موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

المبادئ لا ترحل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مع حلول شهر مارس من كل عام تعاودني حالة الشجن التي لازمتني منذ استشهاد القائد عبد المنعم رياض رئيس أركان القوات المسلحة المصرية عقب هزيمة يونيو على خط النار مع إسرائيل في التاسع

من مارس عام 1969، وكلما اقترب ذلك اليوم يشتد بى الحنين إلى ذلك القائد العظيم، وفي يوم استشهاده نفسه تضيع قدرتي على السيطرة على مشاعري كلما شاهدت اللقطات النادرة التي تعرضها الفضائيات المصرية عن الراحل العظيم وكانت ملامح الرجل جادة صارمة ولا أذكر أنني رأيت له يوما صورة أو لقطة وهو يبتسم لكن وجهه كان يشى مع ذلك بود وحنان لافتين، وعندما شاركت في وداعه في جنازة رسمية شعبية مهيبة وعلمت أن عبد الناصر يتقدم موكبه غير مبالٍ بإصرار الجهات الأمنية على خطورة هذه المشاركة في مناسبة لا يمكن تأمينها أصلا، وأدركت ساعتها أنه يدرك قيمة الرجل ومعنى استشهاده على هذا النحو، وعندما سمعت أصوات نحيب وولولة وهتافات تأتى من أعلى وتكاد تطغى على أصوات المشاركين في الموكب نظرت إلى الأعلى فإذا بكل شرفات ونوافذ بنايات شارع طلعت حرب تمتلئ بكتل بشرية يصر كل فرد فيها على أن يلوح للشهيد العظيم أو يهتف له بمشاعر الحب والعرفان. تيقنت في تلك اللحظات وكنت في ريعان شبابي أنتظر تخرجي في الجامعة بعد شهور ــ أن الشعب المصري يدرك معنى التاريخ وأن لديه قدرة لافتة على أن يفرق بين العارض والأصيل. كرر هذا الشعب سلوكه هذا بعد سنة ونصف عندما ودع قائده التاريخي جمال عبد الناصر بل لقد كرره بعد عقود عندما امتلأت الشوارع والشرفات في الساعات الأولى من صباح يوم انتقال تمثال رمسيس الثاني من ميدان رمسيس إلى المتحف المصري الكبير.

في هذه السنة استبقنى إلى الذكرى الباقية لاستشهاد عبد المنعم رياض رحيل المناضل البارز الصلب عزازى على عزازى فزادنى شجنا على شجن. لم تربطني بالراحل الكريم علاقة شخصية إلا في الشهور الأخيرة من حياته، لكنه فرض نفسه على وعيي السياسي بنضاله الدءوب في حركة المعارضة ضد نظام مبارك. لم يترك وسيلة في هذا الصدد إلا والتمسها، فهو عضو لجنة تنسيق حركة «كفاية» التي اعتبرها المقدمة الأولى من مقدمات ثورة 25 يناير، وقد امتدت عضويته في هذه الحركة ما بين سنتى 2005 و2010، وهو عضو ائتلاف المصريين من أجل التغيير، عضو مؤسس لـ«المجلس القومي للثقافة القومية» وعضو «لجنة الدفاع عن الثقافة الوطنية» وعضو «أمانة مؤتمر أدباء مصر»، وهو إعلامي بارز له مشاركته الواعية في البرامج الإذاعية والتليفزيونية وكذلك في الصحافة المصرية حيث عمل في صحف «الجمهورية» و«العربي » و«الموقف العربي » و«الكرامة» التي تولى رئاسة تحريرها وجعلها صحفا لا ينكر دورها في حركة معارضة النظام السابق. كتب في الأدب والرواية اتساقا مع تخصصه الأكاديمى، فهو خريج كلية الآداب بجامعة الزقازيق لكنه تجاوز ذلك إلى الكتابة في التاريخ والسياسة: «تعريب التاريخ العربي » و«الناصرية» «تجاوزتنا أم تجاوزناها؟».

•••

عندما تفجرت الثورة في الخامس والعشرين من يناير 2011 كان طبيعيا أن يكون «عزازى» في طليعتها المتقدمة فهو صاحب تاريخ ناصع في حركة المعارضة التي مثلت مرحلة أساسية في التمهيد للثورة. وقع على نبأ اختياره محافظا للشرقية في عهد الثورة وقعا جميلا، وغمرنى شعور بالتفاؤل بالمستقبل، فها هو مناضلنا الثوري الصلب يتولى موقعا تنفيذيا بارزا ويصبح المسئول التنفيذي الأول في المحافظة التي شهدت مولده، وهو فيما أعلم أول محافظ «ثورى» منذ أربعين عاما على الأقل، لكن الوقع الأجمل كان لاستقالته فور تأكد انفراد «الإخوان المسلمين» بالسلطة، كان تفسيره الواضح أنه ليس بمقدوره أن يتعامل معهم. تأملت ساعتها في الفارق بينه وبين «أصحاب فيرمونت» الذين توهموا إمكانية التوصل إلى ميثاق أو حتى كلمة شرف مع المرشح الرئاسي الإخوانى آنذاك: نبايعك وتعدنا بالالتزام بمطالب الثورة وكانت في موقفهم هذا طيبة لا تغتفر على ضوء الخبرة التاريخية لحركة «الإخوان المسلمين»، لكن عزازى رجل مبادئ قبل أن يكون رجل حركة سياسية. كان بمقدوره أن يمالئهم، وكان بإمكانه أن يقول ما قاله كثيرون قبله وضعتهم مناصبهم في تعارض مع ما عرف عن مبادئهم: لنحاول فإذا أخفقنا تركنا، وعادة ما كانت المبادئ تتسرب من بين أصابعهم بالتدريج، لكن عزازى ليس من هؤلاء غادر المنصب من فوره وعاد مرفوع الرأس إلى موقعه البارز في النضال الشعبى.

•••

كانت آخر مرة التقيته بها يوم أن شرفني بحضور حفل التكريم الذى بادر «التيار الشعبى» بتنظيمه لى قبل سفري بأيام قليلة في نهاية أكتوبر 2013 إلى باريس لإجراء عملية زرع الكبد. جمعنا مرض واحد لكن حالته كانت أكثر تعقيدا من حالتي مما زاد من تعاطفي الإنسانى معه. سلم علىّ يومها بابتسامة حنية وتمنى لى الشفاء ورددت عليه بتمنٍ مماثل ولم يكن يعرف موعد سفره إلى بكين لإجراء عمليته. لم تكن علامات المرض اللعين بادية على وجهه الذى تشع منه ملامح طيبة ظاهرة ولا حتى على جسمه الرشيق، وتابعت تطور حالته بعد إجراء العملية ولم يكن فيما يصل عنها من أنباء ما يطمئن كثيرا، إلى أن كان النبأ الأليم وكان وقعه الأكثر إيلاما على كل من عرف هذا المناضل الصلب صاحب المبادئ التي لا تموت. صُدمت بلا حدود عندما أطلعنى البعض على ردود فعل نفر من خصومه السياسيين على مواقع التواصل الاجتماعى إذ لم يغفروا له وعيه التام بالمخاطر الجسيمة التي تهدد الوطن المترتبة على انفرادهم بالحكم. ولولا بشاعة ردود الفعل تلك التي تخرج أصحابها من دائرة الإسلام والإنسانية معا لاستشهدت ببعضها كمؤشر على الكراهية التي تأصلت فيهم والتي تحول بينهم وبين إمكانية استعادة المكانة التي كانت لهم يوما لدى ملايين المصريين.

•••

لم أحضر ليلة عزائه لأن قيودا ما زالت تحيط بطاقتى لكن من حضر وصفها لى وكان ما توقعته عنها صحيحا. لا أجد ختاما لهذه السطور أجمل من كلمات العزاء الصادقة التي سطرها طبيبه الثورى البارع عمرو حلمى: «عزازى استقالتك غير مقبولة.. ابق لنا ولمصر وللثورة».

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (2 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    اراد المؤلفان التأكيد على أهمية مراكز الفكر كلاعب أساسي في الديمقراطية إلا أنهما استمرا ...

حول «البريكسيت» والديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    يثير الجدل المحتدم الراهن في المملكة المتحدة حول الخروج من الاتحاد الأوروبي قضية بالغة ...

تداعيات التجديد النصفي للكونجرس

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    فوز الديمقراطيين برئاسة مجلس النواب الأمريكي كان متوقعاً، نتائج الانتخابات هي استفتاء على أداء ...

مفارقات ثلاث في التجربة اليسارية العربية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    دخلت الماركسيّة المجال العربيّ- في بدء اتصال العرب بها- في سنوات ما بين الحربيْن. ...

الإسلام والمواطَنة الشاملة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    في الكلمة التي تقدم بها الشيخ عبد الله بن بيه، رئيس تعزيز منتدى السلم ...

انتهى عصر السلم الأميركي ليخلّف فراغاً خطيراً

جميل مطر

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    شاهدت مع ملايين المشاهدين إحدى الحلقات الأخيرة في مسلسل نهاية «عصر السلم الأميركي». امتدت ...

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6513
mod_vvisit_counterالبارحة42336
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع148672
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر968632
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60752606
حاليا يتواجد 3690 زوار  على الموقع