موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

وماذا بعد الوقت الضائع؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


مصطلح الوقت الضائع من المصطلحات الحديثة ويتم استخدامه في الملاعب الرياضية وصفاً للدقائق الأخيرة من المباريات. وهو هنا في هذا الحديث يعبّر عن الوقت الطويل الذي أضعناه في الحوارات والمناقشات والمناكفات انتظاراً لما بعدها دون جدوى.

كان القليل من ذلك الوقت الضائع الذي بعثرته الدولة ومعها المكونات السياسية كفيلاً بإيصال البلاد إلى بر الأمان السياسي والاقتصادي والأمني لو أن حسن النية كان متوافراً لدى كل الأطراف التي شاركت في الحوار ووافقت على مخرجاته ووقعت اتفاق السلم والشراكة ووافقت على تنفيذه، وما تزال تشارك في حوارات جانبية وممتدة، وكأن لا نهاية لحوار اليمنيين مع بعضهم ولا نهاية للأوضاع الخطيرة التي تشهد انخفاضاً في الاقتصاد وانهيار في الأمن وغياب شبه تام لوجود الدولة بمعناها العام والخاص كسلطة متماسكة ومسؤولة.

 

لقد تبدد وقت اليمنيين حاكمين ومحكومين في الآونة الأخيرة خاصة وكما لم يحدث في أي وقت مضى، وصار الجميع - بلا اتفاق مسبق- يسيرون من وقت ضائع إلى وقت أضيع، وكأن هناك قوة غامضة غير مرئية تسيِّرهم على هذا النحو وتحرص على أن تكسب الوقت الضائع لمصلحتها وإيصال الأوضاع إلى درجة تجعل أبناء هذه البلاد الذين يعشقون الحرية والعدل ويؤمنون بكرامة الإنسان يكفرون بكل هذه القيم ويرون فيها سبباً لمعاناتهم وتعطيل أنشطتهم وما يتعرضون له من أزمات مدمرة وممنهجة على الصعيدين السياسي والاقتصادي. ولعل أسوأ ما صنعته ردود الأفعال الناتجة عن الأوقات الضائعة والأزمات المتلاحقة أنها جعلت عدداً من أبناء الوطن الواحد يحمِّلون الوحدة مسؤولية ما وصلوا إليه مع أنها هي التي جمعتهم بعد افتراق ووحَّدت كيانهم بعد نزاعات وحروب. وقد ساعد على إيجاد هذه الحالة المؤسفة تسطيح الوعي وغياب الولاء الوطني الذي من شأنه كبح جماح الانفعالات الآنية.

عام كامل تقريباً من إعلان مخرجات الحوار التي لم ينفذ منها شيء وأكثر من أربعة أشهر مرت على توقيع وثيقة السلم والشراكة التي لم توضع موضع التنفيذ حتى الآن. والناس في كل البلاد يعانون من غياب الأمن أولاً ومن الإطفاءات المتكررة للكهرباء، ومن غياب أنبوبة الغاز ثانياً، ومن نوبات متكررة لغياب البترول ومادة الديزل ثالثاً، يضاف إلى ذلك كله غياب كثير من الاحتياجات الضرورية في الأسواق وارتفاع أسعارها إلى حد يصعب على المواطن محدود الدخل شراءها. وكلما مر الوقت دون حلول سريعة وكافية تزداد وطأة الهموم على صدور الناس ويزداد خوفهم أكثر من المستقبل ومما تحمله لهم الأيام القادمة في حالة استمرت الانسدادات في الأفق السياسي وتمسك الأطراف المعنية بمواقفها المتشددة، وما تعكسه على الشارع من مخاوف وشعور بعدم الأمان. وينبغي أن يكون واضحاً للقوى السياسية الفاعلة أن المواقف المرتجلة التي تسعى بجهود حثيثة إلى تحميل مسؤولية ما حدث ويحدث في البلاد على طرف واحد من الأطراف الموجودة في الساحة لا تخدم الحاضر أو المستقبل، كل الأطراف مسؤولة، وكلها ضالعة في إنتاج ما يحدث ولو لم تكن ضالعة في الأفعال فهي ضالعة في الصمت، علماً بأن لكل طرف سياسي جمهوره وأنصاره وله مستشاروه في الدولة ووزراؤه في الحكومة، ويستطيع أن يبرئ نفسه عملياً مما يحدث من خلال إعلان موقفه الصريح بدلاً عن تحميل المسؤولية على الآخرين أو على طرف بعينه. ووسائل التعبير مكفولة كما لم يسبق في أي وقت مضى، وبعض هذه القوى أو الأطراف الفاعلة تمتلك وسائلها الإعلامية الخاصة بها، وعن طريقها تستطيع التعبير وإيصال وجهة نظرها إلى الشارع الحائر الذي يرى تصالحاً في قمة السلطة وتناقضاً في قاعدتها.

ولن يكون جديداً أو مفاجئاً القول بأن طرفاً واحداً من الأطراف السياسية القائمة حالياً في البلاد لن يتمكن من الانفراد بالسلطة أو اقتسامها مع طرف آخر، فالمياه التي جرت في نهر الحياة اليمنية قد غيّرت المعادلات السابقة وأفضت إلى ما يسمى بالشراكة ليس في تسيير الأمور الروتينية وتقاسم الوظائف الإدارية وإنما في الإشراف على التوجهات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وفي إرساء معالم العدل والمحافظة على وحدة البلاد وسيادة القانون وتطبيق مبدأ المواطنة المتساوية في يمن ديمقراطي.

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ثقافة «حلف الفضول»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

    إذا كانت الأمم والشعوب والبلدان تؤكد على رافدها الثقافي لحقوق الإنسان، فمن حق العرب ...

تعالوا نتأمل موقف مارك لامونت هل

رشاد أبو شاور

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    اسمه يتردد منذ يوم 29 بعد ظهوره الشجاع على منبر إحدى قاعات مبنى الأمم ...

الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  " الثورة هي تحول تافه في تركيز المعاناة "   الرأسمالية تحمل في ذاتها بذور ...

صفعاتٌ وركلاتٌ على وجهِ العدوِ وقفاه

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    لا يكاد الكيان الصهيوني ينهض حتى يسقط، ولا يفيق من ضربةٍ حتى يتلقى أخرى، ...

النكبة والمتغيرات في الكيان الإسرائيلي

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    سبعون عاما على النكبة والمتغيرات في اسرائيل، عنوان كتاب جديد للكاتب د. فايز رشيد، ...

كسر الإرادات يعوق تشكيل الوزارات في العراق

د. فاضل البدراني

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    أن يتحول رئيس الحكومة العراقية إلى رجل مساع حميدة للتوسط وإقناع رؤساء الكتل النيابية ...

الظاهرة الطبيعية في انطلاقة الجبهة الشعبية

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    أيام قليلة وتوقد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شمعة ميلادها الواحدة والخمسون وهي تعيش في ...

الفردانيّة والمواطنة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    كلّ حديثٍ في المواطَنة يقود، حُكمًا، إلى الحديث في الدولة الوطنيّة؛ إذْ ما من ...

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33336
mod_vvisit_counterالبارحة46216
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع182308
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر518589
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61663396
حاليا يتواجد 4008 زوار  على الموقع