والخطيرة. الخبر هو تصريح دينيس ماكدونو، كبير موظفي البيت الأبيض، بشأن طلب "داعش" مبادلة الرهينة الياباني بساجدة الريشاوي، العراقية االتي تقضي حكما بالسجن المؤبد في الأردن لدروها في تفجيرات فنادق عمان التي قام بها تنظيم القاعدة عام 2005. وماكدونو يرد بقوله: "سياستنا معروفة حول هذا الموضوع، نحن لا نتفاوض ولا نتبادل أو ندفع فدية وما يرتبط بذلك من توفير المزيد من الأموال بأيدي هؤلاء الأشخاص، الأمر الذي ينعكس على قدرتهم في تنفيذ مخططاتهم"!

لا نعترض على سياسة أمريكا هذه، بل لا يحق لنا أن نعترض عليها. ولكن يستوقفنا "ما يحق وما لا يحق" لأمريكا هنا! فقد غاب عن البيت الأبيض والناطق باسمه، أن الصفقة معروضة حصريا على الأردن للمبادلة، وعلى اليابان لدفع الفدية المحددة بمئتي مليون دولار لداعش (وربما تترتب على اليابان دفوعات أخرى).. ولكن حتما ليس على أمريكا! أقله لماذا لم يغط ماكدونو تصريحه بغلالة "ننصح" حلفاءنا، أو حتى "نطالبهم" بأن لا يبادلوا أو يدفعوا فدية؟! والأعجب أن صفقة داعش ذاتها لم تأت على ذكر الطيار الأردني الأسير لديها.. أي هي أيضا تقفز عنا! هذا يعيدنا للحديث عن "الظاهرة" و"الفكرة" وعلاقتها بظروف دولية وإقليمية وعربية محلية، كأولية تسبق زعم خلايا نائمة توقظ بتعليمات من قيادة القاعدة أو داعش! فلا نيام في عصر النت، بل إن الأرق المبرر بات يدفع للجنون.. وكثر من يعتقدون أن إنزال المجانين الذين اعتلوا ظهور العالم منذ بوش الابن (كليم الله حسب زعمه) يلزمه مجانين مثلهم.. فهذا ما تعلّمه مدارسنا في قصة المجنون الذي اعتلى المئذنة!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مستقبل «إسرائيل» بين التفاؤل والتشاؤم

عوني صادق

| الخميس, 24 يناير 2019

    يطلق بعض «الإسرائيليين» على بنيامين نتنياهو اسم «ملك إسرائيل»، وسبق لهم أن أطلقوه على ...

نحو الفاشية، النيوليبرالية الى مرحلة جديدة

الفضل شلق

| الخميس, 24 يناير 2019

    تدخل الرأسمالية في عقد حر اضطراري مع العمال، وفي نفس الوقت تدخل في منافسة ...

كوخافي «مجرم حرب» كسابقيه

د. فايز رشيد

| الخميس, 24 يناير 2019

    عينت دويلة الاحتلال رئيساً جديداً للأركان هو أفيف كوخافي، «مجرم الحرب» الذي يستبيح كلّ ...

خطوات لتصحيح مجال التواصل الاجتماعى العربى

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 24 يناير 2019

    إذا كان الغرب، كما بيَّنا فى مقال الأسبوع الماضى، بدأ يقلق من تنامى الجوانب ...

قمة وضاعت

جميل مطر

| الخميس, 24 يناير 2019

    أعلنوا عن قمة عربية تنعقد فى بيروت. عاد بصيص الأمل. أطل على المدينة فانتعشت. ...

أربع ملاحظات على قمة بيروت الاقتصادية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 24 يناير 2019

    يتردد المرء أحيانا فى الكتابة عن فاعليات العمل العربى المشترك لأن البعض يتلقف عادة ...

قراءة في الواقع الاقتصادي والاجتماعي في لبنان

بشارة مرهج

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    (كلمة القيت بدعوة من الحركة الوطنية للتغيير الديمقراطي في مركز توفيق طبارة بتاريخ 17/1/2019 ...

تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 23 يناير 2019

    شكلت زيارة رئيس حكومة العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى تشاد خرقاً إسرائيلياً جديداً في ...

انظُروا.. وتبصَّروا.. وتدبَّروا

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    أيا كان الكلام، فهو لا يفعل الفعل المادي للقذائف، لكنه قد يحركها ويوجهها.. إذا ...

غرب يتصدّع وشرق يتوسّع!

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    ثلاثون عاماً مضت على انهيار «المعسكر الشيوعي» الذي كانت روسيا تقوده لعقود من الزمن، ...

مَن المسؤول عن القضية الفلسطينية؟!

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 22 يناير 2019

    تتعرض القضية الفلسطينية إلى أخطار جدية، مصيرية، خارجية وداخلية. وإذا اختصرت الخارجية، سياسيا، بما ...

غاز المتوسط بين مِطرقة الصّراع وسِندان التعاون والتطبيع

د. علي بيان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    المقدمة: يعتبر البحر الأبيض المتوسط مهدَ الحضارات، وشكَّل منذ القدمِ طريقاً هامّاً للتجارة والسفر. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم36927
mod_vvisit_counterالبارحة58283
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع238977
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1186271
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63790668
حاليا يتواجد 4553 زوار  على الموقع