موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

لا يا أردوغان .. الشيعة ليسوا مما تصفون

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أخرج رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان أسوأ ما يمكن ان يخرج به زعيم في العالم الاسلامي وأين؟ في بلد نظامه علماني، وتعاقب قوانينه على مثيري النعرات الدينية والمذهبية.

 

قبل أيام، وفي لقاء على قناة "24" أجراه معه رئيس تحرير صحيفة "ستار" المؤيدة لـ"حزب العدالة والتنمية" مصطفى قره علي أوغلو، قال أردوغان بالحرف الواحد "لجماعة فتح الله غولين ثلاث خصال: لديهم التقية ولديهم الكذب ولديهم الافتراء. ومحصلة هذه الخصال الثلاث الفتنة والفساد. وهذه تسري أيضا على الشيعة".

لسنا في معرض الدفاع عن جماعة فتح الله غولين فهم في معركة مفتوحة ومصيرية مع جماعة أردوغان منذ 17 كانون الأول الماضي، ولديهم مجموعة من أكبر كتّاب تركيا ومفكريها يتولون حرباً عقائدية ومفاهيمية ضد "العدالة والتنمية" وممارساته. ويمكن لمثل هذا الاتهام لجماعة غولين أن يمر على انه معركة سياسية، وهو كذلك، لكن أن يقحم أردوغان الشيعة في هذا المجال ويصفهم بكل هذه النعوت وفي لحظة يبدو فيها على تقارب مع ايران، فهو الأمر الذي لا يخطر على بال أي متابع أن زعيماً لدولة إسلامية، وليس مجرد سياسي أو مفكر، يمكن أن يخرج بمثل هذا الموقف، الذي أقل ما يقال فيه إنه غير مسؤول، بل مثير للفتن داخل تركيا، وتعاقب عليه المادة 216 من قانون العقوبات التركي في حال التحريض على الكراهية والعداوة أو التحقير، وفي منطقة الشرق الأوسط وفي العالم الإسلامي كأنه لا مشكلة لأردوغان وحزبه سوى مع الشيعة.

يتساءل المرء: كيف يمكن لأردوغان الغارق حتى أذنيه بحرب وجودية مع فتح الله غولين، ولا يدري كيف ينقذ نفسه من فضائح الفساد التي تتلبسه، أن يتذكر الشيعة في معرض الهجوم على غولين؟ والجواب بالطبع محير، لكنه بنظرنا بسيط، وليس سوى العقل الباطني الذي يتحرك كلما اشتدت جرعة الكراهية والعنصرية والفتنوية.

وما يصف به أردوغان الشيعة من صفات ليس سوى الصفات التي يمكن أن يوصف به موقفه من إثارة للفتن والإفساد بين المسلمين، وهو موقف أبعد من أن يكون محدوداً بمحاولة رخيصة لكسب بعض الأصوات السنية الإضافية عشية الانتخابات البلدية في 30 آذار الحالي، بل هو موقف تعوزه أولا المعرفة والدراية عن حال الشيعة وعقيدتهم وتاريخهم. وهي مشكلة معرفية في ذهنية "العدالة والتنمية" تطال كل قياداته، وليس فقط أردوغان حيث نشر الحديث كاملاً على موقع رئاسة الحكومة وموقع "العدالة والتنمية".

ولو افترضنا وجود شرط المعرفة، فهو موقف تعوزه ثانيا بل أولا وأخيرا الحكمة والعقلانية. اذ ما نفع أن تنال 40 أو 50 أو حتى 90 في المئة من الأصوات في انتخابات نهاية الشهر الحالي، عندما تتجوف منظومة القيم من مبادئها وأخلاقياتها، وهي أساس نهضة الأمم كما قال أحمد شوقي في بيته الشهير.

لقد دعا اتحاد علماء الدين الجعفريين (الاسم الذي يطلق في تركيا على الشيعة) والجمعية الجعفرية في تركيا في مؤتمر صحافي مشترك أردوغان إلى الاعتذار الفوري، وهو أضعف الإيمان، لأن مثل هذا الكلام يهدد الوحدة الوطنية، ويدخل تركيا والمنطقة العربية والإسلامية في فوضى الصدامات المذهبية، كما جاء في البيان.

لقد تصرف أردوغان على قاعدة "يا رايح أكثر الملايح"، وعلى قاعدة "أنا الغريق فما خوفي من البلل". لكن ثمن ذلك سيكون المزيد من إراقة الدماء وإضعاف المسلمين والكثير من خراب الديار، ما يستدعي تحرّكات عاجلة لقطع الطريق على هذا السيناريو الفتنوي الكارثي الآتي من بلاد الأناضول.

 

د. محمد نور الدين

أكاديمي وكاتب لبناني متخصص في العلاقات العربية التركية

 

 

شاهد مقالات د. محمد نور الدين

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم49172
mod_vvisit_counterالبارحة52662
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع101834
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر883546
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65037999
حاليا يتواجد 4135 زوار  على الموقع