موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

عن أهمية إحياء المشروع العربي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كثيرة جداً هي الكتابات الفكرية التي تناولت أزمة الواقع العربي في العصر الحديث وما كان ولا يزال ينتظره من انكسارات وهزائم في غياب الاصطفاف الوطني والقومي الصحيح. والبعض من تلك الكتابات يعود إلى النصف الأول من القرن العشرين.

وأهميتها تنبع من أنها كانت تنظر إلى الواقع العربي من منطلق قومي شامل وبعيد عن النظرة القطرية الضيقة. وكانت ترى - منذ وقت مبكر- أنه من المستحيل على قطر عربي أن ينفلت من جاذبية الواقع القومي المشترك وقضاياه أو يتجاوز الروابط الموضوعية التي تربط كل الأقطار العربية وتجعل منها بالضرورة وطناً واحداً تتشابه اهتماماته وقضاياه وتتماثل أحلامه ورؤاه المستقبلية. لكن المؤسف والمؤسف جداً أن تلك الكتابات بما حملته من إضاءات ودراسات فكرية لم تجد سوى القليل من اهتمام أفراد النخبة الفكرية والسياسية العربية الذين تنبهوا مبكراً لأهميتها ولما بشّرت به من مشروع تحددت معالمه وتجلت آثاره الإيجابية أكثر من خلال دور مصر الثورة والوحدة. وقد جاءت الأحداث المتلاحقة حتى اليوم لتؤكد صحة المشروع ومصداقيته وضرورته.

 

وكثيرة جداً هي الفرص التي أهدرت لتحقيق هذا المشروع الهادف إلى الاصطفاف القومي في وجه الأحلاف المعادية والمؤامرات المتعددة. وبما أن البكاء على اللبن المراق لا يجدي والنظر بعين الحسرة إلى الماضي لا يفيد، فإن المصلحة الوطنية للأقطار العربية قبل المصلحة القومية تقتضي أولاً إعادة النظر في المشروع ومراجعة أهدافه على ضوء الواقع البائس والمخزي هذا الذي أوصل الأمة العربية وأقطارها جميعاً دون استثناء إلى حضيض ما بعده حضيض. ولا أحد ينكر وجود بعض المكونات الوطنية في عدد من الأقطار العربية لكنها لا تلغي التماثل بل التطابق الشامل الذي من شأنه أن يتغلب من خلال التمسك بمبادئ الحرية والديمقراطية والمواطنة المتساوية وإفساح أبواب المشاركة في السلطة القومية والقطرية وتجاوز الحساسيات التي خلقتها الصراعات في أزمنة التفرد والإقصاء.

إن القارئ المحايد والموضوعي لواقع الأقطار العربية من موريتانيا إلى اليمن سيدرك أن أي قطر من هذه الأقطار غير قادر موضوعياً على بناء دولته المستقلة في معزل عن بقية الأقطار المجاورة أو البعيدة على السواء، وأن مكامن الخلل في الأنظمة المتعافية على حكم هذه الأقطار تؤكد أن جوهر المشكلة واحد، وأن القوى المعادية التي راهنت منذ القرن التاسع عشر على تمزيق الولاء القومي والشعور المشترك بدأت - بعد فشل كل محاولاتها- تدرك حقيقة أن الوطن العربي ليس كتلة جغرافية مترابطة فقط وإنما كتلة بشرية تنتمي إلى ثقافة واحدة وتؤرق أبناءها قضايا وهموم مشتركة وتحدوهم أحلام التغيير والتقارب والوقوف صفاً واحداً في وجه الهجمات والأزمات والخروج من النفق المظلم الذي سارت فيه بعض الأنظمة السابقة واللاحقة دون وعي بالمستجدات وبلا مواقف محسوبة.

ولا أخفي أن حديث الوحدة أو الاتحاد كان فقد توهجه في السنوات القريبة الماضية عند البعض من أبناء هذه الأمة إلى حد إطلاق النكات التي تسخر ممن يرون أنه لا خلاص لأقطار الأمة إلاَّ بالعودة إلى مشروع الوحدة أو الاتحاد ليحمي ما تبقى من مشاعر الولاء والوئام والتعايش داخل هذا الكيان الممتد من المحيط إلى الخليج. لكن يبدو أن الحال تغير تماماً أو أنه في طريقه إلى التغيير بعد الكوارث التي أصابت عدداً من الأقطار العربية في الصميم وفتحت أبواب جهنم على أبنائها جميعاً من خلال الحروب الأهلية والصراعات الطائفية والمذهبية وما تنذر به من اندثار شامل يجعل من وجود الأقطار العربية في صيغتها الراهنة، فضلاً عن الصيغة الوحدوية أو الاتحادية حلماً بعيد المنال. وهذا الحال وأمثاله هو ما يدفع بالعقلاء في أكثر من طائفة إلى مراجعة حسابات المنزلقات الكارثية والعودة إلى البحث في المصادر الفكرية الجامعة عن طوق للنجاة من الحروب الأهلية والصراعات التي جعلت من التعايش بين المكونات الوطنية المتنافرة ضرباً من المستحيل.

ومن نافل القول وتأكيد المؤكد أنه لا نجاة لقطر عربي واحد أو لمجموعة من هذه الأقطار من المخاطر الداخلية والخارجية وفي مقدمتها الخطر الصهيوني إلا بإحياء المشروع الفكري العربي الإنساني الجامع لشتات أبناء أمة فقدت بوصلة المسار الصحيح عندما انحرفت عن ذلك المشروع واختار بعض أبنائها السير في الظلام في عصر الأنوار والتكتلات غير المتجانسة لغوياً وعرقياً وتاريخياً.

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم45268
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع118190
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر482012
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55398491
حاليا يتواجد 4059 زوار  على الموقع