موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فيلم "جوسكا لا غارد" (حتى الحضانة) للمخرج كزافييه لوغران حول العنف الزوجي الفائز الأكبر في حفلة توزيع جوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية للعام 2019 ::التجــديد العــربي:: عائدات السياحة التونسية تقفز 40 في المئة خلال 2018 ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يغادر إلى مصر في زيارة رسمية و ينيب ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب ::التجــديد العــربي:: العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو يعقد مهمة يوفنتوس بفوزه 2-0 ::التجــديد العــربي:: الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات ::التجــديد العــربي:: هل تسهم بكتيريا الأمعاء في زيادة وزنك؟ ::التجــديد العــربي:: الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة ::التجــديد العــربي:: بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما ::التجــديد العــربي:: البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور ::التجــديد العــربي:: اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي::

الانتقادات عاجزة عن ردع التعديات الإسرائيلية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

سيبحث الكنيست الإسرائيلي التقسيم الزمني للزيارة والصلاة في المسجد الأقصى بين العرب واليهود، هذا إلى جانب أعمال الحفر وبناء الأنفاق المتواصل تحته وفي منطقته مما يهدد حقيقة ً بإمكانية انهياره. كذلك فإن الكنيست سيبحث في فرض السيطرة الإسرائيلية على كافة المقدسات الإسلامية والمسيحية في بيت المقدس. على صعيد آخر ردت إسرائيل على تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة بإعلان عطاءات لبناء 1500 وحدة استيطانية في القدس الشرقية والضفة الغربية. ابتدأت إسرائيل العمل بقانون ليفي وقالت صحيفة هآرتس :إن حكومة نتنياهو شرعت في تطبيق بنود مهمة من هذا القانون (على اسم قاضي المحكمة العليا الذي صاغ القانون منذ عامين، أدموند ليفي)، ومن أبرز مواد هذا القانون :عدم اعتبار الضفة الغربية أراضي محتلة "لأن هذا ينفي حق عودة اليهود إلى يهودا والسامرة". إن الضفة الغربية لم تكن تابعة في يوم من الأيام لدولة عربية بل كانت تحت وصاية الأردن. إسرائيل لم تحتل الضفة في عام 1967 وإنما عادت إليها. إلغاء كافة القرارات الإسرائيلية بما في ذلك قرارات المحكمة العليا التي تستند إلى كون الضفة منطقة محتلة. إلغاء كافة القرارات لإزالة أي من البؤر الاستيطانية وإضفاء طابع الشرعية عليها. تثبيت ملكية عصابات المستوطنين الارهابية على كافة الأراضي الفلسطينية وبشكل خاص أراضي اللاجئين المحرومين من العودة إلى الضفة الغربية بزعم أنهم لم يطلبو استعادة ملكية أراضيهم في فترة ممتدة من ثلاث إلى خمس سنوات. إلغاء كافة الصعوبات الجغرافية والقضائية أمام إخلاء المستوطنات في الضفة الغربية , وبنود أخرى على هذه الشاكلة.

 

من ناحية ثانية: توجد مشاريع قرارات في الكنيست لبحثها: إطعام الاسرى المضربين بالقوة. التصعيب على اي حكومة إسرائيلية حالية أو قادمة الانسحاب من أي منطقة في الأراضي المحتلة، إلا بموافقة ثلثي أعضاء الكنيست أو عرض الأمر على الاستفتاء الشعبي. ومشاريع أخرى كثيرة من هذا القبيل.

ردود الفعل الفلسطينية والعربية والإسلامية والدولية لم تتجاوز الانتقادات والإدانات ، وهذه كلها تضرب إسرائيل بها عرض الحائط. على المستوى الفلسطيني وعدت السلطة الفلسطينية "بالرد غير المسبوق على هذه التعديات" ، لكن الرد للأسف طال انتظاره, حتى اللجوء إلى الأمم المتحدة لعرض مثل هذه الخطوات العدوانية أو اللجوء للتسجيل في محكمة الجنايات الدولية ورفع قضايا على إسرائيل حولها, لم يتم.

على المستوى العربي، فإن التحرك العربي هو أقل مما هو مفترض، وحتى يمكن عقد قمة عربية بشان هذه التعديات، فالمسجد الاقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين مستباح، والأقصى ومنطقته برمتها مهددة بالانهيار واختفاء ملامحها العربية والإسلامية وتاريخها الأصيل لصالح الدولة الإسرائيلية والتاريخ الصهيوني. إسرائيل تهدف على المدى البعيد لهدم المسجد الأقصى وإقامة هيكل سليمان المزعوم محله. المطلوب: موقف فلسطيني صلب من كل هذه التعديات مؤزر بموقف عربي قوي واحد جاد يؤسس لموقف عربي- إسلامي , ومخاطبة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي من أجل العمل ليس على إدانة هذه التعديات فقط وإنما من أجل وقفها وإبطالها جملةً وتفصيلاً، وتسخير القدرات العربية لصالح هذه القضية التي لا تشكل خطراً على فلسطين وأراضيها ومقدساتها فقط وإنما على العرب والعروبة وكافة الدولة العربية بلا استثناء، فهي بغالبيتها ليست بمعزل عن العدوان والتعديات الإسرائيليةعليها بوسائل مختلفة.

على المستوى الإسلامي: كان منتظراً أن تشكل الاعتداءات المتمثلة في أشكال كثيرة ومن أبرزها: الاستيطان والأماكن المقدسة الإسلامية في مدينة القدس، ردود فعل أقوى وأكثر تاثيراً مما تم. حتى المظاهرات التي كنا نشهدها رداً على أشكال عديدة احتجاجا على ما يجري في المدينة المقدسة في معظم البلدان الإسلامية غابت منذ فترة ليست بالقصيرة للأسف. غياب الموقف الموحد (باستثناء الإدانة) فلسطينياً وعربياً، ونعني به الموقف القوي الذي يتناسب وخطورة تداعيات الاعتداءات لعب دوراً في بهتان موقف العالم الإسلامي من الخطوات العدوانية الصهيونية. ما نطالب به من مواقف فلسطينية وعربية وإسلامية هو أقل القليل بل أضعف الإيمان، فليست المسألة في منع الأعتداءات الإسرائيلية بالقوة فهذا ليس مطروحاً للأسف، وإنما مواقف أكثر تاثيراً وفاعلية.

على المستوى الدولي: كانت الإدانات الخجولة والاستنكارللحملة الإستيطانية الإسرائيلية الجديدة، فقد توجه السفير الهولندي في تل أبيب كاسبر فالدكامب، للمسؤولين في الخارجية الإسرائيلية معرباً عن " خيبة أمل" حكومته من القرار الإسرائيلي. كما أعلن السفير الأمريكي دان شابيرو في مقابلة مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، أن الولايات المتحدة " تعارض البناء في المستوطنات وتصدر إدانات لمثل هذا البناء". بدروه أعرب الاتحاد الأوروبي عن " خيبة أمل عميقة" داعيا إسرائيل إلى " التراجع عنها". شجبت بريطانيا على لسان وزير الخارجية البريطاني وليم هيغ القرارات الإسرائيلية، فيما انتقدت الحكومة الالمانية الخطط الإسرائيلية لتوسيع مستوطناتها، فيما حض الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إسرائيل على تعليق الاستيطان واحترام القانون الدولي. تشكل هذه بعض ردود الفعل العالمية. من جهتها قررت أستراليا التخلي عن وصف القدس الشرقية بـ " المحتلة" ، في خطوة اعتبرت بأنها تمثل "تحولاً كبيراً" في سياسة سيدني الخارجية. وهي تخالف قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي اعتبرت القدس الشرقية جزءاً من الأراضي المحتلة عام 1967. المطلوب موقف عربي قوي من أستراليا، فهي تتحدى 22 دولة عربية مقابل إرضاء الكيان الصهيوني.

الكيان الصهيوني منذ إنشائه في عام 1948 يفرض سياسة الأمر الواقع، ويتعامل مع الضفة الغربية بما فيها القدس وفقاً لهذه السياسة. رئيس لجنة الخارجية والأمن في الكنيست، زئيف إلكين من حزب الليكود اعتبر الخطوة الاستيطانية الجديدة في القدس ( ويهودا والسامرة) التي يصف بها الضفة الغربية " إن هذه الخطة ليست سوى قطرة في بحر وأنها وحدها لا يمكنها تلبية الحد الأدنى من احتياجات ضمان أغلبية يهودية في العاصمة وضمان حدود أمنية لدولة إسرائيل ".إسرائيل تجاوزت كل الحدود, فهل من ردود غيرالإدانات التقليدية التي تقف عاجزة عن ردعها؟.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى

News image

تشهد العلاقات السعودية الصينية تطوراً متواصلاً تمتد جذورها لقرابة "80" عاماً، وذلك يعود لحنكة الق...

الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات

News image

أعرب الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية السفير خالد الهباس، عن تطل...

الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة

News image

أطلقت الشرطة الجزائرية الغاز المسيل للدموع على مسيرة باتجاه مقر الرئاسة بالعاصمة ضد ترشح الر...

بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما

News image

كشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن جزء من دور بلاده في الأزمة المحتدمة بفن...

البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور

News image

الخرطوم- أعلن مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني صلاح عبد الله قوش أن الرئيس عمر حسن ...

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«أنهار العسل والحليب» لا تتدفق دائما مع الاستثمار الأجنبى..!

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| السبت, 23 فبراير 2019

    فلنبدأ هذا المقال بسؤال افتتاحى مهم: ما هى العوامل الرئيسية المفسرة لتدفق الاستثمار من ...

لقاء موسكو الفلسطيني .. يدعو للأسف

د. فايز رشيد

| السبت, 23 فبراير 2019

    في جولة جديدة لتجاوز الانقسام, واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية, جرى لقاء لكافة الفصائل الفلسطينية, ...

ضحايا العنصرية وأشد ممارسيها!

د. عصام نعمان

| السبت, 23 فبراير 2019

    يزعم اليهود، أنهم كانوا دائماً ضحايا التمييز العنصري، ولاسيما في «الهولوكوست» على أيدي الألمان ...

إدلب... لماذا التأجيل؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 فبراير 2019

    القمة التي انعقدت في 15 فبراير/شباط 2019 في سوتشي، بين رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، ...

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9785
mod_vvisit_counterالبارحة36561
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع9785
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي298666
mod_vvisit_counterهذا الشهر1090163
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65244616
حاليا يتواجد 5659 زوار  على الموقع