موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

عن المفهوم الخاطئ للتعددية الثقافية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

حين بدأ هذا التعبير بالتداول، بين أوساط المثقفين العرب، كان له معنى محدداً ذا دلالة واحدة، تربطه بالثقافات العالمية المتعددة، في هوياتها، وتعبيرها عن وجدانات شعوبها . وبعد ظهور هذا التعبير أو مع ظهوره تماماً،

برز تعبير آخر هو "حوار الثقافات" معلناً عن حاجة البشر إلى إقامة جسور تربط بين هذه الثقافات، وتفتح أبواباً للتواصل والتثاقف، لما يترتب على ذلك من إشاعة حالة من المعرفة المشتركة من ناحية، ولما يصدر عنه من التمكين للتعايش والتفاهم بين أصحاب هذه الثقافات من ناحية أخرى، التي من شأنها أن تلعب دوراً مهماً في بناء الثقة بين الشعوب أكثر من السياسة والتجارة، وما ارتبط بهما من صور السطو والهيمنة . ولا يمكن تحت أي ظرف كان إنكار دور العامل الثقافي وملامسته من قريب أو بعيد لقضايا الشعوب والسعي إلى تجاوز خلافاتها المزمنة والراهنة .

وما يثير قلقي، وانزعاج كثير من المهتمين بالثقافة العربية -والحديث هنا عن التعددية الثقافية- أن هناك عدداً من "الخطّافين" الذين يلتقطون، من دون وعي، بعض المصطلحات، وأحياناً، بعض التعابير ثم يذهبون بها بعيداً عما وضعت له، فقد اتخذوا من موضوع التعددية الثقافية دعوة إلى إيجاد تعددية ثقافية متمايزة في الوطن العربي، كأن الأمة العربية في منظورهم الخاطئ، مجموعة من الأمم والشعوب ذات الثقافات المختلفة . والمحزن أن هؤلاء الذين أطلقتُ عليهم صفة "الخطّافين" يبدون كأنهم قد نذروا أنفسهم للدفاع عن هذه التعددية المزعومة، وتحديد معالمها، وتجريد الثقافة العربية من واحديتها، انطلاقاً من الواقع السياسي المؤقت الذي لا يلغي حقيقة التجانس والترابط الثقافي، الذي وحّد وجدان أبناء الأمة العربية منذ ألف وخمسمئة عام .

والحديث عن تعددية الثقافة العربية لا يختلف كثيراً عن الحديث عن الدعوة إلى استخدام العاميات، في الكتابة، وتفكيك أعظم الأواصر الجامعة لأبناء الأمة، ذات التاريخ الواحد واللغة الواحدة . وفي حالة التدهور الأخلاقي، وغياب الوعي بالمصلحة القومية، لا غرابة أن تنمو على سطح الواقع المريض، مثل هذه الدعوات القومية، وأن تجد لها في بعض الأوساط أنصاراً ومخدوعين، وهو ما يفرض على المسؤولين عن الثقافة العربية، رفع جاهزية المواجهة، وتعريف أبناء الأمة العربية في كل مكان بخطورة هذه الدعوات المشبوهة وما تحمله في باطنها وظاهرها من محاولة فاشلة، لعزل الأمة عن تاريخها وكنوزها الثقافية، وما سوف يصدر عنها في المستقبل - لو نجحت لا سمح الله - من مزيد من التفكيك والتفتيت للمشاعر، بعد أن نجحت الدعوة إلى تفكيك الأقطار العربية، وعزلها عن بعضها بعضاً، ليسهل ضربها وتكسيرها .

الثقافة في حياة أي شعب، وأية أمة، تجربة فكرية إبداعية، تثري وجدان الشعوب، تتغير أساليبها ولا يتغير جوهرها، والشعب الذي يفتقد ثقافته المشتركة يفقد ذاكرته وهويته، ويتحول إلى لقيط هجين، لا يعرف له مرجعية، يستند إليها، أو مشروعية ثقافية يضيف إليها ويحددها ويتحدد معها . والذين يتحدثون عن ثقافات في إطار الثقافة الواحدة، إنما يسعون إلى طمس الوجدان المشترك، لأبناء هذه الثقافة الواحدة . فالثقافة العربية بإرثها الروحي والوحدوي، هي بالنسبة إلينا نحن العرب، آخر ما تبقى في هذه المرحلة العصيبة من جسور التفاهم ونقاط اللقاء . وواضح أن أعداء الأمة سواء من داخلها أو خارجها، لا يكفون عن البحث عن منفذ يعبرون منه إلى تحطيم هذا الجامع المتبقي في وطن يتهاوى تحت ضربات موجعة، من خصومه وأبنائه على السواء .

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لا تلعب مع الروس

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    العنوان مثلٌ معروف, بأن الروس لا يُلتعب معهم. نقول ذلك, بسبب إسقاك طائرة “إيل ...

روسيا «المسلمة»!!

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    لم يخطر ببالي أن أحاضر في موسكو بالذات عن «الإسلام»، ولكن مجلس شورى المفتين ...

صرخة النائبة العراقية وحكايتها

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

في «العراق الجديد»، وفي ظل واحدة من أكثر الحكومات فسادا، محليا وعالميا، هل يلام الم...

مستقبل العالم في ضوء المتغيرات

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

"إن العالم المعاصر هو بصدد اجتياز أكبر أزمة الإنسانية منذ الحرب العالمية الثانية" من الم...

ربع قرن على أوسلو

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

يندرج بعض ما يقال في هجاء اتفاق أوسلو في باب «الحكمة بأثر الرجعي»... هذا لا ...

لبنان والعراق حكم المحاصصة والفساد

حسن بيان

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    كما الحال في لبنان، هي الحال في العراق، اشهر تمضي على إجراء انتخابات نيابية، ...

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14765
mod_vvisit_counterالبارحة38795
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع122882
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر876297
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57953846
حاليا يتواجد 2456 زوار  على الموقع