موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي:: أمير الكويت يفتتح مؤتمرا دوليا لمكافحة الفساد ::التجــديد العــربي:: وزير الخارجية المصري يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: «أرامكو السعودية» تستحوذ بالكامل على «أرلانكسيو» ::التجــديد العــربي:: مصر: ارتفاع صافي الاحتياطيات النقدية الأجنبية إلى 42.5 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: تشكيليون: منيرة موصلي «حالة خاصة».. أضاءت بألوانها عتمة الحياة ::التجــديد العــربي:: مهرجان «أفلام السعودية» ينطلق في الدمام بمارس ويبدأ في استقبال المشاركات ::التجــديد العــربي:: «معرض جدة»: يخطو إلى الأمام... ويمزج ما بين كتاب وفنون تصويرية ::التجــديد العــربي:: فيتامينات ضرورية للراغبين في الإقلاع عن التدخين ::التجــديد العــربي:: تحديد 2 مارس موعدا لمواجهة كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة ::التجــديد العــربي:: منتخب فلسطين يتعادل مع الأردن ويحافظ على آماله الضعيفة في كأس آسيا ::التجــديد العــربي:: الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله ::التجــديد العــربي:: مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن ::التجــديد العــربي:: الشرطة الفرنسية: توقيف 43 شخصا في احتجاجات "السترات الصفراء" في باريس ::التجــديد العــربي:: مقتل وجرح فلسطينيين برصاص الاحتلال ::التجــديد العــربي:: انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل رجلي إطفاء ويصيب العشرات ::التجــديد العــربي::

هل ستنقذ بوديستا نظام المالكي؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

من الاخبار التي تستحق العودة اليها لأهمية توقيتها وربما انعكاسها على نتائج الانتخابات العراقية، حقيقية كانت ام مزيفة، هو قيام نظام نوري المالكي بتجديد عقد علاقات عامة، بقيمة مليون دولار، ولمدة سنة واحدة، مع مجموعة بوديستا الامريكية للعلاقات العامة وذلك حسب الصيغة الرسمية المعلنة للخبر، ﻠ“تعزيز فهم الولايات المتحدة لأولويات واهتمامات الحكومة العراقية”.

 

يهدف العمل، الذي سيستمر طوال عام 2014، إلى “تعزيز أهداف اتفاقية الإطار الاستراتيجي” وتسهيل الحوار مع الكونغرس الأمريكي وإدارة أوباما. سوف تطور “بوديستا” خطة للعلاقات العامة والاتصالات الاستراتيجية وكذلك خدمات اخرى، وتقدم للعراق تقارير مكتوبة شهريا لتلخيص جهودها ومسار تقدمها في تحقيق اهداف الحكومة العراقية. سيكون لقمان عبد الرحيم الفيلي، سفير النظام في الولايات المتحدة، ممثلا للعراق لدى الشركة ومقرها واشنطن. ويقوم العراق، بالاضافة الى قيمة العقد، بتسديد فاتورات الاعلانات والدعوات وحضور الامسيات والاتصالات التي تجريها الشركة لصالح النظام مما يعني ترك بند المصروفات الاضافية مفتوحا حسب “نزاهة” الطرفين.

النقطة المهمة التي يجدر الانتباه اليها في توقيع العقد مع شركة بودستا للعلاقات العامة هي توقيت التوقيع والذي تم قبل 20 يوما تقريبا من الانتخابات البرلمانية بالعراق. الا يعني هذا التوقيت ان نوري المالكي اما واثق من فوز كتلته “دولة القانون” في الانتخابات، بعد تحييد المناطق الساخنة القديمة في وسط وشمال البلد عبر حملات متكررة وتعريض مدن الأنبار وقرى متعددة في المحافظات الأخرى للحصار أو القصف أو التهجير وتأجيج الاصطفاف الطائفي مرة أخرى، او انه يأمل في حال تخلي حلفائه عنه الى بيع نفسه بصورة “مغرية” للادارة الامريكية عبر شركة العلاقات العامة وتهديد حلفائه بملفات الفضائح على اختلاف مستوياتها، ومن خلال الاستفادة من التسويف الطويل بتأجيل الاعلان عن النتائج ومن ثم التسويف بتشكيل الحكومة كما حدث في انتخابات 2010؟

يبدو ان توقيت توقيع العقد مع بودوستا ضروري لبقاء المالكي وحزب الدعوة والا لم توقيع العقد من قبل حكومة على وشك انتهاء الصلاحية؟ وما هي هذه الشركة وما الذي ستقوم به لتستحق عقدا كهذا؟

تأسست شركة “بودستا” للعلاقات العامة عام 1988 من قبل الاخوين جون وتوني بودستا. كلاهما من مؤيدي الحزب الديمقراطي ويعمل جون كمستشار للرئيس اوباما بينما يتفرغ توني لادارة شركة بودستا التي تعتبر واحدة من اكثر شركات الضغط (اللوبي) تأثيرا بواشنطن. وقد واصلت الشركة عملها على الرغم من اعلان اوباما، اثناء حملته الانتخابية، رغبته في وضع حد لسيطرة او تغلغل شركات العلاقات العامة وسياسة اللوبي الذي تمارسه على الادارة الامريكية لتثبيت او تغيير سياستها محليا وعالميا.

فيما يخص النظام العراقي يعتقد توني بان مشكلة النظام مع ادارة اوباما بدأت حين لم يتم الاتفاق حول تمديد حصانة القوات الامريكية المقاتلة وفق الاتفاقية الامنية التي تم توقيعها مع ادارة بوش في عام 2008. المعروف ان عدم موافقة نظام المالكي لم تكن ناتجة عن رغبته في التخلص من قوات الاحتلال بل بسبب مزايدات القوى الأخرى المشاركة بسلطة الاحتلال التي أستوعبت النقمة الشعبية والسياسية وهي النقمة التي تعاظمت جراء سلسلة من المجازر التي ارتكبتها قوات الاحتلال في أنحاء العراق وجرائم القتل على السيطرات وكلها مشمولة بالحصانة من العقاب، وأغلبها نشرت ويكيليكس توقيتها الرسمي في وقت مفاوضات الحصانة تلك.

فما الذي ستفعله شركة بوديستا لتبييض وجه نظام المالكي او شخصه وحزبه ليصبح بضاعة مرغوبة واعادة تدويرها للاستهلاك، وان انتهت مدة صلاحيتها؟ وما هي نسبة نجاح توني بوديستا خاصة وانه هو من يقدم نفسه في موقعه الالكتروني، تحت شعار: “كثيرون في واشنطن يقولون لك ما يحدث لك الآن. بوديستا تساعدك على تغيير النتائج”؟

لشركة بوديستا قصص نجاح متعددة على مستوى امريكا خاصة في تسويق الشركات الاحتكارية الكبرى، بدءً من شركات النفط الى صناعات التسلية. كما عملت على مستوى الدول كما في البانيا واوكرانيا. وتعتمد في نجاحاتها على موظفيها ومستشاريها من دبلوماسيين وساسة سابقين في الادارة الامريكية، ممن يعرفون كيف تدار الامور ومتى وأين.

ولكن، ماذا عن التعامل مع العالم العربي؟ لبوديستا سمعة اقرب ما تكون الى سمعة أمريكا في البلاد العربية. فهي قريبة من الحكام وبعيدة عن الشعوب. وافضل مثال على ذلك علاقة الشركة بنظام حسني مبارك بمصر. حيث وقع النظام عقدا مع شركة بوديستا وست شركات علاقات عامة اخرى، حماية لمصالح النظام وللمحافظة على دفع الادارة الامريكية لميزانية الجيش المصري البالغة ما يقارب المليار ونصف دولار سنويا. وكثفت الشركات عملها تزامنا مع تصاعد حركات الاحتجاج الجماهيرية الداعية الى اسقاط النظام. وكانت بوديستا قد وقعت عقدها مع النظام المصري عام 2007 باجر يزيد على المليون دولار سنويا بالاضافة الى المصاريف الاخرى. وانصب عمل شركة بوديستا على تقوية علاقة النظام المصري العسكرية بامريكا ومتعاقدي الاسلحة الكبار حسب مجلة “صالون” الامريكية المعروفة في 28 كانون الثاني/ يناير 2011.

والمفارقة هي كيف يقوم نظام المالكي بالسير على ذات الطريق الذي قاد حسني مبارك الى التمدد متظاهرا بالمرض وهو يرتدي نظارات شمسية في قفص الاتهام. فالعقد مع شركة بوديستا هو بذات القيمة والهدف هو ذاته. ان يتم تحسين صورة نظام المالكي لدى السيد ضد الشعب. انه الدور الكلاسيكي الذي تحدث عنه الناشط الحقوقي والمغني الامريكي الاسود هاري بيلفانتو عندما وصف دور وزير الخارجية الامريكي الاسود كولن باول في شن الحرب على العراق، قائلا بانه دور العبد الذي يريد ارضاء السيد على حساب بني جلدته، لكي يرضى عليه السيد ويرفعه الى منصب رئيس الخدم في بيت السيد.

الجدير بالذكر ان توقيع العقد مع شركة بوديستا أو على الاقل الاعلان عنه رسميا قد تم يوم 9 نيسان/ ابريل وهو ذات اليوم الذي تم فيه احتلال بغداد وهو ذات الشهر الذي جرت فيه الانتخابات الحالية. مما يعني ان النظام الحالي برئاسة نوري المالكي واثق من ان “التغيير” نتيجة الانتخابات لن يحدث. و“التغيير” لمن لا يعرف، مصطلح يستخدمه، بكثرة، هذه الايام، خصوم المالكي في العملية السياسية التي أنشأها الاحتلال وهم ليسو أقل فسادا أو جرما منه ومن نظامه، للتضليل الاعلامي حول طبيعة الحكومة المقبلة.

وهذا التغيير، أن حدث فلن يعدو الا التسابق في ذات السياسات المبنية على هدر ونهب الثروة الوطنية والتلاعب الأقليمي وابقاء أغلب الوجوه في مناصبها. ان النظام بهيكليته الحالية المبنية على الطائفية والفساد سيبقى مسلطا على عنق العراق لسنوات مقبلة، ما لم يحدث تغيير حقيقي نابع من حركة جماهيرية تزيح الساسة الذين ساروا خلف دبابات الاحتلال، الذين تزودهم شركات العلاقات العامة الامريكية المقربة من سلطة المحتل باقنعة تمدد فترة بقائهم في السلطة ولو الى حين.

 

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد

News image

كشف القيادي في حركة فتح، عزام الأحمد، عن زيارة قريبة للرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى...

ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست"

News image

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن شكه في أن يعيد الاتحاد الأوروبي التفاوض على اتف...

الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين

News image

أعلنت المملكة الأردنية عن موافقتها على طلب الأمم المتحدة استضافة عمّان اجتماع حول اتفاق تبا...

ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير

News image

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم في رسالة إلى الفرنسيّين إلى المشاركة في نقاش وطن...

الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله

News image

"انا لله وإنا اليه راجعون، إنتقلت إلى رحمة الله الفنانة التشكيلية السعودية ‎منيرة موصلي، ومو...

مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

"انقسام" و"جواسيس"... تأمُّلات في سوريالية مرحلة!

عبداللطيف مهنا

| الخميس, 17 يناير 2019

  كنا في أيام خوالٍ نحذّر من أن تغدو الخيانة في ساحتينا الوطنية والقومية مجرَّد ...

«الكلمات المتقاطعة» في استباحة الضفة

عوني صادق

| الخميس, 17 يناير 2019

  منذ مطلع شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وتحديداً بعد تنفيذ الشهيد أشرف نعالوة، عملية ...

قلتم... وقلتم... وسَكَتُّم، وعند خراب مالطا، لنزع الشرعية والأهلية عنه تناديتم!

د. أيوب عثمان

| الخميس, 17 يناير 2019

قبل انتهاء ولايته بشهر أو نحوه، استمر تلفازكم الرسمي في وضع ساعة ظلت عقاربها تتح...

عباس وحماس ومجموعة اﻟ«77 + الصين»

عريب الرنتاوي

| الخميس, 17 يناير 2019

تسلّمت فلسطين رئاسة مجموعة اﻟ«77 + الصين» من مصر يوم أمس، في سابقة هي الأ...

سورية … ماذا مهمة بيدرسون وماذا عن تعقيدات مسار جنيف !؟

هشام الهبيشان | الاثنين, 14 يناير 2019

    بالبداية ، من الطبيعي ان يبدأ المبعوث الأممي الجديد لسورية الدبلوماسي النرويجي جير بيدرسون ...

في المواطنة الحل

د. حسن مدن | الاثنين, 14 يناير 2019

    في الأنباء أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز شارك شخصياً في مسيرة جرت ...

فتح وحماس وطيّ صفحة المصالحة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 14 يناير 2019

    للأسف الشديدة, وصلت لغة الانتقادات والأخرى المضادة, كما الإجراءات العقابية وردود فعل كل من ...

سودانُ الزوبعة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 14 يناير 2019

    ما من أحدٍ متمسّك بالمبادئ الوطنيّة والقوميّة يقْبَل أن يكون السودان ساحةً جديدةً لفوضى ...

أحاديث يناير.. عودة إلى نظرية الـ «ستين سنة»

عبدالله السناوي

| الأحد, 13 يناير 2019

    تقول رواية متواترة إن الطالب جمال عبد الناصر لعب دور «يوليوس قيصر» في مسرحية ...

ذاتَ زَمَن في الأندلس.. مرآةُ الماضي وسيفُ الحاضر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 12 يناير 2019

    لا يمكنك بحال من الأحوال، أن تتفلَّت من تأثير حدث ضاغط يستثير يجرحك في ...

الثمن الباهظ للغباء !

د. سليم نزال

| السبت, 12 يناير 2019

  لم اعد اذكر اسم المؤرخ البريطاني الذى اعتبر ان تاريخ البشر هو تاريخ من ...

أين كنا وكيف أصبحنا؟

محمد خالد

| السبت, 12 يناير 2019

  السؤال الصاعق: أين كنا وكيف أصبحنا؟ * أين كنا؟   العروبة هي حاضنة الحضارة التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15097
mod_vvisit_counterالبارحة41055
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع15097
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر962391
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63566788
حاليا يتواجد 3608 زوار  على الموقع