موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

أفول الإمبراطورية!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

على غرار ما جرى في العام الفائت، تكررت المناكفات والمماحكات المريرة بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري في أروقة الكونغرس (بمجلسيه الشيوخ والنواب) الأمريكي لدى مناقشة إقرار الميزانية الفيدرالية الأمريكية ورفع سقف الدين العام في الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي جديد ليصل إلى 16.7 تريليون دولار. كما هو متوقع تم التوصل إلى اتفاق اللحظة الأخيرة قبيل تاريخ 17 أكتوبر الجاري، وهو الموعد النهائي قبل مواجهة خطر التخلف عن سداد الديون، ويمدد هذا الاتفاق الجديد الذي وقعه الرئيس أوباما سقف الاستدانة الفيدرالي إلى 7 فبراير/شباط وكذلك تمويل المؤسسات الحكومية إلى 15 يناير/كانون الثاني، وهو ما يسمح بإنهاء الإغلاق الجزئي لإدارات حكومية، حيث أعلن مكتب الميزانية بالبيت الأبيض أن الموظفين الحكوميين، الذين أجبروا على إجازة بدون مرتب قبل حوالى أسبوعين، سيعودون لاستئناف العمل يوم الخميس الماضي. الجدير بالذكر أنه في هذه الأزمة أجبرت الأسهم في وول ستريت على التراجع ودفع وكالة فيتش للتصنيف الائتماني لوضع التصنيف الائتماني الأمريكي على المراقبة السلبية، كما أنهى مؤشر داو جونز تعاملاته بانخفاض 133 نقطة. كما لجأت وزارة الخزانة الأمريكية إلى استخدام ما تصفه بـ «إجراءات استثنائية» لسداد التزاماتها المالية بعد وصول الولايات المتحدة إلى سقف الدين الحالي في مايو/أيار، وذكر وزير الخزانة الأمريكي جاك ليو أن هذه الوسائل ستستنفد في 17 من الشهر الجاري ما يجعل الولايات غير قادرة على الوفاء بكافة ديونها والتزاماتها المالية الأخرى، إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق. السؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل الولايات المتحدة في ظل أزمتها البنيوية والمركبة والعميقة سائرة وبشكل حتمي نحو إشهار إفلاسها الكبير الذي سيطال في تأثيراته وتداعياته مجمل الاقتصاد العالمي، وبالتالي فإن هذه الحلول الترقيعية والمؤقتة هو مجرد كسب للوقت على أمل حدوث معجزة تنقذ الاقتصاد الرأسمالي الأمريكي والعالمي من الكارثة المحدقة؟ من المبكر الحديث عن سقوط وشيك للإمبرطورية الأمريكية غير أنها آخذة بصورة متزايدة بالتأكل والاضمحلال. على صعيد الاستعمار والإمبريالية كان القرن التاسع عشر قرنا بريطانيا (بمشاركة أقل لفرنسا) بامتياز، في حين كان القرن العشرون قرنا أمريكيا بدون منازع، غير أنه مع بدايات القرن الواحد والعشرين شهد العالم تغيرا نوعيا في أنساق القوة والهيمنة في العالم، حيث يتراجع وعلى نحو مطرد الدور القيادي الأحادي للولايات المتحدة الأمريكية رغم كونها لا تزال تعتبر القوة الأولى في العالم، غير أن تاريخ صعود وسقوط الأمبراطوريات يؤكد بأن القوة العسكرية تحتاج إلى قوة اقتصادية موازية ومكافئة لها، وعلى هذا الصعيد فإن الاقتصاد الرأسمالي الأمريكي شهد ويشهد أزمة بنيوية حادة تمثلت في استفحال أزمة المديونية الفيدرالية، وأزمة الميزان التجاري، وميزان المدفوعات، وارتفاع نسبة البطالة والفقر، وتدهور قطاع الخدمات، وتراجع مكانة الطبقة الوسطى، وهو ما انعكس في ارتفاع نسبة الأمريكيين المتشككين في النظام السياسي/الاقتصادي السائد، والذي عبرت عنه بوضوح احتجاجات «احتلو وول ستريت»، وطال عدم الثقة الأحزاب والجماعات السياسية المهيمنة كافة، بسبب انتشار ورسوخ الفساد السياسي والمالي والأخلاقي ويكفي أن نذكر هنا فضائح ووترجيت، وإيران ــ كونترا جيث، ومونيكا جيث، ناهيك عن الحروب الخارجية (أفغانستان والعراق) وما سمي بالحرب على الإرهاب، والتي استنزفت تريليونات الدولارات إلى جانب عشرات الآلاف من القتلى والجرحى الأمريكيين. غير أن هذه الفضائح ودور مراكز القوى والنفوذ والمال والدعاية، والإعلام (أنفقت 3 مليارات في الحملة الانتخابية الأخيرة) لم تؤد إلى فرز خط ثالث قوي ومؤثر بعيدا عن هيمنة الحزبين الجمهوري والديمقراطي المهيمنين على الساحة السياسية في الولايات المتحدة. وفي الحالات القليلة التي دخل فيها طرف ثالث كان بصفته الشخصية (مستقلا) أو يمثل قوة هامشية مثل داعية الحقوق المدنية جاكسون (أسود) والبليونير روس والمدافع عن حقوق المستهلك الأمريكي رالف نادر وقبلهم أنجيلا ديفز مرشحة الحزب الشيوعي الأمريكي. أن تفرد الولايات المتحدة بالقيادة والقوة العسكرية والسياسية العالمية فقط لن يؤهلها لكي تلعب وتقرر منفردة مستقبل ومصير العالم لأمد طويل، في ضوء بروز منافسين عالميين أقوياء خصوصاً في الميدان الاقتصادي كأوروبا واليابان من جهة والصين وروسيا والهند وبقية دول «البريكس» من جهة أخرى. وبالطبع فأنا لا أملك ترف التفكير في إدخال العالم العربي في هذه المعادلة فهم مجرد متفرجين ومتأثرين بما يجري حولهم. غير أن هذه التطورات في ميزان القوى الاستراتيجية العالمية لم يبدل من حيث الجوهر الاتجاه الرئيسي للسياسة الأمريكية في استخدامها لكل ما في حوزتها من إمكانيات ووسائل ضغط من أجل استمرار الهيمنة والتدخل في مختلف مناطق العالم بما في ذلك استخدام القوة لحماية مصالحها الذاتية. لقد كتب المفكر الأمريكي نيشان ميلر منذ زمن طويل «كان الفساد مادة تشحيم دواليب الآلة الإدارية للدولة وقد لعب الكسب غير المشروع والفساد دورا حيويا في تطور المجتمع الأمريكي الحديث وفي خلق الآلية المعقدة المتداخلة من الحكومة ورجال الأعمال، الآلية التي تقرر مجرى شؤوننا في الوقت الحاضر». كما كتب آدم سميث (مفكر ومنظر اقتصادي بريطاني شهير) عام 1776م «أن اكتشاف أمريكا واكتشاف طريق الهند الشرقية عبر رأس الرجاء الصالح هو أعظم وأهم حدثين في تاريخ البشرية ولا تستطيع حكمة البشر أن تتنبأ أية فوائد أو أية مصائب للبشرية ستنتج عن هذين الحدثين العظيمين من الآن فصاعداً». يستحضرني هنا ما جاء في الكتاب المهم «الإمبراطورية» ــ إمبراطورية العولمة الجديدة لمؤلفيه مايكل هاردت وانطونيو نيغري بقولهما: الولايات المتحدة لا تستطيع تجاوز الأزمة، وانتشال الإمبراطورية من الانحطاط. ليست الولايات المتحدة المكان الذي يستطيع الأوربي، أو حتى الكيان الذاتي الحديث، أن يلوذ فيه هربا من الضيق والشقاء.. تكمن الوسيلة التي توفر إمكانية تجاوز الأزمة في الإلغاء الوجودي للذات. وبالتالي فإن التغيير الأهم يتم داخل الإنسانية. في جميع الحالات فإن البشرية مقبلة بالضرورة على مآلات وخيارات إنسانية أخرى بديلة لعالم قوانين السوق الغابية المتحكمة في نظام العولمة المتوحشة.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29802
mod_vvisit_counterالبارحة35045
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع166863
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر679379
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57756928
حاليا يتواجد 2991 زوار  على الموقع