موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فيلم "جوسكا لا غارد" (حتى الحضانة) للمخرج كزافييه لوغران حول العنف الزوجي الفائز الأكبر في حفلة توزيع جوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية للعام 2019 ::التجــديد العــربي:: عائدات السياحة التونسية تقفز 40 في المئة خلال 2018 ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يغادر إلى مصر في زيارة رسمية و ينيب ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب ::التجــديد العــربي:: العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو يعقد مهمة يوفنتوس بفوزه 2-0 ::التجــديد العــربي:: الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات ::التجــديد العــربي:: هل تسهم بكتيريا الأمعاء في زيادة وزنك؟ ::التجــديد العــربي:: الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة ::التجــديد العــربي:: بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما ::التجــديد العــربي:: البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور ::التجــديد العــربي:: اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي::

«يا سواسبولُ سلامُ.. وهيامٌ وغرامُ»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

«يا سواسبولُ سلامُ، لا يَنَلْ مجدك ذامُ». هكذا استّهل الشاعر العراقي محمد مهدي الجواهري قصيدة «سواسبول» التي نشرتها صحيفته «الرأي العام» في 7 يوليو عام 1942 «حين اشتداد المعارك الضارية في سواسبول،

القاعدة البحرية السوفييتية الشهيرة خلال الحرب العالمية الثانية». وكتَبَ الجواهري اسم المدينة «سواسبول» بدلا من «سيفاستوبول» للضرورة الشعرية! والجواهري كالمتنبي رأى الضرورات التي لا يراها الآخرون. «يا سواسبولُ ووجهُ الدهر يَصحو ويُغامُ. مرَّ عامٌ كل يومٍ منهُ في التاريخ عامُ. كُلُّ آنٍ يسأل العالمُ: ماذا يا عِصامُ»؟

 

و«ماذا يا عصامُ» فعلته الثورة، والتي رحّب بها بوروز، الرئيس التنفيذي للوحدة الأوروبية، واعتبرها صفحة جديدة في دول المجموعة الأوروبية الثماني والعشرين، التي أثقلها الكربُ الاقتصادي، وتزايد شك الرأي العام بأهداف الوحدة الأوروبية؟ «وبعد مرور ثلاثة أشهر واستمرار الأوكرانيين الموالين لأوروبا بالتظاهر، يجد المنتصرون بلدهم مهدداً بالتقسيم من جانب روسيا، والاحتجاجات جلبت الحكاية القديمة من جديد؛ الحرب الباردة التي كل ما ستفعله تشديد انقسامات أوروبا، فيما تكشف الهوة ما بين الطموحات العالية والواقع الفظ للجيوساسات التي يمارسها بوتين». هذه حصيلة تقرير مراسل «نيويورك تايمز» في بروكسيل في ختام قمة المجموعة الأوروبية الأسبوع الماضي. «قمة الأمن النووي» في لاهاي التي أعقبتها لم تنزل العقوبات المتوقعة بروسيا، واكتفت بوقف عضويتها في «مجموعة الثمانية»، وهي «نادي النخبة بالمقارنة مع عمل مجموعة العشرين التي تحتفظ روسيا بعضويتها»، حسب وزير الخارجية الروسي.

والقمتان لم تسفرا عن خارطة طريق لخفض الاعتماد على الغاز الروسي، الذي «يحدُّ بشكل فعال من استقلالية أوروبا». قال ذلك رئيس وزراء بولندا، ووعد قبيل القمة بالتحدث «مع ميركيل بشكل صريح تماماً، وسأوضح لها أن سياسات المناخ والغاز الطبيعي تهدد أمن واستقلالية عموم أوروبا». وكما يقول المثل الألماني «لابد أن يكون البط بولندياً، فهو لا يتوقف عن الزعيق تاك تاك تاك». و«تاك» تعني «نعم» بالبولندية، و«تاك» ألمانيا تحصل على ثُلث غازاتها من روسيا، و«تاك» بولندا 91 في المائة من غازاتها من روسيا، ولتوانيا 92 في المائة، وسلوفاكيا 98، وبحساب أسعار شراء الغاز الروسي تحتل ألمانيا المرتبة الأولى ﺑ103 مليارات دولار، وبعدها هولندا ﺑ99 ملياراً، وبولندا ﺑ20 ملياراً. (يوروستات- خدمات معلومات التجارة العالمية).

ومشكلة أوروبا مع روسيا أكبر من الغاز الروسي الذي تدّعي دول الوحدة أن حاجتها إليه تحدُّ «قرارات ينبغي اتخاذها ضدها لضّمها أراضي أوكرانيا». مشكلة أوروبا مع روسيا مشكلتها مع نفسها، ومع قارة آسيا. فروسيا «بيضة القبان» في القارتين؛ أنّى تميلُ يميلُ القُبّان، هكذا منذ تأسيس دولة «روسيا كييف» في القرن العاشر الميلادي، وأفضل من يفهمها جارتها ألمانيا التي خاضت ضدها حربين عالميتين مهلكتين، قُتل في الثانية منهما 26 مليون روسي، وهو رقم لا مثيل له في التاريخ، ولا يدرك حجمه الفادح سوى القاتل والقتيل. وكما يقول دوستوييفسكي «المعاناة هي الأصل الوحيد للوعي». ولم يعِ العالم بعدُ معاناة الروس من انهيار الاتحاد السوفييتي، الذي قام أصلا للحيلولة دون انهيار الإمبراطورية الروسية القائمة منذ قرون. وروسيا اليوم كبطل رواية تولستوي «الحرب والسلام» وقد استعاد وعيه بعد المعركة فوجد نفسه حياً: «ها أنا حيٌ، وهذا ليس خطأي، وعليّ إذن أن أمضي بأحسن ما أستطيع دون أن أؤذي أحداً حتى يحل الموت».

و«قبل أن ننتقد الرئيس الروسي، على الغرب أن يُقرّ بتاريخ خياناته لروسيا»، ذكر ذلك الكاتب البريطاني جيفري ويتكروفت في «الجارديان» وتحدث عمّا ارتكبه الغرب منذ انهيار الاتحاد السوفييتي قبل أكثر من 20 عاماً: «كل ما يمكن تصوره من أخطاء في التعامل مع روسيا. واعتُبرت أي محاولة لروسيا لحماية مصالحها القومية استفزازاً، بينما الاستفزاز جاء من الغرب». وتساءل ويتكروفت ما إذا «كان الروس هم الذين غزوا باريس عام 1812»، في إشارة إلى غزو نابليون روسيا، و«ما إذا كان الروس هم الذين غزوا برلين عام 1941»، في إشارة إلى الاجتياح الألماني لروسيا. وندّد بما سماه «غباء الناتو» في التوسع نحو الشرق منذ التسعينيات. «ورغم وعد بوش الأب لجورباتشوف بأن لا تُلحق بلدان المعسكر الشرقي بالناتو، فعل ما هو أسوأ من ذلك؛ ألحَق دول البلطيق السوفييتية بالناتو».

والآن أكبر أخطاء ألمانيا حساباتها الخاطئة لقوة روسيا، حسب هيلموت كول، المستشار الألماني السابق، الذي صرّح لأوسع صحف ألمانيا انتشاراً، وهي «بيلد»، بأن «أخطاءً جسيمة ارتكبت في السياسة تجاه أوكرانيا». واعترف كول ضمنياً بالتحكم بسير الأحداث في أوكرانيا، حين قال: «متابعة مزاج الثورة في أوكرانيا لم يكن ذكياً، ومثله عدم الحساسية في التعامل مع الجار الروسي، وخصوصاً مع بوتين». وأضاف: «لا نستطيع نسيان أن الحرب ليست سياسة».

و«من دون معرفة مَنْ أكون، ولماذا أنا هنا، فالحياة مستحيلة»، قال ذلك تولستوي، وعلى أوروبا الغربية أن تعرف من تكون في تعاملها مع روسيا، وكذلك مع الصين، وبلدان المسلمين؛ إما إمبريالية، أو متحضرة، ولا يمكن أن تكون الاثنين معاً، كما فعلت وتفعل في العراق، وأفغانستان، وباكستان، وليبيا، وسوريا، واليمن، ولبنان، وقبل وبعد كل شيء فلسطين. لا يمكن أن يمضي الغربُ في تدمير الدول والشعوب ثم ينشئ صناديق خيرية لإعادة بنائها، ويلقي باللوم على القتلة واللصوص الذين سلّمهم مصائر هذه البلدان.

في وسط روسيا، حيث مركز خطوط السكك الحديد التي تربط روسيا الأوروبية، وسيبريا، والقوقاز، وأوكرانيا، تقع مدينة «فورونيش»، وفي جامعتها تمثال نصفي للجواهري، أقامه «مركز الدراسات العراقية الروسية». ومفاجأة المركز الذي يرأسه الأكاديمي العراقي ضياء نافع، أن يحمل مخطوطة قصيدة «سواسبول» إلى الكرملين، ومعها مجموعة رسوم الفنان ضياء العزاوي لقصائد الجواهري، تحمل توقيع الجواهري نفسه. و«بالله عليكم توقفوا لحظة، كُفّوا عما تفعلونه، وانظروا حولكم». قال ذلك تولستوي. ولو توقفنا، ونظرنا حولنا سنجد أجمل نساء العالم في أوكرانيا، وأحكي عن معرفة، فقد درستُ مع الأوكرانيات في جامعة «بطرسبرغ»، وسافرتُ معهن إلى «كييف»، وصيّفْتُ على سواحل البحر الأسود في شبه جزيرة القرم، وأبحرتُ مرتين من ميناء أوديسا جنوب أوكرانيا بباخرة روسية عبر موانئ البحرين الأسود والمتوسط إلى الإسكندرية، وبيروت. ولا أعني أن العراقيات ونساء العرب أقل جمالا من الأوكرانيات، لا، فمع تقدم المعرفة نعرف أن ليس هناك أجمل من جميع نساء العالم. «يا سواسبولُ؛ سلامُ، وهيامٌ وغرامُ. وتسابيحٌ تُغنًّي بكِ ما غنّى حمامُ. يا سواسبول سينجابُ من الشرِ قُتامُ. وستستيقظُ أجيالٌ على الذُل نيامُ».

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى

News image

تشهد العلاقات السعودية الصينية تطوراً متواصلاً تمتد جذورها لقرابة "80" عاماً، وذلك يعود لحنكة الق...

الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات

News image

أعرب الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية السفير خالد الهباس، عن تطل...

الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة

News image

أطلقت الشرطة الجزائرية الغاز المسيل للدموع على مسيرة باتجاه مقر الرئاسة بالعاصمة ضد ترشح الر...

بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما

News image

كشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن جزء من دور بلاده في الأزمة المحتدمة بفن...

البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور

News image

الخرطوم- أعلن مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني صلاح عبد الله قوش أن الرئيس عمر حسن ...

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«أنهار العسل والحليب» لا تتدفق دائما مع الاستثمار الأجنبى..!

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| السبت, 23 فبراير 2019

    فلنبدأ هذا المقال بسؤال افتتاحى مهم: ما هى العوامل الرئيسية المفسرة لتدفق الاستثمار من ...

لقاء موسكو الفلسطيني .. يدعو للأسف

د. فايز رشيد

| السبت, 23 فبراير 2019

    في جولة جديدة لتجاوز الانقسام, واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية, جرى لقاء لكافة الفصائل الفلسطينية, ...

ضحايا العنصرية وأشد ممارسيها!

د. عصام نعمان

| السبت, 23 فبراير 2019

    يزعم اليهود، أنهم كانوا دائماً ضحايا التمييز العنصري، ولاسيما في «الهولوكوست» على أيدي الألمان ...

إدلب... لماذا التأجيل؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 فبراير 2019

    القمة التي انعقدت في 15 فبراير/شباط 2019 في سوتشي، بين رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، ...

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27588
mod_vvisit_counterالبارحة35888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع289693
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1071405
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65225858
حاليا يتواجد 3187 زوار  على الموقع