موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

رئيس‮ ‬جديد‮ ‬لمصر‬‬

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

هو الرئيس السابع منذ أُعلن النظام الجمهوري في مصر في يونيو 1953. كان الرئيس الأول هو اللواء محمد نجيب بحكم رئاسته مجلس قيادة الثورة، وجاء جمال عبدالناصر من بعده في 1956 بعد عزل نجيب،

وعندما توفي عبدالناصر في 1970 خلفه السادات وبعد اغتياله في 1981 تولى الدكتور صوفي أبو طالب رئاسة مصر لأيام وفقاً للدستور الذي كان ينص على تولي رئيس مجلس الشعب رئاسة الجمهورية في حالة وفاة الرئيس أو عجزه إلى أن استفتي على شخص حسني مبارك رئيساً للجمهورية في الشهر نفسه الذي اغتيل فيه السادات. دام حكم مبارك ثلاثين عاماً إلى أن أُجبر في فبراير 2011 على التخلي عن منصبه وأوكل إدارة البلاد إلى المجلس العسكري الأعلى عكس ما يقضي به الدستور الذي كان ينيط رئاسة الجمهورية برئيس مجلس الشعب أسوة بما حدث بعد اغتيال السادات، ولكن مبارك كان يدرك بالتأكيد أن الثورة لم تكن ضده كشخص وإنما ضد نظامه برمته. تولى المجلس العسكري الأعلى إدارة البلاد إلى أن أجريت الانتخابات الرئاسية الأولى بعد ثورة يناير التي أفضت إلى انتخاب محمد مرسي المنتمي لجماعة «الإخوان المسلمين» وتوليه رئاسة مصر اعتباراً من 30 يونيو 2012. انفرد «الإخوان المسلمون» بحكم مصر عاماً كاملاً لم يظهروا فيه كفاءة في الحكم، وكان إخفاق برنامج المئة يوم مدوياً، وتفاقمت الأزمات الحياتية في العام الذي لم يهتم «الإخوان» فيه إلا بمحاولة إحكام القبضة على مفاصل الدولة وزيادة نصيبهم في كعكة الاقتصاد المصري، فضلاً عن ارتكاب أفعال تعرض الأمن الوطني المصري لخطر جسيم. وبدأ التململ الشعبي يتزايد وانبثقت حركة «تمرد» من شباب مصر وجمعت عدداً من العرائض التي تدعو لانتخابات رئاسية مبكرة قدر باثنين وعشرين مليون عريضة وقررت الحركة النزول إلى الشوارع في ذكرى مرور عام على تولي الرئيس السابق السلطة لإجباره على التخلي عن منصبه والدعوة لانتخابات رئاسية جديدة، وأعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة مهلة يومين لحل الأزمة، وكانت قبل ذلك قد أعطت القوى السياسية مهلة أسبوع للتوافق فيما بينها ولم يحدث هذا ولا ذلك، فأعلن القائد العام بحضور رموز الدولة سياسياً ودينياً خريطة طريق تبدأ بعزل مرسي وتولي رئيس المحكمة الدستورية العليا رئاسة الجمهورية على نحو مؤقت على أن يعدل دستور 2012 ثم تجرى انتخابات رئاسية وتشريعية جديدة، ولم يتبق بعد تصحيح الدستور في مطلع هذا العام وانتخاب المشير عبدالفتاح السيسي لرئاسة الجمهورية، سوى إجراء الانتخابات التشريعية في سبتمبر القادم.

 

سيكون المشير عبدالفتاح السيسي هو ثاني رئيس من الرؤساء السبعة تسبقه إلى المنصب شعبية طاغية بعد جمال عبدالناصر الذي تولى رئاسة الجمهورية بنظام الاستفتاء على مرشح واحد. أما باقي الرؤساء فإما أنهم كانوا معينين كالرئيس الأول محمد نجيب والرئيس السادس المستشار عدلي منصور، أو تولوا منصبهم بحكم الدستور كالدكتور صوفي أبو طالب في أعقاب اغتيال السادات، أو أنه لم تكن لهم شعبية سابقة على وصولهم إلى منصب رئيس الجمهورية كالرئيس أنور السادات والرئيس حسني مبارك، ولذلك كان فوز السيسي في الانتخابات مفروغاً منه على ضوء القلة العددية لمعارضيه سواء أولئك الذين صوتوا لمنافسه أو أبطلوا أصواتهم احتجاجاً على ما أسموه بمسرحية الانتخابات أو قاطعوا الانتخابات أصلاً للسبب نفسه أو لما توقعوه من «حكم العسكر» أو للخصومة الثأرية بين «الإخوان المسلمين» وبين السيسي الذي أطاح في غمضة عين بالحكم الذي حلموا به قرابة تسعة عقود، أو بينهم وبين حمدين صباحي المحسوب على عبدالناصر الذي كسر شوكة «الإخوان» طيلة سنوات حكمه ليس فقط بالإجراءات الأمنية وإنما بمشروعه الوطني الذي استفادت منه الطبقات الوسطى والدنيا. ولذلك حاول خصوم السيسي ولا يزالون أن يروجوا لفكرة أن الإقبال على الانتخابات كان ضعيفاً وهي فكرة مغلوطة أصلاً لأن نسبة المشاركة في هذه الانتخابات بلغت حوالى 47% وهي لا تقل عن نسبة المشاركة في أي استفتاءات أو انتخابات جرت منذ ثورة يناير إلا في حالتي انتخابات مجلس الشعب في 2012 وبلغت نسبة المشاركة فيها حوالى 60% والانتخابات الرئاسية في السنة نفسها إذ بلغت النسبة أقل من 52% أي أكثر من نسبة المشاركة في الانتخابات الأخيرة بأقل من 5% وهو أمر مفهوم للغاية لأن الاستقطاب في انتخابات 2012 الرئاسية كان على أشده: إما حكم «الإخوان» أو الحكم المدني، ومن سوء الحظ أن ممثل التيار المدني في تلك الانتخابات كان شخصاً عسكرياً لا يمكن الادعاء بأنه كان صاحب شعبية لافتة ناهيك عن أنه كان آخر رئيس وزراء لمبارك، حتى أن كثيرين من خصوم «الإخوان المسلمين» قد صوتوا لمرسي ليس لاقتناعهم به وإنما لرفضهم منافسه. أما الانتخابات البرلمانية فلا يقاس عليها أصلاً، وأياً كانت الحسابات فقد حصل السيسي وحده في الانتخابات الأخيرة على 23 مليون صوت فيما حصل مرسي في انتخابات 2012 على حوالى 13 مليوناً وربع مليون صوت وحصل منافسه أحمد شفيق على 12 مليوناً وثلث مليون صوت، أي أن السيسي حصل وحده تقريباً على عدد من الأصوات يكاد يماثل ما حصل عليه مرشحا الرئاسة معاً في انتخابات 2012. ولذلك ليت المشككين في شرعية السيسي يتفرغون لمحاولة المبادرة بأفكار مفيدة تنفع في إعادة بناء الوطن. وسيواجه الرئيس السابع دون شك تحديات هائلة تنبع من التوقعات المتزايدة من مؤيديه المتحمسين الذين يرون فيه الشخص الوحيد القادر على إنقاذ الوطن بالسهولة نفسها التي أنقذه بها من حكم «الإخوان»، وليس هذا بالأمر اليسير، فهناك أولاً تحدي الإرهاب الذي لا يمكن أن يكتمل النصر فيه بالإجراءات الأمنية وحدها، وإنما لابد من خطوات اجتماعية واقتصادية وعدالة ناجزة، وعندما تتم هذه الخطوات ستبدأ مصر في التقاط أنفاسها وإعادة البناء. وهناك ثانياً التحديات الخارجية التي يبرز من بينها ضرورة التحسب لأمن مصر الوطني على صعيد الجوار العربي سواء مع فلسطين أو ليبيا أو السودان، والعمل على تعزيز العلاقات المصرية- العربية وإعادة بناء المكانة المصرية في الوطن العربي على أسس سليمة، وأخيراً وليس آخراً ترسيخ التوازن في علاقات مصر الدولية. ويحدو الأمل الشعب المصري في أن رئيسه الجديد سيكون عند حسن الظن به وثمة شعوب عربية أخرى تشارك الشعب المصري هذا الأمل، فعسى أن يكون جميع الأطراف على مستوى التحديات الراهنة.

 

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

أربعينية «كامب ديفيد»

عبدالله السناوي

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  ران صمت كامل على اجتماع مجلس الأمن القومي المصري الذي دعا إليه الرئيس أنور ...

نتنياهو جبان ومخادع

د. فايز رشيد

| السبت, 15 سبتمبر 2018

    «نتنياهو جبان».. هذا ما كتبه وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري في مذكراته التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4363
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع106379
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر618895
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57696444
حاليا يتواجد 2380 زوار  على الموقع