موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

المشهد التركي

إرسال إلى صديق طباعة PDF


«أنا زمان».. «أنا صمانيولو»

- داود اوغلو شارك في تظاهرة باريس وعاد لقتل حرية التعبير في تركيا

- «ازدواجية المعايير» تنطبق على أردوغان

- مسيرة باريس أثارت سجالات ونقاشات في العلاقة الإشكالية بين الغرب والإسلام

الضرب في الميت حرام. وهذا ينطبق بالكامل على مشاركة رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو في «مسيرة الجمهورية» ضد الإرهاب في باريس، تنديداً بالمجزرة ضد صحيفة «شارلي ايبدو». الإرهابي الأول في العالم يتصدّر المسيرة ضد الإرهاب.

لكن أيضاً فإن الضرب في الحيّ أحياناً حرام. وهذا ينطبق على رئيس وزراء تركيا احمد داود اوغلو، الذي كان أيضاً في الصف الأول من مسيرة باريس.

ربما لاحظ رئيس وزراء تركيا أن نصب الحرية في ساحة الجمهورية، والذي يتمثل بتمثال «ماريان» قد حُمّل قلماً في يدها. كما مرّ التابوت الذي تجسّم بشكل قلم من أمام الضيوف الرسميين، أو على الأقل شاهدوه على شاشات التلفزة. لا أدري ما الذي دار بخلد داود اوغلو حين رأى هذه المشاهد، لكن بالتأكيد كان مستعجلاً انتهاء المسيرة لينهي «عذاب الضمير» المؤقت، ولو لدقائق.

عندما عاد داود اوغلو إلى أنقرة كان أول عمل قام به هو منع توزيع النسخة التركية (ولو الناقصة أو المعدلة) من «شارلي ايبدو» مع صحيفة «جمهورييت» العلمانية والمعارضة الأولى لنظام الرئيس رجب طيب اردوغان.

في باريس سار داود اوغلو دفاعاً عن حرية التعبير، وفي أنقرة قتل حرية التعبير. طبعاً هنا ربما ندخل في نقطة إشكالية على اعتبار أن هذه الرسوم مسيئة للرسول الكريم وللدين الإسلامي، وهي كذلك بل أكثر. لكن مَن يريد أن يسير في مسيرة باريس عليه أن يمتثل لمنظومة القيم التي تحركها، وخصوصاً من الجانب التركي. إذ إن الدول العربية، أو الإسلامية، التي شارك بعضها في مسيرة باريس ليسوا من طلاب الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، وبالتالي ليسوا ملزمين بتطبيق شروط الانضمام، ومن بينها حرية التعبير. لذا فإذا كانت تركيا لا تريد الالتزام بذلك، فما عليها سوى أن تعلن أنها لا تريد الانضمام، وأن تعلن أن شروط الاتحاد الأوروبي لا تنسجم مع القيم الفكرية والثقافية والحضارية التي يعتنقها، أو يؤمن بها المجتمع التركي، أو غالبيته أو نصفه.

«ازدواجية المعايير» التي اتهم اردوغان الغرب بأنه يمارسها تجاه المسلمين صحيحة، لكنها تنطبق عليه وعلى رئيس وزرائه أيضاً. الغرب لا شك في أنه يربي الإرهاب ويرعاه، ويدافع عن الكيان الصهيوني ويترك الشعب الفلسطيني مظلوماً ومشرداً، ثم يقول إنه ضد الإرهاب. يدافع عن حرية التعبير والفكر، لكنه يمنع التشكيك في «الهولوكوست». لكن نظام اردوغان– داود اوغلو هو نفسه الذي يمارس ازدواجية، بل ازدواجيات، لم تعد خفية، بل مكشوفة مثل وضح النهار.

لقد رفعت مسيرة باريس شعار «أنا شارلي». ومشى داود اوغلو في ظله. ورآه في كل مكان. ولكنه كان قادماً للتو من حفلة اعتقال رئيس تحرير صحيفة «زمان» أكرم دومانلي ورئيس مجموعة «صمانيولو» التلفزيونية هدايت قره جه والعشرات من العاملين في الوسيلتين الإعلاميتين. فهل فكر داود اوغلو لحظة أن بإمكانه أن يرفع بنفسه، أو أن يسير بنفسه في مسيرة ترفع شعار BEN ZAMAN›IM، أي «أنا زمان» أو «أنا صمانيولو»، أو أي شعار آخر يعكس حرية الصحافة في تركيا؟ هل تذكّر في تلك اللحظة أن تركيا، في تقرير «مراسلون بلا حدود»، تحتل المرتبة 164 في العالم لجهة التأخر في مستوى حرية الصحافة من أصل 190 دولة؟ أي تكاد تكون الأخيرة في الترتيب؟ هل تذكّر أنه قادم من بلد منع فيه الإنترنت و «يوتيوب» و «تويتر» في مراحل معينة؟

هل يتذكر داود اوغلو أن اردوغان أراد منع عرض مسلسل اسمه «القرن العظيم» (حريم السلطان) فقط لأنه يرى أنه لا يعكس الصورة الحقيقية للسلطان سليمان القانوني، علماً أنه ليس مسلسلاً وثائقياً (لكي يحاسبه المؤرخون وليس هو) بل تاريخي ودرامي يختلط الواقع فيه بالخيال؟ وهل تذكّر داود أوغلو وهو يمضي في المسيرة عشرات الصحافيين في بلده، الذين اعتقلوا أو طردوا من وظائفهم أو منعوا من الظهور على شاشات التلفزيون، في بلد يزعم أن هدفه الاستراتيجي الانضمام إلى اتحاد أوروبي؟

ذهب داود اوغلو إلى باريس فقط لأنه لم يكن قادراً على عدم الذهاب، بعدما بان أن أنقرة في موقع لا تُحسد عليه بشأن التحقيقات بشأن مجزرة «شارلي ايبدو». ساعات وأعلنت تركيا أن صديقة منفذ هجوم المتجر اليهودي، حياة بومدين، كانت قد مرّت قبل المجزرة في الأراضي التركية. ويقال إنها ذهبت إلى سوريا، وربما كانت بقيت وحتى الآن في الأراضي التركية.

مسيرة باريس أثارت سجالات ونقاشات، وطرحت علامات استفهام كثيرة. هي ليست الأولى، ولن تكون الأخيرة، في العلاقة الإشكالية بين الغرب والإسلام. بدأت الإشكاليات والمشكلات منذ وصول المسلمين إلى الأندلس، ومن ثم غزوات الحروب الصليبية فغزوات العثمانيين في أوروبا، فعودة الاستعمار الغربي إلى المنطقة في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، فتأسيس الكيان الإسرائيلي العام 1948 ثم غزوة نيويورك في 11 أيلول العام 2001 إلى غزوة باريس الأخيرة في 7 كانون الثاني الحالي.

علاقة إشكالية بكل معنى الكلمة. الغرب مسؤول عنها والمسلمون أيضاً مسؤولون. المسؤولية مشتركة. لكن أن يخرج وزير الخارجية التركي ويقول إن التهديد الأكبر الذي تواجهه أوروبا هو العنصرية وكراهية الأجانب والتمييز و «الإسلاموفوبيا» فقط من دون الإشارة إلى مسؤولية الفكر التكفيري والأصولي والمتطرف في المجتمعات الإسلامية، ومن ثم يأتي أردوغان ويقول إن المسؤولية على الغرب لأنه يمارس ازدواجية المعايير من دون غيرها من الأسباب المتعلقة بالعالم الإسلامي ومنه تركيا، فهذا ما يدخل في النظرة الأحادية التي لا ترى سوى بعين واحدة، والهدف هو التغطية على المسؤولية التي يفترض، ويجب أن يتحملها أيضاً قادة العالم الإسلامي وحكامه وأنظمته وعلماء دينه وكل النخب الموجودة فيه.

ومسؤولية تركيا هنا مضاعفة، إذ إنها البلد الأكثر احتضاناً للفكر المتطرف عندما سمحت بل استقدمت الآلاف من المتطرفين لعبور أراضيها والانضمام إلى تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام» - «داعش» و«جبهة النصرة» وممارسة أبشع الأساليب المسيئة للإسلام وصورته. وفي تركيا هذه تجرأت جماعة دينية هي «العجزمندية» فيها على إقامة صلاة الغائب على «الشهيدين» كواشي اللذين دكا «حصون الكفر» على ما جاء في موقع الجماعة على الإنترنت التي نشرت صورة للصلاة التي أمّها زعيمها مسلم غوندوز. ومع ذلك لم تحرك الحكومة التركية ساكناً لهذا المشهد، الذي يوجه رسالة دعم واحتضان ودعوة لتكرار أعمال قتل الرسامين والمدنيين في الغرب والشرق على السواء.

الدعوة لتعيد تركيا النظر في مواقفها ميؤوس منها. ومع كل فشل تواجهه يزداد تعنت قادتها وخروجهم من العالم الواقعي والعيش في واقع افتراضي ليس آخره إلباس حرس الشرف في القصر الجمهوري الجديد في أنقرة (القصر الأبيض) أزياء ترمز إلى 16 دولة أسسها الأتراك عبر التاريخ (نصفها قبل اعتناق الأتراك الإسلام). لا أحد يعارض عودة أي مجتمع إلى الماضي واستلهام الموروث الثقافي، ومن ذلك تعليم اللغة العثمانية من جديد في المدارس. لكن هذا شيء واستثمار ذلك للتوظيف في خدمة مشروع سياسي «عثماني» للهيمنة على الآخرين شيء آخر. وهذا ما يفعله اردوغان- داود اوغلو في مسرحية بعث عظمة زائفة، أو التعويض عنها، في نظام خاوٍ باتت علاقاته صفراً مع الجميع لا تعوّض عنها زيارة خادعة إلى بغداد ولا مشاركة كاريكاتورية في مسيرة باريسية.

 

 

د. محمد نور الدين

أكاديمي وكاتب لبناني متخصص في العلاقات العربية التركية

 

 

شاهد مقالات د. محمد نور الدين

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المشروع الأمريكي لإدانة حماس (انتهاك للشرعية الدولية ولحق المقاومة)

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    في نفس اليوم الذي كان فيه العالم ومن خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة يحتفل ...

سبتُ المخاطر والمصائر

فيصل جلول

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حركة "السترات الصفر" منظوراً إليها بعيون بعض المحللين العرب، هي ردّ فعلٍ ناجمٍ عن ...

في معنى الدولة

الفضل شلق

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    كثير من الناس يعتبرون الدولة مسألة حكم وسيطرة وسلطة. وأن السياسة هي صراع على ...

من يحمي من؟

مقرودي الطاهر

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    أجاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة لافتة مع صحيفة واشنطن بوست، عن سؤال ...

مؤسف هذا الاختراق الإسرائيلي لإفريقيا والعالم!

د. فايز رشيد

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    في زمن الرئيس الراحل عبدالناصر كانت إفريقيا شبه مغلقة على كيان الاحتلال الإسرائيلي. للأسف ...

مواجهة العنصرية والافتراء.. واجب وفرض عين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    مستغرب إلى حدِّ الإدهاش، بمفهومه السلبي، كيف يعبث بعض الساسة ببعض البشر، وبدول ومؤسسات ...

التنوع مستقبل العالم العربى

سامح فوزي

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    نظم عدد من الهيئات هى مركز جامعة الدول العربية فى تونس، ومكتبة الإسكندرية، والمنظمة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16226
mod_vvisit_counterالبارحة52882
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع69108
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر405389
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61550196
حاليا يتواجد 3826 زوار  على الموقع