موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

اليوم التالي بعد ضرب سوريا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

إن الهدف الحقيقي من هذه الضربة فيما لو جرى توجيهها هو: مساعدة عصابات القتلة والإرهابيين على تحقيق مكتسبات عسكرية, وبخاصة أن جولات المواجهة الأخيرة بينها وبين الجيش السوري أسفرت عن: تحقيق نجاحات نوعية وانتصارات حاسمة

للجيش, في أكثر من منطقة وبخاصة في شمال سوريا. لذا فإن الضربة تهدف إلى محاولة تدمير للجيش السوري ليستطيع التكفيريون إحراز انتصارات على النظام.

أوباما يقرع طبول الحرب, وقعقة السلاح تتعاظم. الأساطيل الأميركية تجوب البحر الأبيض المتوسط، التحالف الاستعماري الثلاثي: أميركا, بريطانيا, فرنسا، عاد من جديد, ولكن هذه المرة تدخل فيه تركيا المنتشية باقتراب ضرب سوريا, كما تدخل فيه أيضًا العديد من الدول التي قال عنها أحمد داود أوغلو: بأنها تبلغ سبعا وثلاثين دولة. كيري يهدد بتوجيه ضربة إلى الذين استعملوا الأسلحة الكيماوية في سوريا، غير أنه لم يحدد هذه الجهة التي على المراقبين أن يتوقعوها, وليس من الصعوبة بمكان ذلك, فهو يقصد النظام السوري. هولاند يصرح بأن: عدم الرد هو غير المتوقع، وأنه الاستثناء الوحيد الذي يجب التأكيد عليه. رؤساء أركان دول عديدة على رأسها أميركا يجتمعون في العاصمة الأردنية وعلى جدول أعمالهم نقطة واحدة: التعامل مع الوضع السوري, المتهم فيه النظام دون أدلة ودون إثباتات مادية بأنه استعمل السلاح الكيماوي ضد معارضيه (من السلفيين التكفيريين الذين يتلقون الأوامر من دول التحالف الاستعماري ومن بعض الدول العربية) والتي تخوض معركة غيرها ضمن المخطط الهادف باختصار إلى: تحطيم سوريا وتمزيقها, كخطوة أولى على طريق إنهاء أطراف المقاومة الثلاثة: إيران، سوريا، وحزب الله. الحليف الصغير للتجمع العدواني نتنياهو يتوعد سوريا أيضا.

الأجواء أشبه ما تكون بتلك التي سادت قبيل بدء العدوان على العراق واحتلاله. مثلما اخترعوا سبب الأسلحة الكيماوية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل (والتي أثبتت فيما بعد بطلانها وخلو العراق تمامًا من أية أسلحة للدمار) يظلون قادرين على اختراع نفس الأسباب فيما يتعلق ببدء الهجوم على سوريا, رغم إدراكهم بأن خمسين جنديًّا سوريًّا لقوا حتفهم نتيجة استعمال الأسلحة الكيماوية في الفترة الأخيرة، وعديدون أصيبوا. لا يمكن للنظام السوري أن يكون قد استعمل السلاح الكيماوي في الهجوم الأخير على الغوطة، ذلك لتزامن هذا الحدث مع بدء عمل فريق الأمم المتحدة للتحقيق في كيفية ومن استخدم السلاح الكيماوي, والذي وصل سوريا بموافقة النظام. من ناحية ثانية: جاء استعمال السلاح المحرم في يوم بدء تحقيق هذه اللجنة وهذا يجعل النظام يفكر عشرات المرات قبل استعماله. للعلم كان بإمكان النظام السوري استعمال السلاح الكيماوي لو أراد عندما حاصر ثلاثة آلاف ممن يسمون: بالمعارضة في أحد أحراش دمشق منذ فترة، لكنه لم يستعمله. أميركا تؤكد ثبوت استعمال النظام السوري للسلاح الكيماوي, رغم أن اللجنة الدولية لم تصدر تقريرًا لأنها ما زالت تحقق بعد.

كافة المراقبين يتوقعون ضربة عسكرية محدودة, لأهداف عسكرية, وبنيوية تحتية سورية, تقريبًا مثلما جرى على وجه التقريب في ليبيا، وبالتأكيد فإن الحلف العدواني لا يتوقع ردًّا سوريًّا, وبخاصة أن روسيا الحليف الأساسي لدمشق, وعلى لسان وزير خارجيتها لافروف جاء في تصريح له: بأن روسيا لن تُستدرج إلى حرب بالرغم من إمكانية توجيه الأطلسي ضربة عسكرية إلى سوريا. لا يتوقع العدوانيون ردًّا سوريًّا, لعجز دمشق عن إمكانية الرد (من وجهة نظرهم)، فالطائرات الأميركية الموجودة على البوارج في البحر المتوسط, قادرة على إصابة الأهداف السورية دون دخول أجوائها, بل عن بعد 150 كم! لا يتوقعون ردًّا سوريًّا, لأن الأخيرة لم ترد على الاعتداءات العسكرية السابقة من العدو الصهيوني, وربما لأسباب عديدة أخرى في عقولهم!

ليسمح لنا أصحاب الرؤوس الحامية في واشنطن ولندن وباريس وأنقرة وتل أبيب, القول: إنهم مخطئون في تصوراتهم، وبالتأكيد فإن من يعتمد الصلافة والعنجهية وسياسة تربية الدول واعتماد قانون الغاب والاستفراد بالعالم حتى دون قرارات موافقة من مجلس الأمن (بسبب من الموقفين الروسي والصيني الرافضين لتوجيه مثل هذه الضربة في الحالة السورية) فإنه غالبًا لا يعتمد التحليل المنطقي, بل يتجاوزه إلى عنجهيته التي تتحكم بخطواته العدوانية. لكل ذلك يمكن القول: إنهم سيقترفون حماقة الاعتداء على سوريا. لكنهم لا يدركون بأنهم إذا ابتدأوا عدوانًا على سوريا فإن تداعياته ستجعل من الصعوبة بمكان تحديد مواعيد زمنية لإنهاء هذه التداعيات الممكنة، والتي سيكون لها تأثير تدميري كبير في المنطقة أولًا, وانعكاس ذلك على الصعيد الدولي بالسلب ثانيا. نقول ذلك للأسباب التالية:

أولًا: إن سوريا ليست ليبيا, ففي الأخيرة لم يكن هناك جيش بالمعنى الحقيقي, بينما في الأولى فإن مؤسسة عسكرية صلبة ومتماسكة, موجودة, بالرغم من المواجهات التي تديرها للسنة الثالثة على التوالي بكفاءة عالية.

ثانيًا: إن الهدف الحقيقي من هذه الضربة فيما لو جرى توجيهها هو: مساعدة عصابات القتلة والإرهابيين على تحقيق مكتسبات عسكرية, وبخاصة أن جولات المواجهة الأخيرة بينها وبين الجيش السوري أسفرت عن: تحقيق نجاحات نوعية وانتصارات حاسمة للجيش, في أكثر من منطقة وبخاصة في شمال سوريا. لذا فإن الضربة تهدف إلى محاولة تدمير للجيش السوري ليستطيع التكفيريون إحراز انتصارات على النظام. الهدف الآخر للعدوان هو: الحفاظ على ما يسمى بأمن إسرائيل من خلال تدمير سوريا وتمزيقها, وإزالة طرف رئيسي من أطراف الممانعة والمقاومة العربية ممن تقف في وجهها.

ثالثًا: إن إيران وحزب الله الحليفان الاستراتيجيان لسوريا، لن يقفا مكتوفي الأيدي في حالة ضرب سوريا, فهما يدركان أنه لو نجح الحلف الاستعماري في تدمير سوريا والقضاء على جيشها, فسيأتي الدور عليهما واحدة بعد الأخرى, وفي القريب العاجل. ولذلك فقضية الحفاظ على سوريا وعدم السماح بانهيارها هي مصلحة استراتيجية وقضية مركزية ومهمة للطرفين إيران وحزب الله، والمعروف أن الحزب يقاتل التكفيريين والسلفيين في سوريا جنبًا إلى جنب مع الجيش السوري, ولقد سبق وأعلن الناطق الرسمي الإيراني: "بأن ضرب سوريا هو خط أحمر لإيران"، ولا نعتقد أن إيران تبالغ في وجهة النظر هذه. فهي واضحة تمامًا حتى في انتقاء الكلمات.

رابعًا: الموقف الروسي معروف كما ذكر وزير الخارجية لافروف, ولكن هذا الموقف قابل للتغيير بناء على التداعيات غير المتوقعة, بل في حالة ضربة محدودة فقط. أما وصف هذه الضربة بـ(المحدودية) فهو مفهوم نسبي ومطاط, فما هي حدود هذه المحدودية؟ بالتأكيد لن يوجد أحد قادر على إعطاء الرد الجواب سوى أولئك العدوانيين الذين سيقومون بتوجيه الضربة.

لكل هذه الأسباب، فالتداعيات المحتملة كثيرة وخطيرة ومن أبرزها: إمكانية قصف إيران وحزب الله وسوريا لأهداف إسرائيلية وأخرى أميركية متواجدة في المنطقة. إمكانية إغلاق إيران لمضيق هرمز، وبالتالي قطع طريق النفط وإمداداته لأوروبا والولايات المتحدة, والحالة هذه ستنشأ مستجدات إضافية تنذر كلها بتوسيع رقعة الحرب. إمكانية قصف أهداف بترولية في المنطقة وهو ما سيترك تداعيات خطيرة على كل الدول بالمعنى الإقليمي.

يبقى القول: إنه بالفعل من الصعب حصر المحدودية والتداعيات للضربة العسكرية لسوريا بما يتصوره الحلف الاستعماري, وإن الحقيقة الأكيدة تتمثل في: أن من يبدأ الحرب لن يستطيع التحكم في موعد إنهائها ولا مدى حدودها وشموليتها؛ فالطرف أو الأطراف المعتدى عليه أو عليهم له ولهم ردود أفعالهم وتصوراتهم, فالمعركة بالنسبة إليهم ستكون: معركة وجود وكسر عظم.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عناصر التنمية: الأمن

سعيد لعريفي

| الأحد, 24 مارس 2019

  بعد أن حاولنا توضيح بعض المعالم في علاقة النخب مع الشعوب، واعتبرنا أن الشكل ...

حركة حماس والحراك ضد الضرائب وزيادة الأسعار

د. أيوب عثمان

| الأحد, 24 مارس 2019

  إذا كانت الأوضاع المعيشية قد ظل ترديها منذ سنوات في ازدياد حتى وصلت حداً ...

«حجيج» الجنرالات إلى دمشق

عريب الرنتاوي

| الأحد, 24 مارس 2019

  ثلاثة جنرالات أموا دمشق الأسبوع الماضي... وزير الدفاع الروسي الجنرال سيرغي شويغو، وقبله الجنرال ...

القمة العربية والمطالب الثورية

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 24 مارس 2019

    أول مرة تنعقد القمة العربية في تونس منذ نجاح الثورة الشعبية في الإطاحة بالحكم ...

الجزائر … أبعد من رئاسة

د. موفق محادين

| الأحد, 24 مارس 2019

    تضم المعارضة طيفاً واسعاً لا يقتصر على رموز الحرس الجديد بل يمتد أحياناً إلى ...

أميركا تهوّد هضبة الجولان

د. فايز رشيد

| الأحد, 24 مارس 2019

    ذكرت وكالات الأنباء, أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب, كتب تغريدة على حسابه, أعلن فيها: ...

كيف ولماذا عادتْ موسكو إلى الشرق الأوسط من البوّابة السورية؟

فيصل جلول

| السبت, 23 مارس 2019

    يُعزى الموقع الجديد الذي تحتله روسيا إلى الرئيس فلاديمير بوتين، ودوره الفعّال في وقف ...

تأثيرات «عام العدس» على الشعب العراقي!

هيفاء زنكنة

| السبت, 23 مارس 2019

  لا أظن أن هناك مواطنا، خارج حدود العراق، سيحظى بهدية من حكومته، تماثل ما ...

حدود الدم في فلسطين

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 مارس 2019

    ما يجري من أحداث في فلسطين وخصوصا في قطاع غزة يتجاوز الخلافات الفصائلية وأزمة ...

تهدئتان لا تصنعان سلاماً ولا استسلاماً

د. عصام نعمان

| السبت, 23 مارس 2019

    ليس هناك وضع مستقر في غزة؛ إذ إن «إسرائيل» تثابر على التحرش والتعدي والقصف ...

تركيا والغرب والاستثمار الديني

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 مارس 2019

    ما بين مجزرة المسجدين في نيوزيلندا التي ذهب ضحيتها أكثر من خمسين شخصاً مسلماً ...

قبل أن نُصدم بعودة «داعش»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 22 مارس 2019

    يبدو أن التحذيرات التي أطلقها مسؤولون في قوات سوريا الديمقراطية «قسد» منذ أيام قليلة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1077
mod_vvisit_counterالبارحة28405
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29482
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر819726
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66249807
حاليا يتواجد 2821 زوار  على الموقع