موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«الخارجية السعودية»: قرارات خادم الحرمين بشأن قضية خاشقجي ترسخ أسس العدل ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به ::التجــديد العــربي:: السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان ::التجــديد العــربي:: مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي ::التجــديد العــربي:: السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ::التجــديد العــربي:: اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي::

سلامنا وسلامتنا.. أم سلامهم وسلامتهم؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أيهما أهم، سلامنا وسلامتنا أم سلام وسلامة الليبيرييبن والسيراليونيين ومن يعيثون بأرض هؤلاء فسادًا من قوى دولية؟! فلو حصل المحظور لسلامتنا، سيتفجر كل ما يقال عن سلامنا وأمننا المزعومين بغلالة لا يخفى على عاقل ما تحتها!.

 

فمنذ أيام أكدت صحيفة رئيسة وحذر كاتب رئيس فيها من وجود ما لا يقل عن 400 عسكري أردني في ليبيريا كما في جارتها سيراليون، أكثر بلدين موبوءين بالإيبولا، ضمن مسمى قوات حفظ سلام ووجود مستشفى ميداني أردني يستقبل المئات من المرضى في البلدين يوميًا، بما يحتم أن يكون بين هؤلاء مصابون بالوباء، وهو وباء قاتل لا محالة فلا مصل واقيًا منه ولا علاج له، وأودى بالمصابين من أعضاء بعثات الإغاثة الغربية حتى بعد عودتهم لبلادهم وتوفير أقصى ما يتيحه الطب لهم، ومن أخطر ما فيه أن أعراضه لا تظهر لفترة قد تصل لثلاثة أسابيع، فيما هو ينتقل بمجرد الملامسة أو عن طريق كافة سوائل وإفرازات الجسم.

وفي ليبيريا التي حصد الوباء فيها خلال أشهر أربعة آلاف شخص، زاد الأردن على البعثة الطبية بافتتاح جامع باسم الملك عبدالله الثاني في احتفالية وسط عاصمتهم، وأقيم بالمناسبة يوم طبي مجاني ولكافة الأمراض وبعنصر جذب للمرضى والمصابين لم تظهر أعراض المرض عليهم تمثل "بتوزيع عدد كبير من الوجبات الغذائية والحقائب المدرسية والقرطاسية على العائلات المحتاجة ضمن منطقة المسؤولية".. وزيد قبل أسبوعين بإرسال قوات درك!.

مسؤولية من هذه وتجاه من؟ ونحن من أكثر بلدان العالم انكشافًا للعدوى لو وصلت لنا عبر شخص واحد كونها حتمًا ستطلق متوالية الشطرنج، حيث كل ضعف يتضاعف في المربع الذي يليه ليبلغ رقمًا خياليًا!.

فبداية، وضعنا العلاجي ليس بسوية ما يزعم، وتحديدًا لكون الدولة باتت تقتر في الإنفاق على مختلف الخدمات. ووصل الأمر حد ما أعلن في خبر قبل يومين من أن المستشفى الحكومي الرئيسي الذي يخدم شمال المملكة، "جلايات" أجهزة التعقيم فيه معطلة منذ عدة أشهر. وبعد فشل محاولات الاتصال بمديرالمستشفى للتحقق من الخبر، اضطر موقع إخباري واسع الانتشار لنشره حرصًا على سلامة المواطنين.. ورغم مرور ثلاثة أيام على النشر لم يرد المستشفى أو أي مسؤول على ما نشر.

وتصديقي لما نشر يعود لكون المرحوم زوجي (طبيب النسائية والتوليد) أثناء عمله القصير في مستشفى تعليمي (قبل انتقاله للخدمات الطبية الملكية) أواخر سبعينيات القرن الماضي حين كانت الدولة تنفق أكثر على الخدمات الصحية، تصادم مع إدارة المستشفى لأمور منها تعقيم الكفوف الطبية المستعملة لإعادة استعمالها. وذات المستشفى عانى في أوائل الألفية من مشاكل عدة تناولتها الصحافة، نتيجة عدم تسديد الحكومات فواتير علاج مؤمنيها. وكل هذا يضع علامات سؤال عن قدرتنا على التعامل مع وباء قفزنا طوعًا (أو طمعًا) لأسوأ بؤرتيه، فيما عجزت عنه الدول المتقدمة!

والأسوأ عاداتنا الاجتماعية، فالسلام (أي التحية) عندنا كفيل وحده بأن يودي بسلامتنا، فهو لا يتم بين الرجل والرجل وبين المرأة والمرأة بمصافحة اليد بل يتوجب التقبيل، بخاصة العائد من سفر أو لمن لا يُلتقى به يوميًا. وتناول الطعام، حتى السائل منه كما في المنسف، يتم من وعاء واحد وباليد. بل ومن مظاهر "توجيب" الضيف الباقية ليومنا هذا قيام آكل آخر "بفت" قطع من اللحم الذي أمامه في المنطقة التي يأكل منها الضيف وبيده التي يأكل بها. وحتى في ولائم الأطعمة المنوعة لا يصدم غالبية المدعوين (وأتحدث عن ولائم حضورها نواب ووزراء منهم أطباء) من قيام أحدهم بالغرف من طبق رئيس باستعمال ملعقته التي يأكل بها. وذات فناجين القهوة السادة تمر على عدة شاربين، فيما رفض القهوة إساءة للمضيف نضطر مرارًا لاقترافها.. وبالكاد بدأت الفناجين البلاستيكية لاستعمال واحد تدخل التجمعات. وكل هذا يبشر بعدوى غالبية المدعوين "لعزومة" تجري لمصاب واحد يعود من ليبيريا أو إذا حضر أي ممن سيتصادف اتصاله بالمصاب ولم يصنف كمصاب بعد (وشبه مستحيل واقعيًا أن يكون عُرف أو صنف)، لأي وليمة أو تجمع مباركة أو عزاء.

وحتى الانعزال الاجتماعي لن يحمي من العدوى. فسلالم وعربات وأبواب ورفوف وبضائع مراكز التسوق ومراكز الخدمات العامة ووسائط النقل تتابعت عليها أيادٍ وإفرازات مختلفة. وحتى خبز المخابز كله عندنا متروك لتحسس عشرات الأيدي بلا قفازات.

ولم تجر أي محاولة لتصويب هذه الممارسات الاجتماعية غير الصحية في حملات إعلامية مثلاً، لأن التزلف للشعب يتم عبر إبقاء وتبجيل شكليات في الموروث الاجتماعي فيما تجري مصادرة الأرض الموروثة للمواطن من أجداده وما تحتها وما وفوقها. وهنالك تعمد لإبقاء الشعب خارج مسار "التحديث والتنوير" ولو بحدود العادات الصحية، كي لا يتجاوزها للعادات السياسية.. وأيضًا كي يستمر زعم أن نخبة قيادات متنورة متحضرة قد ابتليت بجر شعب متخلف معها، للتحديث، بالسلاسل!.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به

News image

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن التفسير الذي صدر، اليوم (السبت)، عن السعودية بشأن ما ...

السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي

News image

صدر أمر ملكي، فجر السبت، بإعفاء أحمد عسيري نائب رئيس الاستخبارات العامة من منصبه.كما تم ...

الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان

News image

وجه الملك سلمان، فجر السبت، بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلم...

مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي

News image

أكد مصدر سعودي مسؤول، فجر السبت، أن المناقشات مع المواطن السعودي خاشقجي في القنصلية السعودية ...

السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية

News image

أعلن النائب العام السعودي، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلا...

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

دعونا نتعلم من تجارب قرن كامل!

د. سليم نزال

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قرن كامل مر و العرب يسعون ان يكون لهم كيان فى هذا العالم .مروا ...

صاروخان ورسالة!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    مطلق اشتباك هو قابل لأن يتطور إلى حرب لا يريدها الطرفان، وسيميل مجلسهم الوزاري ...

نحو خصخصة حرب أفغانستان

د. عصام نعمان

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    الحرب ظاهرة بشرية قديمة. البشر أفراداً وجماعات، تحاربوا منذ فجر التاريخ وما زالوا يتحاربون. ...

- الله وكيلك يا أبي صرنا فرجة -

عدنان الصباح

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قد لا يكون هناك من يدري كيف وصل بنا الحال الى ما وصلنا اليه ...

من غزة والقدس إلى برانسون!

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    لم تتردد تركيا في يونيو/حزيران 2017، في إبرام صفقتين خارجيتين مهمتين. الأولى تطبيع العلاقات ...

الجيوش الافريقية في العهدة الإسرائيلية

حسن العاصي

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    يحتل الجزء العسكري والأمني الصدارة في أولويات العلاقات الإفريقية الإسرائيلية، إذ بدأت المساعدات العسكرية ...

غزةُ لا تريدُ الحربَ والفلسطينيون لا يتمنونها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الفلسطينيين في قطاع غزة يسعون للحرب أو يستعجلونها، وأنهم يتمنونها ...

ملتقى فلسطين.. علامات على الطريق

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    في الوقت الذي وصل فيه الاحتلال الصهيوني إلى ذروة استعلائه، اعتماداً على فجوة القوة ...

هل اقتربت الساعة في الضفة؟

عوني صادق

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    أكثر من 200 شهيد، وآلاف من الإصابات، حصيلة مسيرة العودة منذ بدايتها في 30 ...

العالم يتغير والصراع على المنطقة يستمر

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    الأمة العربية هي حالة فريدة جداً بين أمم العالم، فهي صلة وصل بين «الشمال» ...

في القدس...نعم فشلنا في تحقيق المناعة المجتمعية

راسم عبيدات | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    نعم الإحتلال يشن علينا حرباً شاملة في القدس،يجند لها كل إمكانياته وطاقاته ومستوياته واجهزته...ويوظف ...

غزةُ تستقطبُ الاهتمامَ وتستقبلُ الوفودَ والزوارَ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    غدا قطاع غزة اليوم كخليةِ نحلٍ لا تهدأ، وسوقٍ مفتوحٍ لا يفتر، ومزارٍ كبيرٍ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16445
mod_vvisit_counterالبارحة54797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع16445
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي375748
mod_vvisit_counterهذا الشهر1106583
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59246028
حاليا يتواجد 4511 زوار  على الموقع