موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

هواجس حول التقارب المصرى ـــــــ الروسى

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أثارت زيارة وزيري الدفاع والخارجية المصريين لموسكو قبل بضعة أيام جدلا واسعا من حولها، ونقلت مؤقتا مستوى الاهتمام من دائرة الداخل المصري بمشاكله وتعقيداته إلى الخارج الدولي بفرصه وقيوده.

ويحاول هذا المقال مناقشة بعض الهواجس المثارة بخصوص التطور الملموس في العلاقات المصرية ــ الروسية منذ أكتوبر 2013 وحتى الآن.

إحدى هذه الهواجس هو الخوف من أن تنتقل إلينا العدوى الروسية سواء فيما يخص شكل النظام السياسي الذي يبتعد عن التداول الحقيقي للسلطة ويفرض قيودا على حرية الفكر والرأي والمعتقد، أو فيما يخص علاقات النظام الخارجية مع دول غير ديمقراطية على شاكلة إيران وسوريا. ومبعث هذا الخوف كما قيل هو أن الدول الصغيرة عادة ما تتأثر بالنماذج التي تقدمها الدول الكبرى. وفي تفنيد هذا الرأي يمكن القول إنه يدحض نفسه بنفسه فلو أن الدول الصغيرة تقلد الدول الكبيرة في ممارساتها الداخلية لقلدت مصر بريطانيا، التي احتلتها لمدة سبعين عاما، أو لتأثرت بالولايات المتحدة التي تحتفظ معها بعلاقة مميزة جدامن نحو أربعين عاما، فإذا كان التسلط معديا فلماذا لا تعدى الديمقراطية بدورها؟

•••

من جهة أخرى فإن الولايات المتحدة في علاقاتها الخارجية لا تقدم دروسا لأحد فيما يخص الديمقراطية، فدورها معروف في إطاحة حكومة مصدق بإيران عام 1953، وهو الدور الوحيد الذي اعتذرت عنه وزيرة الخارجية مادلين أولبريت عام 2000، كما أنها قدمت دعما عسكريا مباشرا لانقلابات كولومبيا والبرازيل وشيلى في الخمسينيات والأرجنتين وبيرو في الستينيات، تحالفت مع نظام برويز مشرف في باكستان وأيدت الجماعات الإسلامية في حربها على الاتحاد السوفييتي داخل أفغانستان ومدت جسورا للتواصل مع جماعة الإخوان المسلمين، وهي حاليا تسعى للتقارب مع إيران ويهدد أوباما باستخدام حق الفيتو إذا أصر الكونجرس على استمرار العقوبات الاقتصادية عليها. علمنا أساتذتنا في كلية الاقتصاد أن السياسة هي لغة المصالح، وأن الأيديولوجيات البراقة أول ما يضحى بها إذا ما تعارضت مع الأمن القومي، والولايات المتحدة ليست استثناء من ذلك، مثلها مثل روسيا الاتحادية. وفيما يخص الخوف من التأثير الروسي على موقف مصر من القضية السورية، فإنه بعد إطاحة الإخوان تبنت مصر موقفا متوازنا يقوم على إدانة جرائم النظام السوري من جهة، والرفض القاطع لتوجيه ضربة عسكرية لسوريا من جهة أخرى فيما كان محمد مرسى يدعو لفرض منطقة حظر جوى في سوريا، وهي السياسة التي أدت إلى كارثة العدوان على العراق ثم تمزيقه لاحقا.

•••

من الهواجس الأخرى التي يعبر عنها البعض الخوف من أن تستبدل مصر قطبا بقطب. دع عنك أنه حين زار مرسى الرئيس بوتين في منتجع سوتشى في أبريل 2013، احتفل الكثيرون بهذه الزيارة ووصفوها بأنها «محاولة للقفز من القطار الأمريكي» وأنها مثلت «صدمة للحليف الأمريكي»، ما يعنى أن المشكلة ليست في تطوير العلاقة مع روسيا لكن فيمن يقوم تحديدا بهذا التطوير. دع عنك هذا الأمر فإن التصريحات الأخيرة والكثيرة للمسئولين الرسميين المصريين عن أن الأمر لا يتعلق بتبادل الأدوار بين روسيا وأمريكا، وأن روسيا ليست بالدولة قليلة الأهمية، التي يمكنها أن تلعب دور البديل، هذه التصريحات تؤكد أن الأمر يتعلق بتنويع شبكة علاقات مصر الدولية وإعادة درجة من التوازن لسياسة مصر الخارجية. لأسباب عملية صِرفة لو فكرت مصر في الاستغناء عن السلاح الأمريكي والاعتماد على الترسانة العسكرية الروسية فإن هذا لن يمكن قبل عشرين عاما على الأقل. لكن في الوقت نفسه فإن مصر لا يسعها انتظار اللحظة التي تفتقد فيها الإدارة الأمريكية الأمل في الرهان على جماعة الإخوان المسلمين، لتعيد تقييم الموقف المصري الداخلي وتستأنف إرسال شحنات السلاح وقطع الغيار. وأمام مصر فرصة تاريخية هيأها لها قيام دول الخليج نفسها بالبحث عن نقطة توازن في علاقاتها الخارجية نتيجة خلافها مع الإدارة الأمريكية، حول حزمة قضايا أبرزها إيران وسوريا ومصر بعد 30 يونيو. وفي هذا السياق يأتي تمويل السعودية والإمارات لصفقة السلاح الروسية لمصر بمبلغ 2 مليار دولار. إن الولايات المتحدة هي القطب الأعظم في العالم، لكنها ليست القطب الوحيد، وهذا يتيح هامشا للمناورة أمام الدول الصغيرة وليس من الذكاء التنازل عن هذا الهامش.

•••

الهاجس الثالث والأخير، هو تجدد الحديث عن تفاهمات سرية تمنح بمقتضاها مصر قاعدة بحرية لروسيا على شاكلة القاعدة الروسية في ميناء طرطوس السوري، أو بديلا لها في حالة سقوط نظام بشار الأسد. مثل هذه المخاوف كان قد تم التعبير عنها بوضوح نهاية العام الماضي، بعد إساءة ترجمة حديث لوزير خارجية روسيا سيرجى لافروف أدلى به لصحيفة روسية صَوّر فيه أن ثمة تفاهما مع مصر على إعطاء بلاده قاعدة عسكرية. ما قيل في دحض هذه المخاوف قبل أربعة أشهر لا بأس من تكراره مجددا، وهذا هو أنه إذا كانت الموجة الثانية لثورة 25 يناير تفخر أكثر ما تفخر بتأكيدها على الاستقلال الوطني، ورفض الضغوط الأمريكية لإرغام النظام الجديد على التنسيق مع الإخوان، فإنه لا يعقل أن ينتحر هذا النظام ويسمح بإقامة قاعدة عسكرية لروسيا أو لغير روسيا على أرضه. وفي الكثير فإن المطروح لن يخرج عن كونه تقديم تسهيلات بحرية لروسيا في الموانئ المصرية كما تحصل الولايات المتحدة على تسهيلات كبيرة في قناة السويس. قال جيمس إن ماتيس قائد القيادة المركزية الأمريكية أمام لجنة الخدمات المسلحة، بمجلس الشيوخ في 5 مارس 2013 تبقى مصر في مكانتها ضمن أهم شركائنا في مواصلة السير في عملية السلام والاستقرار الإقليمي، ضمن مسرح عمليات القيادة المركزية الأمريكية. فلا يزال المصريون يدعمون أذون التحليق خاصتنا ويقدمون تسهيلات العبور من قناة السويس، ولهم مستشفي ميداني في أفغانستان يدعم حملة الناتو، وشهد شاهد من أهلها على زمن الإخوان.

•••

أختم بطمأنة كل الحريصين على ألا تضر علاقة مصر بروسيا علاقتها «الإستراتيجية» مع أمريكا بأنه في نفس ذات الوقت، الذي زار فيه قائد قوات الجوية الروسية مصر قبل يومين، زارها فيه رئيس لجنة المخابرات الأمريكي على رأس وفد من الكونجرس، وليس أكثر من ذلك توازنا في العلاقات!

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4787
mod_vvisit_counterالبارحة33395
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع175243
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر687759
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57765308
حاليا يتواجد 2606 زوار  على الموقع