موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

أفول الإمبراطورية!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

على غرار ما جرى في العام الفائت، تكررت المناكفات والمماحكات المريرة بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري في أروقة الكونغرس (بمجلسيه الشيوخ والنواب) الأمريكي لدى مناقشة إقرار الميزانية الفيدرالية الأمريكية ورفع سقف الدين العام في الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي جديد ليصل إلى 16.7 تريليون دولار. كما هو متوقع تم التوصل إلى اتفاق اللحظة الأخيرة قبيل تاريخ 17 أكتوبر الجاري، وهو الموعد النهائي قبل مواجهة خطر التخلف عن سداد الديون، ويمدد هذا الاتفاق الجديد الذي وقعه الرئيس أوباما سقف الاستدانة الفيدرالي إلى 7 فبراير/شباط وكذلك تمويل المؤسسات الحكومية إلى 15 يناير/كانون الثاني، وهو ما يسمح بإنهاء الإغلاق الجزئي لإدارات حكومية، حيث أعلن مكتب الميزانية بالبيت الأبيض أن الموظفين الحكوميين، الذين أجبروا على إجازة بدون مرتب قبل حوالى أسبوعين، سيعودون لاستئناف العمل يوم الخميس الماضي. الجدير بالذكر أنه في هذه الأزمة أجبرت الأسهم في وول ستريت على التراجع ودفع وكالة فيتش للتصنيف الائتماني لوضع التصنيف الائتماني الأمريكي على المراقبة السلبية، كما أنهى مؤشر داو جونز تعاملاته بانخفاض 133 نقطة. كما لجأت وزارة الخزانة الأمريكية إلى استخدام ما تصفه بـ «إجراءات استثنائية» لسداد التزاماتها المالية بعد وصول الولايات المتحدة إلى سقف الدين الحالي في مايو/أيار، وذكر وزير الخزانة الأمريكي جاك ليو أن هذه الوسائل ستستنفد في 17 من الشهر الجاري ما يجعل الولايات غير قادرة على الوفاء بكافة ديونها والتزاماتها المالية الأخرى، إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق. السؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل الولايات المتحدة في ظل أزمتها البنيوية والمركبة والعميقة سائرة وبشكل حتمي نحو إشهار إفلاسها الكبير الذي سيطال في تأثيراته وتداعياته مجمل الاقتصاد العالمي، وبالتالي فإن هذه الحلول الترقيعية والمؤقتة هو مجرد كسب للوقت على أمل حدوث معجزة تنقذ الاقتصاد الرأسمالي الأمريكي والعالمي من الكارثة المحدقة؟ من المبكر الحديث عن سقوط وشيك للإمبرطورية الأمريكية غير أنها آخذة بصورة متزايدة بالتأكل والاضمحلال. على صعيد الاستعمار والإمبريالية كان القرن التاسع عشر قرنا بريطانيا (بمشاركة أقل لفرنسا) بامتياز، في حين كان القرن العشرون قرنا أمريكيا بدون منازع، غير أنه مع بدايات القرن الواحد والعشرين شهد العالم تغيرا نوعيا في أنساق القوة والهيمنة في العالم، حيث يتراجع وعلى نحو مطرد الدور القيادي الأحادي للولايات المتحدة الأمريكية رغم كونها لا تزال تعتبر القوة الأولى في العالم، غير أن تاريخ صعود وسقوط الأمبراطوريات يؤكد بأن القوة العسكرية تحتاج إلى قوة اقتصادية موازية ومكافئة لها، وعلى هذا الصعيد فإن الاقتصاد الرأسمالي الأمريكي شهد ويشهد أزمة بنيوية حادة تمثلت في استفحال أزمة المديونية الفيدرالية، وأزمة الميزان التجاري، وميزان المدفوعات، وارتفاع نسبة البطالة والفقر، وتدهور قطاع الخدمات، وتراجع مكانة الطبقة الوسطى، وهو ما انعكس في ارتفاع نسبة الأمريكيين المتشككين في النظام السياسي/الاقتصادي السائد، والذي عبرت عنه بوضوح احتجاجات «احتلو وول ستريت»، وطال عدم الثقة الأحزاب والجماعات السياسية المهيمنة كافة، بسبب انتشار ورسوخ الفساد السياسي والمالي والأخلاقي ويكفي أن نذكر هنا فضائح ووترجيت، وإيران ــ كونترا جيث، ومونيكا جيث، ناهيك عن الحروب الخارجية (أفغانستان والعراق) وما سمي بالحرب على الإرهاب، والتي استنزفت تريليونات الدولارات إلى جانب عشرات الآلاف من القتلى والجرحى الأمريكيين. غير أن هذه الفضائح ودور مراكز القوى والنفوذ والمال والدعاية، والإعلام (أنفقت 3 مليارات في الحملة الانتخابية الأخيرة) لم تؤد إلى فرز خط ثالث قوي ومؤثر بعيدا عن هيمنة الحزبين الجمهوري والديمقراطي المهيمنين على الساحة السياسية في الولايات المتحدة. وفي الحالات القليلة التي دخل فيها طرف ثالث كان بصفته الشخصية (مستقلا) أو يمثل قوة هامشية مثل داعية الحقوق المدنية جاكسون (أسود) والبليونير روس والمدافع عن حقوق المستهلك الأمريكي رالف نادر وقبلهم أنجيلا ديفز مرشحة الحزب الشيوعي الأمريكي. أن تفرد الولايات المتحدة بالقيادة والقوة العسكرية والسياسية العالمية فقط لن يؤهلها لكي تلعب وتقرر منفردة مستقبل ومصير العالم لأمد طويل، في ضوء بروز منافسين عالميين أقوياء خصوصاً في الميدان الاقتصادي كأوروبا واليابان من جهة والصين وروسيا والهند وبقية دول «البريكس» من جهة أخرى. وبالطبع فأنا لا أملك ترف التفكير في إدخال العالم العربي في هذه المعادلة فهم مجرد متفرجين ومتأثرين بما يجري حولهم. غير أن هذه التطورات في ميزان القوى الاستراتيجية العالمية لم يبدل من حيث الجوهر الاتجاه الرئيسي للسياسة الأمريكية في استخدامها لكل ما في حوزتها من إمكانيات ووسائل ضغط من أجل استمرار الهيمنة والتدخل في مختلف مناطق العالم بما في ذلك استخدام القوة لحماية مصالحها الذاتية. لقد كتب المفكر الأمريكي نيشان ميلر منذ زمن طويل «كان الفساد مادة تشحيم دواليب الآلة الإدارية للدولة وقد لعب الكسب غير المشروع والفساد دورا حيويا في تطور المجتمع الأمريكي الحديث وفي خلق الآلية المعقدة المتداخلة من الحكومة ورجال الأعمال، الآلية التي تقرر مجرى شؤوننا في الوقت الحاضر». كما كتب آدم سميث (مفكر ومنظر اقتصادي بريطاني شهير) عام 1776م «أن اكتشاف أمريكا واكتشاف طريق الهند الشرقية عبر رأس الرجاء الصالح هو أعظم وأهم حدثين في تاريخ البشرية ولا تستطيع حكمة البشر أن تتنبأ أية فوائد أو أية مصائب للبشرية ستنتج عن هذين الحدثين العظيمين من الآن فصاعداً». يستحضرني هنا ما جاء في الكتاب المهم «الإمبراطورية» ــ إمبراطورية العولمة الجديدة لمؤلفيه مايكل هاردت وانطونيو نيغري بقولهما: الولايات المتحدة لا تستطيع تجاوز الأزمة، وانتشال الإمبراطورية من الانحطاط. ليست الولايات المتحدة المكان الذي يستطيع الأوربي، أو حتى الكيان الذاتي الحديث، أن يلوذ فيه هربا من الضيق والشقاء.. تكمن الوسيلة التي توفر إمكانية تجاوز الأزمة في الإلغاء الوجودي للذات. وبالتالي فإن التغيير الأهم يتم داخل الإنسانية. في جميع الحالات فإن البشرية مقبلة بالضرورة على مآلات وخيارات إنسانية أخرى بديلة لعالم قوانين السوق الغابية المتحكمة في نظام العولمة المتوحشة.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم42356
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع145420
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر594063
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60378037
حاليا يتواجد 6180 زوار  على الموقع