موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

عذر أقبح من ذنب

إرسال إلى صديق طباعة PDF


من أعجب ما سمعت قول وزير الطاقة السابق علاء البطاينة في محاضرة في جامعة مؤتة الحكومية، بل والعسكرية، في تبرير عقد صفقة لتوريد الغاز مع إسرائيل: "نحن نشرب من ماء إسرائيل ونطير فوق أجوائها فلماذا لا نستورد غازها؟!"، في إشارة إلى التطبيع الجاري مع إسرائيل رغم أنف الغالبية الساحقة من الشعب الأردني.

 

أول ما يستوقفنا هو أن ما كان منذ بداية التاريخ مياه "نهر الأردن"، أصبح هنا "مياه إسرائيلية" بعد أن سطت إسرائيل على مياهنا باحتلالها لأراضينا عام 1967، ولم يسلّم بشرعية ذلك الاحتلال دوليا ليومنا هذا، ولكن جرى تسليم مسؤولينا لإسرائيل، في اتفاقية وادي عربة، حصة جائرة من تلك المياه ومن مياه نهر اليرموك الذي كامل منابعه ومجراه لحين يصب في نهر الأردن سورية- أردنية. ووصل الأمر لحد "شراءنا" (اعترف به الوزير سهوا أو عن قصد) لمياهنا المسلوبة التي تضخ لبحيرة طبريا، وبعد تلوثها بمخرجات الأسماك وبمياه عادمة إسرائيلية، تضخ لمحطة زي التي تزود أغلب أهالي عمان بمياه الشرب! والمبرر الإسرائيلي لضخها لنا والذي قُبل أردنيا، هو أن "ديانتهم" تحرم شرب المياه العادمة.. ولم يخرج علينا مفتو السلطان بفتوى تبين إن كان ديننا يسمح بشربها!!

ومثل الأرض والمياه، الأجواء الإسرائيلية هي أجواؤنا المحتلة. وإسرائيل هي التي تحتاج الأجواء الأردنية والعربية، وكانت زمن المقاطعة تلف "السبع لفات" لتصل لأية منطقة في آسيا أو أفريقيا. بل إن المقاطعة ساعدت على ازدهار عمل الخطوط الجوية الأردنية، بخاصة الرحلات السياحية الغربية "للأراضي المقدسة". وعند اضطرار إسرائيل مؤخرا لوقف الرحلات من وإلى مطار بن غوريون في تل أبيب نتيجة قصف حماس له، جرى - حسب تقارير الطيران الدولية- استعمال مطاري لارنكا في قبرص والملكة علياء في عمان كبديلين للرحلات القادمة إلى أو المغادرة من تل أبيب!

وبمجمله، نستغرب ونستنكر تبرير تطبيع إلحاقي بإسرائيل، بحجة أننا اقترفنا مثله من قبل! ولكن لفهم هكذا تحدي للشعب الأردني يقوم به وزير مستجد بلا أية قاعدة سياسية، تتوجب محاولة التعرف إليه بالنظر في سيرته. فبداية هو صهر العائلة المالكة، تزوج ابنة الأمير حسن ولي العهد السابق عام 1997. وفي العام 2000 عُيّن أمينا عامًا لوزارة النقل وأضيف له عام 2004 عضوية مجلس إدارة البنك المركزي، ثم عُين مديرًا عاما لدائرة الجمارك. وفي العام 2007 عين مديرا عاما "لشركة السلام الدولية للنقل والتجارة"، و"أضيف لها" (حسب ويكبيديا بما يبين عدم استقالته من منصبه في الشركة والذي يمليه الدستور) تعيينه في ذات العام وزيرًا للنقل في حكومة نادر الذهبي الذي جاء للرئاسة من منصب رئيس هيئة إقليم العقبة الذي جرى فصله عن الأردن وعن ولاية الحكومة حقيقة، وهو ما كشفه لأول مرة خبر "توقيع اتفاقية!" بين سلطة الإقليم وبين حكومة علي أبو الراغب التي فصلت الإقليم وشرعت ببيع أراضيه. ووصل البيع في عهد حكومة الذهبي لبيع الميناء ذاته!

وحين تفجرت فضيحة فساد مشروع "سكن كريم" (إسكان للفقراء) الذي أحيل عطاؤه لشركة مقاولات لوزير الأشغال العامة والإسكان سهل عبد الهادي المجالي، ما كلف الخزينة خسارة بمئات الملايين، جرى تعديل حكومي تبادل فيه البطاينة والمجالي حقيبتي الإسكان والنقل. ولمعرفة دور سهل المجالي، أو بالأحرى دور أسرته (أسرة وادي عربة)، في مخطط سابق أخطر لربط طاقتنا بإسرائيل عبر الغاز تحديدًا منذ العام 1997، يمكن الرجوع لمقالتي الأخيرة على الجزيرة نت "نحن وإسرائيل والغاز.. بداية القصة"، والذي يبين كيف إحبط المخطط عند كشف فساده باضطرار الشركات الأجنبية المتورطة فيه للانسحاب خوفًا من خسارتها لمشاريعها الدولية الأخرى.

وبعد توفير غطاء (شخصي وغير دستوري كونه توجب سحب العطاء) للوزير المجالي بإبقاء كلا العطاء والمنصب الوزاري له، عاد البطاينة ليصبح وزيرًا عابرًا لعدة حكومات يتولى تحديدا وزارتي النقل والطاقة والثروة المعدنية، لدرجة جمعه للحقيبتين في حكومة عبد الله النسور من 2011- 2013.

ولكن علاقة الوزير البطاينة بالطاقة وتحديدا الغاز (الأردني غير المستخرج والمصري الذي تستورده شركة بشركاء متنفذين وصولا للغاز الفلسطيني المسمى إسرائيلي) ظلت تمزج البزنس بالسياسي، وأبرز ما يستوجب التوقف عنده أن شركة أو "مجموعة شركات السلام" وُسّعت مهامها لتعطى عقدين للتنقيب عن الغاز الطبيعي في منطقة الريشة شمال شرقي الأردن.. ولكن ما تلا هو تقارير عن عجز في ميزانية الشركة عام 2010- 2011 وإفلاس وتصفية بعض شركاتها الفرعية.. وانتهت كل مشاريع إنتاج الطاقة من أرضنا بغازنا أو صخرنا الزيتي (أو حتى نفطنا كما يقول المنطق العلمي) أو باستغلال مصادر طاقتنا المتجددة (الشمسية والرياح) بقرار وقف البحث عنها وفيها، لصالح مشاريع نووية مكلفة وخطرة.. ثم جرى القفز للغاز الإسرائيلي فور اكتشافه في أرض فلسطين المحتلة وسواحل غزة، وليس لغاز عربي على الأقل مما يتوفر من أكثر من مصدر"شقيق".

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مبادئ جديدة في تسوية النزاعات الدولية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 22 فبراير 2018

    تتحفنا الدبلوماسية الأميركية تباعاً بالجديد في مبادئ تسوية النزاعات الدولية، فقبل مدة وجيزة أجاب ...

ترامب متهم يصعب إثبات براءته!

د. صبحي غندور

| الخميس, 22 فبراير 2018

    عاجلاً أم آجلاً، ستصل التحقيقات التي يقوم بها المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر إلى ...

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6652
mod_vvisit_counterالبارحة52309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع194047
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر986648
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50963299
حاليا يتواجد 4249 زوار  على الموقع