موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

الصراع السياسي في تركيا: ربيع حاسم!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


شهد الأسبوع الماضي «حفلة» من التصريحات المتناقضة لملف المسألة الكردية في تركيا، ليس فقط بين الحكومة وبين قادة «حزب العمال الكردستاني»، بل أيضاً بين قادة الحزب أنفسهم.

 

وإذ أدرج البعض ذلك ضمن لعبة توزيع الأدوار للضغط على الحكومة فإن الساحة الكردية ستشهد لعبة مثيرة من الصراع التكتيكي من الآن وحتى موعد الانتخابات النيابية المقبلة المرجّح أن تجري في حزيران من العام 2015.

القنبلة التي ألقاها عضو المجلس القيادي ﻠ«حزب العمال الكردستاني» مراد قره يلان كان لها وقع الصاعقة. ويقول إن الحزب سيعقد مؤتمره العام في نيسان المقبل، وإذا مضت ما اتفق على تسميتها ﺑ«عملية الحل» في طريقها فإن زعيم الحزب عبد الله أوجلان المعتقل في ايمرالي في تركيا سيشارك في المؤتمر.

لكن الحزب منزعج من تأخر رد الحكومة على المشروع الذي قدمه أوجلان إلى الحكومة قبل حوالي الشهر، ووافقت عليه قيادة جبل قنديل في الحزب. لذا يقول قره يلان إن تأخر رد الحكومة يثير الهواجس ومدعاة للشكوك في نياتها. ويقول إن «الحكومة تتحدث عن رغبتها في الحل عبر الصحافة، لكن حتى الآن لم تقل ما الذي تريده».

لذا يذكر قره يلان بما سبق أن مرت به العلاقة بين الحكومة والأكراد عشية انتخابات العام 2011. إذ يقول إن الرئيس رجب طيب «أردوغان وعد حينها بحل المشكلة بعد الانتخابات، لكن الانتخابات انتهت ولم يبادر إلى أي خطوة، وها قد مرّت أربع سنوات كاملة»، لذا يُطلق قره يلان تحذيره الأقوى من أنه «إذا استمر العدالة والتنمية بسياسة المماطلة والمناورة، ولم نصل إلى حل في الأسابيع المقبلة فإن هذا يعني أنه يأخذ تركيا إلى الحرب، وهذا لا نريده بينما حزب العدالة والتنمية يريده».

ويقول قره يلان إن أوجلان يعد أنه إذا توصلت عملية الحل إلى مبتغاها فإنه سيعلن عن وقف العمل المسلح ضد الدولة التركية. وفي المؤتمر، الذي سيعقده «الكردستاني» في 15 نيسان المقبل، ستتم مناقشة مستقبل القوى المسلحة التابعة للحزب، فإما أن تتحوّل إلى قوة سياسية أو أن تنتقل إلى مكان آخر لمتابعة النضال، لكن ليس هناك من ترك للسلاح.

غير أن قره يلان يقول إنه إذا لم تصل عملية الحل إلى نهايتها فإن الحزب سيبدأ الحرب قبل حلول موعد الانتخابات النيابية.

ويحدد رئيس المجلس القيادي في «الكردستاني» جميل باييك الموعد النهائي للحل، وهو آذار المقبل، بحيث إنه يجب أن تتضح خلال هذا الشهر مسألة ما إذا كانت عملية الحل ستنتهي إلى نتائج، فإذا كان من نتائج فسوف تستكمل عملية الحل وإلا فإن هذا المشروع من جانب أوجلان سيكون الأخير، ومن بعده لن يكون هناك أي طرح كردي جديد.

ويعترف باييك بأن عملية الحل تسير من جانب واحد، وهو الجانب الكردي، وهذا لا يمكن أن يستمر على هذا النحو. وقال إن مسألة ترك السلاح غير واردة على الإطلاق، إذ ليس هناك من حل لأي مشكلة لكي نترك السلاح، فضلاً عن ذلك هناك الهجمات المستمرة لتنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام»- «داعش» على الشعب الكردي.

من تصريحات ومواقف الجانب الكردي فإن الفترة الفاصلة حتى نهاية ربيع العام 2015 يفترض أن تكون حاسمة، بل يجب أن يتضح مسار الحل قبل انعقاد مؤتمر الحزب منتصف نيسان ليبنى على الشيء مقتضاه.

وفي هذا السياق، فإن الوقت ضيق جداً للقيام بخطوات محددة من جانب الحكومة في مسألة تضرب بجذورها في التاريخ وتحيط بها تعقيدات وأبعاد إقليمية ودولية، فضلاً عن أن أي حل يحتاج إلى تهيئة للرأي العام التركي، كما المعارض، لعملية الحل، وكذلك من يفترض أن يؤيدها من قواعد «حزب العدالة والتنمية» في حال اتخاذ مثل هذا القرار في الحل.

وهذا يحيل على موعد حساس آخر، بل هو أهم من موعد انعقاد مؤتمر «الكردستاني»، أي موعد إجراء الانتخابات النيابية نهاية الربيع المقبل، حيث ستكون هذه الانتخابات ساحة شرسة لاختبار موازين القوى بين الأكراد من جهة و«العدالة والتنمية» من جهة أخرى. وفي ضوء النتائج ستترتب أمور كثيرة.

الهدف المركزي ﻠ«حزب العدالة والتنمية» هو أن يخرج منتصراً من الانتخابات، وبغالبية تلامس الثلثين، لكي يستطيع إعداد دستور جديد أو تعديل الدستور الحالي، بما يتناسب مع خطط اردوغان في نظام رئاسي، داخل البرلمان وليس في استفتاء شعبي. فإذا فشل في الحصول على الثلثين سيكون عليه أن يحصل على 330 صوتاً في البرلمان الضرورية لتحويل مشروع الدستور إلى استفتاء شعبي. وعدا ذلك فسيكون محكوماً بالتوافق مع أحزاب أخرى في البرلمان، ما يقيد حركته السياسية.

ومن أجل الحصول على نتائج جيدة لن يغامر «حزب العدالة والتنمية» في الدخول في اتفاق حل للمشكلة الكردية، لأنه سيفقد حتماً جانباً من الأصوات القومية في قواعده، كما فضلاً عن أصوات سنية. إذ أن حصول حل للمشكلة الكردية سيعتبر في جانب منه انتصاراً للقوى الكردية العلوية التي تشكل عصباً أساسياً داخل «الكردستاني»، أي أنه سيكون على «العدالة والتنمية» أولاً الحفاظ على قاعدته القومية وثانياً على قاعدته السنية، ومن ثم الانتقال إلى اقتطاع أجزاء من قواعد «حزب الحركة القومية» ليحصل على عدد كبير من المقاعد النيابية. وهذا يفترض أولاً وأخيراً عدم المجازفة في التوصل إلى حل للمشكلة الكردية قبل الانتخابات حتى إذا خرج منتصراً بقوة من الانتخابات يستطيع أن يفاوض أوجلان من موقع أقوى.

لكن حسابات «العدالة والتنمية» قد تنقلب رأساً على عقب، وتتحول الانتخابات النيابة المقبلة إلى كارثة بالنسبة إليه.

إذ يعمل الأكراد بحسابات مختلفة وهي أن يدخلوا إلى الانتخابات النيابية هذه المرة على أساس حزبي، وليس كمرشحين مستقلين. وكانوا يدخلون كمستقلين لأنهم كحزب يتوجب أن ينالوا نسبة عشرة في المئة على مستوى تركيا، وهذا لم يكن ممكناً فكانوا يبقون خارج البرلمان نهائياً.

غير أن نتائج انتخابات رئاسة الجمهورية في آب الماضي أظهرت أن مرشح الأكراد صلاح الدين ديميرطاش نال أقل من عشرة في المئة بقليل. واستطلاعات الرأي تعطي الحزب الكردي الذي سيدخل الانتخابات النيابية حوالي 11 في المئة. فإذا غامر الأكراد ودخلوا الانتخابات كحزب لا كمستقلين، وحصلت المفاجأة وتخطى حاجز العشرة في المئة فإنه سيقلب الطاولة في الداخل كما التوازنات. إذ في حال حصول ذلك مع محافظة الأحزاب الأخرى على حجمها الحالي، وليس أن تتراجع، فإن «العدالة والتنمية» سيكون أمام تراجع كبير في عدد نوابه، حتى لا نقول إن محافظته على الغالبية المطلقة، أي النصف زائداً واحداً في البرلمان ستكون في دائرة التهديد. بل إذا نال الأكراد عشرة في المئة، وتقدّمت أصوات حزبي «الشعب الجمهوري» و«الحركة القومية»، ولو بعض الشيء، فسنكون أمام انقلاب سياسي يجعل السلطة ائتلافاً بين أحزاب، وسيفقد «العدالة والتنمية» تفرده بالسلطة.

ولعل ما يُخيف «حزب العدالة والتنمية» أكثر من أي شيء آخر هو أن يرى قبل الانتخابات منظر جنازات للجنود الأتراك على شاشات التلفزة، من جراء صدامات عسكرية مع «الكردستاني». وهو ما سيحمل الحكومة مسؤولية فشل عملية الحل، ودفع النتائج في صناديق الاقتراع.

ولا شك في أنها أشهر حاسمة على صعيد الصراع السياسي في تركيا، خصوصاً أن الانتخابات المقبلة سترسم صورة تركيا في السنوات الأربع التي ستلي، والتي لن تشهد أي انتخابات أخرى نيابية أو بلدية أو رئاسية قبل العام 2019.

 

 

د. محمد نور الدين

أكاديمي وكاتب لبناني متخصص في العلاقات العربية التركية

 

 

شاهد مقالات د. محمد نور الدين

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مؤتمر لإعمار العراق أم لسرقة المانحين؟

فاروق يوسف

| الأحد, 18 فبراير 2018

  لمَ لا يتقشف العراقيون بدلا من أن يتسولوا على أبواب الدول المانحة ويعرضوا أنفسهم ...

دافوس وتغول العولمة ( 3 )

نجيب الخنيزي | الأحد, 18 فبراير 2018

    توقع تقرير جديد صادر عن منظمة العمل الدولية، ازدياد معدل البطالة في العالم من ...

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

الهجرات العربية في التاريخ الحديث

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 فبراير 2018

    هذه إشارات عابرة وسريعة عن أسوأ الهجرات العربية التي شهدتها بعض الأقطار العربية. وكانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14580
mod_vvisit_counterالبارحة33029
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع14580
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر807181
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50783832
حاليا يتواجد 2591 زوار  على الموقع